الدفاع يعيد قيد الخماسي وسط حضور إداري كبير والمتمة تكسب خدمات اللاعب محمد عبدالحفيظ    البرهان يفتتح ويضع حجر الأساس لمنشآت بمستشفى المك نمرالتعليمي بشندى    شاهد بالفيديو.. خبيرة تجميل تكشف كواليس عن المذيعة تسابيح خاطر حدثت داخل المركز: (تسابيح لا تستطيع التوقف عن الكلام حتى بعد أن أضع لها "الروج" ) والمذيعة ترد بتدوينة خاصة    شاهد بالفيديو.. أول حفل للمطربه عائشه الجبل بعد عودة قانون النظام العام.. تغني بالحجاب وتردد أشهر الأغنيات السودانية وأكثرها احتراماً وساخرون: (الشعب السوداني ما بجي إلا بالسوط)    شاهد بالفيديو.. فنانة سودانية تصرخ خلال حفل حاشد (اوووب علي قالوا النظام العام رجع…النصيحة رجع الوجع) وساخرون يشمتون فيها (رجع للزيك ديل)    الصحة الخرطوم توجه بعدم الإعلان عن الأدوية والنباتات العشبية    ما بين الماضي والحاضر.. استعجال البطولات.. !!    اجازة تقرير اداء النصف الاول لحكومة ولاية كسلا    استعدادا للبطولة العربية.. منتخب الناشئين يتدرب بملعب وادي النيل    السكة حديد: تخصص عدد (5) وابورات جديده لولايات دارفور    بعد إضرابٍ دام"15″ يومًا..انسياب حركة الصادر والوارد ب"أرقين واشكيت"    تحديثات جديدة من غوغل على نتائج البحث.. تعرف على تفاصيلها    المجلس الأعلي للبيئة: إيجاد حلول عاجلة للمشاكل البيئية بالنيل الأبيض    أسعار مواد البناء والكهرباء بسوق السجانة اليوم الاثنين 15 أغسطس 2022م    الزولفاني: فرصة المريخ كبيرة لتخطي عقبة بطل جيبوتي    التنمية الاجتماعية تناقش الأوضاع الإنسانية بالولايات    الأهلي شندي يفجر مفاجأة بضم بويا    رهان علي القوس والسهم ورفع الأثقال في بطولة التضامن    الارصاد: سحب ركامية ممطرة بعدد من الولايات    مريم الصادق تكشف عن قرب التوصل إلى اتفاق سياسي    سناء حمد ل(إبراهيم الشيخ): جميعنا بحاجة لتقديم التنازلات    وحدة تنفيذ السدود : خروج (7) محطات رصد وقياس من الخدمة بولاية جنوب دارفور    علاج جيني جديد قد يمنع فقدان السمع الوراثي    نجاح تجربة رائدة لزرع قرنية مصنوعة من جلد الخنزير    وفد جديد من الكونغرس يزور تايوان    فلوران في الخرطوم والهلال يستقبل 3 أجانب    كرم الله يحذر من انتقال أحداث النيل الأزرق للقضارف    حي الناظر الابيض يعيد قائده بعد صراع مع الاندية    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"الأثنين" 15 أغسطس 2022    السوداني: تراجع طفيف في الدولار    القبض على شبكة إجرامية متخصصة في ترويج الحبوب المخدرة (ترامادول)    الشرطة تسترد طفلة مختطفة بعد بيعها ب(50) ألف جنيه    حملات تفتيش لمراجعة ظروف تخزين الإطارات بالخرطوم    الوليد بن طلال استثمر 500 مليون دولار في روسيا تزامنا مع بدء العملية العسكرية    تحذير لمستخدمي فيسبوك وإنستغرام.. هذه مصيدة لكشف بياناتكم    سعر الدولار في السودان اليوم الأحد 14 أغسطس 2022 .. السوق الموازي    إنطلاق ورشة تدريب المهندسين الطبيين لمراكز غسيل الكلى    شبيه لمصطفى سيدأحمد يتملك حوالي "1200" شريط كاسيت للراحل    صلاح الدين عووضة يكتب : وأنا!!    القبض على مجموعة مسلحة متهمة بسرقة منازل المواطنين بالخرطوم    فائدة مذهلة لصعود الدرج بدلًا من استخدام المصعد!    ضبط كميات كبيرة من الخمور المعدة للبيع بمروي    الانتباهة: تفاصيل أخطر عملية نهب مسلّح بالخرطوم    محامي قاتل الإعلامية شيماء جمال ينسحب من القضية    القبض على متهمين بنهب مواطن تحت تهديد السلاح الناري شمال بحري    السودان.. إعادة طفلة إلى أسرتها بعد بيعها بخمسين ألف جنيه    أم محمد.. (ولدك يمين يكفينا كلنا مغفرة)!!    الرياض تستضيف المهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون نوفمبر المقبل    جمعية الروائيين السودانيين تصدر صحيفتها الالكترونية    الأمطار تغمر المسرح القومي ودمار لعدد من النصوص التاريخية    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    د. توفيق حميد يكتب: هل مات أيمن الظواهري قبل قتله في أفغانستان؟    الرئيس السريلانكي السابق في تايلاند    عبد الرحمن عبد الرسول..ولجنة تكريم فضفاضة ؟    حادثة "هاوية نهاية العالم" تثير ضجة في السعودية    الموفق من جعل له وديعة عند الله    ال(إف بى آى) تُداهم منزل دونالد ترامب في فلوريدا    الأمة القومي يُدين ما يتعرّض له الشعب الفلسطيني في قطاع غزة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



محتجون يغلقون ميناء سواكن الجنوبي اعتراضاً على توقيع (مسار الشرق)
نشر في سودان تربيون يوم 04 - 10 - 2020

أغلق محتجون سودانيون، الأحد ميناء بورتسودان الجنوبي، احتجاجا على مسار الشرق الذي جرى التوقيع عليه ضمن اتفاق السلام السوداني في عاصمة جنوب السودان.
ووقع عن مسار الشرق، كل من خالد إدريس عن "الجبهة الشعبية المتحدة، وأسامة سعيد عن مؤتمر البجا المعارض الا أن بعض جماعات الشرق قالوا إن الفصيلين اللذين شاركا في هذا التوقيع لا يمثلان القوى السياسية على الأرض.
وركزت وساطة مفاوضات سلام السودان في جوبا على 5 مسارات، هي: إقليم دارفور وولايتي جنوب كردفان والنيل الأزرق وشرقي السودان، وشمالي السودان، ووسط السودان.
وقال رئيس نقابة هيئة الموانئ البحرية، عبود الشربيني، ل"سودان تربيون"، "أغلقنا البوابات 16، 17، 18 بالميناء الجنوبي إغلاقا كاملا رفضا لمسار الشرق المضمن في اتفاق السلام في جوبا".
وأوضح أن مسار الشرق لا يمثل أهل شرق السودان، وأنهم ضد الارتهان للأجندة الخارجية، كما أشار إلى الاستمرار في التصعيد إلى حين تحقيق كل مطالبهم، بإلغاء مسار الشرق في الاتفاق، وعدم الارتهان للأجندة الخارجية.
وأضاف، "مسار الشرق لا يمثلنا لأنه مدعوم خارجيا، وكل الأجندة الخارجية هدفها الموانئ السودانية، ولن نسمح بذلك".
وطبقا لمصادر "سودان تربيون"، فإن النظارات المستقلة في شرق السودان، بقيادة ناظر قبيلة الهدندوة محمد الأمين ترك، تقود التصعيد في المنطقة احتجاجا على "مسار الشرق" المضمن في مفاوضات سلام جوبا.
وأوضحت المصادر أن التصعيد بدأ السبت، بإغلاق "العقبة" بالطريق القومي المؤدي إلى الموانئ الرئيسية بالبحر الأحمر، وبلغ ذروته اليوم بإغلاق ميناء سواكن و"الجنوبي" الخاص بنقل وتفريغ البضائع بمدينة بورتسودان.
وقررت اللجنة الأمنية بولاية البحر الأحمر إيقاف حركات الباصات السفرية من وإلى بورتسودان نتيجة لإغلاق الطريق الرابط بين مدن (سنكات -هيا).
وقال مقرر مجلس نظارات البجا، عبد الله أوبشار، إن إغلاق طريق بورتسودان يأتي للتنديد بالتوقيع على "مسار الشرق" في اتفاق السلام بالعاصمة جوبا.
ورهن أوبشار في تصريحات صحفية، فتح الطريق بإنفاذ مقررات مؤتمر نظارات البجا.
وفي نهاية سبتمبر الماضي، قرر مجلس قبائل البجا في شرق السودان، في ختام أعماله تحت شعار "مؤتمر السلام والتنمية والعدالة"، المطالبة بتقرير المصير لإقليم شرق السودان، رفضا للتهميش.
وشملت توصيات المؤتمر التي تسلمها نائب رئيس مجلس السيادة، محمد حمدان دقلو "حميدتي"، الرفض القاطع لمسار سلام الشرق في مفاوضات جوبا، والتجاوزات في تعيين والي كسلا، والتدخلات الخارجية في شأن البلاد.
كما شملت التوصيات إيقاف المخططات الزراعية والصناعية ونشاط التعدين في مناطق الشرق إلى حين التوصل إلى أسس تحقق مصلحة سكان المنطقة.
وبدأت الأزمة السياسية في شرق السودان، منذ أن أدى الوالي صالح عمار اليمين الدستورية واليا لولاية كسلا المتاخمة لدولة إريتريا.
ويحظى عمار بتأييد قبيلة البني عامر التي ينحدر منها ويجد مؤازرة من لجان المقاومة وقوى الحرية والتغيير التي رشحته للمنصب، لكن بعض جماعات البجا أعلنت رفضها للوالي وقالت إنها لن تسمح بتوليه مقاليد السلطة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.