مستشار حمدوك:الخلافات داخل المكون العسكري خطيرة علي البلاد    الاتحاد الأفريقي يعقد اجتماعا بشأن سد النهضة يومي الخميس والجمعة    صندوق النقد الدولي: تعهّدات تمويلية تسمح بتخفيف الديون على السودان    صندوق النقد يؤمن تعهدات ب (1.415) مليار دولار لإعفاء شامل لديون السودان    البنك الزراعي بالشمالية يستلم 290 ألف جوال قمح    سوداكال يطالب باحترام خارطة الفيفا.. وينتقد قرارات الاتحاد السوداني    آل الشيخ يتكفل بمليون دولار لتأهيل إضاءة الجوهرة الزرقاء    الهلال يتدرب ويغادر لأبوحمد    التهاب عضلة القلب يحير العلماء.. هل السبب لقاحات كورونا؟    مختصون : فتح صادر الذرة يُحدث ندرة في القطاعات التي تتغذى عليه    جامعة السودان العالمية توقع مذكرتي تفاهم مع جامعتين صوماليتين    توقعات بهطول أمطار متفرقة وارتفاع درجات الحرارة    معاشيون : منحة العيد لا تساوي ( كراع خروف)    جريمة مروعة.. يقتل جميع عائلته ويدفنهم بالمنزل    اقتصاديون: بورصة الذهب توقف التهريب    انطلاق العمل لمسح الشمول المالي القومي بدنقلا    ضوابط جديدة للاستيراد للأغراض التجارية والشخصية وحظر تجارة (الشنطة)    اكد عدم ايفاء الرئيس الفخري بها سوداكال يعلن تسديد مستحقات البرازيلي    المريخ ينشد الفوز والصدارة أمام حي العرب بورتسودان    شعبة صادر الماشية : لابد من التزام البنوك التجارية بإعادة الحصائل    مصر.. الإعدام لعراقي استأجر عاطلا لاغتصاب زوجته.. فقتلها    الفنانة المخضرمة حنان النيل توضح أسباب اعتزالها الوسط الفني    (نداء السودان) يجمد عضويته في قوى (الحرية والتغيير)    شطب الاتهام في منتحل صفة قوات الدفاع الشعبي المحلول    المباحث تسترد ماشية مسروقة    شنق لتاجر مخدرات بشارع النيل    وزير النقل ولوفتهانزا الإستشارية : ياللبؤس !!    طه مدثر يكتب: من إفادات زول سغيل!!    حمد كمال يتعاقد مع الشرطة القضارف    تباين الآراء داخل قحت بشأن مبادرة حمدوك    ضبط شبكة تزوير لوحات المركبات بالقضارف    "كاف" يمهل الاتحادات الوطنية ويمدد فترة القيد    مدير وزارة الصحة بالجزيرةيقف على إحتياجات مركز الحاجة ثريا للكلي    داعش يتبنى الهجوم على منزل رئيس برلمان النيجر    الدفاع المدنى ينقذ الكلاكلة من كارثة محققة    "بعوض ملقح بالفياغرا تسرب من مختبر ووهان".. خبر ساخر يغزو مواقع التواصل    السودان يرسل وزير الدفاع لتسليم رسالة للرئيس الروسي    مع شرب كمية معينة يوميا.. دراسة ترصد "فائدة مذهلة" للقهوة    دراسة تكشف أسرار متلازمة "القلب المنكسر"    اكتشاف نشاط جيولوجي على الزهرة "يشبه سطح الأرض"    هدف مبكر يمنح إنجلترا الفوز وصدارة المجموعة الرابعة    لتخفي وجودك على الواتساب بدون حذف التطبيق..اتبع هذه الخطوات    رقص ساخن بين هدى عربي وأحد عازفيها    والدة شريف الفحيل تنتقد (لايفاته) وتفاصيل مثيرة في الفيديو الأخير    منتصر هلالية يكمل مراسم زفافه الثاني    رئيس آبل يكشف السبب في أن نظام آيفون أفضل من أندرويد    حملة إعلامية لتوعية الأطفال بمخاطر التقنية الحديثة    هل هاتفك يتنصت عليك حقا؟.. تجربة بسيطة يمكن تطبيقها للتأكد من ذلك!    القومي يستعد لإنتاج برامج العيد    طائرُ القَلقْ: عبد العزيز بركة ساكن ينعى ولده    تطوّر غير متوقع في قضية قتل شاب في فيلا نانسي عجرم    مُدير هيئة الطب العدلي ل(السوداني): لجنة جديدة لتشريح جُثث الأكاديمي    رئيس الفلبين يُخير الشعب بين التطعيم ضد كورونا أو السجن    جدلية العلاقة بين الجمهوريين والأنصار!    دعاء الرزق مستجاب بعد صلاة المغرب .. 3 أدعية تفتح أبواب الخيرات    السؤال: اكتشفت أن زوجي يتكلم مع نساء فماذا أفعل؟    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    المهدي المنتظر وما ليس الزاماً!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





خبراءسياسيون: التظاهرات المليونية المتكررة مهدد للأمن القومي

- أكد الأستاذ عبد العزيز النور، الأمين العام لحزب الوطن أن التظاهرات المليونية المتكررة التي يدعو لها تجمع المهنيين مهدد للأمن القومي السوداني خاصة بعد نجاح الثورة والتوصل لاتفاق بين المجلس العسكري الانتقالي وقوى إعلان الحرية والتغيير ويجري التفاوض لاستكماله.
وناشد الأمين العام لحزب الوطن في الاستطلاع الذي أجرته وكالة السودان للأنباء مع بعض الخبراء السياسيين وقادة الأحزاب حول الدعوات المتكررة لتظاهرات مليونية، ناشد تجمع المهنيين تحكيم صوت العقل والجنوح للحوار وعدم استغلال عاطفة الشباب الذي ثار على النظام السابق لظلمه وفساده، موضحاً أن هؤلاء الشباب ليست لديهم أي انتماءات سياسية أو أيدلوجية، داعياً الأحزاب الوطنية والتاريخية والشخصيات الوطنية للتصدي للذين يستغلون الشباب لتحقيق أجندتهم السياسية الخاصة.
وأضاف عبد العزيز أن دعوات تجمع المهنيين للتظاهر وهو أحد مكونات قوى إعلان الحرية والتغيير التي توصلت لاتفاق مع المجلس العسكري ولا زالت تفاوضه حتى الآن تظهر تناقضات وانشقاقات كبرى داخل الحرية والتغيير وأنهم فقدوا السيطرة على مكوناتهم.
وشدد الأمين العام لحزب الوطن أن حسم الخلافات السياسية مكانه جلسات الحوار داخل الغرف المغلقة وليس عبر استعراض العضلات في الشارع، مؤكداً أن التظاهرات المستمرة الخاسر الأكبر فيها الوطن ومصالح المواطنين وتعطل الخدمات وعجلة الإنتاج.
وعلى صعيد متصل عبر الأستاذ علي حمودة رئيس حزب الإصلاح الوطني عن رفض الحزب لمبدأ استخدام التظاهرات المستمرة لممارسة ضغوط سياسية، مشيرا إلى أن الدعم المحلي والإقليمي والدولي الكبير للاتفاق الذي توصل إليه المجلس العسكري وقوى إعلان الحرية والتغيير يحتم على الجميع إعطاء الحوار والوسطاء فرصتهم الكاملة لترميم أي خلافات سياسية بين الطرفين وأن يحرص الجميع على أن يكون همهم العبور الآمن بالوطن في هذا الظرف الدقيق الذي يمر به بعيداً عن المصالح الحزبية والشخصية الضيقة وتصفية الحسابات.
ورفض رئيس حزب الإصلاح الوطني عودة الأمور للمربع الأول، مؤكداً دعمهم للحوار والتفاوض بين جميع القوى السياسية السودانية، مشيراً لاحتمال وجود مندسين في هذه التظاهرات من عناصر الثورة المضادة.
وتساءل المحلل السياسي الأستاذ فتح الرحمن النحاس عن برامج قوى إعلان الحرية والتغيير التنموية والاقتصادية لشباب السودان بدل الزج بهم في تظاهرات متكررة لن تقدم شيئاً للوطن وقال إن التظاهرات لن تطعم الشعب السوداني أو تحل مشاكل الشباب في وقت يعاني فيه السودان من مشاكل اقتصادية وتنموية كبيرة، مؤكداً أن الحرية والتغيير لا تمتلك أي برامج طموحة لحل مشاكل الشباب لذلك تركز جهودها على التظاهرات.
ولفت النحاس إلى أن قوى إعلان الحرية والتغيير يعانون من انشقاقات كبيرة وفقدوا البوصلة، موضحاً أن تأكيد تجمع المهنيين على خروج التظاهرات سواء تحقق اتفاق بين المجلس العسكري والحرية والتغيير أم لم يتحقق أكبر دليل على أنهم لا يريدون التوصل لاتفاق سياسي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.