إيراد النيل الأزرق يواصل الارتفاع    وزيرة الخارجية تأمل ان تعود اثيوبيا لرشدها في قضة سد النهضة    المديرة التنفيذية لوكالة المعونة الامريكية تصل الفاشر    السودان ينتج 30 طن ذهب خلال 6 أشهر    المجدفة إسراء خوجلي تحتل المرتبة 32    مصرع ثلاثة اشخاص غرقا بقرية كردقيلي بولاية الحزيرة    لا لكلفتة الجمعية    وزير التجارة : استقرارٌ وشيكٌ لأسعار السلع    أردوغان يعلن 6 ولايات منكوبة جراء حرائق الغابات بتركيا    الولايات المتحدة تبدأ ترحيل عدد من العائلات المهاجرة سراً    غرب كردفان.. مسؤول يؤكد استقرار الحالة الأمنية وعودة الحياة لطبيعتها بالنهود    زين العابدين صالح يكتب: حزب الأمة القومي و بروز تياران متعارضان    حصل على عقد كبير غارزيتو في الخرطوم اليوم    الكوادر الصحية بمستشفى كوستي تضرب عن العمل لأغرب سبب    تفكيك شبكة إجرامية متخصصة في توزيع وتجارة العملة الأجنبية المزيفة بالنيل الابيض    لجنة أمن شمال دارفور تكشف ملابسات الاعتداء المسلح على قسم شرطة الفاشر    «راديو البنات»… إذاعة نسوية متخصصة وصوت متفرد للسودانيات    بيان حول لحنة تأبين الشاعر القدال    الأسماء الحقيقية لبعض الفنانين.. بعيداً عن الألقاب    احباط تهريب ذهب زنة 7.544 كيلو بمحلية ابو حمد بولاية نهر النيل    شاكيرا مهددة بالسجن… بسبب 16مليون دولار    الحكومة ترفض مقترح منبر الشرق وتتمسك بالمسار مسار الشرق.. استمرار الجدل!    سعر الدولار التأشيري في بنك السودان المركزي اليوم السبت 31 يوليو 2021    "ترامب" في مأزق مزدوج.. ما أخفاه لسنوات على وشك الظهور    مذكرة أميركية تؤكد تغير الحرب على كوفيد وتحذر من دلتا    باب التقديم مفتوح.. "تويتر" يطلق مسابقة جائزتها 3500 دولار    الإفراط في تناول المسكنات يؤدي إلى الإصابة بالسرطان    مصر تبدأ إصدار شهادات تطعيم ضد كورونا.. إليك السعر والتفاصيل    النائب العام: اكتشاف مقابر يُرجّح أنّها لضحايا المخلوع    السعودية.. السماح بدخول حاملي التأشيرات السياحية من الدول المسموح القدوم منها بشرط التحصين الكامل    شرطة ولاية نهر النيل تضبط (17) سبيكة ذهب تزن (935، 83) كيلو جرام بحوزة متهمان    محاولات لعناصر موالية للنظام السابق لاجهاض العدالة وطمس الحقائق    الكورونا … تحديات العصر    الاقتصاد السودانى: كيفية الخروج من المأزق الماثل…    دبابيس ود الشريف    زهير السراج يكتب سِيد البلد !    السعودية تفتح ابوابها لحاملى التأشيرات السياحية    في أول إطلالة له على الزرقاء عادل حسن يتحول من عازف إلى مغنٍّ    الهلال يواصل إعداده لهلال الساحل    الهند تبحث فرص الاستثمار بشمال كردفان    وزير الطاقة لمصادر: انتهاء برمجة القطوعات    اتفاقية لتأهيل محطة توليد الكهرباء بسنار    وزير الزراعة يترأس وفد السودان بالقمة التمهيدية للغذاء العالمي    مبارك عبد الوهاب.. الشاعر المنسي في ذاكرة (قصب السكر)!!    أثبت حضوراً فاعلاً في الآونة الأخيرة محمود الجيلي.. شاعر جيل!!    النسيمات تواصل عروضها الجميلة وتتخطي الرهيب في الوسيط    طبيب يكشف المواد الغذائية المسببة لتكون حصى الكلى    بالفيديو: ردود أفعال ساخرة في مواجهة كمال آفرو بعد تصريحه (أنا بصرف في اليوم 10 مليون فمايجيني واحد مفلس يقول لي عايز بتك)    تحرير ( 6 ) أشخاص من ضحايا الاتجار بالبشر بالقضارف    يمكنها أن توازن نفسها والتحكم بها عن بعد.. دراجة شركة "دافنشي" الغريبة والمخيفة    نكات ونوادر    صحتنا الرقمية.. هذه الأدوات تساعدك على "الصيام الرقمي"    مصرع طالب وطالبة غرقاً بالخرطوم    أنت بالروح.. لا بالجسد إنسان!    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    جيب تطلق أول سيارة كهربائية صغيرة    دافع عنه معجبوه هجوم شرس على الفنان سامي المغربي بسبب هواتف التعاقدات    هل يجوز الدعاء لمن انتحر وهل يغفر الله له ؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



إزالة التمكين بالجزيرة تدفع بتوصيات لإسترداد 50 ألف قطعة أرضٍ

مدني 17-5-2021 (سونا) - أكدت لجنه إزالة التمكين ومحاربة الفساد وإسترداد الأموال العامة بولاية الجزيرة في تصريح صحفي للجنة الإعلامية عدم وجود أي خلاف سياسيّ أو قانونيّ بين أي عضو أو حزب سياسيّ وآخر يعطل عمل اللجنة، كما اشيع مؤخراً وجددت التأكيد بأن جميع المكونات السياسية والقانونية والمدنيه والمهنيه تعمل على قلب الثورة الواحد في تفكيك نظام الثلاثين من يونيو وإسترداد الأموال العامة لخزينة ولايه الجزيرة ومحاسبه كل الذين أجرموا وخالفوا القوانين الدولية والمحلية التي تمثل روح قانون تفكيك نظام الثلاثين من يونيو ومحاربة الفساد وإسترداد الاموال العامة المركزية.
وناشدت اللجنه القنوات والمواقع الإلكترونية الإخباريه الرسمية والخاصة بأن تتحرى دقه المعلومات عن عمل اللجنه وأن تتعامل فقط مع اللجنه الإعلاميه الرسميه للجنه، وهي الآن بصدد إتخاذ إجراءات قانونية ضد بعض الصحفيين والصحف التي روجت لأخبار وإشاعات وفقاً لمعلومات مغلوطه مجهوله المصدر، وتُجدِدُ اللجنة قسمها أمامَ الله وأمامَ الشعب أنها ستظل تسير في درب النضال وإسترداد الحقوق ومحاربة الفساد إحقاقاً لروح العدالة من أجل ذلك تطالب اللجنة بأنْ تتوحد الغايات لمحاربة قُوى الشّر التي ظلت ولازالت تتربص باللجنة وتُظهرها بمظهر من وحي خيالها المريض في الوسائط لا لشي إلا لأنّ الثورة إقتلعت منهم إمتيازات السلطة.
وأكدت اللجنه أن أبوابها مفتوحة أمام الجمهور للشكاوى والاستفسارات عبر التواصل المباشر بزيارة اللجنة في مقرها المؤقت بالمجلس التشريعي عبر سكرتاريتها المتخصصة وعبر بريد الصفحة الرسمية، ولفتت لجنة إزالة نظام التمكين بولاية الجزيرة للدفع بجملة من المقتراحات للجنة المركزية لتسريع عملية التفكيك وإجازة القرارات، شملت توسيع نطاق الدائرة القانونية بإشراك أكبر عدد من المحامين الديمقراطيين المُنْضوين تحت جسم تحالف المحامين الديمقراطيين، وإنشاء جريدة رسمية دورية للقرارات المجازة لتكون مرجعية للقرارات تظهر للأجيال القادمة حجم المُستردات والأصول التي نهبت، إضافة لإعتماد إقامة المؤتمرات الصحفية الخاصة بلجان الولايات بعد إجازة قراراتها، وعددت لجنة إزالة التمكين ومحاربة الفساد وإسترداد الأموال بولاية الجزيرة التوصيات التي دفعت بها لإسترداد أكثر من 50 ألف قطعة أرضٍ سكنية وزراعية وخدمية وإستثمارية وإنهاء أكثر من 400 وظيفة أتت بفعل التمكين والمحسوبية ومخالفة لشروط الخدمة المدنية إضافة إلي جملة من الإصلاحات الإقتصادية لمؤسسات الدولة الإتحادية والعمل على إزالة الفساد منها وعدداً من بلاغاتِ الثراء الحرام والفساد المالي والإداري ضد عدد كبير من المنتفعين من رموز النظام السابق ونخب إنتهازيه ورأسماليه طفيليه أثرت ثراء فاحشاً بواسطة علاقات مشبوهه وإستغلال النفوذ، وشملت التوصيات إسترداد أسهم وإنهاء تعاقدات ومراجعة إعفاءات ضريبية وجُمركية وحل واجهات حزبية لمنظمات مشبوهة وإسترداد أصول متحركة وثابتة ومنقولة من آليات وسيارات وعقارات، إضافةً لتكوين لجان تسيير للإتحادات والنقابات حيث تم إجازة عدد يسير منها لم يلب رغبات وطموح المواطنين نسبة لأن اللجنة المركزية تستقبل توصيات كل لجان التفكيك من الولايات.
وأشارت لجنة إزالة نظام الثلاثين من يونيو وإسترداد الأموال العامة بولاية الجزيرة إلى أنها منذ تكوينها تعمل في أجواء مضطربة سياسياً وإقتصادياً وإجتماعياً تمُرُ على الدولة ككل ألقتْ بظلالٍ سالبة عليها ولكن مع ذلك إستطاعت الصمود حتى اللحظة بسَندٍ شعبي قَوي من قوى الثورة المختلفة.
وعبرت عن أسفها علي أنّها تسوق التهاني لشعب أصبَح يشتهي الفرح والأمل في عيدٍ كنا نتمناه أنْ يَعود سعيداً ولكن يأبي النزيف أن يتوقف ويأبي الجرح أن يندمل لتزهق أرواح أخرى بريئة تذهب رصيداً للتضحية والنضال فيُطِل العيد مبتسماً بين جِراح قديمة وجديدة، ووصفت جريمة أرضِ القيادة العامة بالنكراء تستوجب المحاسبة الفورية والقصاص العادل وعدم إفلات الجناة، وجددت إلتزامها بأن لا يهدأ لها بال حتى تكتمل عملية تفكيك نظام 30 يونيو 1989م وإسترداد الأموال العامة الذي ما زال يعيث فساداً في جسد الدولة، وانها على قدر التحدي والمسؤولية الوطنية .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.