انقلاب السودان: لماذا يغامر الجيش بمستقبل البلاد؟    ما زال الحل ممكناً    واشنطن بوست: البرهان، الذي يحظى بدعم ضمني من عدد من الدول العربية في وضع قوي    مجهولون يغتالون ضابطاً بالرصاص بحي العمارات بالخرطوم    وزارة الثقافة والاعلام تنفي صلتها بالتصريحات المنسوبة اليها في الفترة السابقة    الممثل الخاص للأمين العام يحث البرهان على فتح الحوار مع رئيس الوزراء وأصحاب المصلحة    داليا الياس: أنا لا مرشحة لى وزارة ولا سفارة ولا ده طموحى ولا عندى مؤهلات    بسبب توقف المصارف والصرافات.. انخفاض أسعار العملات الأجنبية    صحف أوروبية: على الغرب أن يرد على "الثورة المضادة" في السودان    حالة ركود حالة و نقص في السلع الضرورية بأسواق الخرطوم    دعوات ل"مليونية" في السودان.. و7 جثث دخلت المشارح    إثيوبيا تستغل تعليق الاتحاد الأفريقي لعضوية السودان    سعر الدولار اليوم في السودان الخميس 28 أكتوبر 2021    واتساب يختفي من هذه الهواتف للأبد.. باق 48 ساعة    إغلاق (سونا).. لأول مرة في تاريخ السودان    البنك الدولي يوقف صرف أي مبالغ في عملياته في السودان    صندوق النقد الدولي : من السابق لأوانه التعليق على الأحداث الأخيرة في السودان    تباين تصريحات قيادات نظارات البجا حول فتح بورتسودان    سعر الدولار اليوم في السودان الأربعاء27 أكتوبر 2021    رسالة الثورة السودانية إلى المعارضة السورية    كواليس اليوم الاول للإنقلاب    منتخب سيدات الجزائر عالق في السودان    تأجيل إجتماع مجلس إدارة الاتحاد    تواصل التسجيلات الشتوية بالقضارف وسط اقبال كبير من الاندية    مايكل أوين: محمد صلاح أفضل لاعب في العالم حاليا ويستحق الكرة الذهبية    محمد سعد يعرض مسرحية عن الجاهلية في السعودية    ميسي الجديد".. برشلونة يفكر في ضم محمد صلاح.. وجوارديولا يتدخل    مخطط الملايش    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الإثنين 25 أكتوبر 2021    بالفيديو: مطربة سودانية تهاجم عائشة الجبل وتتحدث بلهجة مستفذة .. شاهد ماذا قالت عنها    اكتمال ترتيبات افتتاح مُستشفى الخرطوم    مُدير هيئة الطب العدلي : العيار الناري وقع على بُعد بوصات من مجلسنا    أخطاء في الطهي تؤذي صحتك    أنجلينا جولي تنشر صورًا حديثة عن الأهرامات بتعليق مفاجأة    كشف عن تزايُد مُخيف في الإصابات بالمِلاريا وأكثر من 75 ألف حالة خلال الأشهُر المَاضية    شاهد بالصورة والفيديو.. راقصة أنيقة تشعل حفل طمبور سوداني وتصيب الجمهور والمتابعين بالذهول برقصاتها الرائعة وتحركاتها المبهرة    أطلق عليها (مواكب الحب) النصري خلال حفله الجماهيري الاخير يبعث رسالة لجمهوره ورفيقه الراحل ابوهريرة حسين    سباق هجن عصر اليوم ضمن فعاليات مهرجان عرس الزين    (زولو) الى القاهرة للمشاركة في مهرجان الجاز    سادوا ثم بادوا فنانون في المشهد السوداني.. أين هم الآن؟    رددوا (يا كوز اطلع برا) طرد مذيع من المنصة أثناء تقديمه حفل النصري    بسبب الوضع الاقتصادي المتردي.. عودة الحمير في لبنان كوسيلة نقل رخيصة الثمن    إغلاق الطرق يؤجل محاكمة زوجة الرئيس المخلوع    صالات الأفراح … وبدع الأعراس الإنسان خُلق بطبعه كائن اجتماعي    شرطة جبل أولياء تضبط عقاقير طبية متداولة خارج المجال الطبي    موظف سابق في فيسبوك يبدأ الحديث عن المسكوت عنه    السعودية لإعادة التدوير للعربية: التحول عن المرادم سيوفر 120 مليار ريال    دار الإفتاء في مصر: لا يجوز للمرأة ارتداء البنطال في 3 حالات    كوبي الايطالية تحتفل باليوم الدولي لغسل الأيدي بشمال دارفور    مصر.. العثور على عروس مقتولة بعد 72 ساعة من زفافها .. والزوج يوجه "اتهامات" للجن    مدير مستشفى البان جديد : المعدات الطبية فقدت صلاحيتها    في وداع حسن حنفي    وجهان للجهاد أوليفر روى (أوليفييه Olivier Roy)    اليوم التالي: رفض واسع لقرار إغلاق سوق السمك المركزي بالخرطوم    مصرع نازحة بطلق ناري في محلية قريضة بجنوب دارفور    قال إنه محمي من العساكر .. مناع: مدير الجمارك لديه بلاغين تزوير بالنيابة و لم تتحرك الإجراءات    مولد خير البرية سيدنا محمد ابن عبد الله (صلوات الله عليه وسلم)    عثمان جلال يكتب: في ذكرى مولده(ص ) وفي التاريخ فكرة وثورة ومنهاج    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



أردوغان يعلن 6 ولايات منكوبة جراء حرائق الغابات

أنقرة 31-7-2021( وكالات ) - أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم ست ولايات جنوبي البلاد مناطق منكوبة جراء عشرات الحرائق التي اندلعت في الأيام الماضية.
وقال الرئيس التركي -في تغريدة على حسابه في تويتر- إن ولايات أنطاليا وموغلا ومرسين وأضنة وعثمانية أعلنت مناطق منكوبة جراء الحرائق، وتعهد أردوغان بأن تواصل السلطات "اتخاذ جميع الخطوات اللازمة لتضميد جراح الشعب وتعويض خسائره".
وأضاف الرئيس التركي -أمس الجمعة- أن 45 مروحية تشارك في عمليات الإطفاء، وتابع "نرصد باستمرار وضع المناطق في تركيا بطائراتنا المسيرة"، مشيرا إلى أن نحو ألف و80 سيارة إطفاء في العمليات بالمناطق المتضررة، فضلا عن 280 صهريج مياه وألفي و270 عربة تدخل سريع. وذكرت وكالة الأناضول أن طائرات من روسيا وأوكرانيا وأذربيجان ساعدت في إخماد النيران.
وقال الرئيس التركي -أمس الجمعة- في تصريحات صحفية إن "الموضوع ليس صدفة، فقد بدأت الحرائق في وقت واحد تقريبا في أكثر من محافظة في الجنوب التركي"، مضيفا "علينا أن نقف معا في هذا اليوم ونتخذ قرارا موحدا ونخطو خطوات موحدة باتجاه واحد معا".
وكذلك قال مسؤولون أتراك إن هناك شكوكا حول سبب اندلاع كثير من الحرائق في وقت متزامن، وتباشر السلطات الأمنية والقضائية تحقيقات بهذا الشأن إذ قال وزير الخارجية مولود جاويش أوغلو -أمس الجمعة- من منطقة منافغات "من أشعل هذه الحرائق؟ لدينا شكوك كل مؤسساتنا تجري تحقيقا دقيقا في هذا الموضوع. وقُبض على مشتبه بهم". وأوقف السلطات 5 أشخاص في منطقة عثمانية للاشتباه بصلتهم باندلاع حرائق في هذه المنطقة، وذكرت وكالة الأنباء الخاصة "ديميرورين" (DHE) أنه يعتقد أيضا أن ولدين أشعلا النار التي اجتاحت مرمريس عن طريق الخطأ.
وقال وزير البيئة والتخطيط العمراني التركي مراد قوروم إن السلطات فتحت تحقيقات شاملة في أسباب حرائق الغابات، إذ تتولى التحقيقات كل من وزارة الداخلية وجهاز المخابرات.
وحتى مساء أمس الجمعة، أسفرت تلك الحرائق عن مصرع 4 أشخاص، وإصابة العشرات بجروح، في حين تمكنت السلطات المعنية من إخماد معظمها، إذ قال وزير الزراعة والغابات بكر باكدميرلي -في تغريدة هذا الصباح في حسابه على تويتر- إن السلطات سيطرت على 88 من أصل 98 حريقا بين 28 و31 من الشهر الحالي.
وأضاف الوزير التركي أن الجهود مستمرة بتفان للسيطرة على الحرائق العشرة المتبقية.
واندلعت حرائق منفصلة في غابات تقع في غابات: منافغات وأنطاليا وأضنة ومرسين وبودروم ومرمريس، بالقرب من المواقع السياحية المطلة على البحر المتوسط جنوبي تركيا، لكنّها سرعان ما وصلت إلى مناطق مأهولة بالسكان بسبب الرياح العاتية. وأسفرت الحرائق عن مقتل 4 أشخاص، أحدهم رجل يبلغ من العمر 25 عاما، كان في طريقه لمد يد العون في منطقة أتت عليها النيران في مرمريس، وفقا لقناة "إن تي في" الإخبارية التركية.
والتهمت النيران عشرات المنازل والحقول والإسطبلات في قرى عديدة. وأمام اتّساع رقعة الحريق، أخلت السلطات عشرات القرى من سكّانها، كما أخلت فندقا في مدينة بودروم السياحية من نزلائه.
وفي المناطق التي أخمدت فيها النيران، يجري تقييم حجم الأضرار الناتجة عن الحرائق، ففي مدينة أنطاليا الساحلية، سُجل تضرر فيما يزيد على ألفي و300 مبنى ومساحات خضراء واسعة.
وفي إجراء احترازي، منعت سلطات المدن التركية الكبرى ومن بينها إسطنبول، الدخول إلى الغابات والمتنزهات الوطنية القريبة، فقد حظر مكتب حاكم إسطنبول الدخول إلى مناطق الغابات حتى نهاية أغسطس المقبل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.