شاب سوداني يبعث باستشارة مثيرة.. (تقدمت لخطبة فتاة ووالدتها المطلقة وقعت في حبي وتريد أن تبعدني من ابنتها لتنفرد بي فماذا أفعل؟)    شاهد بالفيديو.. احسان تظهر بشكل مفاجئ تسعد المتابعين وترد بقوة على والدها الذي أعلن خروجه عن الدين الإسلامي وتحوله للمسيحية    شاهد بالفيديو.. احسان تظهر بشكل مفاجئ تسعد المتابعين وترد بقوة على والدها الذي أعلن خروجه عن الدين الإسلامي وتحوله للمسيحية    شاهد بالصورة والفيديو.. فنانة سودانية صاعدة تعلن عن نفسها بارتداء "البرمودة" خلال حفل حضره جمهور غفير    شاهد بالفيديو والصورة.. حسناء فائقة الجمال تشعل مواقع التواصل الاجتماعي بالسودان بملابسها المثيرة ومداعبتها (الربابة) بطريقة ملفتة    توجه صغار الأولمبية لسيول للمشاركة ببرنامج أكاديمية الافق الجديد الكورية    ريال مدريد يفوز على ليفربول بهدف نظيف ويتوج بدوري أبطال أوروبا للمرة 14 في تاريخه    نادي البحير يدشن انطلاق ديربي سباق الفروسية بنيالا    إنطلاق إمتحانات مرحلة الأساس بغرب دارفور    وصفتها بغير المسؤولة .. الخارجية السودانية تدين تصريحات مدير سد النهضة    هيئة محامي دارفور ل(باج نيوز): إجراءات النيابة في مقتل عميد الشرطة غير قانونية    والي الخرطوم يقف على الترتيبات النهائية لإعلان إجراءات موسم الحج    الخرطوم:توجيهات بقطع الامداد المائي عن الجهات التي تقوم بالتوصيل عشوائيا    القبض على أجنبي قتل زميله طعناً    تحذير من تسبب العواصف الشمسية في قطع شبكات الاتصالات والكهرباء    مقتل متظاهر في مواجهات مع الأمن في الخرطوم    الثورية: السلام لن يكتمل إلا بالتحاق كل حاملي السلاح    المراجع القومي: معالجات لتأخر ملفات الإعتداء على المال العام    في عمومية الاتحاد العربي للتجديف بالقاهرة..عبد الرحيم حمد يفوز بعضوية المكتب التنفيذي والجمل رئيسا للجنة الطبية    الجهاز الفني للمنتخب الوطني يبدأ محاضرات تحليل الأداء    نشوب حريق بأحد مخازن المُهمّات جوار برج قيادة القوات البحرية    إجازة النظام الأساسي يفجر غضب أعضاء (عمومية الهلال)    وزيرة الاستثمار : نولي الاستثمارات العربية اهتماماً أكبر    الشرطة المجتمعية تنفذ حملات منعية وشعبة قندهار تسترد مسروقات    إثيوبيا : جبهة تحرير تيغراي تقرع طبول الحرب    هذا المشروب الأحمر يخفض ضغط الدم مثل الأدوية.. ما هو؟    فنان مصري شهير يكشف عن تسمية ابنته تيمنا بالممثل القدير الراحل نور الشريف    وزير الثروةالحيوانية يؤكد اهتمام الدولة بقطاع الثروة الحيوانية لأهميته الاقتصادية    حيدر المكاشفي يكتب: استكراد كرتي..كلاكيت ثاني مرة    هل مازال لقحت وجود أو أثر    وزير الصناعه بالخرطوم يفتتح معرض الاختراع والابتكار الأول بالسودان    الشرطة تضبط مجموعة تعمل بتجارة الأسلحة في أمبدة    رواية نانجور حكايةُ أبنوسةٍ سودانيّة    قُرى شرق القضارف .. (تحتضن) الخزَّان و(يقتلها) العطش!!    بنك السودان : ارتفاع عرض النقود وانخفاض جميع الودائع في إبريل    الوزن الزائد والخصوبة.. دراسة تكشف العلاقة    عبد الله مسار يكتب: الصراط    مجلس الأمن يمدد حظر الأسلحة على جنوب السودان    إكتمال الإجراءات الازمة بجولة التطعيم السادسة بشرق دارفور    فيديو مؤثر لأقدم مقيمة بريطانية بالسودان.. وآخر وصية لها    براءة نجل شاروخان من تهمة تعاطي المخدرات    المواصفات والمقاييس بالجزيرة تطلق مبادرة (نحن معكم) المجتمعية    بالفيديو .. قال: (الخبر طلع كلام ساي).. "مديدة الحلبي" يتراجع عن حقيقة علاج (طفلة العفاض) معتذراً للجميع طالباً العفو وعدم تحمل أي مسؤولية    جهاز صراف آلي في مصر يمنح المتعاملين ضِعف المبلغ المسحوب    السعودية.. تلغي مهنة «العامل».. وتضع للمنشآت 67 خياراً بديلاً    وفد اللجنة الأولمبية المشارك في برنامج أكاديمية الافق الجديد يغادر الى كوريا بالسبت    تسريحة آمبر هيرد في "يوم الختام" تحمل رسالة مبطنة    الكوميدي "محمد كوكي " يعرض اعماله على منصة يوتيوب …    من اين تؤكل الكتف في الجمعية العمومية للنظام الاساسي؟!    شديد العدوى.. فيروس "أنفلونزا الطماطم" ينتشر في الهند    علامات تشير إلى الإصابة بالاكتئاب    مقتل تاجر برصاص مسلحين في وسط دارفور والسُّلطات تُوقف أحد المتهمين    البلاد تشيع الشيخ علي الشيخ محمدالشيخ طه إلى مثواه الأخير    السودان..حريق ضخم ب"حاج زمار" ولجنة لحصر الخسائر    القبض على شبكة تنشط في إدخال الحشيش من دولة مجاورة    الشؤون الدينية بالنيل الأزرق توزع مكتبات للمجمعات الإسلامية    تاج الدين إبراهيم الحاج يكتب: عندما يموت ضمير الإنسان    رويترز: مقتل رجل بسفارة قطر في باريس    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



إعلانات مؤخجله

أصبحت الأسر السودانية تتوارى خجلاً وإعلانات الجنس تدخل المنازل من دون أي استئذان بمسمياتها المختلفة عبر الشاشات الفضائية بطريقة اعلانية (قذرة)، تستحي عندما تشاهدها الأسر، ويبدو الخجل واضحاً على أفرادها، فهل من المعقول أن نستمع ونشاهد لقذارة هذه الإعلانات بهذه الكثافة عبر الأقمار الصناعية حاجات تكسف مثل (زيادة القدرة الجنسية - تكبير وتضخيم الأعضاء) وغيرها من المخجلات.. فهل نحن في زمن نزع الحياء من الإعلانات التلفزيونية وفقدنا القدرة على إيصال المعلومة بالطرق المهذبة
.
أخاف كثيراً على قنواتنا الفضائية المحلية التي اتجه بعضها لسوق الإعلانات الجنسية بالأعشاب المختلفة وباتت تفرد لها الأشرطة الإعلانية أسفل الشاشة - العافية درجات - وعلى القائمين على أمرها الانتباه لذلك حتى لا تطالهم سياط النقد العنيفة فنحن شعب محافظ لا نرضى بمثل هذه الإعلانات القذرة.
بالمناسبة لا أدري لماذا يتم تحجيم البرامج الدينية قنواتنا المختلفة وباتت مساحاتها شبه معدومة، وحتى ولو وجدت يتم بثها في أوقات ضعيفة المشاهدة فهل ابتعدنا عن ديننا لهذه الدرجة.
لا أدرى لماذا يصر مدير البرامج بقناة الشروق على هذه الفوضى في برمجته بدون دراسة، فقد اندهشت وأنا أشاهد القناة في أول منتصف الليل ببرنامج غذائي بعنوان (بيت الهنا).. عليك الله ياسيد أسامة في زول يشوف ليك قناتك ويتابعها وفي تبث برنامج لاعداد الطعام في الشق الأول من الليل. وهل تصر على إبعاد المشاهدين ونفورهم عن شاشة الشروق بهذه الوضعية للمميتة البرامج.. يا سيد أسامة تناول الطعام بالليل ساكت ما صحي عشان كده خلي برامجك صحية شويه، وأبعدنا من تخبطك وضعف ترتيبك قليلاً حتى لا نتأكد ونقتنع تماماً بأن الكرسي الذي تجلس عليه أكبر منك- كما قالت غفران معتصم.
أعان الله مخرجنا سعيد حامد وهو يحاول أن يصنع من الفسيخ شربات ويجتهد من جيبه الخاص لصناعة سينما أو دراما سودانية، فمن يمد لسعيد يد العون ويحمل لواء نهضة الدراما في البلاد.. فهل يسمعني السيد وزير الثقافة الاتحادي والولائي وكبرى الشركات.
ضحكت كثيراً الأسبوع الماضي وأنا اطالع خبراً طريفاً للغاية يقول إن قناة اسرائيلية سرقت فكرة برنامج (حالة استفهام) على شاشة النيل الأزرق، حتى قال لي ظريف المدينة: البرنامج ده نحنا ماشايفنو وماعندو اي تأثير على الواقع.. الاسرائيليون ديل ما عندهم شغلة ولا شنو خلاص خلو أي حاجة ضد البلاد وبقوا يسرقوا أفكار برامجنا.. عفواً مثل هذه الأخبار تضحكنا حد البكاء.
بعد أمسية النادي العائلي الأخيرة على الفنانين الشباب أن يمسكوا الخشب ويبلو رؤوسهم ساكت، فمعتز صباحي راجع للساحة بقوة ويحمل مقص الابداع ليحلق شهور مغنواتية الهبوط لتعطير وتنظيف الآذان بروائع الكلمات والصوت الطروب.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.