(الفاو): ندعم جُهُود الحكومة في إجراء المسوحات الوبائية    مدرسةأبو أيوب الأنصاري تفوز على مدرسةنور المعارف في البطولةالمدرسيةالأفريقية    التأمين الصحي يتعهد بسد النقص في المعدات والاجهزةالطبية بغرب كردفان    الأولمبية تحفز المنتخبات معنويا في ختام المشاركات الفردية    الهلال في الميدان..!    ولايةالخرطوم والسكة الحديد تتفقان على تطوير قطار النقل والموصلات    وزيرة الحكم الاتحادي تعقد اجتماعاً في الوزارة تُؤكِّد فيه على تقديم استقالتها وتوضح الأسباب    سعر الدولار في السودان اليوم الإثنين 15 أغسطس 2022 .. السوق الموازي    البرهان يُسلِّم (45) عربة للضباط و(113) ركشة لضباط الصف والجنود مُصابي العمليات الحربية    شاهد بالفيديو.. خبيرة تجميل تكشف كواليس عن المذيعة تسابيح خاطر حدثت داخل المركز: (تسابيح لا تستطيع التوقف عن الكلام حتى بعد أن أضع لها "الروج" ) والمذيعة ترد بتدوينة خاصة    شاهد بالفيديو.. أول حفل للمطربه عائشه الجبل بعد عودة قانون النظام العام.. تغني بالحجاب وتردد أشهر الأغنيات السودانية وأكثرها احتراماً وساخرون: (الشعب السوداني ما بجي إلا بالسوط)    شاهد بالفيديو.. فنانة سودانية تصرخ خلال حفل حاشد (اوووب علي قالوا النظام العام رجع…النصيحة رجع الوجع) وساخرون يشمتون فيها (رجع للزيك ديل)    الصحة الخرطوم توجه بعدم الإعلان عن الأدوية والنباتات العشبية    استعدادا للبطولة العربية.. منتخب الناشئين يتدرب بملعب وادي النيل    تحديثات جديدة من غوغل على نتائج البحث.. تعرف على تفاصيلها    المجلس الأعلي للبيئة: إيجاد حلول عاجلة للمشاكل البيئية بالنيل الأبيض    اجازة تقرير اداء النصف الاول لحكومة ولاية كسلا    بعد إضرابٍ دام"15″ يومًا..انسياب حركة الصادر والوارد ب"أرقين واشكيت"    أسعار مواد البناء والكهرباء بسوق السجانة اليوم الاثنين 15 أغسطس 2022م    الارصاد: سحب ركامية ممطرة بعدد من الولايات    مريم الصادق تكشف عن قرب التوصل إلى اتفاق سياسي    سناء حمد ل(إبراهيم الشيخ): جميعنا بحاجة لتقديم التنازلات    الأهلي شندي يفجر مفاجأة بضم بويا    علاج جيني جديد قد يمنع فقدان السمع الوراثي    نجاح تجربة رائدة لزرع قرنية مصنوعة من جلد الخنزير    وفد جديد من الكونغرس يزور تايوان    فلوران في الخرطوم والهلال يستقبل 3 أجانب    بثينة دينار تغادر الوزارة رسمياً    اندية القضارف تواصل دعم صفوفها بنجوم التسجيلات    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"الأثنين" 15 أغسطس 2022    الإجابة(no) عارفين ليه..؟؟    القبض على شبكة إجرامية متخصصة في ترويج الحبوب المخدرة (ترامادول)    الشرطة تسترد طفلة مختطفة بعد بيعها ب(50) ألف جنيه    الوليد بن طلال استثمر 500 مليون دولار في روسيا تزامنا مع بدء العملية العسكرية    تحذير لمستخدمي فيسبوك وإنستغرام.. هذه مصيدة لكشف بياناتكم    مطارنا الفضيحة    إنطلاق ورشة تدريب المهندسين الطبيين لمراكز غسيل الكلى    شبيه لمصطفى سيدأحمد يتملك حوالي "1200" شريط كاسيت للراحل    صلاح الدين عووضة يكتب : وأنا!!    القبض على مجموعة مسلحة متهمة بسرقة منازل المواطنين بالخرطوم    فائدة مذهلة لصعود الدرج بدلًا من استخدام المصعد!    ضبط كميات كبيرة من الخمور المعدة للبيع بمروي    الانتباهة: تفاصيل أخطر عملية نهب مسلّح بالخرطوم    محامي قاتل الإعلامية شيماء جمال ينسحب من القضية    القبض على متهمين بنهب مواطن تحت تهديد السلاح الناري شمال بحري    السودان.. إعادة طفلة إلى أسرتها بعد بيعها بخمسين ألف جنيه    أم محمد.. (ولدك يمين يكفينا كلنا مغفرة)!!    الرياض تستضيف المهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون نوفمبر المقبل    جمعية الروائيين السودانيين تصدر صحيفتها الالكترونية    الأمطار تغمر المسرح القومي ودمار لعدد من النصوص التاريخية    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    د. توفيق حميد يكتب: هل مات أيمن الظواهري قبل قتله في أفغانستان؟    الرئيس السريلانكي السابق في تايلاند    عبد الرحمن عبد الرسول..ولجنة تكريم فضفاضة ؟    حادثة "هاوية نهاية العالم" تثير ضجة في السعودية    الموفق من جعل له وديعة عند الله    ال(إف بى آى) تُداهم منزل دونالد ترامب في فلوريدا    الأمة القومي يُدين ما يتعرّض له الشعب الفلسطيني في قطاع غزة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الخرطوم تستقبل الطلائع الاولى للسودانيين العائدين من اليمن
نشر في آخر لحظة يوم 10 - 04 - 2015

وصل الى مطار الخرطوم مساء امس الفوج الاول من السودانيين العائدين من اليمن البالغ عددهم مائة اثنين وخمسين حيث كان في استقبالهم وزير الدولة بالخارجية د/كمال اسماعيل سعيد ووزيري الدولة بالمالية والداخلية والاستاذ جمال محمود وزير الدولة برئاسة مجلس الوزراء والسفير ماجد حاج سوار الامين العام لجهاز المغتربين وعدد من المسؤلين كشف وزير الدولة برئاسة مجلس الوزراء في( تصريحات صحفية )عن وصول الفوج الاول البالغ عددهم 102لارض الوطن منهم ستمائة وصلوا للاراض المقدسة وفتح باب التسجيل للراغبين في العودة للبلاد اشار لتسجيل الف وتسعمائة ثلاثة وعشرين واتخاذ كافة التدابير لعودتهم سالمين بالتعاون مع السلطات السعودية
واليمنية وعدد من دول الجوار حي جهود العاملين في سفارة الرياض جدة جيبوتي اديس لاستعداتهم في تاجير الطيران لترحيل السودانيين ثمن جهود العا ملين بسفارة صنعاء مطمئنا الاسر على اوضاع السودانيين باليمن اكد عدم تعرض اي سوداني لاعتداء او تحرش موضحا ان الحالات التي حدثت عبارة عن تصرفات فردية اكد بالقول حرص واهتمام الدولة بتحمل مسؤليتها بكلما هو مطلوب منها تجاة رعاياها
قال الوزير ان التحديات التي تواجة السودانيين باليمن كيفية الاجلاء واكبر تحدي الناحية الامنية ولذا نسابق الوقت لاجلائهم عن طريق البر رغم انة منى اصعب الخيارات لتعثر اجلائهم بواسطة الطيران اشار للمساعي المبذولة مع منظمة الهجرة الدولية لوصولهم عن طريق الطيران حتى لانتتظر برعايانا داخل دولة تتفجر احوالها يوميا مناشدين السودانيين الموجودين بصنعاء بضرورة الاسراع بتسجيل اسمائهم مؤكدين ان كل امكانيات الدولة مسخرة لاجلائهم بسلام
من جهة اخرى حكى العائون (لاخر لحظة )فصول معاناتهم منذ اندلاع الثورة لمايسمعوة من دوي الرصاص برا وبحرا وجوا وقد كانت تبدو على ملامحهم تفاصيل فرحتهم بعودتهم انعام سالمين لارض الوطن ..
تقول انعام عبدالله الصادق مقيمة بمنطقة عدن اثنين وعشرين عاما لو اتوقع خروجنا سالمين خاصة وقد شاهدنا بام اعيينا الكثير من المناظر المؤلمة من جثث الموتى والجرحى وبعضها تعفن ونهشتها الكلاب من اخواننا اليمنيين ناهيك عن سماع دوي الرصاص بالضرب من كل اتجاة برا وجوا وبحرا وقد عشت مع اطفالي اياما عصيبة من الخوف والهلع وعدم الاطمئنان موضحا ان الرحلة واستغرقت يومين برا بامان حيث كان التامين من قبل اللجان الشعبية الهلال الاحمر والسفارة السودانية ولم نتعرض لاي مضايقات من عدن حتى وصولنا للحدود بالبصات نحمدالله على سلامة الوصول سالمين .
قاطعها الطفل كريم عثمان البالغ من العمر ستة سنوات طفلتها البالغة من العمر سنوات (انا ماخفت لكن امي واخوي كانوا خايفين واخوي قال ما عايز ارجع اليمن تاني )عشان شفت الناس شايلة سلاح يقتلوا بعض وناس كتار ماتو ) ولكن (حا نرجع بعد الامور ما تهدا )
الاستاذ احمد شرف الدين معلم بالمدرسة السودانية مقيم بصنعاء لاكثر من ثلاثين سنة قال الحمدلله على سلامة الوصول لارض السودان اعرب عن شكرة لكل الجهات التي ساهمت في اجلائهم حفاظا على سلامة ارواحهم وابنائهم وقد ظللنا طيلة اندلاع الحرب والضرب داخل منازلنا ولم نتعرض لاي مضايقات من قبل الشعب اليمني الذي يكن كل احترام وتقدير للشعب السوداني فالمعلم لة شرف اخلاق وكرامة جعلت كل اليمنيين يدينون بالولاء للسودانيين وانهم لم يتعرضوا لاي عداء من الحوثيين فالشاهد عند خروج البصات وجدنا الحماية من الحوثيين انفسهم الى ان وصلنا حرحر قال ان الخوف من الايام المقبلة وخرجنا قبل وقوع الفاس في الراس خرجنا وما زالت تقديرنا للشعب اليمني
فيما رسم عدد من العائدين ل (اخر لحظة )لوحات ماساوية حزينة تحكي وتعكس حجم المعاناة والاوضاع باليمن السعيد قائلين انهم تركوا جميع ممتلكاتهم نافين تعرضه لاي تعذيب او اعتراض في طريقهم حتي داخل اليمن اكدو ا(لاخر لحظة )انهم وجدوا مساعدة كبيرة كبيرة وحماية من قبل اليمنيين قالوا انهم طيلة ايام الحرب والصراع في اليمن ظلوا داخل منازلهم عدا الخروج لاقرب محل لشراء بعض الاحتياجات ..
وقرات( اخر لحظة ) تفاصيل مشهد الدموع والفرحة الكبيرة التي رسمت على وجوة العائدين مع التهليل والتكبير والعناق مع ذويهم الذين كانوا في استقبالهم
قال انهم عاشوا ايام عصيبة جراء القتل والضرب الذي يحدث مما اد دخل في نفوسنا الخوف والهلع وعدم الاطمئنان ولذا سارعوا بالخروج لسلامتهم وسلامةسرهم
وانهم ظلوا طيلة الايام داخل منازلهم وقد عاشوا اياما عصيبة جراء متمنينةان تستقر الاوضاع باليمن


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.