مجلس الوزراء يعلن ترحيبه بالبعثة الأممية للسودان    القوات المسلحة تؤكد حل الدفاع الشعبي    كَيْفَ نَحْمي السُّودان من أخطار سد النهضة ؟! .. بقلم: د. فيصل عوض حسن    مسامرات زمن حظر التجوال .. بقلم: عثمان أحمد حسن    المراية .. بقلم: حسن عباس    قون المريخ والعنصرية .. بقلم: إسماعيل عبدالله    تكامل الأدوار في محاربة مافيا الفساد .. بقلم: نورالدين مدني    "أحمد شاويش." ذلك العبقري المتواضع ... بقلم: مهدي يوسف إبراهيم    وزارة العمل والتنمية الاجتماعيّة تسلّم كروت الدعم النقديّ لعدد من الجمعيّات النسائيّة    المباحث تلقي القبض على قاتل ضابط الشرطة بولاية شمال كردفان    نحو صياغة برنامج اقتصادي وطني يراعي خصوصية الواقع السوداني .. بقلم: د. محمد محمود الطيب    أنا والفنان حمد الريح .. شافاه الله !! .. بقلم: حمد مدنى حمد    حول نقد الإمام الصادق للفكرة الجمهورية (2-4) .. بقلم: بدر موسى    أخطاء الترجمة: Bible تعني الكتاب المقدس لا الإنجيل .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    ترامب يتشبه بالرؤساء العرب .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    ذكريات وأسرار الحركة البيئية العالمية ومصائر الدول النامية .. بقلم: بروفيسور عبدالرحمن إبراهيم محمد    باتافيزيقيا السّاحة الخضراء (1) .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن /ولاية أريزونا أمريكا    الدولة في الاسلام مدنيه السلطة دينيه اصول التشريع متجاوزه للعلمانية والثيوقراطية والكهنوت .. بقلم: د. صبري محمد خليل    قانون لحماية الأطباء فمن يحمى المرضى ؟ .. بقلم: د. زاهد زيد    الفقر الضكر .. فقر ناس أكرت .. بقلم: د سيد حلالي موسي    التعليم بالمصاحبة ( education by association ) .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    إحباط تهريب مصابين بكورونا من البحر الأحمر    الشرطة تنفذ حملة لمواجهة مخالفات الحظر الصحي ومعتادي الاجرام    كل ما هو مُتاح: مناعة القطيع .. مناعة المُراح .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أمين زكي.. نجم برتبة عقيد
نشر في آخر لحظة يوم 15 - 01 - 2016

نجم النجوم عرفته جماهير الرياضة السودانية والوطن العربي والأفريقي معلم وفنان في الميدان وفي قاعات الدراسة، اكتملت لوحته الشخصية والمبهرة عندما التحق بالقوات المسلحة وتدرج في صفوفها حتى تقاعد برتبة العقيد، تربى وترعرع أمين محمد زكي بجزيرة توتي، حيث كانت صرخة ميلاده الأولى في العام 1941م، والتحق زكي في طفولته بخلوة الفكي المشرف وتعلم بها علوم القرآن الكريم وانتقل قبل أن يكمل السابعة من عمره إلى مدرسة توتي الأولية ثم مدرسة أم درمان الأهلية الوسطى وبعدها إلى أم درمان الثانوية الأهلية، وكغيره من المتميزين في ذلك الزمان ولتحقيق حلم كل من أبناء جيله التحق بمعهد التربية بخت الرضا في الفترة من 1964-1962)م)، وحصل على دبلوم في تعليم اللغة الإنجليزية والرياضيات، عمل معلماً في وزارة التربية والتعليم وبعد ذلك انتقل للعمل بالقوات المسلحة منتدباً بشعبة الثقافة والتعليم التي أنشئت بهدف
تعليم الأمين من الجنود، بجانب إصدار مجلة الجندي، وتنقل في صفوف القوات المسلحة بمختلف شعبها حتى تقاعد برتبة عقيد في 11 يوليو 1989 متزوج من موظفة تعمل بوزارة الدفاع وأب ل(4) أبناء هم طارق - رماز - عديلة وعمر الفاروق.
٭ سطوع نجمه
بدأ أمين زكي مسيرته الرياضية منذ صغره ب«كرة الشراب» في المرحلة الأولية، وكان يحرص على مشاهدة المباريات لاكتساب الخبرة والمهارات والألعاب الفنية التي يحرص على تطبيقها في الملعب إلى أن برزت موهبته وقدراته الفنية في مجال كرة القدم، وفي مرحلة الثانوية سطع نجمه ليلتحق بأشبال نادي توتي لاعباً، حيث وقع في كشوفاته في العام 1957م ثم انتقل إلى فريق نادي الهلال دون أي مقابل مادي «مجاناً» في نوفمبر من نفس العام، وعلى حسب قوانين اتحاد الكرة توقف لمدة 6 أشهر، واعتبر أمين أن مجرد وجوده بجانب العمالقة في الهلال حافز لا مثيل له، وبعد عامين من ارتدائه شعار نادي الهلال تم اختياره للفريق الأهلي السوداني الذي ظل يدافع عن ألوان منتخب السودان حتى آخر مباراة مع الفريق الأهلي السوداني «الفريق القومي»، ضد فريق غانا في نهائي أمم أفريقيا الدورة السابعة 1970م بالخرطوم.
٭ مشوار حافل
أصبح كابتن الفريق القومي السوداني من 1968م إلى1971م، وكابتناً لفريق الهلال ثم انتقل بعد ذلك لنادي الأهلي المصري لموسم واحد وآخر مباراة له مع الأهلي المصري كانت في دوري 1972م أمام الزمالك، ثم اختير زكي لمنتخب النجوم العرب عام1965 م حيث تألق معه عدد من نجوم الكرة أمثال سبت دودو، وفي نفس المباراة أطلق عليه يومها لقب «نجم النجوم العرب» والذي ظل ملازماً له حتى اليوم.
٭ مشوار بالأزرق والأبيض
في نوفمبر من العام 1958م وبينما كان أمين زكي يسير أمام الفندق الكبير بشارع النيل توقفت العربة الفلكسواجن تحمل لوحة بالرقم (8588) الخاصة بأمير الكرة صديق منزول، وأطل منها الأمير منادياً أمين زكي بالحضور لمشاهدة لقاء الهلال واتحاد مدني والانخراط فوراً في التمارين، واستجاب أمين زكي وشاهد اللقاء الذي فاز به الهلال/3 صفر وبعدها طلب منه أن يوقع في الكشوفات وكانت (3) أرانيك، وبعد التوقيع طلب الأمير صديق منزول أن يحضروا «زجاجة بيبسي» لأمين زكي وكانت قمة الضيافة في ذلك الزمان.
٭ إنجازات زكي
لعب أمين زكي لفريق نادي الهلال (17) عاماً من «1957 - 1974م» حيث ظل أحد الركائز الأساسية في التشكيلة الهلالية لمدة (14) عاماً متتالية دون توقف «1957 - 1971م» وظل في كشوفات النادي لمدة ثلاثة أعوام بعد اعتزاله اللعب حتى تقدم شخصياً بخطاب شطبه وهو مدير للكرة بنادي الهلال للاستفادة من موقعه.
خاض مع فريق نادي الهلال (160) مباراة تنافسية وودية، وكان رقم فانلته (6) وأحياناً رقم (5) ولعب أيضاً للفريق القومي السوداني (11) عاماً وتقلد شارة الكابتنية أربعة أعوام.
٭ دورات خارجية
بعد اعتزاله اللعب في العام 1974م اتجه نجم النجوم إلى مجال التدريب حيث تلقى كورس التدريب بإنجلترا وكينيا وكورس مديري الفرق القومية موريشوص ونال كورس من الاتحاد الدولي بالقاهرة، وآخر من الاتحاد الأفريقي بغانا ليصبح محاضراً بالاتحاد الأفريقي، ولم يتوقف حتى العام 2007 حيث حصل بعدها على كورس تدريب الناشئين بتونس، ثم توجه للقاهرة في العام 2009 لنيل شرف كورس كبير المدربين ((The pilo
أشرف زكي على تدريب فريق نادي الهلال وعدد من أندية الدرجة الأولى، كما امتدت إسهامات زكي في مجالات التدريب بدول مختلفة، منها زامبيا، سوزيلاند، كينيا وتنزانيا، ويعتبر أيضاً من أحد أروع الشخصيات في مجال النقد الرياضي والتحليل والتعليق الرياضي بالصحف والإذاعة والتلفزيون.
٭ إعجاب الرئيس
وتحدث عنه فخامة الرئيس عمر حسن أحمد البشير رئيس الجمهورية قائلاً أنا سعيد بأن أكون مع الكابتن أمين زكي، وعندما كنا صغاراً كنا نتحرك بدراجاتنا الهوائية من مقر إقامتنا في حي كوبر متجهين صوب إستاد الخرطوم لنستمتع بإبداعات أمين زكي، وعندما دخلت القوات المسلحة أتيحت لي الفرصة للتعرف عليه عن قرب حيث كان مسؤولاً عن المكتبة المركزية بالقيادة العامة لقوات الشعب المسلحة، وكنا نجلس إليه ويحدثنا عن الكرة وفنونها.. لقد كان أنموذجاً يحتذى به.
رئيس نادي المريخ السابق جمال الوالي تحدث عنه قائلاً: إن أمين زكي قامة سامقة ويستحق التكريم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.