مجلس الوزراء يعلن ترحيبه بالبعثة الأممية للسودان    القوات المسلحة تؤكد حل الدفاع الشعبي    كَيْفَ نَحْمي السُّودان من أخطار سد النهضة ؟! .. بقلم: د. فيصل عوض حسن    مسامرات زمن حظر التجوال .. بقلم: عثمان أحمد حسن    المراية .. بقلم: حسن عباس    قون المريخ والعنصرية .. بقلم: إسماعيل عبدالله    تكامل الأدوار في محاربة مافيا الفساد .. بقلم: نورالدين مدني    "أحمد شاويش." ذلك العبقري المتواضع ... بقلم: مهدي يوسف إبراهيم    وزارة العمل والتنمية الاجتماعيّة تسلّم كروت الدعم النقديّ لعدد من الجمعيّات النسائيّة    المباحث تلقي القبض على قاتل ضابط الشرطة بولاية شمال كردفان    نحو صياغة برنامج اقتصادي وطني يراعي خصوصية الواقع السوداني .. بقلم: د. محمد محمود الطيب    أنا والفنان حمد الريح .. شافاه الله !! .. بقلم: حمد مدنى حمد    حول نقد الإمام الصادق للفكرة الجمهورية (2-4) .. بقلم: بدر موسى    أخطاء الترجمة: Bible تعني الكتاب المقدس لا الإنجيل .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    ترامب يتشبه بالرؤساء العرب .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    ذكريات وأسرار الحركة البيئية العالمية ومصائر الدول النامية .. بقلم: بروفيسور عبدالرحمن إبراهيم محمد    باتافيزيقيا السّاحة الخضراء (1) .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن /ولاية أريزونا أمريكا    الدولة في الاسلام مدنيه السلطة دينيه اصول التشريع متجاوزه للعلمانية والثيوقراطية والكهنوت .. بقلم: د. صبري محمد خليل    قانون لحماية الأطباء فمن يحمى المرضى ؟ .. بقلم: د. زاهد زيد    الفقر الضكر .. فقر ناس أكرت .. بقلم: د سيد حلالي موسي    التعليم بالمصاحبة ( education by association ) .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    إحباط تهريب مصابين بكورونا من البحر الأحمر    الشرطة تنفذ حملة لمواجهة مخالفات الحظر الصحي ومعتادي الاجرام    كل ما هو مُتاح: مناعة القطيع .. مناعة المُراح .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





من أولاد حاج الماحي والبرعي إلى محمود وفيحاء.. ليلة ساهرة للمديح النبوي

عظّمت قناة ساهور الفضائية وإذاعة الكوثر النبي محمد «صلى الله عليه وسلم» مساء أمس الإثنين في ليلة مشرقة بالمديح النبوي الشريف بأرض المعارض ببري، وتعالت الصلوات والتبريكات من آلاف الحناجر والألسنة الرطبة بالذكر الذين ضاقت بهم باحة المعرض.
بدأت الاحتفالية العطرة بأذكار وأحاديث وشيء من السيرة العطرة بعد القرآن الكريم توالت على تقديمها مذيعات ساهور (الكوامل).
الشام واليمن
أولاد حاج الماحي قدموا مدحة الشام واليمن والهند من كلمات الشيخ عبد الرحيم البرعي في تمازج قصدت منه ساهور المزيد من الإبداع.
نسائم ساهور
قدمت فرقة نسائم ساهور أوبريت المولد النبوي الشريف فتجاوب الحضور كلٌ في مكانه بعد أن وقف رجال سداً منيعاً حال دون دخول المريدين الذين وقفوا بالآلاف.
بشكِّر النَّدر
المادح اسماعيل محمد علي أنشد قصيدة (بشكر النَّدر) وجاء صوته عذباً شجياً رحل بالعيون المتحلقة حوله الى عوالم الصفاء والمحبة الحقة.
الصحوة
ثم جاءت فرقة الصحوة صاحبة الجماهيرية العظمى عند عشاق المديح فألهبت الحماس وانفرط عقد الحفل بعد أن نزل ضارب النوبة الى الساحة فوقعت إيقاعاتها القوية في القلوب، وأعضاء الصحوة ينشدون فتقافز أهل الذكر من فوق الكراسي وملأوا الساحة وعرضوا وبكوا حتى النساء دخلن في حضرة.
نجوم الغد
المادحة فهيمة عبد الله بقصيدة نبوية أعادت الهدوء الى الحفل وعم الصمت، ملَكَ عشق رسول الله القلوب، وكيف لا وهي التي قال النقاد إن صوتها يبعث الطمأنينة في القلب.
فيحاء
المادحة فيحاء محمد علي بصوتها الرخيم أبدعت في مدحة (نبي الأمة) بمصاحبة الأوركسترا، فألهبت الحماس من جديد.
الشفيع المشفّع
ثم جاء المادح خالد محجوب «الصحافة» صادحاً بملحمة (الشفيع المشفّع) بمشاركة المداح الأمين عبد الغفار، وأحمد البلمي، عبد المحمود نور الدائم، وتجاوب معهم الحضور بالصياح والتكبير.
خدام النبي
المادح محمود عبد العزيز قالت مذيعة الربط إنه نال لقب (خدام النبي)، وفور صعوده المسرح هتف الجمهور فخاطبه قائلاً: (اليوم الإثنين يوم مولد النبي (ص) وأرجو منكم أن تحتفلوا بمولده يومياً بالصلاة عليه، ثم صلي على النبي «صلى الله عليه وسلم» خمس مرات والجمهور يردد الصلاة خلفه، وقدم مدحة جديدة قال إنها من كلمات الشاعر نزار قباني وألحان ناصر عبد العزيز، وعقب ختامها قال إنها جسّدت لسان حاله عندما وقف في مقام النبي صلوات الله وسلامه عليه.
مادحة مصرية
المادحة المصرية نجلاء عبد السلام قدمت مدحة (سمح الوصوفو) لحاج الماحي وألحان الموسيقار المصري محمد مصطفى وأهدتها لنسائم ساهور ومشاهديها وتجاوب معها الحضور وهي تمدح على العشرة بلدى وصعدت بعض النسوة المسرح معها.
أولاد البرعي
قدم أولاد البرعي مدحة (القبة البِلوح قنديلها) للشيخ حاج الماحي رداً لجميل أولاد حاج الماحي الذين مدحوا للشيخ عبد الرحيم البرعي مكررين انفراط النظام للمرة الثانية ودخلت الحشود الساحة والكل يعرض بعصاه حُبّاً في قبة النبي «صلى الله عليه وسلم».
مادح جزائري
المادح الجزائري منير الحموي قدم مدحة (القوافي) لخالد المصطفى على إيقاع الدليب فأجادها وصفق له الحضور طويلاً وطلب منهم قراءة الفاتحة وإهدائها لرسول الله «صلى الله عليه وسلم» ففعلوا.
الجيلي الصافي
المادح الأشهر الجيلي الصافي ختم الليلة التي انتهت قبيل الثانية عشرة بقليل بصافي المديح، فدخل كل من كان بالليلة الساحة وعرض أمامه. وفي الختام صلى وسلم على النبي «صلى الله عليه وسلم»، وسأل المولى عز وجلَّ أن يديم هذا الحال وهذه الليالي. واختتمت الليلة بالقرآن الكريم.
رعت الليلة زين للاتصالات، نبيل التجارية، كوفتي، أبوالفاضل، فيصل الإسلامي، معرض الخرطوم الدولي، أنوار الفكي علي، هشام للإثاثات، الشمال الإسلامي، ناس للأثاثات وأثمرت العالمية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.