الشرطة: المواطن المقتول بابوسعد قاوم تنفيذ أمر قبض    تدابير لمعالجة قطوعات الكهرباء لإنجاح الموسم الزراعي بمشروع الرهد    زيادة المساحات المزروعة بجنوب دارفور بنسبة 40%    15 مليون جنيه خسائر بمكاتب زراعة الخرطوم    والي الجزيرة: أمن المواطن خط أحمر    صبير يقف على صيانةطريق مدني- سنار    45 جنيهاً سعر شراء الدولار اليوم الثلاثاء    اهتمام اللجنة الاقتصادية بالعسكري بنهضة مشروع الجزيرة    البرهان يعود للبلاد قادماً من تشاد    رئيس اللجنة الاجتماعية ب"العسكري" يتعهد بصيانة دار "العجزة "    الزراعة تدشن نثر بذور أشجار المراعي بالنيل الأزرق    السلطات المصرية ترفض دفن مرسي بمسقط رأسه    فضيحة في حمامات النساء بمدمرة للبحرية الأميركية    ياسر عرمان: لسنا في جيب الأمارات ولن نعاديها    الغارديان: كيف يمكن مساعدة مضطهدي السودان في ثورتهم؟    قيادي بالمؤتمر الشعبي: قوش هو من قاد الانقلاب على البشير    أدبنا العربيّ في حضارة الغرب .. بقلم: د. محمد بدوي مصطفى    النيابة المصرية تكشف تفاصيل وفاة الرئيس مرسي    وفاة الرئيس مرسي خلال جلسة محاكمته    1700 دولار سعر السمسم السوداني بالأسواق العالمية    مبادرة من "المهن الموسيقية" للمجلس العسكري    وكيل المعادن يزور ولايتي شمال وجنوب كردفان    الحوثيون يعلنون شن هجوم جديد على مطار أبها    اتحاد الكرة يصدر برمجة نهائية للدوري    للتذكير، التعبير عن الرأي مسؤولية ضمير .. بقلم: مصطفى منبغ/الخرطوم    الأندلس المفقود .. بقلم: د. محمد بدوي مصطفى    أين يعيش الطيب مصطفى . . ؟ .. بقلم: الطيب الزين    مقتل (16) في تفجيرين لحركة الشباب بكينيا والصومال    عصيان وشهداء في الخرطوم وأم درمان .. بقلم: مصطفى منيغ/الخرطوم    عازة .. بقلم: سابل سلاطين – واشنطون    من الجزائر والسودان إلى هونغ كونغ وتيانانمين .. بقلم: مالك التريكي/كاتب تونسي    وفاة (3) أشخاص دهساً في حادث بمدينة أم درمان    تحديد موعد إنطلاق الدوري الإنجليزي    النفط يصعد بسبب المخاوف حول إمدادات الشرق الأوسط    أساطير البرازيل يرفعون الحصانة عن نيمار    اختراق علمي: تحويل جميع فصائل الدم إلى فصيلة واحدة    وفاة 5 أشخاص من أسرة واحدة في حادث مرور بكوبري حنتوب    ارتفاع الدهون الثلاثية يهدد بأزمة قلبية    البرتغال في القمة.. أول منتخب يحرز لقب دوري الأمم الأوروبية لكرة القدم    الصحة: 61 حالة وفاة بالعاصمة والولايات جراء الأحداث الأخيرة    61 قتيل الحصيلة الرسمية لضحايا فض الاعتصام والنيابة تبدأ التحقيق    رأي الدين في شماتة عبد الحي يوسف في الاعتصام .. بقلم: د. عبد الله علي إبراهيم    ليه مالُم؟ ما شعب وقاعد.. حارس الثورة! .. بقلم: احمد ابنعوف    عيدية حميدتي وبرهان لشعب السودان .. بقلم: الطيب محمد جاده    الثورة مقاسا مفصل... جبة ومركوب... ما بوت .. بقلم: احمد ابنعوف    دا الزيت فيما يختص بحميدتي .. بقلم: عبد العزيز بركة ساكن    الصادق المهدي والفريق عبدالخالق في فضائية "الشروق" في أيام العيد    تعميم من المكتب الصحفي للشرطة    الشرطة تقر بمقتل مواطن على يد أحد ضباطها    السودان يطلب مهلة لتسمية ممثليه في "سيكافا"        "الشروق" تكمل بث حلقات يوميات "فضيل"        نقل عدوى الأيدز لحوالى 700 مريض أغلبهم أطفال بباكستان    فنان ملخبط ...!    العلمانية والأسئلة البسيطة    الآن جاءوا ليحدثونا عن الإسلام    أمير تاج السر: الكذب الإبداعي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





نقل البشير إلى سجن كوبر بالخرطوم بحري
نشر في رماة الحدق يوم 18 - 04 - 2019

كشفت وكالات أنباء -نقلاً عن مصادر عسكرية وعائلية- أن الرئيس المعزول عمر البشير نقل إلى سجن كوبر في الخرطوم بحري. وقال مصدران من العائلة لوكالة "رويترز" إنه نقل إلى السجن الاتحادي بكوبر في ساعة متأخرة من ليل الثلاثاء.
وكان البشير محتجزاً تحت الحراسة المشددة منذ أن عزله الجيش، الخميس الماضي، في المقر الرئاسي الموجود داخل المجمع الذي يشمل أيضاً وزارة الدفاع، وفق ما أشار المصدران السابقان.
ومن جهتها، قالت وكالة "الأناضول" التركية إن مصدراً عسكرياً سودانياً أكد لها أن البشير تم نقله بالفعل إلى سجن كوبر.
وأوردت وكالات الأنباء بعض التفاصيل المتعلقة بملابسات نقل البشير إلى السجن.
وذكرت "رويترز" -نقلاً عن مصدر عائلي- أنه محتجز في حبس انفرادي تحت حراسة مشددة.
وقال مصدر بالأسرة لوكالة الأنباء الألمانية، إنه تم اعتقاله الثلاثاء من بيت الضيافة بالخرطوم، حيث كان تحت إقامة جبرية منذ فجر الخميس الماضي عقب إعلان الجيش عزله.
وبشأن أسباب اعتقاله، قالت وكالة الصحافة الفرنسية، إن مصدراً من عائلة البشير -طلب عدم الكشف عن هويته- قال إن نقله إلى السجن تم لأسباب أمنية.
ونقل مدير مكتب قناة "الجزيرة" القطرية في الخرطوم نقلاً عن مصادر بالاستخبارات العسكرية، أن الأمور لا تتم بهذه الطريقة، حيث تمنع القوانين والتقاليد المعمول بها داخل المؤسسة العسكرية سجن قائد عسكري برتبة مشير وفي موقع القائد الأعلى السابق للقوات المسلحة بسجن عمومي.
وأضاف -نقلاً عن تلك المصادر- أنه قد يتم التحفظ على شخص في رتبة وموقع البشير السابقة في مكان خاص دون أن يزج به في سجن عمومي.
وكانت وكالة الأنباء الألمانية نقلت، مساء الثلاثاء، عن مصدر وصفته بالمقرب من البشير- تأكيده أنه موجود بالسودان، وأنه وضع قيد الإقامة الجبرية في أحد المنازل بالخرطوم "تحت حراسة قوات الدعم السريع".
وقال المصدر -الذي طلب عدم الكشف عن هويته، في تصريحات للوكالة- إن قائد قوات الدعم السريع محمد حمدان "حميدتي" نائب رئيس المجلس العسكري الانتقالي، طلب أن يكون البشير تحت حراسة قواته، واشترط عدم المساس به قبل الموافقة على المشاركة في الإطاحة به.
وأشار نفس المصدر إلى ما وصفه باتفاق على نقل البشير في وقت لاحق إلى الإمارات حيث سيقيم هناك.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.