دقلو يؤكد التزام السودان بتنفيذ اتفاق جوبا للسلام    جمعية اعلاميون من أجل الاطفال تحتفل بيوم الطفل الافريقي    تقرير رصد إصابات كورونا اليومي حول العالم    لأول مرّة.. سعد الدين حسن مقدماً للأخبار في العربية والحدث    مقتل خمسة أشخاص وإصابة 12 آخرين في اشتباكات قبلية بمنطقة بالحميرة شرق النهود    لم نجد الرفاهية ولم نجد فرصة للانتحار!!    البامية ما ياها    إسماعيل حسن يكتب : شكراً البرهان.. وبالسلامة صقور الجديان    شيخ الأزهر: الشرائع السماوية نصت على "الملكية الجماعية للمياه" ولا يجوز ان يستبد بها فرد    نحو "آفاق" بعيدة في (سكاي تاور) ببوخارست (2-2)    إستقرار في أسعار الذهب فوق مستوى 1800 دولار    تلفزيون لقمان !    هند الطاهر ترتب لأعمال غنائية ودرامية    توضيح من مجلس الشباب والرياضة .. فشل اتحاد الخرطوم في تسيير النشاط فأراد أن يجعل المجلس شماعة    السودان في كامل الجاهزية لمباغتة الليبي    حصاد الجولة 19.. حي الوادي يصفع ملوك الشمال ويحتكر برونزية الترتيب انتفاضة اندية المؤخرة وطرمبيل يقتحم قائمة الهدافين    في بلاغ انقلاب الإنقاذ .. التحريات تكشف عن هروب كرتي وصلاح كرار    ارتفاع سعر الدولار و اسعار العملات مقابل الجنيه السوداني اليوم الاربعاء 16 يونيو 2021 في البنك المركزي وعدد من البنوك    شكاوى من ندرة وإرتفاع في السماد للعروة الصيفية    الحراك السياسي : الحرية و التغيير تضع (10) شروط للعبور    وزير الصحة يصادق على تحويل مستشفى الأسنان بالجزيرة الى مركز لتدريب الأطباء    حملات مشتركة للقوات النظامية بالجزيرة لمحاربة تجار السوق السوداء    تأجيل جلسة محكمة مدبري انقلاب الإنقاذ    المحفظة: نجحنا في توفير محروقات بقيمة 600 مليون دولار    تأكيداً لما أوردته (السوداني) لجنة أممية ترفض إزلة هلال من قائمة العقوبات    ضبط شبكة وبحوزتها عدد (2213 )من حبوب الكبتاجون بالبحر الأحمر    القبض على صيدلي متورط في بيع أدوية مخدرة    سيدة تضع 5 توائم بولاية القضارف    وكيلة وزارة التربية والتعليم تحرم ألفاً من الطلاب السودانيين من الجلوس لامتحانات الشهادة بالقاهرة    المؤتمر السوداني : هنالك مطبخ آخر تدار فيه العملية الاقتصادية    359 ألف مواطن تم تطعيمه بلقاح كورونا بالخرطوم    والي شرق دارفور: حكومات المحليات مسؤولة عن حماية مشروعات الطاقة الشمسية    محمد عبد الماجد يكتب: الحكومة رفعت (الدعم) عن المحروقات وفقدت (الدعم) من الشعب!!    اختفاء منجبة التوائم ال 10 ورضّعها وزوجها يبحث عنهم    النسيان يهدد الذاكرة.. وهذه 6 أسباب لا علاقة لها بالشيخوخة    يوم (قيامة الخرطوم) المرعب (2)!    من خلال إجتماع ناجح ومثمر.. عودة الصفاء والوئام بين مجلس الشباب والرياضة والإتحاد المحلي للكرة* *والتأمين علي إستئناف النشاط الرياضي بالولاية    "نشره زوجها في 2017".. ضحية اعتداء جنسي تطارد فيديو اكتشفته بالصدفة منذ عام    نجم الدين الفاضل.. قطعة سكر ذابت في زحام الحياة!!    أمال النور: ما زلت عضواً في فرقة عقد الجلاد    تعليق النشاط.. المخطط والأهداف !!    عضو مجلس إداراة نادي الشرطة يحفز اللاعبين بمناسبة الفوز على الأهلي شندي    هلال الأبيض يواجه شباب ناصر    صواريخ حماس تطيح بنتنياهو    أرقى أنواع منشطات الحياة والصحة النفسية والعضوية .. العلاج بالموسيقى.. حقيقة لا تقبل الجدل والإنكار!!    ساحة "أتني".. هل تُخمد مشاعل "المقاومة الثقافية" بأمر المُلاك؟    قضية فض اعتصام رابعة: محكمة مصرية تؤيد حكم الإعدام بحق 12 متهماً من قيادات الإخوان المسلمين    تفاصيل مثيرة في محاكمة طلاب طب بتهمة الإتجار بالمخدرات    بهذه الطريقة تشغلون واتساب على أكثر من رقم    نتنياهو يرفض مغادرة المقر الرسمي لرئيس الوزراء.. بماذا علق بينيت؟    تفاصيل مثيرة في محاكمة طلاب طب بتهمة الإتجار في المخدرات    السعودية تشترط التحصين لدخول المراكز التجارية والمولات    ياسر عرمان يكتب إلى آخر الشّيوعيين ... سعدي يوسف    أربعاء الحلو وأخدان أمل هباني.. تدمير الإقتصاد والإعتقاد بالصدمة !!    وقعت فى الزنا ثم ندمت واستغفرت.. فماذا تفعل ليطمئن قلبها؟    هل يحق للمرأة التسجيل في الحج دون محرم مع عصبة من النساء ؟    من ثقب الباب باربيكيو الخفافيش!    "يجوز الترحم على الكافر".. مدير هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر السابق في مكة يثير جدلا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"البشير" يتعهد في ود مدني بإعادة مشروع الجزيرة بعشرة أضعاف مما كان
نشر في المجهر السياسي يوم 18 - 12 - 2015

"البشير": الميزانية الجديدة أفضل موازنة في تاريخ السودان
بشر الأهالي بالتوقيع على تنفيذ الطريق المزدوج الخرطوم مدني
مدني سيف جامع
افتتح رئيس الجمهورية أمس عدداً من المشروعات التنموية بولاية الجزيرة، حيث بدأ أمس (الخميس) زيارة للولاية والتي ينتظر أن تستمر لثلاثة أيام، وتعتبر الأولى من نوعها بأن يقضي الرئيس ثلاثة أيام بالولايات. وحظي "البشير" لدى وصوله باستقبال حاشد بمدينة ود مدني، حيث اصطف المواطنون على الطرقات وهم يهتفون للرئيس ووالي الولاية "محمد طاهر أيلا". كما أقيم استقبال على طول شارع النيل شاركت فيه الفرق الشعبية والتراثية، وبدا الرئيس في حماسة عالية وهو يلوح للمواطنين من شباك بص سياحي استقله في وسط المدينة. ودشن الرئيس أمس المرحلة الأولى من طريق مدني الخرطوم، وشهد حفل توقيع إنشاء (20) مدرسة وقاعة الشهيد "إبراهيم شمس الدين"، ومركز الكلى بعدد (20) ماكينة. وتفقد سير العمل بالطرق الداخلية بطول (48) كيلو بتكلفة (112) مليون جنيه بود مدني ومركز تأهيل المعاقين. وافتتح "البشير" مساء أمس مهرجان الجزيرة الأول للسياحة والتسوق، ودشَّن الرئيس في ذات الوقت آليات ومعدات النظافة وإصحاح البيئة. وفي السياق افتتح الرئيس مركز الحاجة "ثريا الأمين المقبول" لغسيل الكلى بحي بانت بود مدني، الذي جاء بتمويل من رجل البر "معاوية البرير" الذي حوى عشر ماكينات غسيل جديدة. وقد كشف الدكتور "عماد الدين الجاك" وزير الصحة بولاية الجزيرة في تصريح له ل(المجهر) عقب الافتتاح بتزايد أعداد مرضى الكلى بالجزيرة، بما يقارب (958) مريضاً، وأن المركز يشكل إضافة حقيقية وفرصاً كبيرة لمرضى الكلى في عام 2016م بوجود عدد عشر ماكينات داخل المركز، تعمل بسعة (90) مريضاً شهرياً مما يخفف الضغط على مرضى الكلى بود مدني بتكلفة (5) ملايين جنيه. وتعهد رئيس الجمهورية المشير " عمر البشير" بتوفير كافة الخدمات لمواطني ولاية الجزيرة، واعتبر زيارته للولاية بمثابة إكرام لمواطني الجزيرة . وقال لدى افتتاحه امس الخميس مهرجان السياحة والتسوق الأول بالولاية "ناس الجزيرة يستاهلوا لأنهم قدموا لكل السودان" وأنها قدمت بتاريخها ومثقفيها ومؤتمر الخريجين.
وأضاف: أنا تمحصت في القيادات العندي وقلبتها واخترت أفضلها وجبتو ليكم لأن الجزيرة غنية بمواردها ورجالها ونسائها وطلابها، لذلك لازم تكون في المقدمة. وذكر "البشير" بأنه كان في زيارة اجتماعية بالجزيرة وتجول في شوارعها. وقال إنه رأى الوضع حزيناً لا يشبه الجزيرة عشان كده قلعت ليكم "أيلا" دا من الشرق ليس نكاية في ناس الشرق، لكن لأنو أنجز هنالك وأهلنا قالوا الجواب من عنوانو. وزاد (أدعو ليهو بالعافية والصحة ونحنا عارفين طالما جاكم زول جاهز ح تقيفومعاهو). وأضاف السنة الجاية حنقيف في نفس اليوم دا والحساب ولد. وعدد الرئيس موارد الجزيرة التي قال إن فيها سياحة ملتزمة بمبادئنا وأخلاقنا ودينا كما بها سياحة علاجية وروحية ومنها الشعراء والفنانين. وقال اليوم وقعنا عقد تأهيل المدارس لأن التعليم بداية النهضة. وتعهد "البشير" بإعادة مشروع الجزيرة سيرته الأولى بعشرة أضعاف مما كان وسنعمل في الزراعة في التصنيع وتاني ما دايرين بالة قطن تمشي ميناء بورتسودان.وأشار الرئيس إلى توقيعهم على تنفيذ الشارع المزدوج لشارع مدني الخرطوم، لافتاً إلى أنه حصد الأرواح وما أغلى من الأرواح وبشر بإدخال قطر سريع في سكة حديد الخرطوم مدني. وقال أمس أجزنا في مجلس الوزراء ميزانية 2016 ودي أفضل ميزانية في تاريخ السودان ركزنا فيها على زيادة الإنتاج والإنتاجية في القطاع الزراعي، والفدان الكان ينتج (4) جوالات و(4) قناطير دايرنو ينتج (18). وأشار إلى أن الميزانية فيها زيادة في التوليد الحراري عشان مافي كهرباء تقطع. وكشف الرئيس عن قيام مشروعات على غرار الجزيرة في عطبرة وستين مليون فدان ومشروع ترعة الرهد مليون فدان وترعة كنانة ومروي بإجمالي (4) ملايين فدان والميزانية بها (400) ألف طريق أسفلت، وإحياء الخطوط الجوية السودانية، ووقعنا على بواخر جديدة. وتعهد رئيس الجمهورية المشير "البشير" بتوفير كافة الخدمات لمواطني ولاية الجزيرة.
وقال رئيس الجمهورية المشير "عمر البشير"، إن ميزانية 2016 التي أُودعت البرلمان لإجازتها هي أفضل ميزانية في تاريخ السودان، متضمنة زراعة (4) ملايين فدان، و(400) طريق أسفلت جديد، وتأهيل السكة حديد وجلب قطارات وطائرات من الصين وتأهيل الخطوط الجوية السودانية. وتعهّد "البشير"، في كلمة له مخاطباً حشداً جماهيرياً، باستاد مدينة ود مدني عاصمة ولاية الجزيرة التي زارها (الخميس)، لافتتاح مهرجان الجزيرة للسياحة والتسوق، بإعادة تأهيل مشروع الجزيرة (ليس لسيرته الأولى وإنما سيعود (10) أضعاف ما كان عليه سابقاً)، وجلب القطار السريع (المكندش). وأضاف أن حكومته تخطط لإنشاء مشروعات زراعية تماثل مشروع الجزيرة، منها مشروع سيتيت وعطبرة لإنتاج مليون فدان، ومشروع الرهد الزراعي لإنتاج مليون فدان، ومشروع كنانة لإنتاج مليون فدان، بجانب مشروع مروي ليصبح إجمالي الأفدنة أربعة ملايين فدان تروى بالري الانسيابي. وذكر "البشير"، أن الميزانية الجديدة تتضمن تشييد (400) طريق أسفلت جديد من بينها طريق (الخرطوم - مدني) المزدوج الذي شهد توقيعه (الخميس)، وطريق المناقل - 24 القرشي - أبوحبيرة، لتقليل حوادث السير. وأضاف أن الميزانية تشمل أيضاً بداية تأهيل السكك الحديدية وجلب قطارات جديدة من الصين، وإعادة تأهيل الخطوط الجوية السودانية "سودانير"، عبر شراء طائرات جديدة من الصين. وتابع "همنا القادم لا نقول إعادة مشروع الجزيرة لسيرته الأولى وإنما سيعود (10) أضعاف ما كان عليه في السابق في الزراعة، وأن برنامج حكومته يقوم على عدم تصدير "بالة" قطن واحدة عبر ميناء بورتسودان قبيل تصنيعها داخلياً حتى تُصدّر ملبوسات. وقال إن الخدمات أخذت حيزاً في الميزانية من بينها القضاء على العطش، وجعل "العطش صفر"، بجانب القضاء على الأمية بانتشار التعليم الأساسي، وتوفير الرعاية الصحية الأولية في كل ولاية. وتابع "البشير" أن الميزانية الجديدة حوت أيضاً زيادة التوليد الكهربائي الحراري، "عشان تاني كهرباء مقطوعة مافي نريد أن نصل إلى عدم انقطاع الكهرباء من المنازل لا مصنع لا من مزرعة لا مشروع خدمي". وباهى الرئيس، بتعيين "محمد طاهر أيلا"، والياً للجزيرة، قائلاً "أكرمنا أهل الجزيرة بأيلا لأنهم قدموا لكل السودان"، كما أثنى على جهود الرجل قائلاً "فتشت ومحصت في القيادات العندي واخترت أفضل القيادات وجبتوا ليكم هنا في الجزيرة". وأضاف "أقولها صراحة كنت في زيارة اجتماعية ونزلت لأبيت ليلتي في مدني وتجولت في شوارعها، وكان الوضع جد حزيناً، عشان كده قلعت ليكم إيلا دا من الشرق ليس نكاية في أهل الشرق لكنه أنجز هناك قلنا لازم نجيبو لأهل الجزيرة". وناشد أهالي الجزيرة بالوقوف إلى جانب الوالي في تقديم الخدمات الضرورية، حتى نلتقي العام القادم والحساب ولد" "على حد تعبيره".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.