وزير الخارجية الامريكي: باشرنا اجراءات ازالة اسم السودان من قائمة الارهاب    كلمات بمناسبة الذكرى 56 لثورة 21 اكتوبر العظيمة .. بقلم: محمد فائق يوسف    الإنقاذ يومذاك في تسلُّطيَّة نازيَّة (2 من 2) .. بقلم: الدكتور عمر مصطفى شركيان    بروف نمر البشير وعبدالرحمًن شلي و كوستي الولود .. بقلم: عواطف عبداللطيف    شُكراً حمدُوك!!! .. بقلم: جمال أحمد الحسن – الرياض    المريخ والهلال يفوزان ويؤجلان حسم لقب الدوري    يوميات محبوس (7) .. بقلم: عثمان يوسف خليل    العَمْرَةْ، النَّفْضَةْ وتغيير المكنة أو قَلْبَهَا جاز .. بقلم: فيصل بسمة    تحرير الوقود من مافيا الوقود قبل الحديث عن تحرير أسعار الوقود .. بقلم: الهادي هباني    اذا كنت يا عيسى إبراهيم أكثر من خمسين سنة تعبد محمود محمد طه الذى مات فأنا أعبد الله الحى الذى لا يموت!! (2) .. بقلم: عثمان الطاهر المجمر طه /باريس    في ذكرى فرسان الاغنية السودانية الثلاثة الذين جمعتهم "دنيا المحبة" عوض احمد خليفة، الفاتح كسلاوى، زيدان ابراهيم .. بقلم: أمير شاهين    شخصيات في الذاكرة: البروفيسور أودو شتاينباخ .. بقلم: د. حامد فضل الله /برلين    عن القصائد المُنفرجة والمُنبهجة بمناسبة المولد النبوي الشريف .. بقلم: د. خالد محمد فرح    ضيق الايدولوجيا وسعة البدائل .. بقلم: د. هشام مكي حنفي    فلسفة الأزمان في ثنايا القرآن: العدل (1) .. بقلم: معتصم القاضي    ارتفاع وفيات الحمى بالولاية الشمالية إلى 63 حالة و1497 إصابة    مؤشرات بداية عصر ظهور الإرادة الشعبية العربية .. بقلم: د. صبري محمد خليل / أستاذ فلسفه القيم الاسلاميه في جامعه الخرطوم    ظلموك يا حمدوك ... وما عرفوا يقدروك! .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    التحالف باليمن: وصول 15 أسيرًا سعوديًا و4 سودانيين آخرين إلى الرياض    عن العطر و المنديل ... تأملات سيوسيولوجية .. بقلم: د. محمد عبد الحميد    نيابة الفساد توجه الاتهام لبكري وهاشم في قضية هروب المدان فهد عبدالواحد    المحكمة تطلب شهادة مدير مكتب علي عثمان في قضية مخالفات بمنظمة العون الانساني    هيئة مياه الخرطوم تكشف عن تدابير لمعالجة ضائقة المياه    الحمي النزفية في الشمالية.. بقلم: د. زهير عامر محمد    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رهان الفضائيات في رمضان..كثير من الغناء...قليل من الواقعية
نشر في المجهر السياسي يوم 11 - 05 - 2017


قراءة قبل الموسم الرمضاني
الخرطوم - المجهر
أفصحت كثير من القنوات الفضائية السودانية عن برمجتها الراتبة خلال شهر رمضان القادم، وتكشفت الملامح العامة لأغلب الفضائيات والتي لم تخرج كما توقعنا في وقت سابق عن الأفكار المكرورة التي تخلو من أية ملامح إبداعية .. أو أفكار جديدة، وبدا أن أغلبها يدور في حلقات مفرغة موسومة بكسل (ذهني) .. وغابت بالتالي .. التصورات المبتكرة للبرامج.
إذا اتفقنا أن أغلب الابتكارات البرامجية .. عادة ما يتم تخزينها أو قدح زناد المعدين والمخرجين إلى الشهر الفضيل .. رغم أن عدد القنوات السودانية ارتفع هذا الموسم بدخول قنوات مثل (الهلال) و(المقرن) وقبلهما (سودانية 24)، إلا أن أغلبها لم يستوعب حتى الآن معنى أن تظهر (قناة فضائية) لتقول كلمتها الخاصة بها .. أو أن تضع بصمتها البرامجية التي لا تشبهها فيها أخرى، وتمددت بالتالي قنوات في الفضاء الواسع يخوض أغلبها في ذات ما خاضت فيه سابقاتها مكتفية بالإعداد الذي سبقها عليه آخرون، وهي في ذلك لا تتحرج في أن تقدم برامج منسوخة من قناة أخرى على مستوى (التصوير) و(الإخراج) و(الإعداد) و(التقديم) بل وبذات الضيوف المشاركين في القناة.
أغلب القنوات راهنت على (الغناء)..وإن تعددت أشكاله وطرق تناوله إلا أن النجومية المطلقة في شهر رمضان القادم محتكرة فقط على (المغنين).
النيل الأزرق..رهان موسمي على (أغاني وأغاني)
قناة النيل الأزرق الفضائية التي ارتبطت في أذهان الناس ببرنامجها الأشهر (أغاني وأغاني) والذي تراهن به موسمياً، طالها هذه المرة كما العادة جدل كثيف قبل وأثناء تسجيله، وأجرت الإدارة تغييرات طفيفة على المغنين والفرقة الموسيقية واحتفظت بصورته المعهودة في التوثيق للغناء السوداني، ولكنه اهتم هذه المرة بالتوثيق لبعض المطربين الذين حققوا معه نجاحات لافتة، وقدم البرنامج هذا الموسم أصوات غنائية جديدة سيسمعها ويراها المشاهد لأول مرة وهم الفنان الشاب "مامون سوار الدهب" و"إيلاف" القادمة من نجوم الغد، بالإضافة إلى الفنان الكبير "صلاح بن البادية" الذي سوف يمثل إضافة قوية بخبرته ونجوميته التي لم ينقص منها الزمن شيئاً، ورغم حالة التوتر الذي تعيشه إدارة القناة هذه الأيام بقضية مذيعته التي تم فصلها من مكتب العمل "سهام عمر"، إلا أن أجواء من التفاؤل تسود بنجاح قادم للبرنامج وهو ما أكده ل(المجهر) عدد كبير من الفنانين المشاركين في البرنامج لهذا الموسم.
(الشروق) و"سلمى سيد"..احتكار "فرفور" و"عصام"
خاضت المذيعة "سلمى سيد" هذا الموسم تجربة الإنتاج البرامجي لأول مرة بالإضافة إلى كونها معدة ومقدمة البرنامج التوثيقي ( فن زمان) في موسمه الأول، وحرصت من خلاله على أن يكون برنامجاً سنوياً يوثق لرواد الغناء السوداني بدأته هذا الموسم بثنائي العاصمة وإبراهيم عوض وسيد خليفة، وكان لافتاً خلال البرنامج اشتراط منتجه احتكار المطربين "جمال فرفور" و"عصام محمد نور"، ولعل المنتج أراد إيصال رسالة أن من يريد الاستماع إلى هذين النجمين اللذين ارتبطا طوال السنوات السابقة ب(أغاني وأغاني)، عليه أن يضع المؤشر على شعار القناة (شمس السودان التي لا تغيب)، واستغرق إنتاج البرنامج أكثر من ستة أشهر بحسب مقدمته "سلمى سيد" التي أبدت تفاؤلاً كبيراً خلال مؤتمرها الصحفي الأخير بأن تقدم تجربة توثيق مختلفة.
قنوات أخرى على الخط
بعض القنوات الأخرى تراهن بشكل كبير أيضاً على الغناء فقناة الجزيرة التي تبث من مدني تراهن على برنامج (غناء السباتة) الذي تقدمه الإعلامية مواهب الحاج بعد أن ظل حصراً على قناة أنغام، فيما تقدم قناة الخرطوم برنامج (نص وخمسة) وفي قناة أم درمان اعتمدت على برنامجها الغنائي الموسمي (مطر الألوان) من تقديم حسين خوجلي الذي يعتمد فيه على مطربين لا يكلفون خزينة القناة كثيراً، وهو أمر دأبت عليه الفضائية طوال السنوات السابقة حتى أصبح سمة مميزة لها. ويعود التلفزيون القومي إلى الإنتاج الدرامي بعد توقف دام سنوات طويلة بمسلسل (جوهرة بحر أبيض) من بطولة "محمد عبد الله موسى" و"مفاز البشرى" و"ريم الطيب" وإخراج "حسن كدسة" وتأليف "قسم الله الصلحي"، وعده خطوة إيجابية تأخرت كثيراً.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.