وهل لديك الشجاعة الكافية بكشف المجرمين الحقيقيين في فض اعتصام القيادة يا حمدوك؟ .. بقلم: عبدالغني بريش فيوف    في نصف قرن مع منصور خالد .. بقلم: فاروق عبد الرحمن عيسى/ دبلوماسي سابق/ لندن    كيف واجهت مؤسسة الطب السوداني اول وباء لمرض الايبولا (1976) الموت تحت ظلال الغابات الاستوائية .. ترجمة واعداد/ بروفيسور عوض محمد احمد    مسألة في البلاغة: تجري الرياحُ بما لا تشتهي السّفُنُ .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    حريّة سلام وعدالة: ساحة القيادة "الطّامة" .. ليلة الخِسّة، الغدر، الخيانة، وعار البّزة العسكرية السودانيّة .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن    سر اللاهوت والناسوت في النفس البشرية (دكتور علي بلدو نموذجا) .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    الخارجية الامريكى في ذكرى 3 يونيو: نحن نقف مع شعب وقادة السودان    قرارت مرتقبة لتنظيم عمل المخابز بالخرطوم تتضمن عقوبات صارمة    ترامب لا يحمي الأمريكيين.. لكن السوريين ممكن! .. بقلم: د. أحمد الخميسي. قاص وكاتب صحفي مصري    قصة قصيرة: صدفة نافرة .. بقلم: د. عمر عباس الطيب    الزكاة .. بقلم: الطيب النقر    قانون لحماية الأطباء فمن يحمى المرضى ؟ .. بقلم: د. زاهد زيد    تفشى فيروس كرونا كمؤشر جديد لانهيار النظام الاقتصادى الراسمالى العالمى .. بقلم: د. صبرى محمد خليل/ استاذ فلسفه القيم الاسلاميه فى جامعه الخرطوم    إيقاف مشروع تقنية الحشرة العقيمة جريمة كبرى .. بقلم: د.هجو إدريس محمد    غضبة الفهد الأسود .. بقلم: إسماعيل عبد الله    الإسلام دين ودولة .. بقلم: الطيب النقر    الفقر الضكر .. فقر ناس أكرت .. بقلم: د سيد حلالي موسي    التعليم بالمصاحبة ( education by association ) .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    إحباط تهريب مصابين بكورونا من البحر الأحمر    الشرطة تنفذ حملة لمواجهة مخالفات الحظر الصحي ومعتادي الاجرام    سر المطالبة بتسريع التحقيقات ومحاكمات رموز النظام البائد والمتهمين/الجناة .. بقلم: دكتور يس محمد يس    كل ما هو مُتاح: مناعة القطيع .. مناعة المُراح .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    قراءة متأنيَة في أحوال (شرف النّساء) الحاجة دار السّلام .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن/ولاية أريزونا/أمريكا    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    رسالة لوزير الصحة الاتحادي .. بقلم: إسماعيل الشريف/تكساس    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سودانيون يطلقون دعوة لعصيان مدني يستمر ثلاثة أيام
نشر في النيلين يوم 26 - 11 - 2016

انتقلت حملة السودانيين الرافضة لزيادة أسعار الدواء عبر مواقع التواصل الاجتماعي وصفحات الانترنت إلى دعوة جديدة للعصيان المدني في وجه الحكومة السودانية الأحد القادم وتستمر حتى يوم الثلاثاء.
واستحوذ هشتاق “عصيان_مدني_27_نوفمبر” على اهتمام كثير من الصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي، وأعلن عدد من من الفنانين والصحفيين تأييدهم للعصيان المدني.
وانتشر العديد من الناشطين وأعضاء أحزاب معارضة في مخاطبات لتوضيح ضرورة الاعتصام عقب صلاة الجمعة في العديد من مساجد أحياء الخرطوم ومدن أخرى، كما نشطوا في اليومين السابقين في مناطق تجمع المواطنين في مواقف المواصلات العامة والأسواق.
وقلل وزير الصحة بحر ادريس أبو قردة من دعوات العصيان المدني، متوقعا لها الفشل باعتبار أن السودانيين متفهمون للقرارات الاقتصادية التي اتخذتها الحكومة أخيرا.
وأنشئت اكثر من 7 صفحات متخصصة على مواقع التواصل الاجتماعي للدعوة للعصيان المدني، لكن اكثرها مشاركة صفحة “العصيان#السودان_عصيان_مدني_27 نوفمبر”، حيث بلغ عدد المشاركين فيها 132.130 مشارك.
كما أصدرت ما يعرف باللجنة التمهيدية للعصيان المدني “خلاص” بيانا تلقته “سودان تربيون” حوى ارشادات للمواطنين للمشاركة في العصيان، وأوردت عددا من الخطوات لانجاح العصيان.
وطالبت بعدم مواجهة النظام أو أي من عناصره الأمنية، حتى ولو تم اعتقال أي شخص، مشددة على ضرورة عدم الخروج من المنزل إلا للضرورة وكذلك عدم التجمع.
وكانت الحملة التي انطلقت في وسائل التواصل الاجتماعي للمطالبة بإعادة الدعم للأدوية بعد تحرير سعر صرف الدولار المخصص للدواء سجلت أعلى تداول عربيا واحتلت مراتب متقدمة عالميا.
وحصد هاشتاق “اعيدوا الدعم للأدويه” الذي يدعو لإلغاء قرار رفع الدعم عن الدواء على تضامن من فنانين ورياضين سودانيين، وغرد نجوم الفن العربي معلنين تضامنهم مع الشعب السوداني لمجابهة غلاء الأسعار.
وأصدر تحالف قوى الاجماع المعارض بيان تلقته “سودان تربيون”الجمعة دعا فيه جموع الشعب السوداني وقواه الديمقراطية المتحفزة لاسقاط النظام الالتفاف حول شعار برامج قوي الاجماع الوطني الرامية لاسقاط النظام.
وقال “سيسعي التحالف سعيا حثيثا وسط جموع الشعب السوداني التي انتظمت في مواجهة نظام الافقار والجوع، والقوي السياسية الداعية إلى اسقاط النظام واجتثاثه من جذوره والعمل علي انجاز الثورة الشعبية التي تحقق الخلاص للوطن ”
وأضاف لا خلاص للشعب السوداني إلا بازالة هذا النظام المغتصب للسلطة منذ العام 1989م ، مردفا ” والذي عاث في الوطن فسادا وتقتيلا واشعل الحروب في كل اطرافه فلا بد من اسقاطه اولا وإقامة البديل الوطني الديمقراطي”.
من جانبها أكدت حركة تحرير السودان بقيادة عبد الواحد محمد نور دعمها الكامل للإنتفاضة الشعبية الجارية الآن ودعت السودانيين وكافة القوى السياسية الراغبة في التغيير للنزول إلى الشوارع في كافة المدن والساحات وإعلان حالة العصيان المدني الشامل وإبتكار الوسائل الكفيلة بإسقاط النظام.
وقال بيان صدر الجمعة للمتحدث باسم الحركة محمد عبد الرحمن الناير: “ندعو كافة جماهير الشعب السوداني العظيم لمواصلة الإنتفاضة والعصيان الشامل في كافة المدن والقرى وإجبار النظام على الرحيل والمحافظة على ما تبقى من السودان”.
ودشنت الحركة الشعبية شمال، حملة تضامن وضعت عليها صور قادة الحركة الشعبية، ودبج المتحدث باسم الحركة مبارك أردول على صفحته في “فيسبوك” صور لقادة الحركة مع أقوال لهم تعلن تضامنها مع الشعب والمعتقلين السياسين.
وكتب عرمان “إن الاعتقالات لن تمنع التغيير فهو قادم لا محال”، اما اللواء جقود مكوار فقد قال “إن زيادة الأسعار حرب أخرى يعلنها النظام على الشعب السوداني”.
سودان تربيون
*الصورة أعلاه
شابتان بمدينة ود مدني تكتبان على حائط منزل عبارات تحرض على العصيان المدني (صورة من فيسبوك) 25 نوفمبر 2016


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.