(المسار الوطني) يدين إعدام القوات الإثيوبية 7 جنود سودانيين ومدني    سفيرة السودان بجيبوتي تقدم أوارق إعتمادها مندوباً دائماً لدى الإيقاد    جبريل يطالب بإيقاف صادر الحي    السلع الغذائية تستحوذ على معظم واردات البلاد    عمر الدقير يكتب: أبو هاجة ومشكاة الثورة    342 طالبا وطالبة يجلسون لإمتحان إجازة شهادة حفظ القرآن الكريم    الكهرباء:خروج محطة أم دباكر من الخدمة والعمل جار لإدعادتها    إدارة التعليم الفني بالخرطوم تتسلم أجهزةحاسوب من مجموعة(سي تي سي)    مصر : محاولات و مساعي من إحدى الجهات المناوئة لضرب العلاقات الشعبية بين مصر والسودان    دورة تدريبية حول طرق إنشاء المؤشرات الجغرافية للمنتجات الزراعية بالجزائر    انطلاقة الملتقي التفاكري بين المجلس الاعلي للسياحة واصحاب المنشآت السياحية    الجزيرة ترصد 13 مليون جنيه لبناء مركز لعلاج الإدمان    تراجع في أسعار الطماطم والليمون بسوق الخضروات    حكومة الجزيرة تكشف عن شبهة فساد وتزوير في 63 قطعة أرض استثمارية بالمناقل    الاتّحاد العام يرفع تقرير أزمة المريخ للفيفا ويُؤمِّن على نظام "27 مارس"    الكونغولي القادم للهلال يُواجه غضب الأنصار    بدء محاكمة ثلاثة ثوار متهمين باتلاف عربة شرطة    محامو الطوارئ يحذرون من تكدس الجثث بمشرحة أمدرمان    مصر.. مقتل مذيعة بالرصاص على يد زوجها القاضي    الصيحة: انتعاش مبيعات الذهب    (8) مواجهات في الجولة (22) للممتاز اليوم    مكوك ودهاشم والرابطة يتعادلان بسنار    الحراك السياسي: وزيرة العمل تكشف عن قائمة تحرّم"61″ عملاً على الأطفال    خضراوات تصبح مغذية أكثر إذا تم طهيها.. تعرف عليها    القبض على متهم قتل اخر بجبرة    مكافحة المخدرات توقف متهمين وبحوزتهم (260) حبة ترامادول    الخرطوم.. ربط تقديم الخدمات بتطعيم (كورونا)    غارزيتو يطالب المريخ بمستحقات بقيمة 300 الف دولار    توقيف شبكة تصطاد المواطنين عبر صفحات الفيسبوك    شاهد بالفيديو.. صراخ وشجار بين طالبات سودانيات بإحدى الجامعات ظهرن وهن يتسابقن ويتنافسن على التصوير مع الفنان "الشبح" ومتابعون: (لو حضرتن وردي كان عملتن شنو؟)    شاهد بالفيديو.. نجمة الترند الأولى في السودان "منوية" تظهر وهي تستعرض بسيارتها (لاند كروزر) الجديدة التي قامت بشرائها بمليارات الجنيهات وصديقتها تهتف لها (والله شيخة براك)    شاب سوداني يبعث باستشارة مثيرة ويطلب الحل السريع (شقيقة صديقي تراودني..تقابلني بقميص النوم وتطلب مني النوم معها علماً بأنها تسكن لوحدها وزوجها مغترب فماذا أفعل؟)    بالصورة والفيديو.. شاب سوداني يوثق اللحظات الأخيرة من حياته قبل أن يلقى حتفه عطشاً في صحراء العبيدية وهذه وصيته لأسرته    نهاية مثيرة للدوري السعودي.. الأهلي يهبط إلى الدرجة الأولى والهلال يتوج بالكاس    اسمها (X) : بعد كورونا وجدري القرود.. مخاوف من جائحة جديدة    المحكمة توجه تهمة خيانة الأمانة لوزير في العهد البائد    أبل تعد ل"طوفان" من الأجهزة الجديدة    كابتن المريخ أمير كمال يخضع لعملية جراحية    فريق صحي أممي بالفاشر يطالب برفع نسبةالتطعيم لكورونا ل 50٪    نمر يتفقد الحالة الصحية للأم التي أنجبت أربعة توائم بالفاشر    "آبل" تستعدّ لإطلاق أكبر عدد من الأجهزة الجديدة    ضبط حشيش بقيمة 5 مليارات جنيه بالنيل الأبيض    احتفال بلندن تكريما لدعم السُّلطان قابوس الخدمات الطبية بالعالم    ماكرون يُكلف إليزابيت بورن تشكيل حكومة بداية يوليو    بعد اكتمال المبلغ…(كوكتيل) تنشر كشف باسماء الفنانين المساهمين في المبادرة    بالفيديو: تويوتا تعدل واحدة من أشهر سياراتها وتجعلها أكثر تطورا    جانعة العلوم الطبية تنظم حملة توعوية لمكافحة المخدرات    التشكيلية رؤى كمال تقيم معرضا بالمركز الثقافي التركي بالخرطوم    ضجة في أمريكا بعد قرار المحكمة العليا إلغاء حق الإجهاض.. بايدن يهاجم وترامب: "الله اتخذ القرار"    تقارير تطلق تحذيرًا عاجلاً..تسونامي يهدّد مدن كبرى بينها الإسكندرية    زلزال قويّ يهزّ جنوب إيران ويشعر به سكان الإمارات    وصف بالفيديو الأجمل هذا العام.. ميادة قمر الدين تطلب حمل شاب من ذوي الاحتياجات الخاصة تفاعل مع أغنياتها والشاب يقبلها في رأسها    إيلا يعلن تأجيل عودته للسودان    تأبين الراحل إبراهيم دقش بمنتدى اولاد امدرمان    صلاح الدين عووضة يكتب: الحق!!    احمد يوسف التاي يكتب: حفارات المتعافي واستثمار حميدتي    عثمان ميرغني يكتب: الرأي الأبيض.. والرأي الأسود    جدل امتحان التربية الإسلامية للشهادة السودانية.. معلّم يوضّح ل"باج نيوز"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



مُهندس الطيران "أحمد المُفتي" ..تفاصيل قصة نجاح بأمريكا
نشر في النيلين يوم 24 - 05 - 2022

نشأ المُهندس "أحمد المُفتي" مثل غيره من أبناء العاصمة الوطنية أم درمان المدينة ذات السحر الاخاذ الذي لايعرف اسراره إلا من تجول في ازقتها وحواريها وجلس مع أهلها وتشبع بثقافتها.
فهي المدينة التي طلب النيل قُربها ومزجت بين كافة الألوان وهي التي ترعي ساكنيها سلام وأمان وتحتويهم في دفء وحنان كيف لا ومعشوقتهم تعتز بأن ولادتها جاءات بالتهليل وهلت فوقها غابة رماح، وبين طرقات وملاعب ساحات ودنباوي شبّ وترعرع حيث الخال والعم والوالد فقد كان الزمان رضي والناس ظروفها مقدرة.
ومن ينشأ في هذا الحي العريق فلابد له من الجلوس تحت شجرة الدُومة وبالتالي رؤية التاريخ الباذخ يتجسد في منزل الأمير ودنباوي أحد قادة جيوش المهدية الذي أخذ الحي إسمه منه ، وكذلك لابد من أداء الصلاة في مسجد السيد عبدالرحمن، وبالتأكيد من يسكن ودنباوي يكون قد زار منزل الرئيس الراحل الخالد جعفر محمد نميري، وكذلك ركض خلف الساحرة المستديرة بنادي ودنباوي الذي برز إلى الوجود قبل استقلال البلاد بتسعة أعوام ، وفي هذا الجو المضمخ بالشرف الباذخ والتنوع السوداني الفريد، لعب كرة القدم في شارع الدومة مع أصدقاء الطفولة (أصدقاء العمر) ثم إنتقل الى فريق الحي (الطليعة) الذي كان جِسره نحو نادي ودنوباوي مع كوكبة من أبناء الحي آنذاك.
ومتشبعاً بثقافة الطموح التي تمُيز سكان الحي العريق وعقب نهاية المرحلة الثانوية وهو مايزال في بداية شبابه قرر من أجل تحقيق الوصول أن يركب مراكب المستحيل فكان أن حط رحاله بأمريكا أرض الفرص التي قرر مع نفسه أن يصنع فيها تاريخ، فكان أن انضم إلى جامعة نورثروب "NORTHROP UNIVERSITY" للطيران الشهيرة والعريقة والتي تعد من أفضل الجامعات المتخصصة في الطيران بالعالم، ليستقر به المقام في مدينة لوس انجلوس ليدرس هندسة إلكترونيات الطائرات، وكانت هذه الدراسة مجال جديد حديث في ذلك الوقت.
وبالتأكيد فإن سفره إلى أمريكا وهو في تلك السن الباكرة من عمره كان يقف خلفه شقيقه الذي ومن أجل رؤيته يلامس ثريا النجاح كان خير عضد وسند له، وهو الكابتن عادل المفتي الذي سبقه في دراسة الطيران في الولايات المتحدة الاميركية مما ساعد وساهم في سرعة الإنجاز والوصول الي مستويات عالية في وقت مبكر .
بعد الدراسة عمل المُهندس أحمد في شركة هاورد للطيران لصيانة الطائرات والأجهزة الإلكترونية لمدة أربعة وعشرون عامًا تدرج خلالها في وظائف الشركة المختلفة من مهندس صغير الي مدير الأجهزة الالكترونية ثم الي المدير العام للشركة ، وكل هذا النجاح تحقق بجهده وحرصه على تطوير نفسه فكان محط إعجاب منسوبي الشركة، وخلال هذه الفترة إكتسب قدراً وافراً من الخبرات وتعرف على كثير من الشخصيات المهمة والمؤثرة في صناعة الأجهزة الإلكترونية في الطيران في الولايات المتحدة الاميركية وخضع للعديد من الدورات التدريبية السنوية لأهم الشركات المصنعة للأجهزة وتعرف علي الكثير من مدراء التسويق بالشركات الآخري .
واستناداً على هذه الأرضية من الخبرة والعلاقات الممزوجة بطموح لاسقف له وقوة إرادة لا تلين لها قناة بدأ في انشاء شركة ARA AVIATION قبل ثلاثة سنوات في مطار سان جبرئيل بمدينة لوس انجلوس بعد تسجيل الشركة ومخاطبة هيئة الطيران الفيدرالي لاستخراج رخصة التشغيل، وبعد استخراجها بدأت الشركة العمل مباشرة في تركيب وصيانة الأجهزة الإلكترونية مع كبري شركات الاجهزة الالكترونية للطائرات والشركة وكيل لجميع شركات الأجهزة الإلكترونية ومن الشركات الكبرى في هذا المجال منها شركة GARMIN رائدة صناعة الطيران في الولايات المتحدة الاميركية.
كما تعمل شركته مع بلدية مدنية لوس انجلوس الآن في إجراءات بناء هانقر خاص بالشركة بمواصفات عالية لخطط الشركة المستقبلية فى مطار سان جبرئيل وإنشاء مراكز للشركة في عدة مطارات حول المدينة ومركز تدريب وتاهيل لصيانة الأجهزة الالكترونية ، وتعمل الشركة أيضًا في بيع وشراء الطائرات كما تعمل في عمليات إدارة الطائرات لبعض الشركات وأعمال الصيانة الدورية.
من نجاح لآخر تمضي مسيرة المهندس "أحمد المُفتي" الذي أكد أن الإنسان وحينما يمتلك الطموح فإنه يستطيع تجسيد أحلامه على أرض الواقع،وهكذا تحول المهندس أحمد إلى وجه سوداني مشرّف ورمز للنجاح ومُلهم للشباب.
صديق رمضان


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.