استنباط أنواع جديدة من القمح تلائم الأجواء السودانية    "السودانية الإثيوبية" تبحث تأمين الحدود والقوات المشتركة    توافق علي ملء بحيرة سد النهضة خلال 7 سنوات    غندور: لو توفرت أموال قارون للحكومة لن تجاوز التحديات    تحالف المحامين الديمقراطيين: قرار وشيك بحل النقابات    أمجد فريد: المؤسسة العسكرية هي المتهم الأول في فض الاعتصام    اتجاه لرفع دعاوي قضائية ضد المخلوع، غندور وعبدالرحيم حمدي    رفع الدعم عن السلع الاستهلاكية وتحويله لدعم مالي للفقراء .. بقلم: محمد المعتصم حسين    اتحادنقابات العمال يؤكد دعمه لملف الدين الخارجي    وزير النفط: العمل بحقل بليلة لم يتوقف    البدوي: برنامج (الانتقالية) يركز على الانتقال الى التنمية الاقتصادية الشاملة    مشروعات طاقة روسية بنهر النيل    (الثورية): الوساطة لم تبلغنا بتأجيل التفاوض ومستعدون للجولة    توتر في حقل نفطي بغرب السودان بعد احتجاجات للأهالي    مشروع الجزيرة : الماضي الزاهر والحاضر البائس والمستقبل المجهول (4) الأخيرة .. بقلم: صلاح الباشا    فانوس ديوجين السودانى!! .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    حكاية .. بقلم: حسن عباس    الخيط الرفيع .. بقلم: مجدي محمود    السودان جمال لم تره من قبل (الخرطوم) .. بقلم: د. طبيب عبد المنعم عبد المحمود العربي/المملكة المتحدة    السودان يستعيد توازنه برباعية في ساو تومي    فريق كرة قدم نسائي من جنوب السودان يشارك في سيكافا لأول مرة    مبادرات: هل نشيد نصباً تذكارياً له خوار ؟ أم نصباً رقمياً ؟ .. بقلم: إسماعيل آدم محمد زين    ذَاتُ البُرُوجِ (مَالِيزِيَا) .. شِعْر: د. خالد عثمان يوسف    لسنا معكم .. بقلم: د. عبد الحكم عبد الهادي أحمد    نداء الواجب الإنساني .. بقلم: نورالدين مدني    كلنا أولتراس .. بقلم: كمال الهِدي    السعودية توافق بالمشاركة في كأس الخليج بقطر    انفجار جسم غريب يؤدي لوفاة ثلاثة أطفال بمنطقة تنقاسي    جعفر خضر: الدين والتربية .. بقلم: د. عبد الله علي إبراهيم    والي كسلا يدعو للتكاتف للقضاء على حمى الضنك بالولاية    زمن الحراك .. مساراته ومستقبله .. بقلم: عبد الله السناوي    الأمم المتحدة تتهم الأردن والإمارات وتركيا والسودان بانتهاك عقوبات ليبيا    أمريكا تدعو العراق إلى إجراء انتخابات مبكرة    لجنة مقاومة الثورة الحارة 12 تضبط معملاً لتصنيع (الكريمات) داخل مخبز    أميركا تدعو العراق إلى إجراء انتخابات مبكرة    اتهامات أممية ل(حميدتي) بمساندة قوات حفتر والجيش السوداني ينفي    شكاوى من دخول أزمة مياه "الأزهري" عامها الثاني    "أوكسفام": 52 مليوناً عدد "الجياع" بأفريقيا    الحكومة السودانية تعلن دعمها لاستقرار اليمن وترحب باتفاق الرياض    87 ملف تغول على ميادين بالخرطوم أمام القضاء    ترحيب دولي وعربي وخليجي واسع ب"اتفاق الرياض"    البرهان : السودان أطلق أول قمر صناعي لأغراض عسكرية واقتصادية    في ذمة الله محمد ورداني حمادة    حملة تطعيم للحمى الصفراء بأمبدة    والي الجزيرة يوجه باعتماد لجان للخدمات بالأحياء    معرض الخرطوم للكتاب يختتم فعالياته    ناشرون مصريون يقترحون إقامة معرض كتاب متجول    أنس فضل المولى.. إنّ الحياة من الممات قريب    وزير أسبق: سنعود للحكم ونرفض الاستهبال    ضبط كميات من المواد الغذائية الفاسدة بالقضارف    الشرطة تلقي القبض على منفذي جريمة مول الإحسان ببحري    فك طلاسم جريمة "مول الإحسان" والقبض على الجناة    مبادرات: استخدام الوسائط الحديثة في الطبابة لإنقاذ المرضي .. بقلم: إسماعيل آدم محمد زين    وزير الثقافة يزور جناح محمود محمد طه ويبدي أسفه للحادثة التي تعرض لها    مولاَّنا نعمات.. وتعظيم سلام لنساء بلادي..    الحكم بإعدام نظامي قتل قائد منطقة الدويم العسكرية رمياً بالرصاص    وزير الشؤون الدينية والأوقاف : الطرق الصوفية أرست التسامح وقيم المحبة    عملية تجميل تحرم صينية من إغلاق عينيها    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بيان من الائتلاف السوداني من اجل التغيير
نشر في الراكوبة يوم 02 - 05 - 2011

نسبة لما يمر به وطننا الحبيب من ظروف بالغة التعقيد تقودنا إلي مفترق الطرق وما تمر به المنطقة حولنا من تغييرات ارتأينا نحن مجموعة من النشطاء الشباب المنتمون إلي مراكز بحوث ومنظمات مجتمع مدني سودانية مختلفة، وأحزاب سياسية، وروابط اجتماعية وثقافية وأفراد ، ارتأينا حتمية المبادرة بالتغيير ابتداءا من أنفسنا وامتدادا إلي غيرنا.
لذا اجتمعنا في أكثر من ملتقى تفاكري ووصلنا إلي ضرورة بلورة رؤية شبابية يمكن أن تتوافق عليها كل مكونات المعارضة السودانية على هدف واحد وهو إسقاط النظام.
مبادئ ورؤية الائتلاف :
1. قومية المعارضة : ندعو إلي ائتلاف سوداني لمعارضة حقيقية تضم كافة منظمات المجتمع المدني والقوى السياسية الفاعلة لاسيما الحركات الشبابية، حركات التحرر الوطني بمختلف مسمياتها،والنازحين بمعسكرات النزوح، و طلاب الجامعات والمدارس ، والمؤسسات النقابية وضحايا السدود والخدمة العامة. 2. يتبني الاِئتلاف الوسائل التي تقود إلي تحقيق الهدف السامي وهو إسقاط النظام؛ وذلك من خلال التحرك الشعبي الذي يخرج من كل بيت وقرية ومؤسسة ومدينة وبمشاركة كل القطاعات المكونة للائتلاف.
3. ضرورة توافق كل مكونات المعارضة السودانية على برنامج حد أدنى يحقق الهدف المنشود.
4. يجب احترام وجهات النظر بين أطراف المعارضة وإتباع أسلوب الحوار المتمدن لحل الخلافات فيما بينها.
5. ولضمان وحدة النسيج الاجتماعي وتماسك الدولة السودانية يدعو الاِئتلاف القوات المسلحة ورجال الشرطة بأن ينحازوا إلي خيار الشعب السوداني وليس لصالح النظام الذي جوع وأفقر ونهب وشرد وقتل الشعب.
6. ضرورة اِستصحاب تجارب الثورات السابقة لا سيما تجربتي \" 64 ؛ 1985م \" وذلك من أجل تفادي إخفاقات المرحلة الاِنتقالية للتجربتين السابقتين.
وسعيا منا لتوحيد الجهود والرؤى حول برنامج حد أدنى يقوم على إسقاط النظام كنقطة مركزية وللإبقاء على أبواب الحوار الفكري مشرعة في كل المسائل المتعلقة بمرحلة مابعد إسقاط النظام، ودعما لهذا المسار وانطلاقا من المبادئ والأهداف المذكورة أعلاه، وبدعوة كريمة قدمت لنا التقينا طرفي الجبهة الوطنية العريضة :
1- الجبهة الوطنية العريضة - أ.على محمود حسنين
2- الجبهة الوطنية العريضة- لجنة التسيير. د.أحمد عباس
واستمعنا إلي رؤية الطرفين كل علي حدة ؛ ولكن من خلال التجارب المحيطة بنا يتضح بجلاء أن القيادة الجماعية هي السلاح الأمضى الذي انتصر للثورات من حولنا، وهذا يتحقق عبر ديمقراطية العمل المعارض القائم على وحدة الهدف مع الإبقاء على خصوصية كل كيان ، مما يضمن التنافس فيما بينها لاحقا، وهذا هو منهجنا الذي نمد أيادينا به للجميع.
القاهرة - أبريل 2011
Email - [email protected]
Face book: http://www.facebook.com/profile.php?id=100002323366668


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.