خيمة المولد بأم درمان تقدم برامج مسابقات حفظ القرآن الكريم    السوباط: التشكيك في (هلاليتنا) يُحطم مقاديف قدرتنا على الاحتمال    رابطة جمعيات الصداقة العربية تودع سفير السودان المرشح للصين    منير نبيل ل(السوداني): لست مُحبطاً.. أنا ابن النادي وأخدمه من أي موقع بتجرد    رئيس المريخ يزور الإتحاد العام ويلتقي النواب والأمين العام    وزير الداخلية المكلف يترأس اجتماع هيئة إدارة الشرطة    التربية بالخرطوم تعلن شروط جديدة لإستخراج شهادة الأساس    اعتقالات جديدة في السودان    ساعة الجد ..!!    محمد جميل أحمد يكتب: ما وراء عودة آخر رئيس وزراء للبشير من القاهرة إلى السودان    اتحاد الكرة السوداني يعلّق على تصنيف"صقور الجديان"    المريخ يتلقى خبرًا سارًا قبل موقعة"شيكان"    مولد النور وسماحة الصوفية    تحذير عالمي من أدوية للسعال    مطار الخرطوم تردي الحمامات وروائح تزكم الأنوف    المالية توجه بتقليل الإعفاءات والتوسع في الضرائب بالموازنة المقبلة    اشتباك وتبادل إطلاق النار في اشتباك داخل مزرعة    شاهد بالصورة والفيديو.. في السودان.. رجلان يتبادلان "الشبال" والأحضان مع راقصة استعراضية وأحدهم يضع لها المال داخل صدرها    سعر الريال السعودي في البنوك ليوم الخميس 6-10-2022 أمام الجنيه السوداني    إرتفاع طفيف في قيم التجارة الخارجية في النصف الثاني المالي    الخرطوم.. السلطات تضع يدها على 82200 دولار مزيّفة    سحب ملف محاكمة البشير ورفاقه بتهمة قتل المتظاهرين    القبض علي (51) متسللا أجنبيا في طريقهم إلى الخرطوم سيرا على الاقدام    إحباط محاولة تهريب (60) رأسا من إناث الإبل للخارج    غندور للحكام: المعتقلون يريدون العدالة وإن لم تفعلوا فأبشروا بمكانهم    التوقيع على الميثاق الثوري لسلطة الشعب و(قحت) ترفض المشاركة    بوتين يتعهد بالحفاظ على استقرار المناطق التي ضمها من اكورانيا    فنانو الدويم يقيمون ليلة باتحاد الفنانين بأمدرمان    تفاصيل جديدة في محاكمة متهم بحيازة سلاح يتبع لإحدى الحركات المسلحة    أسامة بيكلو يجري عملية قلب    قادة اتحاد تنس الطاولة يشرفون اليوم افتتاح البطولة القومية للاندية    39 وفاة حصيلة تفشي مرض الكوليرا في سوريا    المنظمة العربية للتنمية الزراعية تقيم ورشة عمل تطبيقات الإحصاء الزراعي    شبكة يتزعمها نظامي تقوم باختطاف الفتيات    بابكر فيصل يكتب: حول الميثولوجيا الإخوانية    (الطرق) وغرفة الشاحنات تتبادلان الاتهامات    دراسة: ولاية نهر النيل ستصبح غير صالحة للحياة الآدمية بعد (40) عاماً    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"الخميس" 6 أكتوبر 2022    الانتباهة: ضباط بحركة مسلّحة ينهبون مخزنًا للزيوت    اتحاد الكرة يوضح الحقائق حول حادثة منتخب الناشئين عبر مؤتمر صحفي    عودة مبادرة "مفروش" للقراءة والبيع واستبدال الكتب الورقية    في الاحتفال بذكرى مولده صلى الله عليه وسلم    مديرعام وزارة الصحة يخاطب ورشة التدريب لحملة الكوفيد جولة اكتوبر    وتر المنافي جديد الفنان خالد موردة    أوكرانيا "تحقق تقدما" في الجنوب في مواجهة القوات الروسية    "البرهان" يقطع وعدًا بشأن"الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون"    وفاة العالم الجليل عبد العزيز محمد الحسن الدبّاغ    القائد العسكري في بوركينا فاسو يوافق على ترك الحكم    أمريكا ترسل شحنة جديدة من لقاح "فايزر" للسودان    موظف يروي خبايا وأسرار إصابته بالسرطان    خطط أبل لطرح أجهزة جديدة خلال الشهر الجاري    جنوب دارفور: تسجيل (8) إصابات بحمى "الشكونغونيا" و"الضنك"    السوشيل ميديا.. هل تصنع واقعًا سياسيًا جديدًا؟    يحلم باستكشاف الإبداع..عامر دعبوب: التطور التقني يعزز مسيرة التميز السينمائي الإماراتي    انقلاب عسكري جديد في بوركينا فاسو    بالصور.. أول عملة بريطانية بوجه الملك تشارلز الثالث    منى أبو زيد تكتب : في فضاء الاحتمال..!    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



عودة إشعاع السامبا .. بين العقدة التاريخية ودرس الهزيمة الاسبانية
نشر في الراكوبة يوم 02 - 07 - 2013

■■ هل يستعيد البرازيليون بوصلة الإشعاع والتألق والتأنق الكروي والسيطرة العالمية ، ليؤكدوا بحق أنهم سادة العالم في اللعبة ؟
■■ سؤال ردده أكثر من 190 مليون برازيلي ومعهم مئات الملايين من عشاق منتخب السليساو في الكرة الأرضية قبل أيام من إنطلاق كأس العالم للقارات التي أقيمت بالبرازيل ووسط جماهيرها المتحمسة والتواقة لإستعادة المجد والفخر بمنتخبها الذي يخاصم ألقاب كأس العالم منذ عام 2002 ، والذي يفوز أحيانا بكأس القارات ولكنه يخرج عن النص في كأس العالم منذ سنوات .
■■ وجاءت الإجابة القاطعة بنعم عندما حقق منتخب السامبا فوزاً إكتساحيا بثلاثة أهداف نظيفة على منتخب اللاروخا الاسباني حامل لقب كأس العالم وكأس الامم الاوروبية ، أمس الأول في المباراة النهائية لكأس القارات، ليؤكد منتخب السامبا أنه أفضل منتخب في تاريخ هذه البطولة من حيث عدد المشاركات (7 مرات)، وعدد الفوز بالألقاب (4 مرات)، ليضيف البرازيليون هذا الإنجاز ، لسيطرتهم أيضا على عرش كأس العالم ، لإنهم الأكثر مشاركة (19 مرة ) والأكثر تتويجاً (5 مرات) .. والغريب أن البرازيليون ، حققوا الفوز بنفس النتيجة – 3/ صفر – في افتتاح مبارياتهم بكأس القارات الأولى عام 1992 بالسعودية وكان مسماها البطولة الدولية على كأس الملك فهد ، وكان الفوز وقتها على المنتخب السعودي !
■■ الفوز المدهش على الاسبان لعباً ونتيجة ، والعروض البرازيلية المتصاعدة في كافة مباريات البطولة ، والاستقرار على طريقة للأداء وتطور مستوى النجوم واكتسابهم للثقة والتجانس والتفاهم واللعب الجماعي والتألق الفردي ، وظهور النجم نيمار لأول مرة بثوب النجم السوبر، القادرعلى إحداث الفارق وترجيح كفة فريقه ، سواء بالتهديف، أو بالتمرير وصناعة اللعب أو بالمرواعة وفتح الثغرات وتشتيت إنتباه مدافعي الفريق المنافس ، كل هذه عوامل ، صنعت الفوز البرازيلي بالبطولة للمرة الثالثة على التوالي ليكون أول منتخب في العالم يحقق هذا الإنجاز ، كما أنه دعم موقفه كصاحب الرقم القياسي في الفوز بكأس القارات للمرة الرابعة من بين 9 مرات أقيمت خلالها البطولة ولم يتخلف نجوم السامبا عنها سوى مرتين.
■■ رغم الفوزباللقب وتألق اللاعبين والأداء الفني المتميز ، وتضاعف الآمال في امكانية الفوز بكأس العالم عندما تقام العام القادم في بلاد السامبا ، فهناك ما يخشاه خبراء الكرة البرازيلية وجماهيرها ، وهي أن التاريخ يسجل دائما ، أن الكرة البرازيلية عندما تتوج بكأس القارات ، تفشل في أن تفوز في العام التالي بكأس العالم ، بل ويذهب اللقب إلى منتخب أوروبي بالتحديد ، ففي عام 1997 فازت البرازيل بكأس القارات ، وفي عام 1998 فازت فرنسا بكأس العالم ، وفي عام 2005 فازت البرازيل بكأس القارات وبعدها بعام حصلت ايطاليا على كأس العالم عام 2006 بالمانيا ، وفي عام 2009 انتزعت البرازيل كأس القارات في جنوب افريقيا ، وبعدها بعام حصلت اسبانيا على لقب كأس العالم 2010 !.. فهل تستمر هذه الظاهرة ، أم يستطيع منتخب سكولاري كسر هذا النحس والتخلص من تلك العقدة ، خاصة عندما تكون البطولة بين ربوع بلاده وتحت دفء شمسها وحرارة مشجعيها المتحمسين؟
■■ ولا أريد أن التمس أعذاراً للمنتخب الاسباني ، الذي كان شبه تائه في الملعب ، وبدا متفاجئاً أو أن لاعبيه غير قادرين على الوقوف على أقدامهم ، ففشلوا في الاستحواذ او المواجهات الثنائية ولجأوا للخشونة أحيانا وإفتقدوا للفاعلية والروح القتالية وانكشف مرماهم مراراً ، ولولا استبسال كاسياس لزادت حصيلة السامبا ، ولعل الهزيمة الكبيرة تكون درسا لفريق ديل بوسكي للبحث عن حلول وأوراق جديدة ، تعوض شيخوخة بعض اللاعبين وانخفاض ترمومتر الأداء الفني واللياقي ، وخاصة بتجاهل نجم كبير مثل مارتينيز نجم دفاع وسط بايرن ميونيخ الذي كان أحد أسباب نجاح فريقه الكبير في فرض السيطرة وصعود عرش أوروبا ، ولم يقتنع ديل بوسكي بمنحه الفرصة مع المنتخب .
■■ أخيراً .. ديل بوسكي إعتبر خروجه بالمركز الثالث من كأس القارات في جنوب افريقيا 2009 الدرس الذي تعلم منه الفريق ، ليفوز بعد ذلك بكأس العالم 2010 ، فهل تكون الهزيمة المريرة أمام السامبا في نهائي كأس القارات 2013، درسا آخر للاسبان قبل كأس العالم المقبلة بالبرازيل ؟
كووورة


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.