محمد جميل أحمد يكتب: ما وراء عودة آخر رئيس وزراء للبشير من القاهرة إلى السودان    مولد النور وسماحة الصوفية    تحذير عالمي من أدوية للسعال    خلال الاحتفال بيوم المعلم العالمي:الحوري يصف المعلمين بأنهم الضمير الإنساني    غدا الجمعة ختام المولد النبوي الشريف    مطار الخرطوم تردي الحمامات وروائح تزكم الأنوف    عوامل مؤثرة ترجح كفة الأحمر أمام الأهلي    (مصادر) كانت هناك.. المريخ يجد استقبال الفاتحين بالأبيض    المالية توجه بتقليل الإعفاءات والتوسع في الضرائب بالموازنة المقبلة    اشتباك وتبادل إطلاق النار في اشتباك داخل مزرعة    شاهد بالصورة والفيديو.. في السودان.. رجلان يتبادلان "الشبال" والأحضان مع راقصة استعراضية وأحدهم يضع لها المال داخل صدرها    سعر الريال السعودي في البنوك ليوم الخميس 6-10-2022 أمام الجنيه السوداني    إرتفاع طفيف في قيم التجارة الخارجية في النصف الثاني المالي    قرار للبرهان بتبعية قوات الدفاع المدني والحياة البرية والسجون للداخلية    الخرطوم.. السلطات تضع يدها على 82200 دولار مزيّفة    سحب ملف محاكمة البشير ورفاقه بتهمة قتل المتظاهرين    القبض علي (51) متسللا أجنبيا في طريقهم إلى الخرطوم سيرا على الاقدام    غندور للحكام: المعتقلون يريدون العدالة وإن لم تفعلوا فأبشروا بمكانهم    المريخ..برقية من"أبو جيبين" إلى حازم مصطفى    إحباط محاولة تهريب (60) رأسا من إناث الإبل للخارج    بوتين يتعهد بالحفاظ على استقرار المناطق التي ضمها من اكورانيا    عطلة ذكرى المولد النبوي الشريف بعد غد السبت    أسامة بيكلو يجري عملية قلب    فنانو الدويم يقيمون ليلة باتحاد الفنانين بأمدرمان    تفاصيل جديدة في محاكمة متهم بحيازة سلاح يتبع لإحدى الحركات المسلحة    معتصم محمود يكتب : هزار وزيرة أي كلام!!    قادة اتحاد تنس الطاولة يشرفون اليوم افتتاح البطولة القومية للاندية    بدء المرحلة الثانية لكنترول امتحانات ملاحق الأساس بالنيل الأزرق    39 وفاة حصيلة تفشي مرض الكوليرا في سوريا    المنظمة العربية للتنمية الزراعية تقيم ورشة عمل تطبيقات الإحصاء الزراعي    شبكة يتزعمها نظامي تقوم باختطاف الفتيات    اليوم التالي: خميس جلاب: مالك عقار باع اتّفاقية السلام    بابكر فيصل يكتب: حول الميثولوجيا الإخوانية    الانتباهة: ضباط بحركة مسلّحة ينهبون مخزنًا للزيوت    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"الخميس" 6 أكتوبر 2022    (الطرق) وغرفة الشاحنات تتبادلان الاتهامات    بولش التلميع السريع    اوكرانيا تنضم لملف إستضافة كاس العالم 2030 مع إسبانيا والبرتغال    الصفا الابيض تتعادل مع الرابطة كوستي وديا    دراسة: ولاية نهر النيل ستصبح غير صالحة للحياة الآدمية بعد (40) عاماً    عودة مبادرة "مفروش" للقراءة والبيع واستبدال الكتب الورقية    في الاحتفال بذكرى مولده صلى الله عليه وسلم    مديرعام وزارة الصحة يخاطب ورشة التدريب لحملة الكوفيد جولة اكتوبر    وتر المنافي جديد الفنان خالد موردة    أوكرانيا "تحقق تقدما" في الجنوب في مواجهة القوات الروسية    "البرهان" يقطع وعدًا بشأن"الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون"    وفاة العالم الجليل عبد العزيز محمد الحسن الدبّاغ    القائد العسكري في بوركينا فاسو يوافق على ترك الحكم    أمريكا ترسل شحنة جديدة من لقاح "فايزر" للسودان    موظف يروي خبايا وأسرار إصابته بالسرطان    خطط أبل لطرح أجهزة جديدة خلال الشهر الجاري    جنوب دارفور: تسجيل (8) إصابات بحمى "الشكونغونيا" و"الضنك"    السوشيل ميديا.. هل تصنع واقعًا سياسيًا جديدًا؟    يحلم باستكشاف الإبداع..عامر دعبوب: التطور التقني يعزز مسيرة التميز السينمائي الإماراتي    انقلاب عسكري جديد في بوركينا فاسو    بالصور.. أول عملة بريطانية بوجه الملك تشارلز الثالث    منى أبو زيد تكتب : في فضاء الاحتمال..!    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



بإنتاج كويتي لخالد الصديق عرس الزين.. تصوير إيقاع الحياة
نشر في الراكوبة يوم 18 - 02 - 2015

يبدأ فيلم عرس الزين بمشهد للحياة البرية وتنوعها في السودان ويمزج الفيلم بين تلك الحياة وتقليد بطل الفيلم لها، ومنزلقاً من شجرة كبيرة إلى الأرض يصدر الزين (علي مهدي) صراخًا مدوياً بوضع يده على فمه ويصيح (أنا مكتول في بيت عمري.. مكتول بنعمة).
تتمحور قصة الفيلم المستمدة من رواية الطيب صالح بنفس الاسم والذي يعد أحد عباقرة الرواية العربية حول الزين شاب القرية سليم الذوق الذي يحب أجمل بناتها ويصبح رسولاً للحب وتخطب الأمهات وده حيث الزين ما يطلق اسم فتاة من القرية إلا ويطلب الخطاب الزواج منها اصبح كأنه مصدر حظ جالب للعرسان لأمهات الفتيات
يحب الزين نعمة بنت عمه ويصادق (الحنين) الرجل الصالح ويقرر أن يتزوج من نعمة وينتصر على حقد (سيف) بيد أن الإمام هو المعارض الوحيد لزواج الزين بنعمة لأن الزين كان الصديق الوحيد للحنين.
يتنقل الزين من مكان لآخر في ارجاء القرية وتنتقل معه الكاميرا تنقل مشاهد القرية التي تدور حولها دراما الفيلم، الفيلم يعتبر مشتركاً بين السودان والكويت إلا أنه يعتبر بناء على الغنتاج فيلم كويتي الفيلم من إنتاج شركة (أفلام الصديق) أخرجه خالد الصديق وساعده أحمد عيسى، الفيلم من بطولة علي مهدي، تحية زروق بحضور ضيف الشرف إبراهيم الصلحي، بينما كان التمثيل لمحمد خيري، والسني دفع الله، وثريا رورو، وعوض صديق وياسين عبالقادر، وفائزة عمسيب.
وضع مكياج الممثلين عبد العزيز المنصور، بينما استطاع عبد المنعم بريمة منح الفيلم الإضاءة والأصوات اللازمة، مديرا التصوير، توفيق الأمير وخالد الصديق، استطاع مصمم الإنتاج إبراهيم عبيد أن يضع اكسسورات الممثلين بصورة متناسبة مع أجواء الرواية.
منح خالد الصديق وسليمان جميل وإدريس إبراهيم الفيلم موسيقى تتناسب وأجواء الفيلم وبيئة القرية السودانية. عرض الفيلم لأول في عام 1976 وخالد الصديق المخرج السينمائي الكويتي والذي اعتبر رائد الحركة السينمائية الكويتية جعل من عرس الزين آية في الجمال.
طول الفيلم البالغ 90 دقيقة استطاع فيه مخرجه المشاركة في مسابقة الأوسكار رقم (51) في أبريل 1979 لأفضل فيلم كتب بلغة أجنبية لكنه لم يحصل على الترشيح، نال الفيلم الجائزة الذهبية الأولى بمهرجان أوهايو الولايات المتحدة 1980 وعدة جوائز في تايوان وإندونسيا وشارك عرس الزين في مهرجان كان 1976.
الصيحة


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.