هل رئيس القضاء شريك فى مذبحة فض الاعتصام ؟؟ .. بقلم: محمد الحسن محمد عثمان    أدبنا العربيّ في حضارة الغرب .. بقلم: د. محمد بدوي مصطفى    النيابة المصرية تكشف تفاصيل وفاة الرئيس مرسي    وفاة الرئيس مرسي خلال جلسة محاكمته    1700 دولار سعر السمسم السوداني بالأسواق العالمية    جوبا: 200 مليار جنيه ميزانية العام الجاري    مبادرة من "المهن الموسيقية" للمجلس العسكري    المهدي يدعو لتجميع المبادرات الوطنية للتوفيق بين الأطراف    وكيل المعادن يزور ولايتي شمال وجنوب كردفان    تقنية جديدة تمنع سرقة الهواتف من الجيب الخلفي    الاتحاد الأوروبي يشترط سلطة مدنية للتطبيع مع السودان    اتحاد الكرة يصدر برمجة نهائية للدوري    الحوثيون يعلنون شن هجوم جديد على مطار أبها    يوميات الثورة المضادة: ما برضى شيتا يقلبو!    البرهان يتوجه إلى تشاد    السودان.. إلى أين تتجه الأزمة بعد فض الاعتصام؟ .. المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات    الشبكة العربية لإعلام الأزمات ترفض انتهاكات المجلس العسكري وتحذر من عودة جهاز الأمن    للتذكير، التعبير عن الرأي مسؤولية ضمير .. بقلم: مصطفى منبغ/الخرطوم    قوى التغيير تكشف عن جدول التصعيد الثوري وهذا ماسيحدث اليوم حتى السبت المقبل    الأندلس المفقود .. بقلم: د. محمد بدوي مصطفى    أين يعيش الطيب مصطفى . . ؟ .. بقلم: الطيب الزين    إستهداف زراعة (5) مليون فدان للعروة الصيفية بجنوب كردفان    مقتل (16) في تفجيرين لحركة الشباب بكينيا والصومال    مبادرة جامعة الخرطوم تدعو لنهج إصلاحي للاستثمار    ولاية الجزيرة :هياكل وظيفية لفك الاختناقات    من الجزائر والسودان إلى هونغ كونغ وتيانانمين .. بقلم: مالك التريكي/كاتب تونسي    عازة .. بقلم: سابل سلاطين – واشنطون    عصيان وشهداء في الخرطوم وأم درمان .. بقلم: مصطفى منيغ/الخرطوم    وفاة (3) أشخاص دهساً في حادث بمدينة أم درمان    أساطير البرازيل يرفعون الحصانة عن نيمار    تحديد موعد إنطلاق الدوري الإنجليزي    النفط يصعد بسبب المخاوف حول إمدادات الشرق الأوسط    اختراق علمي: تحويل جميع فصائل الدم إلى فصيلة واحدة    وفاة 5 أشخاص من أسرة واحدة في حادث مرور بكوبري حنتوب    ارتفاع الدهون الثلاثية يهدد بأزمة قلبية    البرتغال في القمة.. أول منتخب يحرز لقب دوري الأمم الأوروبية لكرة القدم    بلنجه عطبرة: أنا وأنفاري مضربين: في تحية العصيان في يوم غد .. بقلم: د. عبد الله علي إبراهيم    الصحة: 61 حالة وفاة بالعاصمة والولايات جراء الأحداث الأخيرة    61 قتيل الحصيلة الرسمية لضحايا فض الاعتصام والنيابة تبدأ التحقيق    رأي الدين في شماتة عبد الحي يوسف في الاعتصام .. بقلم: د. عبد الله علي إبراهيم    ليه مالُم؟ ما شعب وقاعد.. حارس الثورة! .. بقلم: احمد ابنعوف    عيدية حميدتي وبرهان لشعب السودان .. بقلم: الطيب محمد جاده    الصحة :61 حالة وفاة بالعاصمة والولايات جراء الأحداث الأخيرة    الثورة مقاسا مفصل... جبة ومركوب... ما بوت .. بقلم: احمد ابنعوف    دا الزيت فيما يختص بحميدتي .. بقلم: عبد العزيز بركة ساكن    الصادق المهدي والفريق عبدالخالق في فضائية "الشروق" في أيام العيد    تعميم من المكتب الصحفي للشرطة    معلومات خطيرة لكتائب"ظل" بالكهرباء    الشرطة تقر بمقتل مواطن على يد أحد ضباطها    السودان يطلب مهلة لتسمية ممثليه في "سيكافا"        "الشروق" تكمل بث حلقات يوميات "فضيل"        نقل عدوى الأيدز لحوالى 700 مريض أغلبهم أطفال بباكستان    فنان ملخبط ...!    العلمانية والأسئلة البسيطة    الآن جاءوا ليحدثونا عن الإسلام    أمير تاج السر: الكذب الإبداعي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





اسعار الذهب تواصل الارتفاع والجرام يصل سعر غير مسبوق في الخرطوم
نشر في الراكوبة يوم 19 - 08 - 2011


الخرطوم :اقبال عمر العدني :
في وقت شهدت فيه أسعار الذهب ارتفاع غير مسبوق ووسط توقعات تجار الذهب بان يصل سعر الصرف إلى (220) خلال الاسابيع المقبله وبعد أن وصلت الاونصة إلى (1804) دولار كشفت متابعات (الاحداث) عن انخفاض طفيف لاسعار الذهب الا انه لايضيف شيئا مقارنه بالارتفاع الذي وصلت اليه أسعار الذهب حيث ارتفع سعر الجرام إلى (220) جنيها لكل من البحريني والكويتي، وعزا التجار الذين تحدثوا ل(الاحداث) امس الارتفاع إلى التدهور في الاقتصاد العالمي، اضافة إلى ارتفاع سعر الدولار وتذبذبه طوال الفترة الماضية بين مرتفع ومنخفض، اضافة إلى اتجاة الدول الكبري للاعتماد على الدهب كمصدر اساسي بدلا عن البترول بعض انخفاض اسعاره عالميا، وقال مهدي احمد عبد الله صاحب مجوهرات المنصوري في حديثه امس ل(الاحداث) أن أسعار الدهب وصلت إلى ارقام خرافيه، وتوقع ارتفاع سعر الجرام حتي يصل إلى (240) في الايام المقبله، واوضح أن سعر الجرام السعودي ارتفع إلى (205) بدلا عن (180) جنيها في الاسبوع الماضي، ووصل كل من البحريني والكويتي إلى (215) جنيها بدلا عن (185) جنيها،فيما وصل سعر التصنيع المحلي (220)جنيها، ووصف القوة الشرائية بالضعيفة مقارنة بالاقبال على البيع (الكسر) الذي اعتبره متزايدا بعد أن وصل سعر الجرام فيه (185) جنيها مقارنة ب(120) جنيها في الفترات السابقه، وقطع بعدم انخفاض الاسعار في الوقت الحالي وعزا ذلك إلى الزيادات العالمية التي يشهدها سوق الدهب العالمي، وفي الاتجاه قال مجاهد عمر صاحب مجوهرات كازبلانكا أن من اسباب الزيادة في الذهب سعر التصنيع الذي ظل ثابتا في (10) جنيهات لكنه رجع بتاكيده أسعار التصنيع اليوم تتغير حسب الدقة، مبينا أن سعر الكسر (الخام) بلغ (185) جنيها بعد أن وصل اعلي مستوي الية في (193) جنيها، فيما ابان أن أسعار العرض وصلت إلى (195) جنيها للذهب المحلي بفرق تصنيع (10) جنيهات، والسعودي ارتفع إلى (200) جنيها بفرق تصنيع بلغ (15) جنيه، فيما بلغ فرق التصنيع للبحريني (18) جنيها ليكون الجرام بقيمة (203) جنيها بينما الكويتي سعر الجرام وصل إلى (207) جنيها بقرق تصنيع (22) جنيها، فيما وصل السنغافوري إلى (210) جنيها بواقع تصنيع (22) جنيها، وارجع اسباب الزيادات في فرق التصنيع إلى ارتفاع سعر الدولار بعد أن كان سعره (2) جنيه فقط، اما سعر الخام (الكسر) العامل الرئيسي في ارتفاعه البورصة العالمية والتي تتغير من حين إلى اخر،واعتبر القوة الشرائيه معدومة وذلك لارتباطها بواقع البلاد التي تعاني من ضعف السيوله وانعدامها عند المواطنين في ظل ارتفاع الاسعار وموجة الغلاء التي ضربت البلاد،وقلل مجاهد من تاثير التعدين الذي اكتشف مؤخرا على أسعار الذهب خاصة التعدين العشوائي، وقال أن سعر الذهب لايعتمد على الوفرة،مما يجعل وفرة الذهب المعدن بالبلاد لاتنقص الاسعار او تزيدها في ظل ارتباط الدهب المحلي بالبورصة العالمية والتي ظلت اسعارها مرتفعه، الا أن عدد من النساء الاتي تواجدن بمحالات الذهب ابدين استيائهن من خلال حديثهن ل(الصحيفه) وقلن أن الاسعار خرافيه مقارنة بالماضي، وقالت امنه حسن أن سعر الذهب لن يشهد ارتفاع مثل هذا العام وتخوفت من تزايد الارتفاع وسط انعدام السيولة وقلة المخزون عند النساء، واضافت تفائلنا خيرا بظهور الذهب في البلاد لكن من خلال الواقع لن نراي اي شيئ يظهر على المواطن، واستنكرت الارتفاع في كافة السلع بما فيها الكمالية، وابانت أن ذلك الارتفاع سيقود البلاد إلى كارثه من الغلاء جعلت المواطن الضعيف غير قادر حتي لشراء احتياجاته الضرورية، واكدت بعدم اقبالها لشراء جرام من الذهب في ظل ارتفاع سعر الجرام الا انها اكدت على اقدامها لبيع ماتملك من ذهب في ظل الارتفاع على أن يعاود الذهب انخفاضه مرة اخري لتشتري باقل ثمنا،الا أن محمد على عابدين صاحب محلات مجوهرات المازن أن البورصة العالمية ظلت متارجحة بين الارتفاع والانخفاض مما انعكس سلبا على الاسعار حيث زاد سعر الكسر من (180) قبل يومين ليصل ليوم امس (185) جنيها ومن المتوقع أن يزيد ليصل (190) جنيها،شاكيا من زيادة أسعار المصنعية بواقع (15) جنيها على الجرام البحريني و(21) على المحلي، ووصف القوة الشرائيه بالضعيفة على الرغم من تزاحم المحلات بالذبائن الا انهم لايشترون، مؤكدا ذيادة طالبي البيع، مشيرا إلى زيادة طفيفة في الاقبال على بيع (الدبل) والخواتيم والحلق الاطفاليه،الي ذلك شهدت أسعار الذهب يوم امس ارتفاع عن اليوم السابق و كانت نسبة التغير ( 1.04%. )و بلغ سعر أوقية الذهب ( 4,777.55 )جنيه سوداني, و سعر جنيه الذهب ( 1,075.33) جنيه سوداني, و سعر جرام الذهب عيار 24 ( 153.62 )جنيه سوداني, و سعر جرام الذهب عيار 22 ( 140.81) جنيه سوداني, و سعر جرام الذهب عيار 21 ( 134.39 )جنيه سوداني, و سعر جرام الذهب عيار 18 ( 115.18 )جنيه سوداني, و سعر جرام الذهب عيار 14 ( 89.64 )جنيه سوداني حسب النشرة اليومية لاسعار الذهب .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.