قراءة في إجازة مجلس الوزراء لميثاق روما    ما هي الجهة التي فوضت توم هجو ممثلاً لمسار الوسط؟    عضو بلجنة الترشيحات تعيين الولاة يتطلب اجراء تسويات بين الثورية وقحت    ارتفاع منسوب نهر النيل    الدولار يتراجع ل(449) جنيه للبيع بالموازي    خبير: على الدولة إيقاف تصدير المواد الخام بما في ذلك المواشي    صحيفة بريطانية تروي قصة طفل قيل إنه ركل ساق صدام حسين    ناهد قرناص تكتب: شباب ورياضة    عرض سينمائي لفيلم«هوتيل رواندا» غدا بمركز الخاتم عدلان    دعاء الزواج من شخص معين؟ أذكار وأدعية مجربة    مدير عام الصحة يوقف دخول العناية المكثفة بمراكز العزل    بلاغ ضد المحلية    الدفاع المدني ولاية الخرطوم يحتوي حريق بمتاجر بالسوق االشعبي    اتحاد الصرافات : انتعاش كبير في تحاويل المغتربين عبر القنوات الرسمية    وزير النفط : استهلاك الكهرباء تراجع ل 2500ميقاواط    لجأت للسحر من أجل الزواج قبل 50 عامًا ثم تبت.. ماذا أفعل؟    تفاصيل دوري السوبر الإفريقي.. القمة السودانية تصارع أندية أفروعربية في البطولة    تفاقم أزمة اضراب وحدة التمريض بمستشفى الذرة في ود مدني    وفاة الفنانة فتحية طنطاوي    النائب العام يوجه وكلاء النيابات بحماية الشهود    التفاصيل الكاملة لإرجاع السعودية باخرة ماشية    تفاصيل مثيرة في محاكمة متهم بتحرير شيكات مرتدة ب(26) تريليون جنيه    وزير الطاقة: قُطوعات الكهرباء مُستمرّة    يتسبب في مشكلات جسدية ونفسية.. نتائج سلبية للصراخ على الأطفال    المالية تلغي استثناء إعفاء مدخلات الإنتاج والسلع المستوردة من الضرائب    المريخ يتدرب بالقلعة الحمراء بإشراف غارزيتو    بأمر غارزيتو .. جمال سالم يبلغ الهلال برغبته في الرحيل    انتخابات الخرطوم الفساد بالكوووووم    عضوياااااااااااااااااه    لجنة الإنتخابات المنتخبة بنادي المريخ تجتمع وتنتخب رئيس اللجنة ونائبه والمقرر    أبرز عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة يوم الأربعاء الموافق 4 أغسطس 2021م    تربية الخرطوم: إعلان نتيجة الأساس غداً    بالصور: عشرة "أسلحة" طبيعية عليك تزويد جسمك بها!    أحكام بالسجن والغرامة في مواجهة شبكة تروج المخدرات    تطورات جديدة في محاكمة وزير المالية الأسبق في قضية مخالفات النقل النهري    النص القطعي .. لا يحتمل تعدد التفاسير    واشنطن: ندعم قيام قوات مُسلّحة مُوحّدة ومهنية في السودان    القبض على متهمين أثناء استعدادهما لتنفيذ سرقة (9) طويلة    اختار الزبون الخطأ.. تاجر مخدرات يعرض الكوكايين على شرطي في ثياب مدنية    رصد كورونا في "غزلان".. ومخاوف من سلالات "أكثر فتكا" تنتقل للإنسان    مصر توفر الرغيفة الواحدة بسعر 5 قروش في حين أن تكلفتها الفعلية 65 قرشا    ما هو حكم الذهاب للسحرة طلبا للعلاج؟    شاهد: صورة لشاب سوداني بصالة المغادرة بمطار الخرطوم تثير الجدل بالسوشيال ميديا ..شاهد ماذا كان يرتدي    ابتدر مبارك أردول رده علي سهير بالقول"صحفية أعتقد تدعى سحر" بطريقة استعلائية تؤكد أن الرجل يحتقر الصحافة    شاهد بالفيديو: ندى القلعة تكشف عن تهديدات لها من أسرة عريس بالخرطوم وتلغي حفل الزواج    في ذكرى غزو الكويت.. هل خدع صدام حسين مبارك؟    مصر:بعد تصريح السيسي عن الخبز.. وزير التموين يكشف الخطوة القادمة    تحديد موعد النطق بالحكم في قضية مقتل طلاب على يد قوات (الدعم السريع) بالأبيض    ودالحاج : كابلي وثق لأغنيات التراث    أغنية (الخدير) تثير ضجة في كندا.. والفحيل يشارك العرسان الرقص    وكيل الثقافة يلتقي مُلاك دور السينما ويعد بتذليل العقبات    البندول يقتحم تجربته في الحفلات العامة    هددوها بالقتل.. قصة حسناء دفعت ثمن إخفاق منتخب إنجلترا    "بيكسل 6".. بصمة جديدة ل "غوغل" في قطاع الهواتف الذكية    إنقاذ أكثر من 800 مهاجر في المتوسط خلال عطلة نهاية الأسبوع    "أمينة محمد".. قصة "إنقاذ" طفلة أميركية نشأت في ظل "داعش"    مصالحة الشيطان (2)    بداية العبور؟!!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



إستراحة الجمعة: وضع الطيران
نشر في الراكوبة يوم 26 - 07 - 2019

صديقتنا العائدة من دنيا الاغتراب بعد طول غياب… كانت قد هاجرت إلى الخليج بعد زواجها حيث غلبت زوجها بالعيال.. ولم يبتسم له الحظ في جمع المال.. قرروا العودة والاستقرار في السودان بعد ما حسبوها واكتشفوا أن (دار الغربة ما بترحم).. اتفقنا نزورها واستعادة الأيام الخوالي.. وذهبنا (بربطة المعلم) إلى منزلها والغداء أكيد من ضمن الترتيبات.. تحلقنا حول المائدة.. وكان هذا الحوار التالي:
ندى ست البيت: معليش يا جماعة أعذرونا… سلطة خالي طماطم.. معتز حلف كان يشتريهو.. الكيلو حصل 160.. السلطة فعلاً بقى اسمها يدل على المسمى.. سلطة خضراء خيار.. جرجير.. فلفل أخضر.. وليمون… الطماطم كان بيعمل كسرة للون الأخدر.. لكن غيابه شكل فارقاً..
مها: مالو الخدار.. قالوا نصف الجمال.. بعدين اللون الأحمر ذاتو لون شيوعية.. ونحن لازم ناخذ موقف من كل الأفكار الدخيلة..
أنا: زمان في عطبرة في السوق الصغير جنبنا كان في جزار اسمه عبد الملك (الله يرحمه).. لما تقول ليهو بالله أديني قطعة لحمة حمراء صافية.. كان يقول ليك (الحمرة الأباها المهدي).. أنا طبعا كنت ما فاهمة المهدي أبى اللحم الأحمر ليه؟.. بعد كبرت فهمت إنه كان قاصد شنو..
ندى: أها تراها الحمرة أبتنا نحن.. لا لحمة ولا طماطم.. أي حاجة حمراء بقت مولعة نار حمراء.. يا لطيف ألطف بينا.. من رجعنا من السعودية.. ما عارفين ذاتو الحاصل شنو.. الأسعار كل يوم في زيادة.. والحاجات يوم تظهر ويوم تختفي.. المشكلة إنو الناس عايشة.. والبقالات مليانة.. وصالات الأعراس شغالة.. وأنا راسي يودي ويجيب.. الحاصل شنو يا أخوانا إنتوا عايشين كيف؟ وناس المرتبات بقدروا يتموا الشهر كيف؟
أنا: والله نحن ذاتنا ما عارفين.. كل تاجر عنده تسعيرة.. ولو سألت يقولوا انتظروا المدنية.. أها نحن قاعدين.. كان اتكلمنا يقولوا الحصة وطن.. والناس في شنو وطماطم شنو.. وكان سكتنا الناس حتموت من الجوع..
سهام والتي كانت تفكر بعمق: يا جماعة لازم نشوف حل.. ما ينفع إننا نقعد كل مرة نتحسر ونكمل النقة.. لازم نفكر بالجد في حل جذري للقصة دي..
مها: ما تقولوا لي نقاطع الحاجات الغالية وشنو وشنو.. لأنو ببساطة إلا نصوم.. الغلاء ضرب كل الحاجات.. في البداية كانت اللحمة.. قلنا نبقى نباتيين.. أها هسه الخضار ذاتو بقى مشكلة.. نطير يعني ولا شنو..
ندى صاحت كما أرشميدس: وجدتها.. نطير بس
إتجهت كل أنظارنا إليها.. (نطير شنو يا بتي.. جنيتي إنتي)..
ضحكت وقالت: لا قصدي نغير طريقة الأكل.. نفعل وضع الطيران..
مها: والله يا ندى شكلك بتحضري مسلسلات الكرتون مع العيال.. نسافر عبر الفضاء ونمشي كوكب زمردة ولا شنو؟؟
ندى: أسمعوني بدون ما تضحكوا.. رواد الفضاء بيقعدوا بالشهور معلقين في السماء.. بيآكلوا شنو؟؟ أقول ليكم.. الأكل بيعملوه على شكل معجون.. أو كبسولات.. أي حاجة تخطر على بالك عملوها في شكل معجون.. ولا طبيخ ولا بطيخ.. ولا صواني ولا عدة غداء.. شفتوا كيف؟؟
إيه الجمال دا؟.. الأكل يبقى معجون وكبسولات.. وداعاً لكل برامج الطبخ.. وشيف بوراك.. ومطبخ السفيرة عزيزة.. بلا غسيل عدة.. ولا حلة ملاح.. الناس لما تمشي تشتري معجون الأسنان.. ما تنسى تجيب معجون للفطور والغداء.. أكيد معاجين العزايم مختلفة.. والواحدة لو عايزة تجامل واحدة.. تشتري كرتونة معجون فاخر.. وأهم حاجة.. الرجال ما يقدروا يقولوا حاجة.. لا فلان عزمنا وأكلنا عنده (ملاح سلج) مبالغة.. ولا يقدر يقول ليك.. (ملاح القرع الأكلته عند أمي ما في زيو).. الناس كلها سواسية.. لا فرق لطباخ على آخر.. إلا بلون المعجون.. كلو حسب المواصفات والمقاييس.. وتاريخ صلاحية الانتهاء.. وما بعيد الدنيا تبسم لينا من أول جديد.. والطماطم تبور وما تلقى زول يشتريها.. واللحمة ما تلقى زول يعبرها.. وحتى المطاعم كلها تقفل.. والمواصلات تبقى فاااضية.. وووو.. يلا كلنا نفعل وضع الطيران.. تطير عيشتنا نحن..


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.