السودان .. استعراض قوة للمطالبين بحكم مدني واستمرار اعتصام انصار الجيش    اصابة 35 متظاهر وشرطيان في مواكب الحكم المدني بالخرطوم    ليست القهوة ولا التوتر… عامل يقلل من معدل نومك الشهري بمقدار 8 ساعات    الادعاء العام الفرنسي يطالب سجن بنزيمة 10 أشهر    طفل يتصل بالشرطة ليريهم ألعابه    (القضائية) تطالب بتعيين رئيس للقضاء اليوم قبل الغد    سعر الدولار مقابل الجنيه السوداني اليوم الخميس 21 اكتوبر 2021 في السوق السوداء    ضبط شبكة إجرامية تنشط في تهريب أجهزة السامبوكس    حشود مليونيةغير مسبوقة تخرج اليوم بالقضارف للمشاركة في موكب21 أكتوبر    فوائدها المذهلة تجعلك لن تتخلى عنها.. الكشف عن خضروات تحميك من أمراض الكبد    أردوغان: تركيا ستسترد المال الذي دفعته للولايات المتحدة لشراء طائرات "إف-35"    وزيرة الخارجية تؤكد دعم السودان للمصالحة في ليبيا    القوي السياسية بشمال دارفور تحي ذكرى اكتوبر وتدعوللمدنية    (ثمرات) يوقع اتفاقية تفاهم مع مصرف المزارع التجاري    شاهد : مسيرات ومواكب هادرة مؤيدة للمدنية بالعاصمة الخرطوم والولايات (صور+فيديو)    السعودية تعلن عن تسهيلات لدخول الحرم المكي غدا الجمعة    بوتين: الإنسانية دخلت في عهد جديد منذ 3 عقود وبدأ البحث عن توازن جديد وأساس للنظام العالمي    بعد رونالدو.. تمثال محمد صلاح في متحف"مدام توسو"    بعادات بسيطة.. تخلص من الكوليسترول المرتفع    مؤتمر صحفي لجائزة الطيب صالح للإبداع الروائي بكرمكول    الطيران المدني : تعليق رحلات طيران الإمارات لأسباب تشغيلية    وزير الثقافة والإعلام يفتتح غداً معرض الخرطوم الدولي للكتاب    (60) مليون يورو خسائر خزينة الدولة جراء إغلاق الموانئ    أسعار مواد البناء والكهرباء في سوق السجانة يوم الخمس 21 أكتوبر 2021م    رغم الطلاق.. 23 مليون دولار من كيم كارادشيان لطليقها    صاحب محلات بيع حلويات المولد : بسبب ضعف القوة الشرائية نخشى أن نخرج من المولد بدون حمص    نجاح تجربة الحقول الايضاحية لمشروع بناء المرونة بولاية كسلا    الخرطوم..المحلات التجارية تغلق الأبواب    8 اندية تدخل التسجيلات بالقضارف والحصيلة 14 لاعبا    رئيس بعثة منتخب السيدات يشكر سفارة السودان بالجزائر    قواعد الأثر البيولوجي والأساس القانوني    سراج الدين مصطفى يكتب: رمضان حسن.. الجزار الذي أطرب أم كلثوم!!    إسماعيل حسن يكتب : "جمانة" يا رمانة الحسن يا ذات الجمال    المحكمة تُبرئ صاحب شركة تعدين شهيرة من تُهمة الإتجار بالعملات الأجنبية    بالفيديو: مطربة سودانية تهاجم عائشة الجبل وتتحدث بلهجة مستفذة .. شاهد ماذا قالت عنها    الإعدام شنقاً لقتلة الشهيد (أحمد عبدالرحمن) ورميه بكبري المنشية    منحة ب (10) آلاف جنيه للمعاشيين    إعلان القائمة النهائية لمرشحي انتخابات الاتحاد السوداني    كفرنة    الصادق شلش يوقع في كشوفات الرابطة كوستي    قمرية    لامكان للاغبياء بشعبنا .. دعوهم يفنوا بايديهم    "واتساب" تضيف زرا جديدا إلى مكالمات الفيديو    فيسبوك تغلق شبكتين كبيرتين في السودان    مصرع وإصابة 12 صحفياً بحادث مروع غربي السودان    أزمة مرورية خانقة وسط الخرطوم    كشف غموض جريمة مقتل الأستاذ عثمان وتوقيف المتهم بالبحر الأحمر    أبرزهم حسين الصادق فنانون يرفضون الإغراء بالمال للمشاركة في اعتصام القصر    "فيسبوك" تعتزم تغيير اسمها    مولد خير البرية سيدنا محمد ابن عبد الله (صلوات الله عليه وسلم)    بالفيديو.. داعية سعودي يرد على مقولة "الفلوس وسخ دنيا"    بالفيديو.. في حالة نادرة.. مسنة هندية تنجب طفلاً وهي في عمر ال70 عاماً    ملكة بريطانيا ترفض منحها لقب "عجوز العام"    جراحون ينجحون في اختبار زرع كلية خنزير في مريضة من البشر    عثمان جلال يكتب: في ذكرى مولده(ص ) وفي التاريخ فكرة وثورة ومنهاج    فيضانات مدمرة وأزمة إنسانية بجنوب السودان    (شيخ مهران.. يا أكِّنَه الجبلِ )    ذكرى المولد النبوي .. 5 مواقف وحكايات في حياة الرسول    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



شريان الحياة النابض لإثيوبيا يشتعل.. "عفار" على صفيح ساخن
نشر في الراكوبة يوم 24 - 07 - 2021

في مؤشر جديد على تصعيد محتمل للقتال، دعا إقليم عفار الإثيوبي المدنيين إلى حمل السلاح ضد مقاتلي إقليم تيغراي المجاور.
وكان مسلحو تيغراي قد شنوا عمليات في عفار نهاية الأسبوع الماضي، استهدفت القوات الموالية للحكومة والمحتشدة على طول الحدود المشتركة بين المنطقتين، بينما أفاد مسؤولون حكوميون بمقتل 20 مدنيا ونزوح عشرات الآلاف فرارا من القتال.
وقال رئيس إقليم عفار آوول أربا في مقابلة بثتها وسائل إعلام حكومية: "على كل أبناء عفار حماية أرضهم بأي وسيلة متاحة، إن كان بالبنادق أو العصي أو الحجارة"، مضيفا: "ليست هناك أسلحة يمكن أن تجعلنا نركع. سننتصر في هذه الحرب بتصميمنا القوي"، حسبما نقلت "فرانس برس".
ويعتبر إقليم عفار واحدا من 9 أقاليم في إثيوبيا، ويحظى بأهمية استراتيجية للبلد الذي لا يمتلك أي منفذ بحري، إذ تمر في شرق الإقليم خطوط السكة الحديد التي تربط إثيوبيا بجيبوتي ومن ثم إلى البحر الأحمر، لذلك يعتبر شريان الحياة النابض لأديس أبابا.
وينذر توسع نطاق المواجهة بين جبهة تحرير تيغراي والجيش الإثيوبي، بحسب مراقبين، بتصعيد عسكري خطير وإطالة أمد المواجهة التي خلفت خلال الشهور الماضية آلاف القتلى ومئات الآلاف من النازحين.
وفي حديث مع "سكاي نيوز عربية"، اعتبر الكاتب والباحث السياسي موسى شيخو أن فتح جبهة عفار يعقد الوضع في إثيوبيا، حيث ستسعى أطراف عدة للسيطرة على الطريق الدولي الذي يربط جيبوتي بأديس أبابا.
وأضاف شيخو: "الهدف من وراء فتح هذه الجبهة هو الضغط على الحكومة الإثيوبية المركزية، وامتلاك ورقة مناورة في حال بدء أي مفاوضات".
وتابع: "في الداخل الإثيوبي هناك دعم وتحشيد ومظاهرات مؤيدة للقوات الحكومية والجيش، وهو ما يصطدم بالتصعيد في عفار. الأمور معقدة للغاية، وإذا لم تتم تهدئة الجبهات فسنرى المزيد من التصعيد".
وعن إمكانية التفاوض بين الحكومة الإثيوبية وجبهة تحرير تيغراي، أوضح شيخو: "هناك تصريحات ذات لهجة تصعيدية، وهناك أيضا تحركات عسكرية على الميدان، وجهات إقليمية تدعو للحوار والجلوس إلى طاولة المفاوضات. على الجميع أن يفهم أن الصراعات الداخلية لا تحسم بالصراع عسكريا، وإثيوبيا قد جربت ذلك سابقا".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.