تقدم في تقريب فى وجهات النظر بين الحكومة والحركة الشعبية    أعضاء الاتحاد متمسكون بموقفهم تجاه ( سوداكال)    توجيهات للشرطة بالانتشار ورفع درجة الاستعداد بعد فوضى وأعمال نهب بالخرطوم    "واشنطن بوست" تكشف عن أول زعيم عربي سيزور البيت الأبيض في عهد بايدن    أهداف مباراة سويسرا وويلز في "يورو 2020" (1-1)    ميركل تتحدث عن "اللقاء المرتقب" بين بوتين وبايدن    الوزير صلاح الزين :استاد الخرطوم ودار الرياضة يتبعان لوزارة الشباب الاتحادية نحن لم نتنازل عن ملاعبنا لاتحاد الكرة السودانى    بعد خروجه من حراسة إزالة التمكين .. السوباط يكتب لجماهير الهلال ويعتذر للجميع    السوكرتا يتعادل سلبيا امام الامل عطبرة    (الكاف) يؤكد مساعدة الأندية السودانية لمزيد من التطور    قطر تستضيف "اجتماعا طارئا" لبحث قضية سد النهضة بطلب من السودان ومصر    جو بايدن يدعو الغرب إلى تشكيل تحالف ضد الصين    سرقة أجهزة طبية وأدوية منقذة للحياة من مستشفي القضارف    الحكومة تتعاقد مع شركة المانية متخصصة لتطوير ميناء بورتسودان    والي القضارف يشيد بجهود معلمي ومعلمات الولاية    تحريرالوقود يربك الأسواق ويرفع السلع الاستهلاكية    حول تجربة تقديمها برنامج "بيوت أشباح" .. نسرين سوركتي: أُصبت بدهشة وانكسار    الشرطة القضارف يحتج ويهدد بشأن البرمجة    مقترحات الجنائية .. "جرائم دارفور" في انتظار العدالة    دمج الحركات في الجيش .. المعوقات والحلول    زعيم كوريا الشمالية يهاجم "البوب": "سرطان يستحق الإعدام"    بالأرقام.. جائحة كورونا تتسبب بظاهرة خطيرة بين المراهقات    ولاية باكستانية تهدد رافضي لقاح كورونا بعقوبة "غريبة"    في زيارة تستغرق 20 يوماً..حجر يصل دارفور    النيابة ترفض الإفراج عن رئيس الهلال السوداني    السودان يوقع على مذكرة لتعزيز التعاون مع مصر    (فنانون ومواقف).. عمر إحساس (ناس الحفلة باعوني)    المؤتمر السوداني يصدر بيان حول قرار تحرير أسعار الجازولين والبنزين    شاكر رابح يكتب : "المتغطي بالبنك الدولي عريان"    فيروسات جديدة ل"كورونا" سريعة الانتشار    ميتة وخراب ديار    لهجة جبريل وتيه المناصب    الحرية والتغيير تؤكد اختصاصها بترشيحات رئيس القضاء    قالت بأنها تنقل التراث كما هو الفنانة شادن: أنا متمسكة جداً بالشكل الاستعراضي!!    الملحن أحمد المك لبعض الرحيق: أستحي أن أقدم ألحاني للفنانين الكبار!!    مع غيابها الكامل .. المواطن يتساءل أين الشرطة ؟    سلبٌ ونهبٌ بالأبيض واستغاثة بحكومة شمال كردفان    (5) فصائل بالجيش الشعبي تُعلن دعمها لخميس جلاب    استيراد السيارات.. من يضبط القيادة؟    جريمة هزت الشارع المصري … اغتصاب سيدة عمرها 90 عاماً مصابة بالزهايمر    ما العلاقة بين فيروس كورونا ومرض السكري؟    ظهور عصابات مسلحة ولجان المقاومة تتبرأ منها    9800 وظيفة تنتظر السعوديين.. بدء توطين مهن المحاسبة    ضبط عقاقير واجهزة طبية خاصة بوزارة الصحة تباع بمواقع التواصل    الحداثة: تقرير لخبراء سودانيين يرسم صورة قاتمة لصناعة النفط في البلاد    أوكتاف".. د. عبد الله شمو    «الصحة»: السمنة تؤدي لمضاعفات شديدة عند الإصابة بكورونا    شاعر الأفراح الوردية..كان يكتب الشعر ويحتفظ به لنفسه    أين هم الآن.. أين هم الآن؟    د. برقو: مباراتا زامبيا إعداد جيد لمواجهة ليبيا    من طيب الطيب صالح ذكرى ميلاد مجيدة    الاقتصاد العالمي يمضي على المسار الصحيح نحو نمو قوي متفاوت    اختراق ضخم يطال ملايين المستخدمين حول العالم.. وهكذا تعرف إن كنت منهم    من ثقب الباب باربيكيو الخفافيش!    "يجوز الترحم على الكافر".. مدير هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر السابق في مكة يثير جدلا    عنك يا رسول الله ..    أخي مات بكورونا في الثلث الأخير من رمضان.. فهل هو شهيد؟    فاطمة جعفر محمد حامد تكتب: مشروعية الإعلام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إلى أين يريد من ينصب دكتاتوراً بالتعيين أن يقود المريخ
نشر في الصدى يوم 04 - 03 - 2018

لا أصدق ولم ولن أصدق أن الصديق الذي لقب ب(أبوالقوانين) محمد الشيخ مدني
لا أصدق أن يقبل لنفسه أن يصبح مدمر الكرة السودانية وهو يقبل أن ينصب
بالتعيين رئيساً للمريخ بدكتاورية الدولة ممثلة في وزيرها الولائي.
ورغم وجود مجلس إدارة منتخب من الجمعية
فكيف لإداري قامة في مكانتك أن تصبح (ظلاً زائفاً) لتعدي السيد اليسع
وزير الرياضة لولاية الخرطوم على ديمقراطية المريخ المؤسسة الأهلية
الديمقراطية ورغم موقف النادي من تدخل الوزير.
إذا كنا نفهم بل وكنا نتوقع أن من نصبه بالتعيين وزيراً للرياضة
بولاية الخرطوم فإننا لا نفهم ولن نفهم أن يهلل ويقبل أستاذ في قامة
محمد الشيخ مدني تعيينه رئيساً للمريخ المؤسسة الأهلية الديمقراطية الذي
يشهد تاريخه كيف تولت قيادته قامات لم تكن تقبل لتعتلي إدارته بالتعيين
ودون للشرعية الديمقراطية.
ويالها من مفارقة أن نشهد في قمة الكرة السودانية الحمراء والزرقاء أن
يقبل واحد من قاماتها الإدارية أن نشهده يعتلي رئاسته بالتعيين مجهضاً
بذلك حق وسلطة الجمعية العمومية ممثلة القاعدة الأهلية للفريق.
حقا هي مفارقة كبيرة (يا صديقي أبوالقوانين) أن نشهد لأول مرة قامة
إدارية مثلك من قامات الكرة السودانية تقبل اعتلاء قيادتها بالتعيين من
السلطة مما يعد خروجاً عن الأهلية والديمقراطية
فكيف لك صديقي أبوالقوانين وأنت واحداً من هذه القامات الإدارية أن تقبل
رئاسة المريخ مهللاً بالتعيين من وزير دون الرجوع لقاعدة المريخ صاحبة
الحق.
يالها من مفارقة كبيرة وتاريخ القمة السودانية بشهد يوم صدر قرار بتعيين
الرائد زين العابدين عضو مجلس ثورة مايو والوزيرتعيينه رئيساً للهلال
فإنه اشترط موافقة رموز وقادة الهلال رحمة الله عليهم الطيب عبدالله
ومحمد\ أحمد ملاح وغيرهم من قاماته أذكر منهم المهندس عبدالله السماني
أطال الله عمره ومتعه بالصحة.
فماذا تقول يا (أبو القوانين) وأنت تحل معيناً بعد حل مجلس تم انتخابه
من جمعية النادي العمومية لتنصب مفروضاً عليه بقوة السلطة بل ولا تمانع في
أن تأتي مكانه بمجلس معين
فماذا يتحقق لك وأنت تنصب دكتاتوراً على المريخ بالتعيين وتجي كيف دي
وأنت تعلم لو أن هذه القضية صعدت لكان الخاسر قبل المريخ الكرة
السودانية يا (أبوالقوانين).


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.