اختصاص القضاء الجنائي الدولي بقضية دارفور .. بقلم: ناجى احمد الصديق    ترتيبات لاستئناف رحلات البواخر بين حلفا والسد العالي    قتيل وجرحى بمليونية 21 اكتوبر والمقاومة تستنكر عنف الشرطة    الإعلان عن عودة الشركات الأمريكية للاستثمار في قطاع السكك الحديدية بالسودان    التطبيع طريق المذلة وصفقة خاسرة .. بقلم: د. محمد علي طه الكوستاوي    شُكراً حمدُوك!!! .. بقلم: جمال أحمد الحسن – الرياض    بروف نمر البشير وعبدالرحمًن شلي و كوستي الولود .. بقلم: عواطف عبداللطيف    المريخ والهلال يفوزان ويؤجلان حسم لقب الدوري    يوميات محبوس (7) .. بقلم: عثمان يوسف خليل    تحرير الوقود من مافيا الوقود قبل الحديث عن تحرير أسعار الوقود .. بقلم: الهادي هباني    العَمْرَةْ، النَّفْضَةْ وتغيير المكنة أو قَلْبَهَا جاز .. بقلم: فيصل بسمة    اذا كنت يا عيسى إبراهيم أكثر من خمسين سنة تعبد محمود محمد طه الذى مات فأنا أعبد الله الحى الذى لا يموت!! (2) .. بقلم: عثمان الطاهر المجمر طه /باريس    في ذكرى فرسان الاغنية السودانية الثلاثة الذين جمعتهم "دنيا المحبة" عوض احمد خليفة، الفاتح كسلاوى، زيدان ابراهيم .. بقلم: أمير شاهين    شخصيات في الذاكرة: البروفيسور أودو شتاينباخ .. بقلم: د. حامد فضل الله /برلين    عن القصائد المُنفرجة والمُنبهجة بمناسبة المولد النبوي الشريف .. بقلم: د. خالد محمد فرح    فلسفة الأزمان في ثنايا القرآن: العدل (1) .. بقلم: معتصم القاضي    ارتفاع وفيات الحمى بالولاية الشمالية إلى 63 حالة و1497 إصابة    ظلموك يا حمدوك ... وما عرفوا يقدروك! .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    التحالف باليمن: وصول 15 أسيرًا سعوديًا و4 سودانيين آخرين إلى الرياض    عن العطر و المنديل ... تأملات سيوسيولوجية .. بقلم: د. محمد عبد الحميد    نيابة الفساد توجه الاتهام لبكري وهاشم في قضية هروب المدان فهد عبدالواحد    المحكمة تطلب شهادة مدير مكتب علي عثمان في قضية مخالفات بمنظمة العون الانساني    هيئة مياه الخرطوم تكشف عن تدابير لمعالجة ضائقة المياه    الحمي النزفية في الشمالية.. بقلم: د. زهير عامر محمد    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





لا مزيد من الصدمات يا مجلس المريخ
نشر في الصدى يوم 18 - 10 - 2018

* تبدأ اليوم فترة التسجيلات الرئيسية للاعبي كرة القدم وتستمر لأسبوعين فقط.. فالموسم الجديد 2018/2019 يعتبر استثنائياً ومرحلة انتقالية لموسم 2019/2020 الذي سيشهد خارطة جديدة وثابتة على مستوى الاتحاد السوداني والاتحاد الأفريقي.
* نسبة لعقوبة الفيفا على المريخ بحرمانه من تسجيل لاعبين جدد لمدة عام، كان عشمنا أن يقوم النادي بإعادة قيد جميع لاعبيه مطلقي السراح اليوم حتى يقفل هذا الملف سريعاً ويتفرغ فريق الكرة للإعداد بكامل نجومه لمباراة القمة في الإمارات، ولمباراتي اتحاد الجزائر في البطولة العربية.. ولمباراتي الدور التمهيدي لدوري أبطال أفريقيا بجانب الدوري الممتاز على المستوى المحلي، وكل هذه المشاركات المضغوطة ستنطلق مع بداية الشهر القادم أي بعد أسبوعين فقط..
* للأسف دائماً نجد مجلس المريخ متراخياً ومتقاعساً ومتأخراً كثيراً في حسم الملفات العاجلة، مما سيهدد مسيرة المريخ في الموسم الجديد المضغوط بشكل مزعج أفريقياً وعربياً ومحلياً.
* تنطلق التسجيلات اليوم وتستمر لفترة قصيرة وحتى الآن لم يجلس مجلس المريخ لإكمال الاتفاق مع اللاعبين مطلقي السراح مما يهدد بخطف بعضهم..
* نرجو ألا تكون هناك مشاكل وصعوبات في توفير الأموال اللازمة لمقابلة التسجيلات.. فالزمن ضيق والمهددات كبيرة..
* المريخ ليست له تسجيلات جديدة مما يوفر له ميزانية كبيرة كانت ستخصص لتسجيل اللاعبين الجدد وطنيين وأجانب.. وعيب كل العيب أن تواجهه صعوبات مالية في إعادة قيد مطلقي السراح..
* تمديد عقد جمال سالم، وإعادة السماني الصاوي، وتجديد عقودات مطلقي السراح مهام عاجلة وملحة تنتظر مجلس المريخ.. ويمكن أن نضف إليها أهمية إعفاء المدرب الزلفاني والاعتماد على ابني المريخ إبراهومة ومحمد موسى لأسباب فنية ومادية..
* أخشى أن يتم إهمال هذه الملفات العاجلة بسبب انشغال الإداريين بالسفر للإمارات، وأخشى حتى موعد السفر للإمارات ألا يتم حسم الملفات العاجلة المشار إليها أعلاه.. لتشهد عملية إنجاز الملفات العاجلة فشلاً ذريعاً.. وتكون هذه بمثابة صدمة جديدة لجماهير المريخ التي اكتوت بالصدمات..
* إذا فشل المجلس في حسم ملف إعادة اللاعبين مطلقي السراح حتى موعد سفر الفريق للإمارات.. سيشهد كشف الفريق نقصاً مخيفاً وتكون هذه بداية لفركشة فريق الكرة وفشل ذريع في الموسم الجديد.. والتاريخ لن يرحم..
* الهلال يخطط في سرية شديدة ولهفة مجنونة لتوجيه ضربة للمريخ في جمال سالم.. وجماهير المريخ مدركة لهذا الأمر جيداً، لهذا ظلت تكتب عبر الأسافير محذرة ومطالبة مجلس المريخ بسرعة حسم ملف جمال سالم.. وإذا تعذر ذلك تتم المسارعة بسحب جنسية اللاعب قبل أن يوقع للهلال على طريقة سالمون جابسون.. وكان المريخ قد تقدم بخطاب للرئاسة لسحب جنسية جابسون ولم يجد رداً حتى وقع سالمون للهلال..!!
نعم نعم مورداب أحبكم
* عودة الموردة للدوري الممتاز خبر أفرح كل عشاق الكرة الحقيقيين.. ولكن عودة الموردة للممتاز لا تكفي..
* المهم أن يعود فريق الموردة ضلعاً من أضلاع مثلث القمة السودانية..
* وعودة فريق الموردة كضلع ثالث للقمة يحتاج لدراسة وتخطيط دقيق ومجهود إداري وجماهيري كبير..
* أولاً مطلوب جلوس الجميع لمناقشة ومعرفة أسباب هبوط الموردة.
* اعتقد إن خلافات أهل الموردة بجانب الافتقار للأقطاب والجهات الممولة، خاصة بعد ارتفاع ميزانيات الصرف لأرقام فلكية، هي الأسباب الرئيسية للهبوط..
* المطلوب في هذه المرحلة التعاضد والتماسك وسط مجتمع الموردة ونبذ الخلافات نهائياً..
* بعدها يبحث أهل الموردة عن ممولين للنادي سواء كانت جهات رسمية أو رأسمالية لا تتبع لفريقي العرضة!!
* وهنا نحذر أهل الموردة من ترك مبادئهم والانسياق وراء شخصيات تتبع لنادي العرضة بحثاً عن المال!!
* أي أموال تأتي للموردة من منافسيها من الأندية لن تفسر إلا بمحاولات الاستقطاب والاحتواء..
* استقلال الموردة تاريخياً عن ناديي العرضة منحها القوة والاحترام والنكهة الخاصة المحببة للهلب..
* بدون استقلالية وحرية لن تكون هناك موردة في الساحة، حتى إذا تواجدت باسمها.
* اشتهر نادي الموردة برفض إطلاق سراح لاعبيه المبرزين لناديي العرضة على أساس إنه منافس لهما ولا يقل عنهما مكانة..
* ونحن نؤيد هذه السياسة، خاصة بالنسبة للاعب الذي يتبقى لنهاية عقده عدة سنوات مع الموردة..
* لكن بالنسبة للاعب الذي تتبقى لنهاية عقده 6 شهور فقط.. من الممكن بيعه، بشرط أن يكون اللاعب مع إدارة الموردة وتتم البيعة عبر مزاد حر، حتى يستفيد نادي الموردة، ولا يخسر بذهاب أي لاعب مبرز ينتهي عقده للأندية الأخرى مجاناً..
* بيع اللاعبين ليس عيباً حيث يحدث في كل أنحاء العالم ووسط الأندية الأوروبية الكبيرة.. والنادي الكيّس يعرف كيف ومتى يستثمر في لاعبيه دون أن يتضرر من عملية البيع..
* الأمنيات لأسرة الموردة بالتوفيق في المرحلة القادمة وأن يعود الهلب ضلعاً ثابتاً لمثلث القمة السودانية..
* أندية هلال الأبيض وأهلي شندي والخرطوم الوطني تتقاسم حالياً الضلع الثالث لمثلث القمة السودانية.. ونأمل أن يستعيد فريق الموردة مكانته كضلع ثالث للقمة، وليس مشاركاً لأندية أخرى في الضلع الثالث..
* نعم.. نعم.. مورداب أحبكم..
* الفرسان لا يترجلون
* نهنئ أسرة النادي الأهلي الخرطومي العريق بالبقاء مع منظومة أندية الدوري الممتاز..
* الأهلي العاصمي فريق قوي وله تاريخ ناصع ومشرف.. لذا نستغرب أن يتعرض لمخاطر الهبوط في كل عام..
* لاحظت إن كتاب أزرق عرضة، كانوا يتمنون هبوط الأهلي.. وبحمد الله خاب فألهم..
* يجب أن تعمل أسرة النادي الأهلي على علاج كل الأخطاء والسلبيات السابقة حتى لا يتهدد الفريق بالهبوط مرة أخرى.. وحتى يعود الأهلي كعهده قوياً وبعبعاً مخيفاً أمام المريخ وأزرق عرضة..
* تأسفنا بشدة لفشل سيد الأتيام في العودة لمكانه الطبيعي في الدرجة الممتازة.. ففشل الاهلي يعني بقاء مدني بعيدة عن مدن الممتاز للعام الثاني على التوالي.. ومدني هي مهد حضارة الكرة السودانية وتاج مدن الولايات في الممتاز..
* على أهل الجزيرة إقناع حكومة الولاية لتقديم كل الدعم لناديي الأهلي والاتحاد مدني.. حتى تعود مكانة مدني التاريخية في خارطة الكرة السودانية.. وانظروا لحكومة ولاية شمال كردفان كيف تسخر كل امكانيات الولاية لنادي الهلال الأبيض وتغدق عليه بالمال، مما جعل هلال التبلدي أحدد قمم الكرة السودانية في السنوات الأخيرة..


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.