محتجون يغلقون جسر المنشية وأسرة الشهيد عبد المجيد تحذّر الحكومة    النقد الدولي: رفع السودان من قائمة الارهاب خطوة لتخفيف أعباء الديون    عبدالله النفيسي: السودان سيصبح قاعدة أمريكية في أفريقيا.. وصحفي: ماذا عن تركيا وقطر؟    "370" مليون دولار منحة من البنك الدولي للسودان    المجموعة السودانية للدفاع عن حقوق الانسان: بيان حول بشريات رفع العقوبات الامريكية و نذر التطبيع مع اسرائيل    رسميًا.. المريخ يضم مهاجم الأولمبي السوداني    الهلال والمريخ يصطدمان في ديربي حسم الدوري    نتنياهو: اتفاق السودان تحول هائل .. في 67 تبنت الخرطوم اللاءات الثلاث واليوم تقول نعم للتطبيع    هل النظام السياسي الأمريكي ديمقراطي ؟ .. بقلم: معتصم أقرع    قبل الطبع: شركات للامن والوطني تعمل بأرباحها .. بقلم: د. كمال الشريف    الاقتصاد التشاركي ودوره في التنمية الاقتصادية .. بقلم: الدكتور: عادل عبد العزيز حامد    الاختصاصي د. عبد الرحمن الزاكي: وكان القرشي صديقنا الأول!.    مجموعة تسطو على مكتب عضو بلجنة إزالة التمكين    توثيق وملامح من أناشيد الأكتوبريات .. بقلم: صلاح الباشا    د. أشراقة مصطفي أبنة كوستي والدانوب يعرفها .. بقلم: عواطف عبداللطيف    التطبيع طريق المذلة وصفقة خاسرة .. بقلم: د. محمد علي طه الكوستاوي    اذا كنت يا عيسى إبراهيم أكثر من خمسين سنة تعبد محمود محمد طه الذى مات فأنا أعبد الله الحى الذى لا يموت!! (2) .. بقلم: عثمان الطاهر المجمر طه /باريس    في ذكرى فرسان الاغنية السودانية الثلاثة الذين جمعتهم "دنيا المحبة" عوض احمد خليفة، الفاتح كسلاوى، زيدان ابراهيم .. بقلم: أمير شاهين    فلسفة الأزمان في ثنايا القرآن: العدل (1) .. بقلم: معتصم القاضي    ارتفاع وفيات الحمى بالولاية الشمالية إلى 63 حالة و1497 إصابة    عن العطر و المنديل ... تأملات سيوسيولوجية .. بقلم: د. محمد عبد الحميد    نيابة الفساد توجه الاتهام لبكري وهاشم في قضية هروب المدان فهد عبدالواحد    المحكمة تطلب شهادة مدير مكتب علي عثمان في قضية مخالفات بمنظمة العون الانساني    الحمي النزفية في الشمالية.. بقلم: د. زهير عامر محمد    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





لا للهروب وترك المريخ في مهب الريح
نشر في الصدى يوم 20 - 10 - 2018

* الاستقالات التي قدمها بعض أعضاء مجلس المريخ إضافة للرئيس محمد الشيخ مرفوضة جملة وتفصيلاً، وتعتبر هروباً صريحاً من تحمل المسئولية.. مثل كابتن السفينة الذي يقفز في البحر بعوامة تاركاً السفينة ومن فيها في بحر متلاطم الأمواج.
* قد يكون مبرر المستقيلين أنهم فشلوا وشعروا أنهم لا يستطيعون تقديم شيء للمريخ ولهذا قرروا الترجل.
* ولكن أن يترجلون في هذا الوقت الحرج ليتركوا المريخ يسير نحو الهاوية.. فهذا لا تفسير له إلا الهروب من أرض المعركة في وقت الشدة..
* المريخ يمر بمرحلة حرجة جداً فالنادي مطالب بالحفاظ على جميع لاعبيه مطلقي السراح حتى لا يغادرون فيتقلص كشف الفريق في ظل عقوبة الفيفا بالمنع من ضم لاعبين جدد..
* وقد فقد المريخ حتى الآن حارس المرمى الأول جمال سالم.. وهي خسارة فادحة لأن وظيفة حراسة المرمى تخصصية لا مجال فيها للتوليف بجانب عدم وجود فرصة للتعويض بحارس خبرة بسبب عقوبة الفيفا.
* وإني لأعجب والله أن يسمع الناس أنباء عن وجود خلافات في المجلس حول إعادة قيد بعض المفكوكين.. والنادي ممنوع من ضم لاعبين جدد..
* فترة التسجيلات تمضي سريعاً وقد تبقت لها 10 أيام فقط، ويفترض أن يبدأ إعداد فريق الكرة غداً لمباراة القمة في أبوظبي على أن يغادر الفريق في نهاية الأسبوع إلى الإمارات..
* كيف يبدأ الإعداد غداً والمجلس عاجز حتى الآن عن إعادة قيد اللاعبين مطلقي السراح.. وقد فقد أهم لاعب في أهم وظيفة.. وقد تزيد الخسائر في صفوف الفريق..
* جمدوا استقالاتكم وتحركوا في كل الاتجاهات ووجهوا النداء لكل أهل المريخ وأقطابه وجماهيره للالتفاف وإنهاء أزمة اللاعبين مطلقي السراح بأسرع ما يمكن والشروع في الإعداد فوراً حتى لا يسافر المريخ إلى الإمارات وهو مهزوماً..
* وحتى اللاعبين الذين ستنتهي فترتهم في نهاية مايو القادم ينبغي التجديد لهم الآن، خاصة محمد الرشيد ورمضان عجب.. علماً إن الهلال المسعور ينصب شباكه لخطف هذين اللاعبين.. فإذا لم يتم التجديد لهما الآن سيعيش المريخ في دوامة عنيفة مع هذين اللاعبين خلال الموسم الجديد بسبب إغراءات الهلال وسيتكرر شريط جمال سالم الذي قيل أنه فتح شباكه في الفاشر حتى يخسر المريخ.. ولا حول ولا قوة إلا بالله..
* نحذر وبشدة مجلس المريخ الحالي من الهروب وعدم التجديد للاعبين محمد الرشيد ورمضان عجب على أساس أن المجلس سيذهب لتقع مسئولية التجديد للاعبين على المجلس القادم.. مما يمكن الهلال من تنفيذ مخططاته الشيطانية بنجاح ليلحق الرشيد وعجب بجمال سالم.. وهذه ستكون جريمة في حق المريخ سيتحملها أعضاء المجلس الحالي لا الجديد، والتاريخ لن يرحم..
* بعد التفريط الخطير في حراسة المرمى لا مناص من إعادة قيد الحارسين محمد مصطفى وأبوعشرين، لأن الحارس عصام عبدالرحيم مصاب لكن ينبغي الاحتفاظ به على أمل علاجه لأنه أكثر خبرة من محمد مصطفى وأبوعشرين..
* ونحذر من التفريط في المدافع الخبرة ضفر ويكفي أن مباراة نهائي كأس السودان الأخيرة أكدت أهمية وجود ضفر في قلب الدفاع.. ويفترض أن يشارك في مباراة القمة بالإمارات لأنه أفضل من نمر.
* لا أحبذ ضم اللاعبين البرازيليين لأن المريخ لا يملك الدولار.. وخير له التركيز على إعادة المفكوكين والتجديد لرمضان ومحمد الرشيد.. كما أن البرازيليين مجهولا الهوية وعاطلان.. وقد سخر البعض عندما شاهدوا صورتهما وملامحهما وقصر قامتيهما فقالوا يبدو أنهما من العمال البنغال!!
* كفانا الكارثة الزلفاني.. والرخيص برخصتو يضوقك مغصتو!!
جنسية المهام المؤقتة لا تحول
* اتحادنا العام يحارب تجنيس اللاعبين الأجانب بشدة، وقد نجح مؤخراً في إقناع الرئاسة بمنع تجنيس اللاعبين الأجانب نهائياً..
* لكن نستغرب أن يبقى الاتحاد العام على المجنسين المتواجدين في البلاد والسماح لهم بالتنقل بين الأندية رغم انتهاء عقوداتهم وعدم التجديد لهم.. وهم أصلاً طلبت الأندية تجنيسهم لدعم صفوفها في المنافسات الأفريقية أي تم تجنيسهم بجنسيات مهام مؤقتة عبر رئاسة الجمهورية وبطلبات من الأندية المشاركة أفريقياً..
* يفترض أن تكون جنسية المهام المؤقتة خاصة بالنادي الذي يطلبها ومتى قرر النادي الاستغناء عن لاعبه المجنس تنتهي صلاحية جنسية المهام المؤقتة للاعب لتسحب تلقائياً..
* إذا أراد نادي آخر ضم أحد هؤلاء المجنسين ممن انتهت فترته مع النادي الذي طلب تجنيسه.. فعلى النادي الجديد طلب جنسية مهام مؤقتة جديدة للاعب أو ضمه كمحترف أجنبي..
* على مجلس المريخ رفع مذكرة لرئاسة الجمهورية وإفهام الرئاسة أن جنسية المهام المؤقتة التي يطلبها النادي للاعب أجنبي ينبغي أن تلغى تلقائياً بمجرد تخلي النادي طالب الجنسية عن اللاعب أو متى ما قدم النادي طلباً لإلغاء الجنسية.. ونصحنا أن يتم تكليف الأستاذ عبدالباسط سبدرات بهذا الملف..
* ويمكن أيضاً تكليف الأخ محمد جعفر قريش لمقابلة الدكتور شداد رئيس الاتحاد العام وتسليمه مذكرة توضح أن جنسية الحارس جمال سالم جاءت بطلب من نادي المريخ لرئاسة الجمهورية لدعم فريقه في مشواره الأفريقي، وهي جنسية مهام مؤقتة خاصة فقط بالنادي الذي يطلبها وتنتهي صلاحيتها متى ما قرر النادي التخلي عن اللاعب.
* رئيس الاتحاد العام الدكتور شداد الذي يبذل جهداً كبيراً لمحاربة تجنيس اللاعبين الأجانب، لا شك أنه يدرك مغزى منح جنسية مهام مؤقتة يطلبها أحد الأندية.. ولا يعقل أن يستفيد منها ناد آخر لم يطلبها.. ويمكنه الاطلاع على قانون الجنسية ومنح الجنسية بالتجنس للأجانب، وجنسية المهام المؤقتة التي يمنحها رئيس الجمهورية..


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.