مجلس الوزراء يعلن ترحيبه بالبعثة الأممية للسودان    القوات المسلحة تؤكد حل الدفاع الشعبي    كَيْفَ نَحْمي السُّودان من أخطار سد النهضة ؟! .. بقلم: د. فيصل عوض حسن    مسامرات زمن حظر التجوال .. بقلم: عثمان أحمد حسن    المراية .. بقلم: حسن عباس    قون المريخ والعنصرية .. بقلم: إسماعيل عبدالله    تكامل الأدوار في محاربة مافيا الفساد .. بقلم: نورالدين مدني    "أحمد شاويش." ذلك العبقري المتواضع ... بقلم: مهدي يوسف إبراهيم    وزارة العمل والتنمية الاجتماعيّة تسلّم كروت الدعم النقديّ لعدد من الجمعيّات النسائيّة    المباحث تلقي القبض على قاتل ضابط الشرطة بولاية شمال كردفان    نحو صياغة برنامج اقتصادي وطني يراعي خصوصية الواقع السوداني .. بقلم: د. محمد محمود الطيب    أنا والفنان حمد الريح .. شافاه الله !! .. بقلم: حمد مدنى حمد    حول نقد الإمام الصادق للفكرة الجمهورية (2-4) .. بقلم: بدر موسى    أخطاء الترجمة: Bible تعني الكتاب المقدس لا الإنجيل .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    ترامب يتشبه بالرؤساء العرب .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    ذكريات وأسرار الحركة البيئية العالمية ومصائر الدول النامية .. بقلم: بروفيسور عبدالرحمن إبراهيم محمد    باتافيزيقيا السّاحة الخضراء (1) .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن /ولاية أريزونا أمريكا    الدولة في الاسلام مدنيه السلطة دينيه اصول التشريع متجاوزه للعلمانية والثيوقراطية والكهنوت .. بقلم: د. صبري محمد خليل    قانون لحماية الأطباء فمن يحمى المرضى ؟ .. بقلم: د. زاهد زيد    الفقر الضكر .. فقر ناس أكرت .. بقلم: د سيد حلالي موسي    التعليم بالمصاحبة ( education by association ) .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    إحباط تهريب مصابين بكورونا من البحر الأحمر    الشرطة تنفذ حملة لمواجهة مخالفات الحظر الصحي ومعتادي الاجرام    كل ما هو مُتاح: مناعة القطيع .. مناعة المُراح .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





علاقاتنا متميزة مع المملكة ووجدنا إشادات بجهود البعثة السودانية
الاراضي المقدسة
نشر في الصحافة يوم 14 - 11 - 2011

نجحنا في إسكان وتوزيع وإرشاد الحجاج وسنحاسب الوكالات الضعيفة
وصف وزير الإرشاد والأوقاف المكلف الأستاذ خليل عبد الله العلاقات السودانية السعودية بالمتميزة في المجالات كافة وبخاصة إنجاح مواسم الحج هذا العام التي قال ان السلطات السعودية أولت اهتماماً خاصاً بشأن الحجيج السوداني بالتنسيق مع بعثة الحج السودانية حيث ظهر ذلك جلياً في موسم حج هذا العام 1432ه حيث تميز السودان ضمن ثلاثة دول في برنامج التفويج المتكامل الإجراءات وذلك بشهادة مدير وزارة الحج بالمدينة المنورة محمد بن عبد الرحمن بجاوي أثناء استقباله لوفد البعثة السودانية.
وقال الوزير خليل بأن المنسقية الدائمة للحج والعمرة المقيمة بالسعودية ان تحقق علاقات طيبة ومتميزة مع سلطات الحج السعودية حيث تجاوزت بذلك العلاقات الرسمية إلى علاقات ود متبادل مما انعكس ذلك إيجابا ويسراً على إنجاح استقبال وتفويج وإسكان الحجيج السوداني في كافة برامج الحج في المدينة المنورة ومكة المكرمة والمشاعر المقدسة .
وقال الوزير خليل ان السلطات السعودية تقوم بدور متعاظم يتزايد عام بعد عام في تسهيل أمر الحج حيث تتبع في ذلك رسائل في غاية العلمية وتقوم بتطوير خدمات الحج عام بعد عام عبر البحوث العلمية المستمرة مما وجد قبول واستحسان كل بعثات الحج التي وجدت نفسها تثمن جهود خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين ووزير الحج وأركان وزارته وكل الجهات ذات الصلة بأمر الحج.
وأوضح الوزير بأن عدد حجاج السودان في تزايد رغم انفصال جنوب السودان حيث كان عدد حجاج العام 1430ه 32 ألفاً ارتفع في عام 1431ه إلى 34 ألف حاج ثم إلى 36 ألف حاج هذا العام اى ان الحصة المقررة لم تتأثر بانفصال الجنوب..
وأشاد الوزير بالدور الايجابي لسفارة خادم الحرمين الشريفين بالخرطوم وتنسيقها وتعاونها المستمر مع الهيئة العامة للحج والعمرة ووزارة الداخلية السودانية ممثلة في الإدارة العامة للجوازات مما أدى إلى إنجاح انسياب إجراءات الحج في مراحله الأولية.
وقال ان عدد حجاج هذا العام 36 ألف حاج 22 ألف منهم تم نقلهم جواً عبر مطار الخرطوم والمطارات الولائية و4 ألف عبر ميناء جدة الإسلامي وأشاد الوزير بالنقل الوطني الخطوط الجوية السودانية الذي وصفها كانت جديرة بالاحترام وهى تؤدي دورها على الوجه الأكمل حسب البرنامج الموضوع مما نال قبول واستحسان حجاج هذا العام.
وأشاد الوزير بنشاط خدمات الحج الخاصة وبعض الوكالات السياحية التي قال ان لها خبرة كبيرة وتقدم خدمات متميزة وفي نفس الوقت قال الوزير ان هناك عدد كبير من الوكالات التي عملت هذا العام تعتبر ضعيفة الأداء وغير مؤهلة مما يستوجب مراجعة نشاطها مستقبلاً.
عبد القادر السليك :
10 آلاف حاج سوداني وصلوا المدينة المنورة بعد الحج
كشف رئيس مركز المدينة المنورة التابع للهيئة العامة للحج والعمرة الاستاذ عبد القادر السليك ان كل حجاج السودان الذين لم يزوروا المصطفي (ص) قبل الحج والبالغ عددهم 10.114 وصوا الى المدينة المنورة التى سيغادرونها عائدين الى البلاد في وقت لاحق إما مباشرة من طريق مطار محمد بن عبد العزيز الدولي بالمدينة او عن طريق جدة جواً عبر مطار الملك عبد العزيز الدولي أو بحراً عبر ميناء جدة الاسلامي.
واوضح السليك بأن مركز المدينة المنورة قد استقبل في موسم الحج الأول 25852 حاج وحاجة من جملة 36 ألف حاج بنسبة 68% حيث كان العدد المستهدف 60% في الموسم الاول.
واشار الى ان المركز قد باشر عمله في الاستقبال والاسكان والعاشر من ذي القعدة حيث ضم اعضاء البعثة الاشرافية والبعثات المتخصصة ومنها الطبية والارشاد والاعلام والاستقبال والتفويج. وقال ان أول قطاع وصل المدينة كان هو قطاع الجزيرة جواً ثم تلاه القطاع الشمالي عبر ميناء جدة وبعده تتالت افواج القطاعات الاخرى حتى وصلت 562 فوجاً في المرحلة الاولى.
واوضح السليك بأن البعثة السودانية عبر مركز المدينة المنورة التزمت بكل تعليمات السلطات السعودية حيث قامت بتفويج كل حجاج السودان الى مكة المكرمة في اليوم الخامس من شهر ذي الحجة وقد كانت الحالة الصحية مطمئنة وطيبة للغاية، حيث شهدت هذه الفترة حالات نزلات برد عادية وظهرت عدد (2) حالة مرضى كلى وحالة حبس بول واحدة و(2) حالة مرض نفسي اضافة الى (10) حالات كسور بانزلاقات حيث تم علاج كل هذه الحالات بينما قامت السلطات الصحية السعودية بعلاج حالة حادث مرور واحدة تمت اكمال علاجها وكانت هناك حالة وفاة طبيعية واحدة من?حجاج قطاع الخرطوم.
واشاد السليك بالدور الايجابي الذي قام به المرشدين وسط الحجاج هذا العام حيث قدموا جرعات منشطة في فقه النسك وتم استخدام بعض الوسائل الحديثة في العملية الارشادية مما جعل الحجاج على درجة من الوعي والتأهيل كما كان الامراء من حيث الاداء العام هذا العام اكثر تميزاً من الاعوام الماضية كما سمحت سلطات الحرم النبوي للبعثة بعمل محاضرات في ساحة الحرم بدأها قطاع الجزيرة ثم توالت بعده القطاعات الاخرى. وقال ان الجديد في حج هذا العام هو اشراك بعثات الحج من كل الدول الاسلامية في برنامج ((مآثر المدينة المنورة)) و((ملتقى?الدليلات)) حيث كانت البعثة السودانية من اكثر البعثات التى شاركت في هذه البرامج بأكثر من 20 مشاركة هدفت في مجملها للتعارف باعتبار ان الحج مؤتمر اسلامي شامل.
وفيما يتعلق بالسكن فان كل الحجاج السودانيين وبنسبة 100% سكنوا في المنطقة المركزية على بعد عشرات الامتار من الحرم النبوي الشريف ولهذا يجب ان نتقدم بالشكر لكل الجهات التى ساهمت في اسكان حجاج السودان وهى مجموعات ((المختار والانصار والاندلس)) كما ان البعثة السودانية من اوائل البعثات التى قامت بتوثيق عقودها السكنية بنسبة 100%.
مدير هيئة الحج والعمرة المكلف آدم جماع:
غرفة عمليات تعمل على مدار الساعة لتأمين عودة الحجاج جواً وبحراً
أشاد مدير الهيئة العامة للحج والعمرة المكلف الأستاذ آدم جماع بالجهود المشتركة التي بذلتها كل الجهات ذات الصلة بأمر حج هذا العام وفي مقدمتها سفارة خادم الحرمين الشريفين بالخرطوم ووزارة الداخلية ممثلة في الإدارة العامة للجوازات والهجرة والجهات المختصة بالهيئة إضافة إلى التنسيق والتعاون والتجاوب الذي وجدته بعثة الحج السودانية من السلطات السعودية في كافة أنشطتها.
وأوضح جماع بأن الخطة التشغيلية المقترحة لإنجاح موسم الحج هذا العام حققت نتائج طيبة حيث تم ترحيل حجاج البحر بكفاءة عالية كما قامت الخطوط الجوية السودانية هذا العام بجهد غير مسبوق في ترحيل الحجاج حسب الجداول الموضوعة بينما أخفقت شركة سن آير في تكملة برامجها الموضوعة لترحيل الحجاج من الخرطوم إلا انه تم محاصرة المشكلة بالمتابعة اللصيقة وتمت المعالجة حينها حتى وصل كل الحجاج إلى الأراضي المقدسة.
وأضاف جماع: ان هناك جاهزية من قبل مركز المدينة المنورة حيث تم إسكان كل حجاج السودان في المنطقة المركزية وقال ان الخطة المتبقية تسير بخطى ثابتة نالت رضاء واستحسان الحجاج وقال ان كل أعضاء البعثة في حالة طوارئ لعودة كل الحجاج إلى البلاد وهناك خطة بديلة للمعالجات وفق اى طارئ يحدث وقال ان هناك ثلاثة بواخر ترسو في ميناء جدة الإسلامي هي مودة ومسرة وشركة نما تعمل على نقل حجاج البحر.
وإدارياً قال جماع ان موسم الحج هذا العام شهد تقليلاً للتكلفة الإدارية حيث تم تقليص أعضاء البعثة إلى 450 بدلاً عن 1000 وتم تخفيض الميزانية بنسبة 30%عن العام الماضي.
وأضاف جماع بأن هناك كثير من الملاحظات الايجابية التي تحققت في موسم هذا الحج منها التعاقد على إطعام الحجاج السودانيين في المشاعر وقد قام قطاع المؤسسات بتعميم تجربة الإطعام في المدينة المنورة ومكة المكرمة والمشاعر المقدسة..
كما قامت البعثة الإشرافية هذا العام بدور كبير ومقدر في تنفيذ برامج إرشادية شملت فقه الحج وأداء النسك على الوجه الأكمل كما قامت البعثة الطبية بدور متميز من خلال العيادات المركزية والمختبرات وتوفير الأدوية إضافة إلى تعاونها مع المستشفيات السعودية كما تم تحقيق نجاح واضح في نقل الحجاج جواً عبر المطارات الولائية إلى المدينة المنورة وجدة مباشرة.
واختتم جماع حديثه عن ان غرفة العمليات تعمل على مدار الساعة لتأمين عودة الحجاج جواً وبحراً إلى البلاد حسب الخطة الموضوعة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.