مجلس الوزراء يعلن ترحيبه بالبعثة الأممية للسودان    القوات المسلحة تؤكد حل الدفاع الشعبي    كَيْفَ نَحْمي السُّودان من أخطار سد النهضة ؟! .. بقلم: د. فيصل عوض حسن    مسامرات زمن حظر التجوال .. بقلم: عثمان أحمد حسن    المراية .. بقلم: حسن عباس    قون المريخ والعنصرية .. بقلم: إسماعيل عبدالله    تكامل الأدوار في محاربة مافيا الفساد .. بقلم: نورالدين مدني    "أحمد شاويش." ذلك العبقري المتواضع ... بقلم: مهدي يوسف إبراهيم    وزارة العمل والتنمية الاجتماعيّة تسلّم كروت الدعم النقديّ لعدد من الجمعيّات النسائيّة    المباحث تلقي القبض على قاتل ضابط الشرطة بولاية شمال كردفان    نحو صياغة برنامج اقتصادي وطني يراعي خصوصية الواقع السوداني .. بقلم: د. محمد محمود الطيب    أنا والفنان حمد الريح .. شافاه الله !! .. بقلم: حمد مدنى حمد    حول نقد الإمام الصادق للفكرة الجمهورية (2-4) .. بقلم: بدر موسى    أخطاء الترجمة: Bible تعني الكتاب المقدس لا الإنجيل .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    ترامب يتشبه بالرؤساء العرب .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    ذكريات وأسرار الحركة البيئية العالمية ومصائر الدول النامية .. بقلم: بروفيسور عبدالرحمن إبراهيم محمد    باتافيزيقيا السّاحة الخضراء (1) .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن /ولاية أريزونا أمريكا    الدولة في الاسلام مدنيه السلطة دينيه اصول التشريع متجاوزه للعلمانية والثيوقراطية والكهنوت .. بقلم: د. صبري محمد خليل    قانون لحماية الأطباء فمن يحمى المرضى ؟ .. بقلم: د. زاهد زيد    الفقر الضكر .. فقر ناس أكرت .. بقلم: د سيد حلالي موسي    التعليم بالمصاحبة ( education by association ) .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    إحباط تهريب مصابين بكورونا من البحر الأحمر    الشرطة تنفذ حملة لمواجهة مخالفات الحظر الصحي ومعتادي الاجرام    كل ما هو مُتاح: مناعة القطيع .. مناعة المُراح .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رفضت دور البوَّاب وأديت دور عنتر وأصبحت نجماً في روما
د. محمد سرور الباحث الإعلامي والخبير الدرامي السوداني العالمي:
نشر في الصحافة يوم 09 - 04 - 2010

التقت «الصحافة» بالباحث الإعلامى والخبير الدرامى السودانى العالمى د. محمد سرور الذى يزور السودان لفترة قصيرة بعد غياب طويل عن أرض النيلين، وكان أول ما قدمه لنا من بطاقة تعريفية للأجيال الجديدة، شهادة تقديرية يحرص على حملها معه دائماً، قدمها له الدكتور علي شمو الذى كان وقت تحريرها وزيراً للثقافة والإعلام، شهد فيها أن سرور من الذين عملوا فى حقل الإعلام راديو وتلفزيون ومسرح وسينما، لفترة طويلة امتدت لأربعين عاماً، وكان خلالها مجيداً ومبدعاً واكتسب خبرة واسعة، وقدم لنا أيضاً تزكية خطية من عميد المسرح العربى الأستاذ زكى طليمات، قال فيها إن سرور تلقى على يديَّ فنون المسرح وبرز فيها، ثم عمل فى الإذاعة والتلفزيون في ألمانيا الغربية، وأصاب النجاح كله.. فأنا أزكيه للعمل فى ميادين المسرح والإذاعة والتلفزيون، فهو شخص من ذوي الكفاءات ومن أصحاب الخلق الكريم.
٭ أنا من مواليد شندي، والحظ ساعدني في اعتلاء خشبة المسرح لأول مرة وأنا في الثامنة من عمري، وكنت وقتئذ طالباً بمدرسة بورتسودان الوسطى، ومثلت دور قيس في مسرحية «مجنون ليلى»، وبعد أن انتهيت من تمثيلي استمتعت بالتصفيق الشديد من قبل الجمهور، فتعلقت بالتمثيل.. ولكن ظروف السودان حالت دون إشباع هوايتي.
٭...................؟
- سافرت القاهرة وحصلت على الشهادة الابتدائية، والتحقت بمدرسة علي باشا، وعاد حنيني الى المسرح فاشتركت في فرقة تمثيل بالمدرسة، وحصلت على التوجيهية، وقررت الالتحاق بمعهد التمثيل، فرفض والدي واصر ان أحقق له امله وان اكون طبيباً. وهددني فانضممت الى بعثة السودان بكلية الطب.
٭...................؟
- التحقت سراً بالمعهد العالي للتمثيل، واديت دوراً بمسرحية «شكسبير» بالانجليزية والعربية في امتحان قدرات، ونجحت. وتقدمت لنيل عضوية نقابة الممثلين، ورفض طلبي لأنني لا زلت طالباً، فالتجأت الى المسؤولين وقبلوا عضويتي كأول طالب يمنح عضوية النقابة.
٭...................؟
- ملأني الغرور، وتصورت أن المخرجين سيتهافتون للتعاقد معي على ادوار البطولة، لكن طال انتظاري وعرضوا علىَّ ادوار الخدم والبوابين ورفضت بشدة وانتظرت لعامين.
٭...................؟
- قرأت إعلاناً يطلب وجوها جديدة للاشتراك في فيلم عالمي من انتاج شركة فرنسية اسمه «الحظ السعيد» واشاد بي اندريه بوردريه المخرج، ووقع معي عقداً مقابل «002» جنيه لمدة ربع ساعة، ومصروف يد ثلاثة جنيهات عن كل يوم، واشتركت في الفيلم مع ممثلين من امريكا وايطاليا وفرنسا وسراج منير ورشدي أباظة من مصر وأكملت دوري في روما.
٭...................؟
- في ايطاليا رأني المخرجون وتهافت علىَّ المنتجون، وكانوا يلقبونني «بسابو»، ووقعت عقداً للعمل بثلاثة افلام مقابل ألف وخمسمائة جنيه، وذاعت شهرتي في روما، وفوجئت بزيارة مدير شركة تلفزيون بالفندق، ووقعت عقداً للعمل بالتلفزيون مقابل ستة جنيهات عن كل دقيقة.
٭...................؟
- ملأني الغرور وعرضوا علىَّ السفر الى هوليوود، لكن والدي طلب مني الحضور، وقال لي استمر في التمثيل مقابل الا اترك كلية الطب، وتهافت علىَّ المخرجون المصريون، وتلقفني المخرج كوستا نوف واسند الىَّ دور البطولة في فيلم «جحيم الغيرة والقط الاسود». ولعبت دور محامٍ وليس بواباً، ومثلت دور البيه في مسلسل «جراح تحت الشمس» وشاركت في الأعمال الآتية:
- مسلسل «اللحن الحنون» أو « ابن زيدون» في دور الحارس دحمان مع عبد الله غيث ومديحة حمدي ومحمد الدفراوي من اخراج احمد توفيق.
- اوبريت «طريق الأمل» إخراج محمد سرور- بطولة جمعة الحلاوي، وهو عبارة عن ثلاثة فصول تحكي قصة الإمارات والاتحاد بالاشراك مع النجمة الكويتية عائشة ابراهيم.
- مسلسل «عودة الزنبق» للمخرج حسن ابو شعيرة، وسرور في دور «عنتر» كبير الشطار الزعيم المشهور- بالاشتراك مع النجمة صباح الجزائري.
- مسلسل «سيف بن ذي يزن» لعبد الفتاح مصطفى الكاتب المعروف، سرور في دور الشيخ عمران، بالاشتراك مع أسامة المشيني وملكة جمال لبنان.
- مسلسل «جراح تحت الشمس» للكاتبة فدوى المنصب دور «البيك»- نزيه بيك.
- مسلسل محلي «سوالف ومواقف» في رمضان 51 حلقة في «03» دقيقة، بطولة علي التميمي ومحمد سرور مع الجناحي وجمعة الحلاوي.
- مسلسل صورة مرفوضة «03» حلقة إذاعية بطولة منى واصف، عبد الله الأستاذ، سعاد جواد ومحمد سرور والاخراج الاذاعي لمحمد سرور.
٭...................؟
- عدت إلى السودان، واشتهرت باسم «ساري الليل»، وهو اسم مسلسل قدمته بإذاعة أم درمان يحكي قصة مجرم يطارده البوليس، وتم بثه عشرات المرات.
٭...................؟
- عملت «مخرج أول» باذاعة ابو ظبي لمدة 21 عاماً، وعملت مديراً للإعلام والاتصالات في جمعية الامارات لتأهيل المعاقين بالشارقة.
٭...................؟
- نلت دبلوم المعهد العالي للفنون المسرحية «اكاديمية الفنون بالقاهرة» وشهادة الدراسات الفنية «فن التمثيل الصامت» من معهد هوفنز شريدو بهامبورج بالمانيا الغربية. وشهادة كلية الطب القصر العيني، وشهادة من المعهد الدولي في الإخراج الإذاعي بالقاهرة، وشهادة منهج علم النفس بجامعة الثقافة العربية، وشهادة من قسم الدراما بركن السودان بإذاعة القاهرة، وشهادة عمل بأوبرا هامبروج، وشهادة من إذاعة وتلفزيون السودان، وعملت مديراً عاماً للشركة الإفريقية للمسرح والسينما، ومديراً عاماً لدار الصداقة العالمية للفنون بالخرطوم، ومدير دار الفجر للصحافة والنشر بأبو ظبي، ومدير عام مركز الانشاءات الفنية بأبو ظبي، وأجيد اللغات الانجليزية والألمانية والفرنسية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.