أمريكا تدعو إسرائيل إلى مراجعة التطبيع مع السودان في ظل التطورات الأخيرة    روسيا: أحداث السودان نتيجة طبيعية لسياسة فاشلة على مدى عامين    هشام السوباط : نبارك للاعبين والطاقم الفني وجماهيرنا الوفية التأهل والعبور المستحق إلى دور المجموعات    اعتقال التعايشي، والأصم، وماهر أبوالجوخ    عاجل: صلاح مناع: من خطط الانقلاب لا علاقة له بالشعب السوداني ولا بالسياسة    قائمة بأسماء الوزراء والقياديين المدنيين الذين اعتقلهم الجيش السوداني فجر اليوم    الهلال يعبر لمرحلة المجموعات    تحقق الأهم والغريق قدام    تبًا للعسكر..انقلاب عسكري فى السودان واعتقالات واسعة وانقطاع الانترنت..    رويترز: الجيش السوداني يقيد حركة المدنيين في العاصمة الخرطوم    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الإثنين 25 أكتوبر 2021    إبراهيم الشيخ يرد على أبو هاجة : لسنا في حاجة لاجترار تاريخ البرهان الغارق في الدماء و الانتهاكات    بالفيديو: مطربة سودانية تهاجم عائشة الجبل وتتحدث بلهجة مستفذة .. شاهد ماذا قالت عنها    في (الكامب نو) .. ريال مدريد يسقط برشلونة بثنائية    مانشستر يونايتد يتلقى خسارة مزلة من نده ليفربول بخماسية على ملعبة    ياسر مزمل يقود الهلال إلى مجموعات الأبطال    وزير التجارة: منحنا تراخيص لاستيراد 800 ألف طن من السكر    اكتمال ترتيبات افتتاح مُستشفى الخرطوم    محافظ مشروع الجزيرة يكشف عن مساعٍ لتوفير تمويل زراعة القمح    السودان يشارك في مؤتمر تغيّر المناخ ببريطانيا مطلع نوفمبر    تذبذب أسعار المحاصيل بأسواق القضارف    الاستئنافات ترفض طعونا ضد شداد وبرقو    السودان يحصد ميدالية ذهبية في سباق (50) متر سباحة ب"أبو ظبي"    بعد أيام معدودة.. انتبه "واتساب" سيتوقف عن هذه الأجهزة    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الإثنين 25 أكتوبر 2021    مُدير هيئة الطب العدلي : العيار الناري وقع على بُعد بوصات من مجلسنا    أخطاء في الطهي تؤذي صحتك    السودان يقرر وقف دخول سفن الوقود إلى مياهه الإقليمية    الخرطوم..مباحثات لتنظيم المنتدى الاقتصادي السوداني الفرنسي    أنجلينا جولي تنشر صورًا حديثة عن الأهرامات بتعليق مفاجأة    كشف عن تزايُد مُخيف في الإصابات بالمِلاريا وأكثر من 75 ألف حالة خلال الأشهُر المَاضية    شاهد بالصورة والفيديو.. راقصة أنيقة تشعل حفل طمبور سوداني وتصيب الجمهور والمتابعين بالذهول برقصاتها الرائعة وتحركاتها المبهرة    سادوا ثم بادوا فنانون في المشهد السوداني .. أين هم الآن؟    أطلق عليها (مواكب الحب) النصري خلال حفله الجماهيري الاخير يبعث رسالة لجمهوره ورفيقه الراحل ابوهريرة حسين    سباق هجن عصر اليوم ضمن فعاليات مهرجان عرس الزين    (زولو) الى القاهرة للمشاركة في مهرجان الجاز    بسبب الوضع الاقتصادي المتردي.. عودة الحمير في لبنان كوسيلة نقل رخيصة الثمن    وزير التجارة : ترتيبات لفتح الصادر عبر كافة الموانئ البديلة حال تأخر فتح الشرق    رددوا (يا كوز اطلع برا) طرد مذيع من المنصة أثناء تقديمه حفل النصري    إغلاق الطرق يؤجل محاكمة زوجة الرئيس المخلوع    صالات الأفراح … وبدع الأعراس الإنسان خُلق بطبعه كائن اجتماعي    شرطة جبل أولياء تضبط عقاقير طبية متداولة خارج المجال الطبي    الخبز هو حبي    موظف سابق في فيسبوك يبدأ الحديث عن المسكوت عنه    السعودية لإعادة التدوير للعربية: التحول عن المرادم سيوفر 120 مليار ريال    دار الإفتاء في مصر: لا يجوز للمرأة ارتداء البنطال في 3 حالات    النيابة المصرية تتسلم التحريات الأولية حول انتحار سودانية ببولاق الدكرور    كوبي الايطالية تحتفل باليوم الدولي لغسل الأيدي بشمال دارفور    مصر.. العثور على عروس مقتولة بعد 72 ساعة من زفافها .. والزوج يوجه "اتهامات" للجن    تركيا تحذر: الاتفاق العسكري الفرنسي اليوناني يضر بالناتو ويقوض الثقة    مدير مستشفى البان جديد : المعدات الطبية فقدت صلاحيتها    في وداع حسن حنفي    وجهان للجهاد أوليفر روى (أوليفييه Olivier Roy)    اليوم التالي: رفض واسع لقرار إغلاق سوق السمك المركزي بالخرطوم    مصرع نازحة بطلق ناري في محلية قريضة بجنوب دارفور    قال إنه محمي من العساكر .. مناع: مدير الجمارك لديه بلاغين تزوير بالنيابة و لم تتحرك الإجراءات    مولد خير البرية سيدنا محمد ابن عبد الله (صلوات الله عليه وسلم)    عثمان جلال يكتب: في ذكرى مولده(ص ) وفي التاريخ فكرة وثورة ومنهاج    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الأمطار الأخيرة التدهور البيئي يحكم الخناق على النيل الأبيض
نشر في الصحافة يوم 06 - 08 - 2012

خلفت الأمطار الغزيرة التى شهدتها ولاية النيل الأبيض خلال الأسبوعين الماضيين الكثيرمن المياه الراكدة وسط الأحياء والأسواق خاصة فى الميادين والساحات التى تتوسط البيوت ،وهذا الوضع أوجد بيئة مناسبة لتوالد أنواع عديدة من الحشرات والتى ينقل بعضها أمراضا فتاكة مثل التيفويد والملاريا وبعض الأمراض الجلدية والإسهالات وغيرها من الأمراض التى ترتبط بفصل الخريف، حيث تردت البيئة بصورة غيرمسبوقة .
وقد سبب ذلك إزعاجا كبيرا للمواطنين والذين إشتكوا من غزو حشرتى الذباب والبعوض حيث تكاثرا بصورة غيرمألوفة ، فأصبحوا يعانون نهارا من تراكم الذباب فى كل مكان من المنزل ،وفى الليل يحرمون من النوم بسبب لسعات البعوض .
الكثير من المواطنين شنوا هجوما عنيفا على وزارة الصحة بالولاية وإدارات الصحة بالمحليات ،حيث إتهموها بعدم الإستعداد لفصل الخريف بالصورة المطلوبة وأنها تعاملت مع الأمر بتلكؤ وبطؤ ،رغم المؤشرات التى كانت تؤكد أن خريف هذا العام سيكون قويا كماذكربعضهم ، وهناك من إنتقد الجهات الصحية فى نوعية المبيدات التى تستخدم فى مكافحة الذباب والبعوض ،حيث ذكروا أنها ذات مفعول ضعيف وانها فى بعض الأحيان بدلا من أن تقتل الحشرات تؤدى إلى تهييجها وتصبح أكثر ضراوة .
وزارة الصحة وإدارات الصحة بالمحليات وحسب متابعات (الصحافة) عملت على توفير المبيدات من أجل محاربة الذباب والبعوض ،وقد نظمت حملات داخل أحياء بعض المدن إلا أنها لم ترتقِ لحجم الكارثة التى تهدد حياة المواطن ، وهى جاءت بعد أن إستفحل الأمر ،وقد علمت (الصحافة) أن هنالك خللاً إدارياً واضحاً فى الحملة تمثل فى نقص حاد فى عدد عمال الرش فى بعض المحليات رغم توفرالمبيدات ،وأن ذلك وحسب بعض المصدريعود لعدم إيفاء بعض المعتمدين بإلتزاماتهم بخصوص توفيرميزانيات لتعيين عمالة مؤقتة للحملة، وهذا مما أتاح الفرصة للذباب والبعوض للتكاثر وبصورة رهيبة .
اللجنة العليا للتحضيرللإستعداد لفصل الخريف والتى يترأسها الأستاذ محمد أحمد بابكر شنيبو وزيرالتخطيط العمرانى كانت قد إلتقت قبل أسبوعين بوكيل وزارة الصحة الإتحادى دكتورعصام الدين محمد عبد الله خلال زيارته للولاية ،وبحضور الدكتورمحمد المهتدى مديرعام وزارة الصحة بالولاية ،حيث تم فى اللقاء وحسب ماأوردت وكالة(سونا) بأن وكيل الوزارة اشاد بالخطة التى وضعتها اللجنة لمكافحة أمراض الخريف وأكد أن هنالك حملة مكثفة وتوزيع معينات فنية ونواميس على المواطنين.
ومن جانبه فقد أكد رئيس اللجنة شنيبو إلتزامهم التام بتوفير الجوانب الفنية التى تسهم فى مكافحة البعوض وغيره من الحشرات وفق الخطة التى وضعت لأجل ذلك .
عدد من المواطنين ذكروا أن الحملة نجحت نسبيا فى إيقاف زحف الذباب والبعوض ، إلا أنهم أكدوا أن الوضع مازال خطرا إذا لم تضاعف الجهات الصحية من جهودها بتكرار حملات الرش ،إلا أن هناك من المواطنين من أكد ل(الصحافة) بأن حملة المكافحة لم تصل أحياءهم وأن الذباب والبعوض حرمهم من ممارسة حياتهم بصورة طبيعية ، خاصة سكان الأحياء الطرفية فى المدن ، وناشدوا إدارات الصحة بالتوجه إلى أحيائهم حتى يتم القضاء على الذباب والبعوض .
بعض المواطنين حملوا المحليات وزر معاناتهم مع البعوض والذباب ،حيث ذكروا بأن سوء تصريف مياه الأمطار أدى لتراكمها فى الميادين وشوارع الأحياء ،وأن ذلك وفر بيئة خصبة للحشرات لكى تتوالد وبصورة كبيرة ، وأكد البعض بأن السلطات بالولاية والمحليات ورغم البداية القوية للخريف هذه السنة لم تكن على قدرالتحدى وأن صيانة وتأهيل المجارى فى معظم المدن كانت بمثابة أداء للواجب فقط كما ذكروا.
الكثير من المراقبين حذروا الوزارة والسلطات الصحية بالمحليات من الكوارث البيئية والتى يمكن أن تحدث فى الفترة المقبلة خاصة وكما ذكروا أن الخريف مازال فى بداياته وأن شهرأغسطس يعتبرقمة الخريف ويتوقع أن تشهد الولاية أمطارا أكثر من التى هطلت حتى الآن ، وطالبوا بالتحرك السريع وبالصورة المناسبة ،وإلا فإن ولاية النيل الأبيض مواجهة بكارثة بيئية حقيقية وأمراض فتاكة ووبائيات قد تصبح خارج السيطرة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.