البرهان: تم التشاور مع المهدي والسنهوري بشان التطبيع مع إسرائيل .. نريد تغيير النظرة لبلادنا عبر السعي لمصالحنا .. الشراكة بين الحكومة الانتقالية في افضل حالاتها    الخرطوم: لن نقبل التفاوض على سد النهضة بالأساليب القديمة    يا ناس زين كمّلوا زينكم! .. بقلم: محمد التجاني عمر قش    السودان واسرائيل: الجزء الثانى .. بقلم: محمد الحسن محمد عثمان    نظرات في ثقوب التطبيع .. بقلم: محمد عتيق    كم كنت مظلوما ومحروما ومحجوبا عن العالم...يا وطني! .. بقلم: د.فراج الشيخ الفزاري    مؤتمر المائدة المستديرة للحريات الدينية العالمي .. بقلم: عبير المجمر (سويكت)    الخارجية: اجتماع بين السودان وإسرائيل الأسابيع القادمة لابرام اتفاقيات    الوالد في المقعد الساخن .. بقلم: تاج السر الملك    المريخ يهزم الهلال بصاروخ السماني ويحتفظ بلقب الدوري الممتاز    فى إنتظار قرار الدكتور عبدالله آدم حمدوك .. بقلم: سعيد أبو كمبال    "أوعك تقطع صفقة شجرة" .. بقلم: نورالدين مدني    مفارقات غزوة كورونا للبيت الأبيض!! .. بقلم: فيصل الدابي    رسميًا.. المريخ يضم مهاجم الأولمبي السوداني    "370" مليون دولار منحة من البنك الدولي للسودان    د. أشراقة مصطفي أبنة كوستي والدانوب يعرفها .. بقلم: عواطف عبداللطيف    مجموعة تسطو على مكتب عضو بلجنة إزالة التمكين    توثيق وملامح من أناشيد الأكتوبريات .. بقلم: صلاح الباشا    التطبيع طريق المذلة وصفقة خاسرة .. بقلم: د. محمد علي طه الكوستاوي    اذا كنت يا عيسى إبراهيم أكثر من خمسين سنة تعبد محمود محمد طه الذى مات فأنا أعبد الله الحى الذى لا يموت!! (2) .. بقلم: عثمان الطاهر المجمر طه /باريس    ارتفاع وفيات الحمى بالولاية الشمالية إلى 63 حالة و1497 إصابة    عن العطر و المنديل ... تأملات سيوسيولوجية .. بقلم: د. محمد عبد الحميد    نيابة الفساد توجه الاتهام لبكري وهاشم في قضية هروب المدان فهد عبدالواحد    المحكمة تطلب شهادة مدير مكتب علي عثمان في قضية مخالفات بمنظمة العون الانساني    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وصفة النجاح .. التحسين المستمر
مساعدات اليابان للتنمية في ولايتي كسلا والقضارف
نشر في الصحافة يوم 20 - 04 - 2013

زار السفير الياباني بالخرطوم ريويتشي هوريي ولايتي كسلا والقضارف لتفقد مشروعات مساعدات التنمية الرسمية اليابانية برفقة الممثل المقيم للوكالة اليابانية للتعاون الدولي « جايكا » هيرويوكي موري ، وتراوحت مشروعات الدعم الياباني من تشييد محطات مياه وتأهيل القائمة و ومحطات مياه ريفية تعمل بالطاقة الشمسية وومراكز صحة الأمومة والطفولة الى التدريب المهني وبناء القدرات والنهوض الاقتصادي ، 72 ساعة وآلاف الكيلومترات قطعها السفير الياباني متجولا في فيافي كسلا والقضارف باعتبارهما نموذجا يحتذى ، وفي كل الامكنة وجد السفير الياباني الحفاوة وحسن الاستقبال من الناس والرسميين .. ورد السفير التحايا والضيافة باحسن منها ، « الصحافة » سجلت ورصدت تواضع السفير وعظمة المشروعات التي قدمها الشعب الياباني للسودانيين.
ثلاث محطات تنهي مشكلة العطش بكسلا
تعاني كسلا من معضلة مزمنة في امدادات المياه ولم يكن هناك بد من ضرورة قيام اليابان بتأهيل محطة مياه كسلا الشرقية والغربية بجانب إنشاء محطة مياه جديدة بمنطقة الميرغنية لزيادة كميات المياه بالاضافة الى اعادة تأهيل مواقع معالجة المياه القائمة . يقول القائمون على برنامج المساعدات اليابانية انه لا بد من تنفيذ مشروعات التعاون الفني الحالية بالتزامن مع تشييد مرافق توفير المياه من أجل تحسين قدرة هيئة المياه الولائية لصيانة المرافق وادارة الشئون المالية، ويؤكد برنامج المساعدات الرسمية للتنمية اليابانية ان المشروع يهدف الي حصول اي مواطن بمدينة كسلا على 90 لترا في اليوم للشخص الواحد وتحسين البيئة المعيشية لحوالي 240,000 مواطن في مدينة كسلا. بينما قال المدير العام لهيئة مياه كسلا هاشم محمد عبداللطيف انهم تلقوا دعما من برنامج المساعدات الرسمية للتنمية اليابانية، وابان ان الدعم الياباني يتمثل في تأهيل وإنشاء ثلاث محطات مياه بأحدث تقنيات تنقية المياه اليابانية ، مشيرا الى انتهاء المشروع في اغسطس 2014 ، مؤكدا ان المحطات الجديدة ستغطي حاجة كسلا للمياه الى عام 2037 . واوضح ان المحطة الجديدة كلفت 27 مليون دولار مع مكون محلي بقيمة 15 مليون جنيه وفرتها حكومة الولاية، واكد ان ولاية كسلا ستبدأ الشهر المقبل تغيير شبكات المياه بالمدينة بطول 150 كيلو متر لتكتمل عملية الاحلال مع بدء تشغيل المحطة في العام القادم ، مؤكدا ان 30% من المياه المنتجة حاليا مهدرة بسبب الشبكة، مضيفا « الشبكة القديمة عمرها الافتراضي انتهى » ، وقال ان مجموع الدعم الذي قدمته اليابان لمشروع مياه كسلا بلغ 52 مليون دولار .
ويؤكد مختصون ان مشروع مياه كسلا الشرقية سيسهم في تحسين معيشة 210 آلاف هم سكان القسم الشرقي من كسلا بينما محطة المياه الغربية ستحمي 30 ألف شخص من سكان غرب كسلا مع تزايد خطر انهيار الخزان القديم .
سحر الكايزن الياباني .. لحل المشكل السوداني
حققت اليابان معجزة اقتصادية بعد الحرب العالمية الثانية وكانت العصا السحرية لذلك برنامج يعرف ب« الكايزن » وتعني الكلمة باللغة اليابانية التحسين المستمر، والكايزن مجهود موحد لكل العاملين بالمؤسسة لتحديد وحل المشاكل في العمل بصورة استباقية وثابتة، لقد نبعت الفكرة في المصانع لكنها الآن تطبق بصورة شاملة في الادارة العامة ، ويركز برنامج المساعدات الرسمية للتنمية اليابانية على ادخال مفهوم الكايزن في جميع مشروعاته واتاحه فرص تدريب باليابان للتعرف على ملامح الكايزن من الواقع العملي .
وفي كسلا دشنت جايكا مشروع رفع القدرات لتوفير الخدمات وتلبية الاحتياجات البشرية الاساسية المسمى «كى توب » بهدف تمكين عمليات تطوير مستمر للولاية .
ويهدف برنامج « اقلاع كسلا » لتقوية قدرات حكومة ولاية كسلا و تخطيط الخدمات العامة وتوفير المياه والزراعة والمعيشة وصحة الأمومة والطفولة والتدريب المهني عن طريق تنمية القدرات والمناشط التجريبية.
اعادة البسمة للنفوس العطشى
براحة كفيه المضمومتين ارتشف السفير الياباني جرعة ماء من وحدة توزيع مياه بئر قرية بانت بخشم القربة ايذانا بافتتاح البئر وسرت في نفوس اطفال القرية معاني الراحه لوداع رحلة الماضي المضنية وبات بامكانهم ارتياد المدرسة.
يقول عبدالرحمن التوم ان بئرهم تعطلت منذ خمس سنوات كانوا يضطرون فيها الى الذهاب للنهر لاحضار الماء، مشيرا الى تكاليف الصيانة والتشغيل التي كانوا يتكبدونها، وابدى ارتياحه لتشغيل البئر بالطاقة الشمسية التي لا تكلف شيئا، بينما يقول أسامة حامد انهم كانوا « يردون » النهر، مشيرا الى جل ما يستطيعون جلبه في المرة الواحدة باقتين مؤكدا غرق عدة اطفال من القرية جراء الذهاب الى النهر لجلب الماء، بينما يقول مسئول مياه الريف بهيئة شرب كسلا ابوزيد محمد علي ان بئر القرية تعطلت منذ خمسة اعوام لجهة عدم توفر الاسبيرات موضحا ان تكلفة التشغيل كانت تقض مضجعهم مؤكدا ان منظمة جايكا اليابانية تولت اعادة تأهيل المحطة باستخدام الطاقة الشمسية لجهة فقر مجتمع القرية وعدم مقدرتهم على توفير متطلبات تشغيل البئر بالديزل ، مؤكدا انه بامكان اهل بانت ان يحصلوا على الماء النقي بكل يسر، مشيرا الى توصيل خط مياه بطول 1000 متر لداخل القرية ، ويؤكد مسئولو منظمة جايكا ان مشروع مياه الريف يهدف الى اعادة تأهيل وانشاء مرافق المياه وادارة المخازن والتدريب والادارة المالية، مشيرين الى ان المشروع يساند هيئة المياه الولائية في مجال اعادة التأهيل وبناء مرافق توفير المياه في محليتي ود الحليو والقربة ومحلية أروما، مؤكدين ان المشروع ساهم في تدريب مهندسي الهيئة والمشغلين والقرويين للتأكد من فعالية الادارة المالية والتشغيل والصيانة.
السودان واليابان .. علاقات لصيقة
في افتتاح مدرسة الشريف حسب الله بمحلية الفشقة ولاية القضارف التي انشئت بدعم من اليابان قدم السفير الياباني ريويتشي هوريي الى أسرة المدرسة هدية رمزية لعبة اطفال تقليدية يابانية ، والهدية تتداعى في رمزيتها لتشير الى العلاقات بين البلدين حيث تتمتع دولتا اليابان و السودان بعلاقات دبلوماسية و اقتصادية و ثقافية وثيقة منذ بدء العلاقات الدبلوماسية في العام 1956، وتوطدت العلاقات بعد تنفيذ برنامج مساعدات التنمية الرسمية اليابانية «ODA» الذي يقدم حزمة مساعدات بواسطة الحكومة اليابانية استجابةً لطلب السودان لتحقيق التنمية و الاستقرار و الأمن.
يقول وزير المالية بالانابة ووزير الشئون الاجتماعية والاعلام ولاية كسلا محمد أحمد علي ان مشروعات التنمية التي تقدمها حكومة اليابان محل رضا وتقدير ، مشيرا الى انها تلامس حاجة المواطن والمجتمع ولها تأثيرها الكبير على حياة الناس الاقتصادية والاجتماعية،مضيفا « دعم اليابان مصدر فخر واعتزاز »، مؤكدا ان المشروعات اليابانية جدية وذات مصداقية في تنفيذها ، وتعتبر كسلا والقضارف نموذجا للتعاون بين البلدين ويبلغ اجمالي مساعدات التنمية الرسمية اليابانية للسودان حوالى 1.2 مليار دولار أمريكي
اليابانية مانا: الصديق وقت الضيق
بنظرة مستبصرة تنظر فتيات من قرية « عرب 2 » بحلفا الجديدة الى خبيرة مشروع نهضة كسلا مانا وينغوشي ويتعجبن هل تستطيع مانا القادمة من مدينة طوكيو احداث فرق كبير في حياتهن ومستقبلهن ؟ .
تقول مانا ان السودان سيشهد نموا من خطته التنموية وسيصبح دولة مانحة مثل اليابان بعد بضعة عقود ، وتشير الى ان اليابان كانت دولة متلقية للمنح اكثر منها مانحة بعد الحرب العالمية الثانية. تؤكد مانا التزام اليابان بمساعدة الاخرين كما ساعدها البعض من قبل عندما كانت في حاجة ، مضيفة « الصديق الحقيقي عند الحاجة » وتؤكد انها قطعت الاف الكيلو مترات لمساعدة السودانيين ،بينما يقول السفير الياباني ان هذه المشاريع هي ثمار التعاون بين البلدين، مشيرا الى الدعم القوي المقدم من حكومة ولايتي كسلا والقضارف والمجتمع المحلي مشيدا بأولئك الاشخاص الذين رفعوا صوتهم الحقيقي وغطوا احتياجات مجتمعاتهم، مضيفا «نحن بدورنا نستجيب الي طلباتهم بقدر المستطاع»، واكد ان مساعدات التنمية الرسمية اليابانية ليست مساعدات خيرية بمعني عطاء من مانح الى مستقبل، مؤكدا انهم يتحركون بطريقة تشاركية جنباً الى جنب
مع شعب وحكومة السودان، مشيرا الى ان مشروعات التنمية الرسمية اليابانية تنفذ بفعالية وكفاءة بمراعاة طريقة الملكية والمساعدة الذاتية والشراكة.
عندما تتحول الأحلام إلى حقيقة
يمم يحيى بابكر وجهه شطر كسلا قادما من مدينة حلفا الجديدة ليدرس في مركز التدريب المهني، وتداعب مخيلة يحيى اماني باكتساب مهارات جديدة تؤهله للعمل بقسم الكهرباء بمصنع سكر حلفا . يقول يحيى انه وجد فرصته الذهبية بالحصول على مهارة ومهنة في سوق عمل معقد، مشيرا الى ان فرص العمل باتت لمن يملك مهنة فنية يقارع بها الاخرين، مضيفا « العمل بات لصاحب المهنة دون النظر الى جنسيته ».
يقول مدير مركز كسلا للتدريب المهني حسن المكي ابراهيم ان مركز كسلا يعد من اميز مراكز التدريب المهني بالسودان ، مشيرا الى بدء منظمة جايكا اليابانية في اعادة تأهيله بتطوير مهارات اساتذة المركز وتحسين المرافق والمعدات وتشييد داخلية تسمح لطلاب الريف بالانخراط بالمركز والحصول على مهنة، موضحا ان مركز كسلا للتدريب المهني يمتلك نموذجاً جديداً لتطوير مراكز التدريب المهني على مستوى السودان، مؤكدا ان تجربتهم الفريدة يمكن أن تستفيد منها مراكز التدريب في الولايات الأخرى، مشيرا الى عقدهم شراكات مع المناطق الصناعية والشركات لمعرفة حاجة سوق العمل، مؤكدا مقدرتهم على خلق مهن تتوافق مع سوق العمل .
خفض وفيات الأمهات .. قصة قريتين
وجدت القابلة مدينة اسماعيل عبدالله فرصتها في الحصول على تدريب نظري وعملي لتطوير مهنتها بينما تشعر مساعد المشروعات بمنظمة جايكا انتصار محمد موسى بالسعادة لمساعدة مواطنيها بقرية الشريف حسب الله في مركز صحي القرية ، ومركز الشريف حسب الله يقدم خدمات صحة الامومة والطفولة لاكثر من عشرة آلاف نسمة . تقول انتصار انهم دربوا 7 قابلات لمقابلة احتياجات عشر قرى محيطة بالمركز الصحي، بينما تقول القابلة مدينة انهم باتوا يصلون الى جميع الحوامل بالمنطقة وتقديم التثقيف الصحي لهن، وتؤكد منظمة جايكا انها زادت خدمة رعاية الحوامل بالقرية من 446 الى 1626 حاملا خلال العام ، وزيادة عدد الولادات التي تدار بواسطة الزائرات الصحيات والقابلات القرويات من 30 الى 179 وزيادة عدد مرات الرعاية بعد الولادة من 56 الى 1097 ولمقابلة الزيادة السكانية لقرية المنصورة التي تجاور قرية الشريف حسب الله فان جايكا قامت بتشييد مركز صحي يسع 9 غرف لخدمة اكثر من 10 آلاف نسمة من سكان القرية، وتؤكد منظمة جايكا ان هدف المشروع خفض معدلات وفيات الأمهات والاطفال من خلال تحسين الخدمة الصحية وتحسين فرص الحصول على الخدمات الاساسية لصحة الأمهات بالتركيز على تدريب قابلة القرية .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.