المريخ يتعادل مع أوتوهو الكونغولي    المريخ يسعى لبداية قوية في دوري الأبطال    لجنة الأطباء تستنكر طلب وزارة الصحة من المنظمات دفع استحقاقات كوادر عزل كورونا    أحداث لتتبصّر بها طريقنا الجديد .. بقلم: سعيد محمد عدنان – لندن – المملكة المتحدة    حركة المستقبل للإصلاح والتنمية: غياب المحكمة الدستورية خصم على العدالة    اللجنة التمهيدية لنادي القضاة تطرح مبادرة لحل الخلافات بين النائب العام ونادي النيابة    وفي التاريخ فكرة ومنهاج .. بقلم: عثمان جلال    سفيرة السلام والتعايش المجتمعي .. بقلم: نورالدين مدني    القتل بالإهمال .. بقلم: كمال الهِدي    (خرخرة) ترامب... و(خزا) جو بايدن .. بقلم: د. فتح الرحمن عبد المجيد الامين    المريخ يستجيب لطلب الفيفا    ما شفت عوض ؟ .. بقلم: البدوي يوسف    القوى السياسية وعدد من المؤسسات والافراد ينعون الامام الصادق المهدي    بنك الخرطوم والتعامل بازدواجية المعايير مع العملاء .. بقلم: موسى بشرى محمود على    شخصيات في الخاطر (الراحلون): محمود أمين العالم (18 فبراير 1922 10 يناير 2009) .. بقلم: د. حامد فضل الله / برلين    القوى السياسية تنعي الإمام الصادق المهدي    الكسرة والملاح في معرض الشارقة الدولي .. بقلم: نورالدين مدني    حادثة اختطاف الزميل خيري .. وبريق السلطة !! .. بقلم: د0محمد محمود الطيب    بروفسور ابراهيم زين ينعي ينعي عبد الله حسن زروق    ترامب يتراجع بعد بدء الاجهزة السرية بحث كيفيّة إخْراجه من البيتِ الأبيضِ !! .. بقلم: د. عصام محجوب الماحي    كامالا هاريس: سيّدة بلون الزعفران والذهب هل ستصبح أول رئيسة في تاريخ الولايات المتحدة؟ .. بقلم: د. محمد بدوي مصطفى    الطاقة: الإخطار الذي تم توجيهه للشركة الصينية جزء تعاقدي وخطوة قانونية    إطلاق أكبر تجربة سريرية لعلاج كورونا في السودان    لجنة التحقيق في إختفاء الأشخاص تقرر نبش المقابر الجماعية    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سرقة ونهب وتخريب ودمار: حرائق الأزهري والنصر والسلمة
نشر في الصحافة يوم 28 - 09 - 2013

الخرطوم : تهاني عثمان: كان الطريق الي السلمة جنوب الخرطوم يبدو مخيفا للغاية كانت الاطارات التي يتصاعد منها الدخان في شوارع الاسفلت الاكثر بروزا ، كما انتشرت النفايات المحروقة وغير المحروقة و قطع زجاج السيارات المهشم والحجارة الخرصانية التي وضعها المحتجون بالطريق، وحينها لم يكن للمركبات بد من استخدام الشوارع الداخلية عبر الاحياء .
لقد تم تدمير وحرق الصراف الآلي التابع لبنك فيصل الاسلامي الواقع بالمجمع الشرقي لجامعة افريقيا العالمية بالقرب من مباني منظمة المؤتمر الاسلامي . وعلي الجنوب من خط السكة حديد ، تم تحطيم «الاستوب» الواقع في مدخل منطقة السلمة في تقاطع شارع مدني «شرق ~ جنوب ».
وفي مدخل السلمة حي الانقاذ. تم حرق مكاتب محلية الازهري ، وشاهدت الصحافة انتشار الاوراق والمستندات داخل الحي وحول المحلية وتصاعد الدخان عبر النوافذ كما تناثرت قطع الاثاث المتهالكة التي تركها من مارسوا النهب في الشارع. كما تم تحطيم طلمبة بشائر في منطقة الانقاذ جنوب تقاطع شارع الاربعين.
في السلمة القديمة تم تخريب طلمبة النحلة الواقعة شرق الشارع ..وداخل محطة البقالة حرق المحتجون نقطة بسط الامن الشامل الواقعة في الركن الجنوبي الشرقي للمحطة..
عدد من مواطني حي الكبابيش تحدثوا للصحافة، فقال احدهم بانه في الواحدة من ظهر امس الاول ارتفع دوي الرصاص داخل منطقة الكبابيش في مربعي 2 و3 حيث تم اطلاق الرصاص في الهواء علي المحتجين الذين حاولوا اقتحام مبني قسم شرطة مربع 3 امتداد الكبابيش وسقطت بعض الرصاصات داخل المنازل دون احداث خسائر في الارواح ولحق الضرر بعض ممتلكات المواطنين.
وفي الاتجاه الغربي من حي الازهري تم حرق محطة كهرباء الازهري والصراف الآلي الواقع داخل طلمبة بتروناس، وتواترت الاخبار عن احتراق مبني دار حزب المؤتمر الوطني في حي النصر «مايو»، كما حكي شهود عيان للصحافة احتراق مبني محلية حي النصر الواقع في الحارة «31» ، وشهدت طلمبة بشائر امس الاول حلقة سجال لفترة طويلة بين طلاب المدارس وتلاميذ اساس مدارس عد حسين وثانويات الزعيم الازهري «بنين ~ وبنات» وبين قوات الشرطة، وتم علي اثر ذلك تحطيم طلمبة بشائر الواقعة غرب استوب عد حسين محطة الصهريج دون ان يطالها أي حريق .
وفي محطة الخلاوي بالسلمة، تعرض محل لبيع الزجاج لتهشيم كبير لمحتويات المحل من زجاج علي الطريق وتم اقتحام احد محلات بيع الحلوي في سوق 6 قرب مبني محكمة حي النصر السابق وسرقت محتويات المحل .
احدى معلمات مرحلة الاساس بمحلية الازهري افادت بحرق عربات مكاتب المحلية ومقتل احد السائقين ..وتقول هناء الشيخ ، بالامس حدث شئ من الازدحام في الاسواق والمخابز كما اغلقت الكثير من المحلات التجارية خوفا من الخسائر ، ويقول محمد الحسين صاحب احد المحلات التجارية للصحافة : « لم يكن هناك بديل من الاغلاق رغم حضور العديد من الزبائن ومطالبهم بشراء احتياجاتهم لكني لم استجب لهم لان الوضع وقتها لم يكن مطمئنا » ، وقال التاجر بالسوق المركزي محمد ابو فارس ، ان الحريق طال طلمبة قادرة الواقعة في الركن الشمالي الشرقي للسوق وعلي اثر اندلاع النيران والاحتجاجات تعرضت الكثير من المحال الي التحطيم والحرق .
احد التجار قال ان محله المخصص لبيع الموبايلات واكسسواراتها قد تعرض للتدمير والسرقة في حين لم يستطع المقاومة، وقال «لم يكن بمقدوري سوى الابتعاد حفاظا علي نفسي » وفي غمرة تلك الاحتجاجات لم يكن من سائقي المركبات العامة والخاصة سوى الفرار الي داخل الاحياء عبر الشوارع الداخلية متفادين بذلك مواقع الصدامات التي وقعت بين المحتجين وقوات الشرطة..في حين حكي المواطن الفكي خليل أحمد تعرض زجاجه الامامي لسيارته للتهشيم اثناء عبوره بشارع الهواء قادما من السوق المركزي الي الانقاذ ، واشتكي المواطنون صباح امس من صعوبة الوصول الي منازلهم ما اضطرهم الي السير راجلين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.