ما الفرق بين الإنفلونزا والزكام؟ وكيف نهزمهما؟    حمدوك : الأوطان تبنى بتقديم التنازلات و نسعى لتوسيع قاعدة المشاركة    الشرطة توقف شبكة إجرامية بنهر النيل    رئيس المريخ يرتدى شعار الفريق ويعد اللاعبين بحافز كبير    والي شمال دارفور يتفقد نازحي معسكر سرتوني بكبكابية    عملية تاهيل وصيانة داخل استاد جبل اولياء    الكساد يضرب أسواق مواد البناء والتسليح    حمدوك دا، لو قعدت معاه وطلعت منو وانت متذكر جيته لشنو تحمد الله، ناهيك عن انك تطلع منو بي حاجة    كيف تنقل حياتك الافتراضية من فيسبوك إلى مكان آخر؟    تفاصيل اجتماع الخميس بين حمدوك والمكون العسكري في مجلس السيادة    ابتزاز بصور حميمة ولقطات عري.. كاميرات بفندق تفضح    دعم المستشفى العسكري بالأبيض بأجهزة ومعدات طبية    إدارة تعزيز الصحة بالنيل الأبيض تحتفل باليوم العالمي لغسل الأيدي    البرهان يذرف الدموع في لقاء مع قادة الجيش    الفيفا يدخل على الخط..خطاب بشأن أزمة المريخ    ترباس يغادر المستشفى    شاهد بالفيديو: تسقط ثالث أبرز ماورد في الأغنية … مطربة سودانية تتردد هتافات ثورية في حفل زفاف وأسرة العروسين يتفاعلون معها    ورشة مغلقه للتعريف باسس ومرتكزات اعداد موازنة 2022م    عمرو موسى: السودان لديه فرصة مهمة للخروج من الخندق الضيق    مصدرو الماشية : إغلاق الشرق ألحق خسائر فادحة بالقطاع    ضبط 17 متسللأ أجنبياً بالحدود الشمالية بعد مطاردات عنيفة    الهلال عامل (قلق) سجل (محمد صلاح) و(ميسي ) وجايب (تيري) و(كابتن ماجد)!!    أحمد الجقر يستعد لرمضان بمسلسل(سكة ضياع)    بعد سحب أغنياته من ندى القلعة .. مطربات يطالبن عماد يوسف بشراء الأغنيات    "هنو" يوقّع للأهلي الخرطوم    أولياء أمور وتربويون: أزمة الخبز تعيق العملية التعليمية وتحبط الطلاب    درباً سرتو معاك بقلبي منو بلاك ما بتبقى الجية !!    من عيون الحكماء    تقاسيم تقاسيم تقاسيم    افتتاح مركز للتطعيم بلقاحات كوفيد 19بساحة المولد النبوي الشريف    الخدمات في السودان تدفع المال ومافيش أعمال    مستشار البرهان يحذر من التأخر في حل الحكومة    محكمة عطبرة تحكم بالإعدام على قاتل الشهيد خالد شيال    مواطنون: الجشع وغياب الرقابة وراء الارتفاع الجنوني للأسعار    منع موكب القانونيين من الوصول إلى القصر    صفقة مسيّرات للمغرب وإثيوبيا: المصالح ترسم نظرة تركيا إلى المنطقة    ضبط (1460) من الكريمات المحظورة بنهر النيل    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"الجمعة" 15 أكتوبر 2021    المكان وتعزيز الانتماء عبر الأغنية السودانية (10)    آبل تطلق تحديثًا لنظام تشغيل هواتف آيفون وحواسيب آيباد بعد اكتشاف عيوب تقنية خطيرة    سماعات آبل الجديدة.. تحسن السمع وتقيس حرارتك!    شاهد بالفيديو: شاب حبشي الجنسية "يقبل" المطربة مني ماروكو أثناء تغنيها ويشعل منصات التواصل    في اليوم العربي للبيئة-ريادة المملكة العربية السعودية في العمل البيئي- خطوات وإنجازات    مصر .. حسم الجدل نهائياً حول حادث ميكروباص الساحل المختفي مع ركابه    بوتين يتحدث عن خليفته ومصير الدولار والعملات المشفرة    السعودية.. القبض على مقيم ترصد كبار السن عند الصراف الآلي للاحتيال عليهم    لجنة الأخلاقيات تستبعد (6) مرشحين من انتخابات الاتحاد    انفجارات تهزّ بيروت    وزارة الصحة: مستشفى الذرة يستقبل (800) الى (1000) مريض يومياً    وسط حضور كبير بمراسي الشوق نجوم الفن يشاركون أسامة الشيخ أولى حفلاته    الإعدام شنقاً حتى الموت في مواجهة مسؤول شبكة لتسوُّل واغتصاب الأطفال    ضبط كميات من المتفجرات على متن عربة بجسر كوستي    الصحة تحذر من تنامي حالات الإصابة بكورونا بجميع الولايات    تحرش وحاول اغتصاب 7 فتيات..فضيحة تطال فناناً مصرياً    دار الإفتاء المصرية عن لباس المرأة المسلمة وحكم كشف شعرها    صلاح الدين عووضة يكتب.. وحدث !!    البرهان وحميدتي.. التوهان السياسي!    نصر رضوان يكتب: سيهزم باطل العالمانيين والترويكا قريبا فى بلدنا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



بالتعاون مع إدارة الاعلام بالمحلية
ت :0123845301 التقابة كرري تحدث
نشر في الوطن يوم 10 - 05 - 2012

في حدود معرفتي بمحلية كرري، التي أقمت فيها منذ أكثر من ثلاثين عاماً، أستطيع أن أجزم القول، بإنها كانت ولا تزال تجمع بين أزقتها وحواريها عدداً لا يستهان به من أهل المعرفة وأرباب الإبداع في مجالات الغناء والشعر والإعلام، وفنون الدراما والرسم والنحت والتشكيل، الأمر الذي يجعلها في مصاف محليات الولاية من حيث الكم والكيف الثقافي والفني المطلوب، بالرغم من الأبعاد الثقافية والتاريخية التي عرفت بها محلية كرري، إلا أن حظها العاثر جعلها تتربع على مقاعد النسيان لعدم الإهتمام بتحريك برك الثقافة الساكنة من خلال إقامة المنتديات والمناشط الثقافية التي يزداد جمهورها يوماً بعد يوم، فالفعاليات الثقافية بمختلف ضروبها وأنواعها تكاد أن تكون معدومة تماماً في محلية كرري، إلا من بعض المهرجانات والليالي المعدودة، التي لا تسد رمقاً ولا تطفأ ظمأنا ولا تشبع نهم المتعطشين الذين يريدون الإرتواء من محيطها الزاخر، بما يتوافق مع تاريخ ودور محلية المبدعين، في ظل البيات القسري، الذي تعيشه الثقافة في محلية كرري، التي أحيطت بهاله من النسيان، بعدم إدراجها في قوائم الأولويات لتحظى مناشطها المختلفة بصرف الأموال اللازمة التي تمكنها من تفجير طاقات مبدعيها في هذا الجو الخانق، فتحت الأيام كوة في جدار الزمان، ليطل من خلالها معتمدها الجديد الدكتور الشاب ناجي محمد علي الذي تولى أمرها في ظروف صعبة وشحيحة الموارد، فقد وصفه الكثيرون بأنه من الذين يقفذون فوق هامة المستحيل، درج خلال مشواره الحافل، على قيادة العديد من المبادرات الفتية شأنه في ذلك شأن صنوة معتمد أمبدة الأستاذ عبد اللطيف فضيلي الذي إستطاع بصدقه وعزيمته وحماس الشباب أن يعمد لتنفيذ الكثير من الإصلاحات والبرامج الثقافية التي شهدتها محليته رغم شكواها هي الأخرى من قلة الجرذان في بيتها.
خلال الفترة التي تقلد فيها معتمد كرري السابق كمال الدين محمد عبدالله أعباء المحلية أظهر إهتماماً بالثقافة وفعالياتها المختلفة عندما جمع إليه في بهو المحلية الواسع، رهطاً من أهل الشأن في مجالات الثقافة والإعلام فقاده وقتها حماسه المتدفق للإعلان عن ميلاد هيئة كرري للثقافة والإبداع، كجسم يناط به تحريك واقع الثقافة الساكن ببعث الروح من جديد في جسدها الميت المتهالك، فقد وعد المعتمد حينها بتكملة تجهيز مسرح كرري الجديد وتسليمه لهيئة إبداع كرري ليكون ساحة يتبارى في وسطها المبدعون، يتحفون الملأ بألوان الثقافة وأنماط الفنون، مكث المعتمد السابق ما شاء الله له أن يمكث ، فإنتهت ولايته وذهب لحال سبيله دون أن تتحقق أحلامه وأمانيه، فلا المسرح اكتمل وقام ولا الهيئة شمخت للعيان، فماتت وشبعت موت، فتم دفنها بين غياهب مسرح كرري المهجور، أحسب الآن أن كرة التحدي تدور في ملعب معتمد كرري الجديد الذي إبتدر نشاطاً يحسب لصالحه، فقد قرر الرجل التواصل وزيارة المبدعين على نحو ما حمله الزميلان جمال عنقرة وأحمد فلاح بدعوتي لحضور لقاء المعتمد بالشاعر الكبير محمد علي أبو قطاطي بمنزله بكرري العجيجة لم يمض علىّ وقتاً طويلاً حتى وجدت نفسي في منزل أبو قطاطي محاطاً بثلة من أهل الفكر والإبداع الذين تنادوا من فجاج الأرض الواسعة ليطوقوا عتق شاعر الأماني العذبة بقلائد الفخر وأوسمة الإعزاز عرفاناً لما قدمه من سحر المفردة، وبديع الأشعار ساعتها لم يستطع «أبو منصور» أن يحبس دموعه التي غالبته فتسللت خلسة لتوحي إليه بأنه مازال فارس الساحة في نظم الشعر وقوافي الكلام، إنها بالقطع بداية موفقة لمعتمد كرري، وما زلنا ننتظر منه الكثير، فمحليته كانت محراباً إنقطع فيه للتبتل عدد من الراحلين أمثال الكاشف الكحلاوي عثمان الشفيع محمد أحمد عوض محمود فلاح بدر التهامي خليل اسماعيل عوض الجاك بادي محمد الطيب الطيب مهران محمود ابو العزائم عوض جبريل ذو النون بشرى كمال محمد الطيب محمود طرنجة اسماعيل خورشيد أحمد زاهر عبيد عبدالرحمن محيى الدين فارس تور الجر أبو قبورة موسى حسن وغيرهم ومن الأحياء صلاح مصطفى الريح عبد القادر «شفاه الله» كبوشية د. عبد الماجد خليفة مجذوب أونسة عوض الكريم عبد الله محاسن سيف الدين السر محمد عوض قاسم الحاج عبد الله النجيب،
وغيرهم من زمرة المبدعين الذين لو أردت إحصائهم لإحتجت لساعات.
فإن كان لي من نداء أسوقه للمعتمد الهمام أن يجعل من ذكرى الراحلين في محليته يوماً للوفاء بزيارة أسرهم وتفقد لعوائلهم فمثلاً يوم الثالث عشر من مايو يصادف ذكرى أبو العزائم، ويوم الرابع عشر من سبتمبر ذكرى عثمان الشفيع، والرابع من يونيو ذكرى ذو النون بشرى، والثلاثين من ذات الشهر رحيل الإذاعي كمال محمد الطيب، والحادي والعشرين من أغسطس ذكرى الكاشف، والخامس من مايو رحيل اسماعيل خورشيد وهكذا..
في خاتمة حديثي رجاءً أتمنى أن يبلغ مقام المعتمد الرفيع بأن يتبنى شخصياً الإحتفاء بشيخ النقاد الأستاذ ميرغني البكري ، الذي دخل مضمار الصحافة في مطالع الخمسينيات ولا زال رغم ضعف القوة وذهاب بريق الشباب ممسكاً بقلمه الرشيق ناصحاً وناقداً وموجهاً ، لم يقعده عن ذلك تقدم العمر، ولم يفت في عضده رهق السنوات، أعانك الله وأحاطك ببطانة صالحة، تدفعك لعمل الخير وتحضك على فعله.
ولكم إخوتي في محلية أمبدة أسوة حسنة.
--
أنا ماشي
موجة الفرح الجميل التي عمت البلاد من أقصاها إلى أقصاها بعودة هجليج، وتلقين الأعداء دروساً قاسية، كانت شيئاً طبيعياً، لتأكيد تلاحم الشعب مع أسود العرين، بعد الهزائم المتتالية في صفوف الحركة، ياربي تاني حا يفكروا يعملوها، ما أظن لأنهم لسة ما فاقوا من الصدمة الأولى لو عملوها حا يخسروا كل شىء وعلى نفسها جنت براقش.
والبادي أظلم
نفرات الردع ودعم القوات الباسلة قامت في كل مكان ما في زول ما شارك فيها وأتفاعل معها لأنها دي قضية بلد ووطن خصوم الإنقاذ كانوا أول المشاركين إلا الجماعة ديك أصلهم مكاجرين ومخالفين في كل شىء، كدي نسألكم كان الطامة وقعت ياربي حا تفرق بين عدو وصليح حكموا العقل شوية، وفرقوا بين معادات النظام والوطن.
قالوا نفق ود البشير حا يبدأ العمل فيه شهر ستة، يعني بالواضح باقي ليهو أيام إن شاء الله ما تكون وعود ساكت من زمان نسمع بالبداية وما شفنا حاجة طبعاً الظروف معروفة لكن قيام النفق ضرورة ملحة أتوكلوا على الله وأبدوا العمل وكل حركة معاها بركة والمبدي متوم بعون الله.
الأسعار في السما ما في شيتاً سعره مازاد وكله ربطوهو بالدولار صحيح شوال الفوال كان سعره مليون وشوية إتراجع السعر تقريباً للنص رغم ده كله سعر طلب الفول في بعض المحلات ياهو ذاتو لا نقص ولا حاجة ياجماعة خافوا الله لمان ربنا يرخيها أنزلوا شوية انتو نسيتوا انه التاجر الصدوق يحشر مع النبيين والصديقين ورحم الله أمراً سمحاً إذا باع وإذا اشترى وإذا إقتضى.
عووووك يا د. شلقامي وناس حماية المستهلك إنتو نسيتوا حملات المقاطعة واللا السوق حيركم أمره كيلو اللحمة بي 53 جنيهاً والله غالب.
--
الطاهر: المعركة مستمرة بين الحق والباطل ومنازلة الأعداء بالداخل والخارج
أكد الأستاذ أحمد إبراهيم الطاهر رئيس المجلس الوطني أن القوات المسلحة دحرت قوات الحركة الشعبية وأخرجتها من هجليج قسراً وهزمتها في واحدة من أشرس المعارك البطولية للقوات المسلحة، والقوات النظامية، مبيناً أن إحتلال هجليج وحدّ الشعب السوداني، مشيراً إلى أن هجليج محطة من محطات توحيد الرؤى ورتق لنسيج السوداني بالتلاحم مع القوات المسلحة في ملحمتها البطولية، مؤكداً أن المعركة مستمرة بين الحق والباطل وبين السودان وفلول تجمعات كاودة وجوبا بمشاركة أعداء السودان، جاء ذلك لدى مخاطبته اللقاء التنويري التعبوي مع أهل الطرق الصوفية بمسجد الشيخ موسى عبد الله حسين بالبحيرة بمناسبة إنتصارات القوات المسلحة بهجليج بمنطقة البقعة وسط.
ثمن معتمد أمبدة الأستاذ عبد اللطيف عبد الله فضيلي جهود قيادات الدولة في توفير الدعم اللازم للقوات المسلحة والقوات النظامية حتى تحقق الإنتصار، معلناً أن محلية أمبدة في حالة إستنفار الشباب لمناطق العمليات، ودعا رجالات الطرق الصوفية إلى إقامة صلوات للدعاء والتضرع لنصرة القوات المسلحة من أجل حفظ البلاد من كيد الأعداء والتدخلات الخارجية.
أمن المتحدثون على ضرورة توحد الشعب السوداني بكافة أحزابه المحافظة على تراب هذا الوطن ومن أجل إستدامة السلام وبسط الإستقرار ليهم في جميع ربوع البلاد، مؤكدين أن الخلافات تساعد في تفشي ظاهرة العداوة والبغضاء، وعلى رجال الدين والطرق الصوفية أن يعملوا على رأب الصدع والمساعدة في معالجة القضايا الخلافية بين الأطراف بالحسنى على هدى الشريعة السمحاء لأن ديننا الحنيف يأمر بالإصلاح بين الناس.
--
ومضة
كتب عادل محمد عثمان
ثمن الأستاذ عبد اللطيف عبد الله فضيلي معتمد محلية أمبدة دور الإدارة العامة لشرطة المرور بالمحلية بالعمل الجاد لفك الإختناقات المرورية بالأسواق والطرق الرئيسية بغرض تسهيل الإنسياب المروري في الإتجاهات المختلفة، مشيراً إلى أن أمبدة واحدة من المحليات ذات القدرات العالية في مجال التنظيم والترتيب الجيد لمعالجة الإختناقات المرورية بإيجاد معايير بالحارات المجاورة للأسواق، جاء ذلك لدى زيارته لرئاسة شرطة مرور المحلية لتقديم التهنئة لشرطة مرور المحلية بمناسبة اسبوع المرور العربي، مستعرضاً الإنجازات والخدمات التي تقدمها المحلية في مجال التعليم، حيث يجري العمل لصيانة عدد 031 فصل وتشييد 801 فصل جديد لمقابلة العام الدراسي 2102م 3102م مع تكملة الإجلاس والكتاب المدرسي، وفي مجال الصحة يجري العمل لصيانة وتأهيل مستشفى أمبدة النموذجي، وإفتتاح مستشفى الحارة 81 وثلاثة عشر مركزاً صحياً، بالإضافة إلى تشييد مستشفى الراجحي بدار السلام، كما قامت المحلية بإفتتاح مكتب لتخطيط الحارات 14و64 والقدر بغرض جعل أمبدة خالية من السكن العشوائي وتجري الجهود بالمحلية على إدخال مياه المنارة لأمبدة شمال و21 مربع بدار السلام مع إدخال الكهرباء ، وأكد العقيد شرطة نزار عبد الرحمن حسن مدير شرطة مرور محلية أمبدة بأن شرطة محلية أمبدة تعمل على معالجة فك الإختناقات المرورية بالأسواق والطرق الرئيسية ، مهنئاً أفراد شرطة المرور بمناسبة مرور الأسبوع العربي ، مطالباً بضرورة عمل مواقف جانبية للعربات على الطرق الرئيسية بسوق ليبيا، وإن الإستعدادات جارية لقيام نفق ود البشير للمساعدة في إنسياب الحركة بصورة ميسرة.
--
متابعات
قدم الأستاذ أحمد عثمان حمزة نائب المعتمد المدير التنفيذي لمحلية أمبدة التهنئة للعاملين الذين تم إستيعابهم في الوظائف العمالية والبالغ عددهم 081 عامل، مبيناً أن الإختيار تم عبر تكوين لجان عملت لفترة طويلة قامت خلالها بعملية الحصر والتصنيف والتقييم لأدائهم خلال المراحل السابقة تكللت الجهود في الوصول لهذه المجموعة التي تم تعيينها، مبيناً أن المحلية تعمل على المطالبة بضرورة توفير وظائف إضافية لإستيعاب العاملين الذين لم يشملهم التعيين خلال هذه المرحلة، مطالباً أن يلتزم الجميع بالإنضباط بقانون الخدمة المدنية والإلتزام بالمواعيد والقيام بالواجب بقوة وأمانة وإستشعار المسؤولية والرقابة الذاتية، ووجه الإدارة العامة للشؤون الإدارية والخدمة المدنية بضرورة عمل دورة تدريبية عاجلة لتبصيرهم وتعريفهم بقوانين الخدمة المدنية وما يترتب عليها من إجراءات إدارية، مشيراً إلى أن المحلية تشارك العاملين في المناسبات الإجتماعية بقيام صندوق تكافل للعاملين لمساعدتهم في المناسبات الإجتماعية، وثمن جهود المعتمد السابق الأستاذ حسن محمد حسن الجعفري والأستاذ ابراهيم النجيب عكاشة نائب المعتمد السابق ومديري الإدارات والأقسام الذين وضعوا الأسس واللبنات الأولى مما ساعد اللجنة في إتمام عملية التعيين. أكد المتحدثون أن الإحتفال بالعاملين الذين تم إستيعابهم في وظائف الخدمة المدنية يعتبر تحدياً جديداً وقرار صائب إتخذته المحلية لتوفيق أوضاع العاملين والتعامل معهم وفق قانون المعاشات يتمتع العامل بالعلاوات السنوية والترقيات والإمتيازات وفق قانون العمل واللوائح المنظمة لذلك.
--
لمحة
وقف الأستاذ عبداللطيف عبدالله فضيلي معتمد محلية أُمبدة على سير العمل بوحدة شرف البقعة، مبيناً أن الزيارة بغرض الوقوف على أداء الإدارات، حيث استمع إلى تقارير مفصلة عن أداء العمل بكل الإدارات وفي مجال إدارة الشؤون الصحية، مشدداً على ضرورة الإهتمام بالمواطن من خلال عمل الكشف الطبي الدوري للعاملين في المطاعم والأفران والإهتمام برقابة الأطعمة ومكافحة الملاريا وإزالة الظواهر السالبة، وعدم التهاون في المواد المنتهية الصلاحية والإهتمام بنظافة الشوارع الداخلية والطرق الرئيسية بإقامة الورش التنويرية بغرض التوعية والإرشاد الجيد للمواطن في كيفية التعامل مع البيئة، بالإضافة إلى تفعيل دور اللجان الشعبية في إستخراج بطاقات التأمين الصحي وإستنهاض همم الخيرين للمساهمة في مشروع الأيادي البيضاء، وأكد المعتمد أن المحلية تهتم بصحة المواطن لأنه يعتبر التنمية الحقيقية في نجاح العمل، وذلك بمحاربة ومكافحة توالد الباعوض بالتوعية وتفعيل عمليات الرش والإهتمام بالبيئة المدرسية وتشييد الفصول والأسوار ودورات المياه وتنظيم الأسواق لتواكب التطور المنشود.
من جهة أُخرى شهد الأستاذ أحمد عثمان حمزة نائب المعتمد المدير التنفيذي الإحتفال بتخريج دفعة الساهر ثلاثة، حيث قدم المتخرجون نماذجاً من الممارسات العسكرية وطابور العرض نالت إستحسان الحاضرين، وثمن نائب المعتمد دور الشرطة الشعبية والمجتمعية ومجاهداتها بتأمين مقدرات البلاد والمواطنين، مؤكداً أن المحلية ستساهم في توفير المعينات التي تساعد الشرطة الشعبية من القيام بمهامها، مهنئاً القوات المسلحة والمجاهدين بالإنتصارات التي تحققت وتبرع بمبلغ 0005 ألف جنيه التعلمجية.
--
نداء
يقيم المكتب التنفيذي للحرفيين محلية أمبدة لقاءات تنويرية للعضوية حول قانون تنظيم الحرفيين بعمل سجل دائم لهم وإستخراج بطاقات التأمين الصحي والتأمين الإجتماعي، وذلك حسب الآتي
السبت بسوق الشيخ أبو زيد الإثنين 11/5 بسوق ليبيا الأربعاء 31/5 بسوق قندهار والدعوة عامة لكل الحرفيين.
الدعوة مقدمة من أمانة الإعلام علي محمد حامد «استيم»


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.