تنفيذي الكاملين يوضح حقيقة أحداث المعيلق    السودان وأمريكا يتفقان على مواصلة المفاوضات حول سد النهضة    لا أنت يوسف ، لا زليخاكَ ارعوتْ .. شعر: اسامة الخواض    ترامب يطالب المستشفيات بعدم الاحتفاظ بأجهزة زائدة للتنفس الاصطناعي    اليابان تتجه لتوسيع حظر الدخول بسبب كورونا    السيسي يبحث مع الحكومة سير مكافحة كورونا    الأردن يعلن عن وفاة ثالثة بفيروس كورونا    ابرز عناوين الصحف السياسيه الصادرة اليوم الاثنين 30 مارس 2020م    أصحاب ركشات يغلقون كبري الدويم    القبض على متهمين بإختطاف وإغتصاب طفلة معاقة ذهنياً    مباحث المسيد تضبط دفاراً محملاً بمسروقات    منسقة الأمم المتحدة بالسودان تحث على وقف شامل لإطلاق النار    سامح راشد : أخلاقيات كورونا    وقفة احتجاجية بالعاصمة السودانية للمطالبة بإجلاء عالقين في مصر    الشفيع خضر: السودان وخارطة الطريق للتعامل مع إسرائيل    وفاة مصاب جديد بكورونا في الخرطوم بعد اكتشاف حالته    ادارات الاندية العاصمية تشيد بدعم الشاذلي عبد المجيد    شداد يعود لاثارة الجدل من جديد ويقول (وزير الرياضة لا يحق له ابعاد سوداكال من رئاسة المريخ )    نجوم الهلال يتدربون عبر الماسنجر بواسطة التونسى    الاستخلاف العام الثانى للامه والظهور الاصغر لاشراط الساعه .. بقلم: د. صبري محمد خليل/ أستاذ فلسفه القيم الاسلاميه في جامعه الخرطوم    أنطون تشيخوف .. بطولة الأطباء .. بقلم: د. أحمد الخميسي. قاص وكاتب صحفي مصري    ساعة الارض .. علي مسرح البيت .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    تضخم يوسف الضي حد الوهم!! .. بقلم: حيدر احمد خيرالله    رسالة عاجلة لمعالي وزير الصحة الدكتور اكرم التوم و لجميع اعضاء الحكومة الانتقالية .. بقلم: بخيت النقر    وزارة الصحة تعلن الحالة السادسة لكرونا في السودان .. تمديد حظر التجوال ليبدأ من السادسة مساءً وحتى السادسة صباحا    الصناعة: اليوم آخر موعد لاستلام تقارير السلع الاستراتيجية    ضبط شاحنة تُهرِّب (15) طناً من صخور الذهب والرصاص    على البرهان أن يتحرك عاجلاً بتفعيل المادة (25) (3) .. بقلم: سعيد أبو كمبال    ماذا دهاكم ايها الناس .. اصبحتم تأكلون بعضكم! .. بقلم: د. ابوبكر يوسف ابراهيم    من الفاعل؟! .. بقلم: أبوبكر يوسف ابراهيم    عناية الريِّس البُرهان من غير رأفة!!! .. بقلم: جمال أحمد الحسن – الرياض    الغرفة: حظر سفر البصات أحدث ربكة وسيتسبب في خسائر فادحة    الموت في شوارع نيويورك..! .. بقلم: عثمان محمد حسن    من وحي لقاء البرهان ونتنياهو: أين الفلسطينيون؟ .. بقلم: د. الشفيع خضر سعيد    أمير تاج السر:أيام العزلة    "كرونا كبست" !! .. بقلم: عمر عبدالله محمدعلي    بوادر حرب الشرق الأوسط وقيام النظام العالمي الجديد أثر صدمة فيروس كورونا .. بقلم: يوسف نبيل فوزي    شذرات مضيئة وكثير منقصات .. بقلم: عواطف عبداللطيف    الأَلْوَانُ وَالتَّشْكِيْلُ فِي التَّنّزِيْلِ وَأَحَادِيْثِ النَّاسِ وَالمَوَاوِيْلِ .. بقلم: فَيْصَلْ بَسَمَةْ    كده (over) .. بقلم: كمال الهِدي    نهاية كورونا .. بقلم: د عبد الحكم عبد الهادي أحمد    د.يوسف الكودة :حتى الصلاح والتدين صار (رجلاً )    مقتل 18 تاجراً سودانياً رمياً بالرصاص بدولة افريقيا الوسطى    حكاية .. بقلم: حسن عباس    والي الخرطوم : تنوع السودان عامل لنهضة البلاد    محمد محمد خير :غابت مفردات الأدب الندية والاستشهادات بالكندي وصعد (البل والردم وزط)    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الخوف على الهلال من الأمبراطور قبل الوصيف
نشر في قوون يوم 08 - 03 - 2013

خرج جمهور الهلال عقب مباراة الفريق مع الاكسبريس العطبراوي غاضبا للاداء المتواضع للهلال في هذه المباراة التي كان يعتبرها الجمهور بمثابة البروفة الحقيقية النهائية للديربي وقد ظهر الهلال بشكل غير مطمئن رغم فوزه بهدفين لان المستوي العام للمباراة لم يكن بالشكل المطلوب الذي يشير لجاهزية
الكتيبة الزرقاء قبل المواجهة الحاسمة مع المريخ من اجل الانفراد بالصدارة ولكن مدرب الهلال الفرنسي هو صاحب القرار وهو وضع هذه التشكيلة ويعرف ماذا يفعل وفيما يفكر وكنت متفائلا باداء الهلال لان اي مباراة يؤديها الهلال بمستوي مهزوز قبل القمة اكون متفائلا ومطمئنا لمباراة القمة لان الهلال لايمكن ان يلعب مباراتين بمستوي مهزوز اضافة لذلك ان الفرنسي غارزيتو يعرف كيف يدير الديربي بين العملاقين حيث تفوق في اول مواجهة جمعته بالمريخ بهدف بشه ثم تعادل بهدف لهدف في الدورة الثانية وفي الكونفدرالية تعادل كذلك ايجابيا باستاد الهلال في دوري المجموعات وخسر بصافرة الحكم الزامبي بعد احتسابه لضربتي جزاء في تلك المباراة التي خاضها بالرديف ورغم ذلك اقنع جمهور الهلال والذي اشاد بالمستوي الذي قدمه رديف الهلال والذي خسر بثلاثة اهداف مقابل هدفين احرزهما الغزال مهند الطاهر في شباك الحضري وفقد كاس السودان بالضربات الترجيحية امام الاحمر رغم افضليته في المباراة وظهور الهلال بهذا الشكل الذي لم يرض انصاره لايعني ان يكرره في مباراة القمة بل بالعكس سيظهر بشكل افضل لانها تختلف عن بقية المواجهات من حيث نوعية اللاعبين والدوافع والتحديات التي تسبقها والخوف كله ليس من الوصيف لانه دائما في منافسات الممتاز يكون وصيفا للهلال فالازرق يتفوق عليه بعدد مرات الفوز في الدوري وكذلك في نيل اللقب بفارق كبير منذ نشأة البطولة وظل وصيفا للازرق وخوفي كله من الحكم الذي سيدير هذه المباراة لان كل المباريات التي كان يديرها الحكام في لقاءات القمة تلقي دائما كفتهم في ادارتها لصالح المريخ من الناحية التحكيمية ودائما يتعرض الهلال للظلم من امبراطور الملعب.. وذلك اما باحتساب هدف للاحمر بطريقة غير صحيحة او عن طريق التسلل او ضربة جزاء والعكس تماما مايحرم الازرق من ضربات جزاء تكون صحيحة وواضحة وتجد حكم المباراة يتعلل او تجد اخذ مدافع المريخ الكرة بيده والحكم يبرر بان الكرة هي التي لامست يد المدافع وعلي لجنة التحكيم ان تحذر الطاقم الذي سيدير القمة قبل وقت كاف من مواعيده وكذلك يكون جاهزا بدنيا ونفسيا لادارتها ويجري كشفا طبيا للطاقم من اجل اختبار اللياقة وطبيب نفساني من اجل تهيئتهم لهذه المقابلة وكذلك تحذيرهم بعدم الوقوع في الاخطاء المعتمدة والتركيز بدقة علي العشر حالات داخل منطقة الجزاء من جانب حكم المباراة والتخوف من امبراطور الملعب اكثر من الوصيف وفي مباراة الامس وضح ذلك عندما منح الحكم الوصيف 6 دقائق بدل ضائع ولم يتوقف عند ذلك بل انهي المباراة في الدقيقة 99 وذلك بعد ان شعر بان المريخ لن يستطيع اضافة هدف ثاني ومن هنا نكرر تحذيرنا للجنة التحكيم بان تختار افضل الحكام لهذه المباراة والتي لاتتحمل مثل الذي حدث في مباراة الوصيف مع هلال كادوقلي لان الحكم الذي ادارها كان كل همه ان ينتصر المريخ حتي بعد منحه وقت اضافي فالوقت الاضافي لايضاف له ومن هنا يتأكد بان مباريات المريخ في الدوري تجد الحكام يتساهلون مع لاعبيه ويقسون على لاعبي الفرق الاخري.. فنحن لانريد منح الهلال اكثر من حقه القانوني وعلي اللجنة ان تشاهد ماحدث من جانب التحكيم في هذه المباراة والتي اكدت وقوف التحكيم مع الوصيف والخوف على الهلال من الامبراطور قبل الوصيف.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.