الأجسام الطائرة بالفضاء.. عالم من هارفارد يطلق مبادرة لكشف المجهول    خليلوزيتش يبدأ الاستعداد لمواجهة السودان    ابراهومه يبدي رضاءه عن المستوى الفني في لقاء الكأس    موجة جديدة من اللاجئين الاثيوبين تعبر الى السودان    منها التوكن وروبوت الدردشة.. شرح بسيط لبعض المصطلحات التقنية المتخصصة    قاضي محكمة انقلاب الثلاثين من يونيو يدفع بطلب لرئيس القضاء لتنحيته عن القضية    السودان: استقرار أسعار الدولار في السوق الموازي    يديعوت: انسحاب اللاعب السوداني من مواجهة اللاعب الإسرائيلي "إفلاس"    جريمة "راقصة التجمع" بمصر.. كاميرات المراقبة تحل اللغز    الصحة :الوضع ضد كورونا سيكون أفضل نهاية العام وبداية العام المقبل    "نيتفلكس" تنتج مسلسلا تلفزيونيا حيا عن "بوكيمون"    إعلان قائمة صقور الجديان    ضمن مبادرة نلتقي لنرتقي بالرياضة اصداء حول زيارة ثنائي المريخ العجب وسفاري لولاية كسلا ..    مصادر : امرأة تقترب من تولي منصب النائب العام    مصر.. تفاصيل جديدة ومثيرة في قضية الطبيب المتهم بقتل زوجته    فاطمة الصادق تشيد بالملك جمال فرفور    الدفعة الثانية من قمح المعونة الأمريكية تصل غدا    اتحاد علماء المسلمين يصدر "فتوى" حول قرار الرئيس التونسي    السحوبات تتسبب في سرعة نفاد السيولة بالصرافات    شرطة الخرطوم تواصل جهود منع وتجفيف الجريمة    الخريف يتسبب في ترد بيئي كبير بأسواق الخرطوم    حكم قضائي ضد مستخدمي خلاطات الثيوريا الممنوعة في التعدين    مصر.. العثور على جثة طفلة مقتولة.. والتحريات تكشف لغزًا ومفاجأة    جامعة السودان تطور الصناعات الجلدية بالاستفادة من الأضاحي    بسبب الأمطار الفنانة ميادة قمرالدين تعلن الغاء حفلها مع الدولي    السعودية.. "النيابة العامة" تحقق مع أصحاب حسابات نشروا إعلانات زواج بطريقة تمس كرامة المرأة    متحدث "الحج والعمرة" يوضح شروط وإجراءات أداء العمرة للقادمين من خارج المملكة    الهلال يفاوض ثنائي الدوري التركي بعد فشل صفقة لويس    الفنانة وفاء عامر تكشف حقيقة دهسها شخصاً بسيارتها    الشاعر مدني النخلي يرثي القدال بقصيدة مؤثرة    سلطنة عُمان..جهود مُتواصلةومُستمرّةلمجابهة لمجابهة لمجابهة لمجابهة لمجابهة جائحة كورونا    ظهور "40" حالة اصابة بحميات غامضة في محلية حلايب بولاية البحر الاحمر    الكشف عن تكلفة إقامة الفنانة دلال عبدالعزيز في المستشفى    ثلاث مواجهات في الدوري الوسيط    البنك المركزي يعلن عن مزاد ثامن للنقد بقيمة (50) مليون دولار    مصدر مسؤول ل (السوداني): إثيوبيا عجزت عن الملء الثاني لسد النهضة    تزايد حالات التهاب الكبد الوبائي بمخيمات لاجئي التيغراي في السودان    وزير المالية يطالب الجمارك بتسريع إجراءات تفريغ البواخر    عذبوه حتى الموت فاشتعلت شرارة الثورة في السودان..بدء محاكمة (11) متهماً من الأمن بقتل ناشط    آفرو الظريف.!    اجتماع مُغلق بين الحلو وعبد الواحد نور في كاودا    انخفاض التضخم.. الحقيقة الغائبة    الموارد المعدنية تدعم مشروعات خدمات صحية بالولايات    الأحوال الجوية تعمق العلاقات بين مطاري أديس أبابا والخرطوم    السودان والبحرين يتّفقان على تنمية العلاقات الاقتصادية والاستثمارية    حريق هائل غرب المجمع السكني بسوق بورتسودان    الخارجية الأمريكية تدعو الرئيس التونسي إلى الالتزام بمبادئ الديمقراطية    "أم تسد جوع ابنتها بإصبعها".. كتاب جديد يوثق أوجاع أطفال سوريا    برنامج تدريبي حافل لمدمرات أميركية جديدة في 2022    شاهد بالفيديو: مياه النيل تبتلع مطعما "عائما" في لحظات    شاهد بالفيديو: قصة الأغنية التي كتبت في (دجاجة) وهزت عرش الإنقاذ    وردي..فنان السودان والدول المجاورة    كنداكة للإتصالات حتى ولو    الدجل والشعوذة في كرة القدم السودانية    مُصلي ينجو من الموت بأعجوبة بسبب تحركه من كرسيّه لإحضار مصحف قُبيل إقامة الصلاة بأحد مساجد أمدرمان    الكلوب هاوس وبؤس المعرفة في السودان    أين اختفت كتيبة الإسناد السماوي!    حينما تقودنا الغريزة لا العقل: تُعمينا الكراهية عن رؤية الطريق    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



شداد يركل الكرة في ملعب الارزقية..!!
نشر في كورة سودانية يوم 18 - 06 - 2021


محمد كامل سعيد
شداد يركل الكرة في ملعب الارزقية..!!
* تظل الاخبار المتداولة في النشرات الصفراء، مسنودة دواماً على المجهول، خاصة اذا كان الخبر له علاقة بعدو الارزقية الاول، البروفيسور كمال شداد.. ولعل ما يصاحب اخبار (آخر الزمان المشتولة والمفتولة) بشأن ما يدور داخل اروقة اتحاد الكرة، تظل هي المثال العملي الذي يحتاج للوقوف امامه بتأن، ومراجعته حتى تظهر الصورة امام الجميع بكامل هيئتها..
* نقول ذلك الحديث بعد ما وضع اتحاد الكرة (الهلالابي) حدا فاصلا للاشكالية الادارية داخل نادي المريخ، باعتماده عمومية (مطعم السمك والا صالة الافراح ما عارف)، وقام بوضع خارطة طريق لحل ازمة الاحمر المفتعلة، والتي ما كان لها ان تصل لهذه الدرجة المستعصية..
* حتى بعد (الحركات القرعة) وتفاصيل (الانبراشات) التي قام بها قادة (النشرات الصفراء) في اليومين الماضيين، وعدد مقدر من الادرايين السكة، الى جانب عودة البعض الى سياسة تكسير التلج، والذي كان ان يصل الى مرحلة كتابة الشعر في مقدرات البروف شداد الادارية..!!
* بعد كل ذلك ومن باب الحرص على الوضعية الديمقراطية التي وصل اليها نادي المريخ، والتي غابت عن سمائه منذ بداية عهد (كيزان المؤتمر اللاوطني) يعد كل ذلك اعلن اتحاد الكرة عن خارطة طريق كفيلة بان تقود الاحمر الى بر الامان..
* وعلى طريقة (الجس الذي يعقب الذبح) ثبت بان شعب المريخ المشحون بالكراهية والحقد تجاه القامة الرياضية البروف كمال شداد قد تفاجأ بذلك القرار، وشرع في البحث عن عيوب اي عيوب والسلام للتشفي في القرار الذي يبدو انه (خلع الطبال الاكبر قبل ان يخلع بقية افراد الكورال)..!!
* منحت خارطة الطريق مدة (45) يوما ل(فطاحلة الاحمر)، هواة التسويف، وعشاق بيع الوهم لاقامة جمعية عمومية لاختيار مجلس ادارة جديد بصفة الانتخاب، سواء بقيادة سوداكال او غيره.. هذا اذا قدر لاحد العباقرة وهواة الجعجعة ان يتشجع ويخرج من دائرة التنظير الى محيط البيان بالعمل..!!
* اي نعم لقد اخرج البروف شداد نفسه تماما من القصة التي سعى كل حاقد ومريض على الزج به داخل الحكاية، ونسب اليه كل الكذب المتعلق بان الرجل يتحرك مسنودا بهلاليته، التي يعتبر احد أهم معطياتها انه يسعى لعرقلة الاحمر، وتدميره وفتح السكة للازرق.. (تصوروا في ناس بتفكّر بالطريقة المتأخرة دي)..؟!!
* والان، وعقب الاعلان عن انتهاء الازمة المفتعلة، نعتقد ان البروف شداد قد ألقى بالكرة والحكام، والمراقب وغير ذلك، في ملعب الارزقية، على رأسهم اليخماو (كبير الكهنة)، وبقية (شلة الأنس).. وهو بذلك لا ساب طبال ولا صفاق، ولا شيال، ولا سمسار، ولا صاحب رشوة، ولا عاشق لاستلام الرشاوى..!!
* قال البروف الى كل اولئك الدخلاء: (يللا ورونا شطارتكم، وفرجونا عن البديل الجاهز او الذي يفترض ان يكون جاهزا لخلافة آخر رئيس شرعي لنادي المريخ آدم سوداكال)، ساسا الذي يشهد التاريخ ان المريخ نال لقب الدوري الممتاز في عهده ثلاث مرات متتالية من بينها مرة (مشكوك في صحتها)..!!
* يا شباب، ما تقعدوا تتلفتوا لينا، نحنا قدامنا (45) يوم بس، عايزين عمل متواصل، واعداد متكامل يقود الى جمعية عمومية يتواصل عبرها توطيد الديمقراطية لعلاقتها بالنادي الاحمر الذي انعتق لتوه من لجان التسيير الكيزانية، التي اقعدته وتسببت في تراجعه عشرات السنوات الضوئية..!!
* لا تزال قصة سيدنا يوسف تحاصر عقلي وبالتحديد مشهد مجموعة الكهنة الذين يعرف كل واحد منهم درجة الوهم التي يتعامل بها (كبيرهم اليخماو) ويصرون على التسبيح بحمده ليل نهار رغم علمهم بانه موهوم، وهم يفعلون ذلك من باب الحرص على مصالحهم الخاصة وما اكثر مثل تلك النوعية في زماننا الحالي..!!
*تخريمة أولى:* خطوة جميلة ورائعة ان يحرص نجوم الهلال القدامى، وكباتنه السابقين بقيادة محمد احمد بشة، وسيف مساوي، واتير توماس على تكريم المدرب الصربي السابق للهلال ميشو كرد للجميل.. لكن السؤال المهم هنا: اين هو المشطوب من هكذا مبادرات، والتي ان دلت فانما تدل عن الوفاء الذي صار عملة نادرة في هذا الزمان.. (والا مشغول بالثورة بالوادي)..؟!
*تخريمة ثانية:* سعدت جدا بمشاركة رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان في تدريب منتخب صقور الجديان، واشادته بالبروف شداد.. وكم كانت الصورة رائعة والرئيس يسدد الكرة في شباك الحارس اكرم الهادي، وقبلها تحدث الرئيس لفترة من الزمن مع النجم محمد عبد الرحمن.. انها بالجد مشاركة بسيطة لكن كان معاناها كبيراً جداً..!!
*تخريمة ثالثة:* تاااااني بنعيد: يظل ضعف الادارات المتعاقبة على نادي المريخ هو السر في تمدد (الشخصيات الهلامية) التي لو وجدت ادارة قوية تعرف قيمة انها تقود احد الاندية العملاقة بالسودان وافريقيا لما سمحت (لاي متطاول او تاجر وطبّال) للتمدد بالطريقة التي نتابعها حاليا.. الادارة الضعيفة هي التي تفشل في تجحيم اي سمسار يسعى لبث سمومه في الوسط والكروي.
*حاجة اخيرة:* الخامس من سبتمبر يا (سماسرة ويا ارزقية) هو اليوم المحدد للجمعية العمومية لنادي المريخ.. ومن هسه ما دايرين اي لولوة ولا تهرب.. ورونا اتفاقكم وجسدوا لنا مقولة نحن في المريخ اخوة.. نعشق النجم ونهوى، واختلاف الرأي فينا يجعل المريخ أقوى.. نكرر أقوى..!!
*همسة:* اذا عرفنا ان بائع الجريدة ديييييك، (كوز)، والذي اشتراها برضو (كوز).. ورئيس التحرير الجديد (كوز).. والمالك الاساسي للجريدة المبيوعة (كوز).. (القصة دي عايزة ليها لجنة ازالة التمكين والله)..!!
[email protected]


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.