مصادر ل (باج نيوز ): توقعات بإعلان نتيجة الثانوية العامة بعد غدٍ الثلاثاء    الأمانة العامة ل"الشعبي.. تفاصيل اجتماع عاصف    وزير الخارجية يترأس الاجتماع التنسيقي لمنظمة التعاون الاسلامي    الديون والركود يحاصران تجار الخرطوم    البنك الزراعي يدشن قافلة لدعم الولايات المتأثرة بالسيول والفيضانات    منصة الموروث الثقافي تعمل لاعطاء المجتمع قدرة التحكم لتوثيق الموروثات    بحث ترفيع مستوى الشراكة بين حكومة كسلا والفاو    خاص"باج نيوز"..تأجيل الدوري السوداني الممتاز    خاص"باج نيوز"..الهلال السوداني إلى الكنغو    قاضٍ بالمحكمة العليا: قاتل الشهيد حنفي يعلمه الله    مدير مستشفى التجاني الماحي أمل التجاني ل(السوداني): أشكال غريبة من الأدوية (حايمة في السوق) لا نعرف صلاحيتها ولا كفاءتها .    تقرير يكشف عن وجود (21) شركة مجهولة بقطاع التعدين    مناوي يترأس اجتماع مبادرة دعم قطر في كأس العالم    والي الخرطوم يوجه بإكمال محطة مياه الصالحة بعد توقف ل3 أعوام    سعر الدولار في البنوك ليوم الأحد 25-9-2022 أمام الجنيه السوداني    مفوضية الاستثمار تَعكُف على إعداد ضوابِط ومعايير تخصيص الاراضي    شاهد بالفيديو.. بطريقة مضحكة نجم السوشيال ميديا "أدروب" يقلد الفنانة ياسمين كوستي في رقصاتها على أنغام أغنيتها (دقستي ليه يا بليدة)    شاهد بالفيديو.. وسط احتشادات كبيرة وحراسة أمنية غير مسبوقة..الفنانة السودانية إيمان الشريف تغني في الدوحة وتصعد المسرح على طريقة وزير الدفاع    شاهد بالفيديو.. الفنانة شهد أزهري تعود لإثارة الجدل على مواقع التواصل وتطلق (بخور الجن)    بدأ الدورة التدريبية الأولى في إدارة المبيدات بجامعة الجزيرة    القوات البحرية السودانية تضبط أسلحة وذخائر داخل المياه الإقليمية    شبح الايقاف .وحكم السيدات في الرياضة !    الطالبة تالية ابراهيم تشارك في منافسات تحدي القراءة عبر الزوون    اضبط.. نجل قيادي بارز بتسيير المريخ يتصدّر المشهد بسيطرته على تعاملات ماليّة وادارية!!    جبريل : الموازنة المقبلة من الموارد الذاتية وبلا قروض الخارجية    (35) حكماً في كورس (الفيفا) قبل بداية الدوري الممتاز    منى أبو زيد تكتب : في فضاء الاحتمال..!    توقعات بوجود (200) من ضحايا الاختفاء القسري وسط جثث المشارح    (سودا) تنظم اليوم إجتماع الإسناد الفني لمونديال قطر    أبرز عناوين الصحف السياسية السودانية الصادرة اليوم الأحد الموافق 25 سبتمبر 2022م    اليوم التالي: مستور: إغلاق مصارف لفروعها لأسباب أمنية    إدارات اندية الناشئين والمدارس السنية بالجنينة تلتقي المجلس الأعلى للشباب للشباب والرياضة    تدشين الكتلة الثقافية القومية لرعاية المبدعين    مركز السودان للقلب يدشن أكبر حملة للكشف المبكر    انعقاد ورشة "دور التصوير الطبي في تطوير زراعة الكبد بالسودان"    عقب ظهوره بمكتب ملك بريطانيا.. ما قصة الصندوق الأحمر؟    برعاية الثقافة والفنون إنطلاق مسابقة عيسى الحلو للقصة القصيرة    السودان..مطاردة عنيفة وضبط"كريمات" تسبّب أمراض جلدية مزمنة    أول تجربة نوم حقيقية في العالم تعتمد على عد الأغنام    "كارثة" في ليلة الزفاف.. العروس دفعت ثمناً غالياً    مقاومة الجريف شرق: معلومات غير رسمية تفيد باتجاه النيابة لنبش جثمان الشهيد ودعكر    مصرع واصابة (9) اشخاص في تصادم بوكس مع بص سياحي بطريق الصادرات بارا    دراسة: شرب 4 أكواب من الشاي قد يقلل من خطر الإصابة بمرض السكري    إستئناف العمل بحقل بامبو للبترول بغرب كردفان    خروج محطة الإذاعة والتلفزيون بالنيل الأبيض عن الخدمة    منتج سكة ضياع ، نأمل ان نصعد بالسنيما السودانية إلى الأمام عبر "لا عودة"…    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    الانتباهة:"2900″ رأس من الإبل للإفراج عن متهمين بقتل ضباط رمضان    أمر ملكي جديد في السعودية    ألمانيا تؤمم أكبر شركة غاز لضمان استمرار الإمدادات    بوتين يستدعي جزءًا من الاحتياط دفاعًا عن روسيا    وزير الصحة بكسلا: رصد حالة إصابة مؤكدة بجدري القرود    الشرطة تستعيد رضعيه مختطفه الي أحضان أسرتها    بابكر فيصل يكتب: حول ميثاق اتحاد علماء المسلمين (3)    الدولار الأميركي يقفز إلى أعلى مستوياته    خلال الوداع الأخير.. "سر" كسر العصا فوق نعش إليزابيث    الاستقامة حاجبة لذنوب الخلوة في الأسافير    بابكر فيصل يكتب: حول ميثاق اتحاد علماء المسلمين (2)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



ما عارفين!
نشر في كورة سودانية يوم 14 - 08 - 2022


الدكتور. مزمل ابوالقاسم
ما عارفين!
* يمكن أن نقبل من أي نادٍ سوداني أن يتورط في التعاقد مع لاعب متعاقد، ما خلا الهلال، لسبب وجيه، مفاده أن النادي الأزرق استنكر تلك الفعلة على غيره، إلى درجة أنه لجأ إلى محكمة التحكيم الرياضي الدولية شاكياً المريخ، عندما تعاقد مع رمضان عجب ومحمد الرشيد، بعد أن تعاقد معهما الهلال بعدة أيام.
* وقتها خرج علينا الأخ الطاهر يونس، نائب رئيس لجنة التطبيع الهلالية مؤكداً تمسكهم بالقضية، ومشيراً إلى أنهم لا يستهدفون استعادة اللاعبين بتلك الشكوى، بقدر ما يرغبون في معاقبة المريخ على تجاوزه، (ليصبح عبرةً لغيره)، وكي لا تتكرر تلك المخالفة من أي نادٍ آخر!
* بالفعل استمر الهلال في قضيته حتى نهايتها، بعد أن أنفق فيها مالاً كثيراً (بالعملة الصعبة)؛ ووكّل محامياً برتغالي الجنسية للترافع عنه أمام محكمة كاس.
* من عجب أن من بذل كل ذلك الجهد، وأنفق كل تلك الأموال لمعاقبة نادٍ تعاقد مع لاعبين متعاقدين، وحضّ على احترام مبدأ الاستقرار التعاقدي، وسعى لمعاقبة من انتهكه عاد ليخرق ذلك المبدأ بيديه، ويفعل ما استنكره على غيره.
* تزداد مساحة التعجب والسخرية إذا ما علمنا أن الهلال ارتكب تلك المخالفة مع نفس النادي الذي شكاه إلى محكمة كاس!
* منتهى التناقض، أن تدعو إلى أمرٍ وتفعل نقيضه.
* نعود إلى أصل الحكاية ونذكر أن إنكار الهلال معرفته بعقد الصيني الساري مع المريخ لن يعفيه من العقوبة، مثلما أن فسخ العقد مع اللاعب لا يعني انتفاء المخالفة، لأنها وقعت فعلياً، ولم يعد هناك مجال لإنكارها ولا تلافي تبعاتها.
* بتلك الخطوة (إلغاء العقد) أصبح الهلال ملزماً بتعويض المريخ والصيني على حد السواء!
* تعويض المريخ على التعاقد مع لاعب يرتبط بعقد ملزم مع النادي الأحمر.
* وتعويض الصيني على إلغاء عقد سارٍ من دون سبب رياضي عادل!!
* جُو يكلحوها عموها!!
* ألزمت لائحة أوضاع وانتقالات اللاعبين الوطنية (المادة 25 الفقرة 7) أي ناد يرغب في التعاقد مع أي لاعب أن يخطر ناديه (الحالي) كتابةً، قبل الدخول في أي مفاوضات مع اللاعب.
* لو أقدم الهلال على مخاطبة نادي المريخ وأخطره برغبته في التعاقد مع عماد الصيني لعلم منه أن اللاعب المعني مرتبط بعقد مع المريخ يمتد حتى العام 2024، ولما ارتكب كبيرة التعاقد مع لاعب متعاقد، ولما أدخل نفسه في هذه الورطة العسيرة.
* لم يفعل ذلك، وتجاهل تنفيذ ما ألزمته به لائحة أوضاع اللاعبين سعياً لتوجيه ضربة إدارية للمريخ، فارتدت الضربة عليه، وانقلب السحر على الساحر، وأصبح الهلال ملزماً بتحمل تبعات سقطته الوخيمة، وتقبل عقوباتها الصارمة.
* حكاية (ما عارفين) دي ما بتحلكم!
* لو احترمتم القانون لما ورطتم أنفسهم في مخالفة كبيرة لها تبعات خطيرة.
* ولو رغبتم في التحقق من صحة ما قاله لكم الصيني لأقدمتم على مخاطبة المريخ.. ولعلمتم!
* فوق ذلك فإن إقدام الهلال على إلغاء عقده مع الصيني لا يجُبُّ ما قبله، ولا يعفي الهلال من تبعات المخالفة، لأن الصيني أصبح لاعباً للهلال بمجرد توقيعه على العقد، وسيصبح من حقه أن يطالب الهلال بتسديد الشرط الجزائي له، لأن علاقته بالمريخ انتفت بمجرد توقيعه على عقده الجديد مع الهلال.
* الهلال أصبح مدموغاً بتهمة تحريض لاعب متعاقد على انتهاك عقده مع ناديه، ومستحقاً لعقوبة الحرمان من الانتقالات والغرامة بالتضامن مع الصيني، الذي سيعاقب هو الآخر بالإيقاف لمدة 4 أشهر.
* تعطي اللائحة المحلية الاتحاد السوداني لكرة القدم الحق في معاقبة الهلال بالحرمان من الانتقالات لفترتين (في الحد الأقصى)، في حين تنص لائحة الفيفا على الحرمان من التسجيل لفترتي انتقالات (إلزاماً)، والمادة ملزمة على المستوى الوطني، وهي واجبة التطبيق وتعلو على اللائحة الوطنية.
* الجهة المعنية بالبت في القضية هي غرفة فض النزاعات بالاتحاد السوداني لكرة القدم، والمؤسف أن الاتحاد المذكور لم يهتم بتكوين تلك الغرفة حتى اللحظة، مع أن محكمة كاس نقضت الحكم الصادر ضد رمضان عجب ومحمد الرشيد ونادي المريخ، وألزمت الاتحاد بعرض القضية على غرفة فض النزاعات، بصفتها الجهة المختصة.
* حدث ذلك قبل أكثر من ستة أشهر، ومع ذلك لم يتكرم مجلس إدارة الاتحاد بتكوين تلك الغرفة حتى اللحظة.
* بدلاً من احترام قرار كاس وتكوين غرفة فض النزاعات لمعالجة مثل هذه القضايا ومنع تكرارها انشغل الاتحاد باقتفاء أثر الاتحاد السابق بتكوين لجان وهمية لدعم المنتخبات الوطنية، بالطريقة ذاتها التي كان يتبعها حسن برقو في عهد اتحاد شداد.
* لن يكون بمقدور لجنة أوضاع وانتقالات اللاعبين أن تبت في القضية، لأن الاختصاص القضائي لا ينعقد لها، وعلى الاتحاد أم يسهل المهمة على لجنة أوضاع اللاعبين، ويشرع في تكوين غرفة فض النزاعات كي تتمكن من البت في قضية الصيني والقضايا المشابهة.
* أما الهلال فعليه أن يركز ويسردب للعقوبة، لأن ادعاء عدم معرفته بالعقد لن يعفيه من تبعاتها، ولن يخلصه من عقوباتها.. الصارمة!
آخر الحقائق
* أحسن مجلس المريخ فعلاً باستقدامه للكونغولي إريك كيمبالي، مهاجم الإكسبريس اليوغندي سعياً إلى تجنيسه.
* إذا اكتملت الخطوة ستعتبر المكسب الأكبر للمريخ في التسجيلات الحالية.
* مهاجم قوي وهداف وصاحب مهارات عالية وقدرات بدنية مهولة وطول فارع.. سيشكل ضمه أكثر دعم لخط المقدمة الأحمر.
* كيمبالي صغير السن (22 سنة)؛ ويمكن أن يلعب للمريخ عشر سنوات مقبلة.
* التلكؤ في ضمه بتردد الغرايري كان غلطة كبيرة، نحمد للمجلس أنه شرع في تصحيحها قبل فوات الأوان.
* إذا تعذر التجنيس بالسرعة اللازمة ننصح بضمه في مكان النيجيري إيدو موسس، أو الكاميروني بومال (33 عام).
* لو رتب المجلس والغرايري أولوياتهما كما ينبغي لكان كيمبالي أول لاعب يدخل كشف المريخ في التسجيلات الحالية.
* خط هجوم المريخ أضعف خطوط الفريق، والتفكير في دعمه بمهاجمين أقوياء ينبغي أن يسبق ما عداه.
* نتحدث عن المجلس تجاوزاً، لأن المقصود بالنصح حازم وعادل أبو جريشة..
* آخر خبر: نتمنى أن يستبينا النصح قبل أن يدركهما ضُحى.. السيستم!


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.