سعر صرف الدولار والعملات بالسوق الموازي مقابل الجنيه في السودان    مدير جامعة الخرطوم يتفقد بدء التسجيل واستئناف الدراسة    مسؤولة أمريكية: مستعدون لتوجيه المنظمات الدولية لدعم السودان    اجتماع برئاسة وزير المالية يناقش فاقد الإيرادات    مانشستر سيتي يفوز بالدوري الإنجليزي    الخرطوم: مجلس البيئة يحذر من اخطار تهدد الأراضي الزراعية    حاكم إقليم النيل الأزرق المكلف يلتقي وفد ديوان المراجعة العامة    الغرايري يعد بتحقيق أهداف وطموحات المريخ وجماهيره    محاولات لقيام معسكر خارجي للمنتخب قبل السفر لموريتانيا ..    طارق عطا يشارك في إجتماعات لجنة المسابقات بالإتحاد العربي    الخرطوم:مديرعام التعليم يتفقدمراكز امتحانات ذوي الاحتياجات الخاصة بكرري    الآلية الثلاثية : لطالما ناشدنا السلطات بوقف العنف و إطلاق سراح المعتقلين    والي الجزيرة نعمل بمهنية ليس لدينا أجندة سياسية    لمدة ساعة ونصف وتحت إشراف المغربي هيدان الشرطة يعود بعد الراحة ويؤدي مراناً شاقاً على رمال توتي    مباحثات سودانية أمريكية بشأن النازحين والعدالة الانتقالية    سلوك رائع لطفلة سودانية أثناء انتظار بص المدرسة يثير الإعجاب على منصات التواصل    خطط جذرية لتخليص البريطانيين من عادات التدخين    شاهد .. مقطع فيديو لتلاميذ مُبدعين في طابور الصباح بإحدى القُرى يحصد آلاف التعليقات    ريال مدريد يتراجع عن إصدار بيان حول صفقة مبابي تعرف على السبب؟    شاهد بالفيديو.. (عليكم الله عاينو الزول دا شين كيف ويحب لوشي بعد دا) ممازحة وفكاهة بين الفنان "جمال فرفور" و الكوميديان "جلواك" على المسرح تدخل الحضور في نوبة ضحك    إلهام شاهين تعلق على أنباء مشاجرتها مع غادة إبراهيم    جامعة السودان تقيم معرضا توثيقيا لحياة المجتمع بعدسة الموبايل    ارتفاع طفيف في أسعار الأسمنت وثبات في الحديد    هذا ما يحدث لجسمك عند تناول الترمس يومياً!    التجمع الاتحادي: الآلة القمعية للانقلابيين تمارس الاجرام ضد المتظاهرين    اختارت قبرها جوار زوجها (جيرزلدا و (الطيب) .. (قصة ريدة بين اتنين)    (85) متهماً تضبطهم الشرطة في حملاتها المنعية لمحاربة الجريمة ومطاردة عصابات 9 طويلة    ارتفاع المدخلات يهدد بخروج المزارعين من الموسم الصيفي    اكتمال الاستعدادات لافتتاح معرض الخرطوم الدولي    الجزيرة تعلن تمديد فترة تخفيض رسوم المعاملات المرورية    المرور بوسط دارفور تختتم فعاليات أسبوع المرور العربي    ختام فعاليات إسبوع المرور العربي بشمال كردفان    "إبراهيم جابر" يغادر إلى الغابون وغانا    التقصير في المريخ..!    بي بي سي: تأكّيدات بظهور"جدري القرود" في 14 دولة    أسامة الشيخ في ذكرى نادر خضر ..    حيلة ذكية تساعدك على إخفاء مؤشر الكتابة في واتساب    محمد عبد الماجد يكتب: الكنداكة جريزيلدا    الطاهر ساتي يكتب.. أسبوع المخالفات..!!    إيداع "18" مصدّرًا متهرّبًا من تسديد حصائل الصادر في السجن    رئيس نادي المريخ يصدر قراراً صارماً تجاه اللاعبين والجهازين الفني والإداري    البنك الزراعي ينفي تقديمه لطلب سلفية من شركات الدعم السريع    ماسك يلمّح لمخاطر تحدق به.. "سأتلقى مزيداً من التهديدات"    الصحة: خطر الإصابة بكورونا لازال قائماً    أطباء: حالات تسمّم بسبب تناول اللحوم المجمدة    بالصورة.. مواطن سوداني يظهر "معدنه الأصيل" بعد أن نصبوا عليه في ملايين الجنيهات    شرطة مرور وسط دارفور تختتم فعاليات أسبوع المرور العربي    تمديد فترة تخفيض الإجراءات والمعاملات المرورية    امرأة من أصول عربية وزيرة للثقافة في فرنسا.. فمن هي؟    "أتحدى هذه الكاذبة".. إيلون ماسك ينفي تحرشه بمضيفة طيران    شاهد بالفيديو.. (مشهد مؤثر).. لحظة انتشال طفل حديث الولادة من بئر بمدينة أمدرمان    الأردن: مرسومٌ ملكيٌّ بتقييد اتصالات الأمير حمزة بن الحسين وإقامته وتحرُّكاته    هل ستدخل شيرين أبو عاقلة الجنة؟.. أحمد كريمة يجيب على سؤال مثير للجدل: «ليست للمسلمين فقط»    بابكر فيصل يكتب: الإصلاحات السعودية بين الإخوان والوهابية (2)    ماذا يقول ملك الموت للميت وأهله عند قبض الروح وبعد الغسل؟    هل الأنبياء أحياء في قبورهم يصلون ؟    الأمم المتّحدة تحذّر من خطر تجاوز الاحترار عتبة 1.5 درجة    بابكر فيصل يكتب: في سيرة التحولات الفكرية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



حكومة تصريف الأعمال.. ضرورة أم فرض للأمر الواقع..؟!
نشر في كوش نيوز يوم 22 - 01 - 2022

في خطوةٍ وصفت بالاستمرار في فرض الأمر الواقع، وعدم الاكتراث لمطالب الشارع وتلميحات المجتمع الدولي، بعدم التعاون مع حكومة لا تتسق مع شعارات الثورة، أعلن رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان الموصوف بالانقلابي مرسوماً بتكليف حكومة تصريف أعمال، دون مشاورات مع الأطراف المعنية بالعملية السياسية .
وفي أول رد فعل لقرار البرهان أعلنت قوى الحرية والتغيير عن مليونية اليوم السبت، دعت لها لمناهضة القرار الذي وصفته بغير المشروع .
وأعرب مراقبون عن دهشتهم للقرار المفاجئ للبرهان بالرغم من أن بعض الجهات كانت تسوق لهذا القرار بضرورة تكليف حكومة مؤقتة للفراغ الوزاري. وقال د. أحمد يوسف المحلل السياسي والناشط في مجموعة حراك ديسمبر إن القرار يؤكد عدم اهتمام البرهان بما يجري من محاولات لمعالجة ما فعله بيده بقرارات أكتوبر الماضي، وقال يوسف في حديثه لمصادر مطلعة البرهان يريد خداع المجتمع الدولي بهذه الخطوة، إلا أن العائق الأكبر لمشروع البرهان ومجموعته هو الشارع والقوى السياسية الرافضة لقراراته، وتابع "ما يفعله البرهان يعقد المشهد ويجهض محاولات المجتمع الدولي والمبادرات المحلية"، ووصف يوسف قرار تكليف حكومة تصريف أعمال بتمويه للمجتمع الدولي .
الأمر الواقع
وأصدر رئيس مجلس السيادة، الخميس، قرارًا بتكليف 15 وزيرًا في حكومة تصريف أعمال جديدة.
وقال بيان صادر عن مجلس السيادة إن رئيس مجلس السيادة أصدر قرارًا بتكليف عدد من الشخصيات بمهام الوزراء للوزارات، وشمل القرار تكليف كل من عثمان حسين عثمان لوزارة شؤون مجلس الوزراء، وعلي الصادق علي لوزارة الخارجية، وأبو بكر أبو القاسم للتنمية العمرانية والطرق والجسور، وتكليف أبو بكر عمر البشرى أحمد للزراعة والغابات، ومحمد عبد الله محمود للطاقة والنفط، وضو البيت عبد الرحمن للري والموارد المائية، وعادل حسن محمد للاتصالات والتحول الرقمي وعبد العاطي أحمد عباس لوزارة الشؤون الدينية والأوقاف، وهيثم محمد إبراهيم لوزارة الصحة، وجراهام عبد القادر للثقافة والإعلام، وأيمن سيد سليم للشباب والرياضة والسيدة بتول عباس علام عوض لوزارة الصناعة، وآمال صالح سعد للتجارة والتموين، وأحلام مدني مهدي للاستثمار والتعاون الدولي، وسعاد الطيب حسن للعمل والإصلاح الإداري.
وكان البرهان أصدر قبل يوم واحد مرسوماً كلّف فيه وكلاء الوزارات بمهام الوزراء في حكومة تسيير أعمال.
ويأتي هذا القرار في ظل استمرار الاحتجاجات في البلاد، وغداة مظاهرات شهدتها الخرطوم وعدد من مدن البلاد، الأربعاء، تحت شعار "الوفاء للشهداء"، تنديدًا بقتل المتظاهرين وللمطالبة بالحكم المدني.
وأسفرت احتجاجات الخرطوم يوم الاثنين الماضي عن سقوط 7 قتلى و167 إصابة بينها 52 بالرصاص الحي، وفق لجنة أطباء السودان.
ويرى البعض أن الفراغ الوزاري لا يقل خطورة من الفراغ الدستوري، وقال المحلل السياسي وأستاذ العلوم السياسية بالجامعات السودانية د. عبد اللطيف محمد عثمان، إن خطوة البرهان في تكليف حكومة تصريف أعمال جاءت في وقتها واعتبر خلال حديثه أن قرار البرهان لا يؤثر على مساعي حل المشكلة.
ومنذ 25 أكتوبر الماضي، يشهد السودان احتجاجات ردًا على إجراءات استثنائية اتخذها قائد الجيش البرهان، أبرزها فرض حالة الطوارئ وحل مجلسي السيادة والوزراء الانتقاليين، وهو ما تعده قوى سياسية "انقلابًا عسكريًا".
وقال عبد اللطيف إن الفراغ الوزاري قد يتسبب في شلل المؤسسات المدنية والخدمية ما يستدعي تكليف أشخاص موثوق في إمكانياتهم في إدارة دولاب الدولة، واستشهد عبد اللطيف بما يحدث في القطاع النقدي وعودة السوق الموازي في غياب وزراء القطاعات المعنية، وإن كان وزير المالية ما زال يتمتع بمهامه، وكذلك البنك المركزي إلا أن المؤسسات المعنية بعمليات الصادر والوارد ما زالت تدار بوكلاء مكلفين ليس لديهم مطلق السلطات، وفيما يتعلق بتوقيت القرار مع تلميحات المؤسسات الدولية بعدم التعاون مع حكومة لا تتوافق عليها القوى السياسية والشارع السوداني قال عبد اللطيف، إن القرار تكليف لحكومة تصريف أعمال وليست حكومة معنية بترتيبات مطلبات الفترة الانتقالية، من تكوين مفوضيات والإصلاح القانوني والعدلي، وأضاف إن هذه المؤسسات لا تتفهم وضع السودان الاقتصادي والخدمي في هذه المرحلة، وهمها الأول إكمال الفترة الانتقالية من خلال حكومة متفق عليها .
تقرير – نبيل صالح


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.