التحقيق مع "بائع ثلج" متهم بإرتكاب جريمة قتل في الشاحنات    سواريز : كنا مستعدين من البداية لمساعدة النادي في أزمة فايروس كورونا    إعلان حالة جديدة بفيروس كورونا ليرتفع العدد إلى 15    المريخ يحول حميدتي وجلال وحلفا للجنة الانضباط    بروف جلال: لا جمعيات ولا تجمعات الآن حتى إنجلاء (كورونا)    ابرز عناوين الصحف السياسيه الصادرة اليوم الاربعاء 8 أبريل 2020م    الحكومة تكوّن لجنة مُختصة لدراسة الحظر الشامل في السودان    حمدوك يشارك في حملة حصاد القمح بالجزيرة الأسبوع المقبل    تصدير أول شحنة لحوم سودانية بعد جائحة كورونا    الاقتصاد العالمي ما بعد (كورونا) .. بقلم: د. عمر محجوب محمد الحسين    الأمم المتحدة: الاستجابة لفيروس كورونا المستجد في السودان تتطلب التنسيق لضمان استمرار المساعدات المنقذة للحياة    الثراء الحرام تصدر أمر قبض في مواجهة قيادات بالسلطة الإقليمية لدارفور على راسهم تجاني سيسي    أهالي وأسر العالقين بمصر يدفعون بمذكرة ل"السيادي" تطالب بفتح المعابر    حكومة شرق دارفور تدين الاعتداء على طبيب وتنتقد إضراب مستشفى الضعين    عَلِي المَصْرِي- أبْ لِحَايّة، قصصٌ مِنْ التُّراثْ السُّودانَي- الحَلَقَةُ الحَادِيَةُ والأرْبَعُوُنْ .. جَمْعُ وإِعدَادُ/ عَادِل سِيد أَحمَد    اضراب 300 مخبز من جملة 320 بودمدني    رسالة مفتوحة ومباشرة إلى د. عبدالله حمدوك رئيس مجلس الوزراء ود. إبراهيم البدوي وزير المالية .. كتب: د. محمد محمود الطيب وأ. الفاضل الهاشمي    كورونا فيروس: لمسة وفاء لأبطال الحرب العالمية الثالثة .. بقلم: محمد أحمد عبد الرحمن على – ابوجا    أوراق نهديها لدفتر حضور ود القرشي .. بقلم: حمد النيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    أعيد نشر هذا المقال الذي كتبته قبل ست سنوات في وداع محجوب شريف والذي تحل هذه الايام الذكرى السادسة لرحيله.    إعلان حالتين جديدتين بفيروس كورونا المستجد بالبلاد    حالتي إشتباه بالكورونا في الجزيرة    ترامب يشد من أزر جونسون ويؤكد أنه شخص يقوى على مواجهة كورونا    الجيش السوداني يستولي على مركز دراسات ووزير الرى يرفض ويصفه ب"التصرف غير المسبوق"    الجيش الإسرائيلي يريد تولي إدارة أزمة كورونا    صوت يمني يدعو الحوثيين لإطلاق سراح جميع الأسرى: كورونا لا يستثني أحدا    ضبط أكثر من (47) كيلو هيروين بولاية البحر الأحمر    منفذ هجوم فرنسا سوداني "طلب من الشرطة أن تقتله عند اعتقاله"    رسالة من شفت وكنداكة عنوانا (القومة ليك يا وطن) .. بقلم: د. ابوبكر يوسف ابراهيم    الرأسمالية الطُفيلية والتكسُّب الرخيص في زمن الأزمات !! .. بقلم: جمال أحمد الحسن – الرياض    تفاصيل جديدة حول مصرع وإصابة (5) أشخاص على يد سوداني بفرنسا    وصول جثمان الطبيب السوداني من لندن    على هامش الحدث (25) .. بقلم: عبدالله علقم    سفاه الشيخ لا حلم بعده .. بقلم: د. عادل العفيف مختار    (التوبة) .. هي (الحل)!! .. بقلم: احمد دهب(جدة)    مساجد الخرطوم تكسر حظر التجوال وتقيم صلاة العشاء في جماعة    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    السودان وخارطة الطريق للتعامل مع إسرائيل .. بقلم: د. الشفيع خضر سعيد    سامح راشد : أخلاقيات كورونا    الموت في شوارع نيويورك..! .. بقلم: عثمان محمد حسن    أمير تاج السر:أيام العزلة    شذرات مضيئة وكثير منقصات .. بقلم: عواطف عبداللطيف    مقتل 18 تاجراً سودانياً رمياً بالرصاص بدولة افريقيا الوسطى    حكاية .. بقلم: حسن عباس    والي الخرطوم : تنوع السودان عامل لنهضة البلاد    محمد محمد خير :غابت مفردات الأدب الندية والاستشهادات بالكندي وصعد (البل والردم وزط)    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تحسبات لأمراض الخريف
الصحة
نشر في الرأي العام يوم 15 - 06 - 2008


أعلنت وزارة الصحة الاتحادية عن اكتمال استعداداتها لتجاوز فترة فصل الخريف الحرجة، ومواجهة أمراض الإسهالات المائية والملاريات والحميات التي تتزايد في هذا الفصل بسبب توالد البعوض والذباب. وحسب توقعات خبراء الصحة فإن المشاكل الصحية آخذة في التفاقم بسبب تغير المناخ خاصة أن الخريف هذا العام بدأ مبكراً كما كان متوقعاً. وأكد خبراء الصحة ضرورة تكامل الجهود مع الجهات الأخرى وذلك بالاستعداد بتوفير المعينات وحفر المجاري وردم الحفر والبرك في الوقت المناسب. الدكتور طارق عبد القادر منسق مشروع برنامج مكافحة الملاريا قال ل «الرأي العام» إن البرنامج بدأ التحسب لفصل الخريف منذ وقت مبكر بالتنسيق مع لجنة الطوارئ، وتم توزيع العلاج المجاني لخمس عشرة ولاية بتكلفة مليوني دولارتحسباً لفصل الخريف. وأشار الى أن المخزون الاستراتيجي يكفي حتى نهاية 2008م وفي هذا السياق تم توزيع الناموسيات المشبعة للولايات المستهدفة لافتاً الى أنه في حالة وجود أية فجوة سيتم إكمالها في الوقت المناسب. ومن جهتها أعدت إدارة الملاريا بولاية الخرطوم خطتها لتحديد الاحتياجات المتمثلة في المبيدات والدواء المجاني ومعدات الرش ومعينات العمل وتوفير العمالة الموسمية لسد النقص. وتشارك في العمل عدة جهات في توفير المعينات منها البرنامج القومي لمكافحة الملاريا والولاية والمحليات. وقال محمد أحمد عباس مدر إدارة الملاريا بالخرطوم إن الاستعداد لفصل الخريف بدأ مبكراً منذ الإعلان عن خريف مبكر وغزير وذلك من خلال توفير المخزون الاستراتيجي وأشار الى أن البرنامج يكثف جهوده لفصل الخريف بتقليل الإصابة وتقليل كثافة وتوالد البعوض. وقال إن البرنامج يستعد لفترة قبل الاستئصال حيث توجد مؤشرات للتدخلات بالتنسيق مع الولايات المجاورة لمكافحة الحالات الوافدة والتعرف على الحالات وسيتم تقوية نظام التقصي المرضي ونظام المعلومات لمنع التفاقم. وأكد على ضرورة أن تقوم المحليات بالصرف على أنشطة مكافحة الملاريا بصورة مستديمة لتجاوز فصل الخريف بالإضافة الى توفر المعينات في مواعيدها وأن تقوم الجهات ذات الصلة بواجبها في الوقت المناسب لتجاوز فترة الخريف الحرجة. وطالب الدكتور الدرديري عبد الله مدير إدارة الملاريا بولاية النيل الأبيض الجهات المعنية بتصريف المياه الراكدة وحفر المجاري في الوقت المناسب على مستوى المحليات لتلافي أي مخاطر صحية سالبة، لأن التحوطات الصحية لا يمكن أن تنجح بدون معاونة تلك السلطات. وقال إن خطة مواجهة فصل الخريف في الولاية تتمثل في توفير «20» ماكينة ضبابية للرش وتوزيع «130» ألف ناموسية مشبعة ستسهم في خفض معدلات الإصابة بالملاريا. عيسى أحمد مضوي مدير إدارة الملاريا بحلفا الجديدة قال إنه تم وضع خطة للخريف تغطي الفترة من «15» يونيو حتى «15» اكتوبر تشتمل على: الرش بالمبيدات من الطور المائي والرش الضبابي والرش بالمبيد ذي الأثر الباقي وعمل مسوحات وبائية والتثقيف الصحي وتكثيف الجهود، وتم إنشاء غرفة طواريء حُظيت بدعم سياسي من المعتمد وحكومة الولاية. وقال إنه تم توزيع «86» ألف ناموسية مشبعة وبلغت نسبة التغطية «48%»، وتم عمل حملة رش بالمبيد ذو الأثر الباقي وبلغت نسبة التغطية «98%». وأكد الدكتور كمال عبدالقادر وكيل وزارة الصحة الاتحادية ل «الرأي العام» اكتمال الاستعدادات لمواجهة أمراض فصل الخريف خاصة الإسهالات والملاريا والحميات، وذلك بالتنسيق منذ وقت مبكر مع الولايات، وذلك في محورين الأول العمل على تحسين مصادر المياه لضمان مياه نقية وكلورة المياه. وقال خبراء في مجالي الصحة والبيئة إن الاستعدادات المبكرة وبتكلفة عالية فرضتها التوقعات العالمية بتغييرات جوهرية في المناخ تلقي بظلال سالبة وسيفاقم هذا التغيير من ندرة المياه الحالية، وأكدت منظمة الصحة العالمية ان الهاجس الأساسي هذا العام هو أن تغير المناخ يهدد الصحة ويفاقم من الأمراض، خاصة الإسهالات التي تقتل أكثر من «1.8» مليون نسمة في السنة، والملاريا التي تحصد أرواح مليون نسمة سنوياً. وتوقعت زيادة الكوارث الطبيعية مثل الفيضانات والجفاف حاملة الأمراض المنقولة بالنواقل مثل الملاريا وحمى الفتك. وذكرت المنظمة ان حمى الوادي المتصدع الذي سجل في افريقيا وتسببه الأمطار ستزداد معدلاته مع تغير المناخ. وأكدت المنظمة أن المياه النظيفة والإصحاح البيئي وسلامة الغذاء وترصد الأمراض والاستجابة لها والمكافحة المأمونة والفعالة لنواقل الأمراض والتأهب لمواجهة الكوارث كلها عناصر أساسية لتلافي المخاطر بسبب تغير المناخ.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.