تعرفة المواصلات .. المعادلة الصعبة!    حول تجربة تقديمها برنامج "بيوت أشباح" .. نسرين سوركتي: أُصبت بدهشة وانكسار    خبير دولي يحذر من فخ إثيوبي لمصر والسودان بشأن الملء الثاني لسد النهضة    زعيم كوريا الشمالية يهاجم "البوب": "سرطان يستحق الإعدام"    الشرطة القضارف يحتج ويهدد بشأن البرمجة    اتحاد الكرة يحسم جدل ملكية استادات الخرطوم ودار الرياضة    أعضاء الاتحاد متمسكون بموقفهم تجاه ( سوداكال)    دمج الحركات في الجيش .. المعوقات والحلول    بالأرقام.. جائحة كورونا تتسبب بظاهرة خطيرة بين المراهقات    ولاية باكستانية تهدد رافضي لقاح كورونا بعقوبة "غريبة"    الشيوعي : لا عودة للوراء وخيارنا الاسقاط الكامل للحكومة    السودان يتعاقد مع شركة المانية كبري لتطوير ميناء بورتسودان    السودان يوقع على مذكرة لتعزيز التعاون مع مصر    الامل عطبرة يواجه الجريف عصرا والنيل صباحاً    النيابة ترفض الإفراج عن رئيس الهلال السوداني    المؤتمر السوداني يصدر بيان حول قرار تحرير أسعار الجازولين والبنزين    (فنانون ومواقف).. عمر إحساس (ناس الحفلة باعوني)    شاكر رابح يكتب : "المتغطي بالبنك الدولي عريان"    في زيارة تستغرق 20 يوماً..حجر يصل دارفور    فيروسات جديدة ل"كورونا" سريعة الانتشار    صعود طفيف.. سعر الدولار و اسعار العملات مقابل الجنيه السوداني اليوم السبت 12 يونيو 2021 في السوق السوداء    لهجة جبريل وتيه المناصب    مع غيابها الكامل .. المواطن يتساءل أين الشرطة ؟    سلبٌ ونهبٌ بالأبيض واستغاثة بحكومة شمال كردفان    الحرية والتغيير تؤكد اختصاصها بترشيحات رئيس القضاء    الصقور.. شوط الإبداع المتناهي    قالت بأنها تنقل التراث كما هو الفنانة شادن: أنا متمسكة جداً بالشكل الاستعراضي!!    الملحن أحمد المك لبعض الرحيق: أستحي أن أقدم ألحاني للفنانين الكبار!!    طالب بالالتفاف حول الكيان .. السوباط يكتب لجماهير الهلال ويعتذر للجميع    في ورشة تراخيص الأندية .. (الكاف) يؤكد مساعدة الأندية لمزيد من التطور    (5) فصائل بالجيش الشعبي تُعلن دعمها لخميس جلاب    استيراد السيارات.. من يضبط القيادة؟    حيدر المكاشفي يكتب: ميتة وخراب ديار    جريمة هزت الشارع المصري … اغتصاب سيدة عمرها 90 عاماً مصابة بالزهايمر    ما العلاقة بين فيروس كورونا ومرض السكري؟    ظهور عصابات مسلحة ولجان المقاومة تتبرأ منها    9800 وظيفة تنتظر السعوديين.. بدء توطين مهن المحاسبة    ضبط عقاقير واجهزة طبية خاصة بوزارة الصحة تباع بمواقع التواصل    الحداثة: تقرير لخبراء سودانيين يرسم صورة قاتمة لصناعة النفط في البلاد    أوكتاف".. د. عبد الله شمو    «الصحة»: السمنة تؤدي لمضاعفات شديدة عند الإصابة بكورونا    شاعر الأفراح الوردية..كان يكتب الشعر ويحتفظ به لنفسه    أين هم الآن.. أين هم الآن؟    د. برقو: مباراتا زامبيا إعداد جيد لمواجهة ليبيا    من طيب الطيب صالح ذكرى ميلاد مجيدة    مقترحات الجنائية.. "جرائم دارفور" في انتظار العدالة    الاقتصاد العالمي يمضي على المسار الصحيح نحو نمو قوي متفاوت    رصد نجم عملاق "بسلوك غامض" يبعد عنا آلاف السنين    مسؤولون بإدارة ترامب "حصلوا على بيانات آبل الخاصة بنواب ديمقراطيين    اختراق ضخم يطال ملايين المستخدمين حول العالم.. وهكذا تعرف إن كنت منهم    الشرطة تكشف ضبط شبكة تدير محطة وقود عشوائية بالصالحة    السجن لمواطنين وأجانب يديرون منظمة إجرام واحتيال    بايدن: ما زلت أنسى أنني رئيس    من ثقب الباب باربيكيو الخفافيش!    "يجوز الترحم على الكافر".. مدير هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر السابق في مكة يثير جدلا    عنك يا رسول الله ..    أخي مات بكورونا في الثلث الأخير من رمضان.. فهل هو شهيد؟    فاطمة جعفر محمد حامد تكتب: مشروعية الإعلام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





اتفاقية التعاون بين جمهورية السودان وجمهورية جنوب السودان
نشر في الرأي العام يوم 30 - 09 - 2012


اديس ابابا في السابع والعشرين من سبتمبر2012
ترجمة غير رسمية : محمود الدنعو:
ديباجة
تأكيدا على التزام حكومة جمهورية السودان وجمهورية جنوب السودان بالمبادئ الاساسية و بناء دولتين قابلتين للحياة التي يؤمن فيها السلام والرفاهية والتطور للشعبين بهما اعترافا بان شعب السودان
وجنوب السودان يتقاسمان تراثا مشتركا طويلا وغنيا تعضضه حقائق جغرافية ثابتة للبقاء جيران مترابطين.
وإذ تضع في اعتبارها الحاجة العاجلة لإحلال السلام والأمن والاستقرار لشعب السودان وجنوب السودان الذي تحمل الصراع لعقود مشيدا بالختام الناجح للمفوضات بين الدولتين في عدد من القضايا الحاسمة ، مشيرا الى اتفاقية السلام الشاملة2005 والتعهدات وترتيبات ما بعد الانفصال التي اسفرت عن عدد من الاتفاقيات على ثقة ان هذه الاتفاقيات ستشكل حجر الزاوية في تطبيع العلاقات بين الدولتين التي سترسي الاساس لتحقيق رؤيتهم المشتركة لبناء دولتين قابلتين للحياة وسليمتين وصديقتين ومستقرتين مؤكدا عزمهم للعمل في شراكة وثيقة لانهاء جميع التفاصيل المتبقية بالصلة الى الاتفاقيات التي ابرمت والإشارة الى تنفيذ الاتفاقيات التي انتهت ملتزمة بالوفاء وبحسن نية بالتعهدات التي اتخذتها على عاقتها بموجب هذه الاتفاقيات وإذ تشير وتؤكد الالتزامات المنبثقة من قرار مجلس السلم والامن التابع للاتحاد الافريقي في بيانه بتاريخ 24 ابريل 2012 وكما صادق عليه مجلس الامن الدولي في قراره رقم 2046 بتاريخ 2 مايو 2012،والذي انعكس لاحقا في قرار مجلس السلم والأمن الافريقي بتاريخ 3 مايو 2012 الاعتراف مع الامتنان بتسهيلات لجنة الاتحاد الافريقي رفيعة المستوى بقيادة الرئيس ثابو امبيكي والجنرال ابوبكر عبد السلام والرئيس بيير بيويا وبدعم من رئيس الوزراء هايلي مريام ديسلغين،و الامم المتحدة والسلطة والحكومة للتنمية وشركاء دوليين وإقليميين آخرين ودعمهم الذي لا يعرف الكلل وتضامنهم مع جهود الاطراف لتطبيع العلاقات.
الاعتراف بشكل خاص بالدعم الدؤوب والتشجيع والمساهمة التي كرسها مليس زيناوي رئيس الوزراء السابق لاثيوبيا للمفاوضات بين الطرفين وبهذا يقر الطرفان بالزام نفسيهما باخلاص بالتنفيذ المشترك وبطريقة منسقة لكافة الاتفاقات المشار اليها في هذه الاتفاقية التعاونية بما يتفق مع ما يلي :-
مبادىء التعاون
1-تأسيس دولتين قابلتين للحياة
(1)اعترافا بالصلات التاريخية والثابتة يلزم الطرفان نفسيهما بالمبادىء الاساسية لتأسيس السودان وجنوب السودان كدولتين مستقرتين سليمتين وآمنتين مع بعضهما البعض ومع جيرانهما
(2) الاطراف ستتعاون الى ابعد من مناطق المصالح المشتركة من اجل بناء دولتين قابلتين للحياة وسوف تعتمد الاطراف السياسات والترتيبات الضرورية لتعزيز تعاونهم.
2- علاقات سلمية
(1)الاطراف تؤكد التزامها باحترام مبادىء القانون الدستوري للاتحاد الافريقي ومعاهدة الامم المتحدة المتعلقة بالعلاقات والتعاون بين الدول وباحترام كل دولة لسيادة وسلامة اراضي الاخرى
(2)الاطراف دخلت في اتفاقيات وترتيبات عديدة ذات صلة بامنهم المشترك ، الاطراف يجب ان تؤكد على التنفيذ الكامل لهذه الاتفاقيات التي تتضمن :-
أ-ورقة الموقف المشترك في الترتيبات الامنية -7 ديسمبر 2010
ب-ورقة الموقف المشترك في امن الحدود -30 مايو2011
ج- اتفاقية كادوقلي حول دعم بعثة مراقبة الحدود 8 اغسطس2011
د-الترتيبات المؤقتة لإدارة وامن منطقة ابيي 20 يونيو 2011
ه -آلية امن الحدود والسياسية المشتركة29 يونيو2011
و-اتفاقية دعم بعثة مراقبة الحدود30 يوليو 2011
ز- مذكرة تفاهم التعاون وعدم الاعتداء 10 فبراير 2012
ح- تأسيس اللجنة المختصة 23 يونيو 2012
ط - اتفاقية الترتيبات الامنية 26 سبتمبر 2012
تكملة المفاوضات
3- الاتفاقات المكتملة
1-الاطراف يلزمون انفسهم بتنفيذ الاتفاقيات الاتية:-
أ-اتفاقية النفط والقضايا الاقتصادية ذات الصلة
ب-الاتفاقية الإطارية حول وضع مواطني الدولة الاخرى
ج-اتفاقية القضايا الحدود(متضمنة الترسيم)
د-الاتفاقية الإطارية للتعاون في مسائل البنك المركزية
ه - الاتفاقية حول التجارة والقضايا ذات الصلة بالتجارة
و-اتفاقية القضايا الاقتصادية المحددة-قسمة الاصول والخصومات ? المتأخرات والمطالبات ?المدخل المشترك للمجتمع الدولي
ز-الاتفاقية الاطارية لتسهيل دفعيات فوائد ما بعد الخدمة (بما في ذلك المعاشات التقاعدية)
ح-اتفاقية الترتيبات الامنية
(2) الاتفاقيات اعلاه ستدخل حيز التنفيذ فورا بمجرد مصادقة البرلمان في الدولتين على اتفاقية التعاون خلال اربعين يوميا من تاريخ التوقيع عليها وكل طرف سيقوم بالافعال الضرورية من اجل ضمانة المصداقة عليها في الوقت المحدد وتنفيذها
(3) يجب على الاطراف تكوين آليات لتفعيل مراقبة وتنفيذ الاتفاقيات المفصلة اعلاه
4 المفاوضات المعلقة والتزامات اتفاقية السلام الشاملة
(1) على الاطراف بذل قصارى جهدهم لاكمال المفاوضات على وجه السرعة حول القضايا المعلقة من اتفاقية السلام الشاملة قضية المناطق الحدودية والمتنازع حولها
(2) اللجنة الافريقية رفيعة المستوى ستواصل انخراطها في قضية الوضع النهائي لمنطقة ابيي من خلال المناقشات مع مجلس السلم والامن الافريقي ومنع الاطراف
(3) على الاطراف الاسراع في تطوير طرائق لتنفيذ ومراقبة الاتفاقيات ذات الصلة باتفاقية السلام الشاملة وقضايا ما بعد الانفصال
5 آليات التعاون
(1)- على الاطراف وضع والحفاظ على آليات قابلة للحياة وأطر عمل للتعاون وادارة العلاقات الثنائية بما في ذلك اجتماعات القمم الاعتيادية للرؤساء وكذلك من خلال التعاون على المستوى الفني والوزاري
(2) على الاطراف وضع آليات قابلة للحياة لحل اي صراع او اختلاف يطرأ بينهما والحيلولة دون وقوع اي صراع من شأنة التأثير على العلاقات السلمية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.