النائب العام يشدد على بناء أجهزة عدلية قادرة على القيام بمهامها المقررة في الوثيقة الدستورية    أقر بوجود لقواته بليبيا وينفي مشاركتها في الحرب: مني يتبرأ من دعوة المصالحة مع الاسلاميين ويصفهم بالسيئين    تفاصيل جديدة في قضية الكباشي وثوار الحتانة    عمليات تهريب في انتاج الذهب بشمال كردفان    بدء الإنتاج النفطي بحقل الراوات    200 مليار جنيه عجز الموازنة الجديدة    وزير الصحة يعلن عن ترتيبات لتوفير الأدوية    حمد الريح: منارة الوعد والترحال (مقال قديم جديد) .. بقلم: معز عمر بخيت    بيت البكاء .. بقلم: ياسر فضل المولى    حمد الريح ... الي مسافرة كيف اتت ؟ .. بقلم: صلاح الباشا    فصل الأدب عن الدين معركة متجددة .. بقلم: د. أحمد الخميسي    لاعبة كرة قدم سودانية أفضل من ميسي !! .. بقلم: فيصل الدابي/المحامي    عملية إسرائيلية تقلب العجوز صبي والعجوز صبية !! .. بقلم: فيصل الدابي/المحامي    رئيس مجلس السيادة يتلقى إتصالاً هاتفياً من وزير الخارجية الأمريكي    المجموعة السودانية للدفاع عن حقوق الانسان: بيان توضيحي حول الورشة المزمع اقامتها بعنوان السلام وحقوق الانسان    الكورونا فى السودان .. هل نحن متوكلون أم اغبياء؟! .. بقلم: د. عبدالله سيد احمد    وفي التاريخ فكرة ومنهاج .. بقلم: عثمان جلال    أحداث لتتبصّر بها طريقنا الجديد .. بقلم: سعيد محمد عدنان – لندن – المملكة المتحدة    القوى السياسية وعدد من المؤسسات والافراد ينعون الامام الصادق المهدي    شخصيات في الخاطر (الراحلون): محمود أمين العالم (18 فبراير 1922 10 يناير 2009) .. بقلم: د. حامد فضل الله / برلين    القوى السياسية تنعي الإمام الصادق المهدي    بروفسور ابراهيم زين ينعي ينعي عبد الله حسن زروق    ترامب يتراجع بعد بدء الاجهزة السرية بحث كيفيّة إخْراجه من البيتِ الأبيضِ !! .. بقلم: د. عصام محجوب الماحي    لجنة التحقيق في إختفاء الأشخاص تقرر نبش المقابر الجماعية    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الدليمي: القوات العراقية منعت السفير الإيراني من زيارتي
نشر في الرأي العام يوم 01 - 02 - 2008


طالبت الجبهة التركمانية العراقية أمس الحكومة بانشاء وحدات عسكرية تركمانية ضمن وحدات الجيش تتولى مسؤولية مناطقها مهددة في الوقت ذاته بتشكيل قوة خاصة بها لتحمي نفسها من زالابادة الجماعيةس. وافاد بيان للجبهة, وهي أكبر الاحزاب التركمانية في كركوك المتنازع عليها, نكرر مطالبتنا الحكومة بحماية التركمان الذين يتعرضون للابادة الجماعية في مناطقهم والا فان التركمان سيسيرون على نهج الاية الكريمة «اذن للذين يقاتلون بانهم ظلموا وان الله على نصرهم لقدير». وتتعرض هذه المناطق الى هجمات متكررة كان اعنفها ما حدث في بلدة امرلي حيث قتل اكثر من 150 شخصا واصيب نحو 300 اخرين في 6يوليوالماضي، كما قتل 17 شخصا واصيب 67 اخرون, معظمهم من المدنيين, في 21 يونيو الماضي بهجوم انتحاري نفذ بواسطة صهريج مفخخ استهدف مجمعا يضم مديرية شرطة سليمان بيك والمجلس المحلي والمكاتب الادارية. وغالبية سكان هذه المناطق الواقعة بين شمال منطقة العظيم وجبال حمرين التي تعتبر من ابرز معاقل تنظيم القاعدة تنتمي الى عشيرة البيات من التركمان الشيعة لكن التركمان في كركوك من السنة. وينتشر التركمان في قضاء تلعفر, غرب الموصل, وصولا الى التون كوبري وكركوك وتازه وداقوق وطوز خورماتو وسليمان بيك وامرلي وينكجا في نواحي محافظتي صلاح الدين وكركوك. ويعارض التركمان سعي الاكراد الى الحاق كركوك التي يعتبرونها مقرهم التاريخي في العراق, باقليم كردستان، ولا تتوافر احصائيات دقيقة حول اعداد التركمان في العراق كونها تتراوح وفقا لمختلف التقديرات بين ثلاثة ملايين, بحسب جمعياتهم, واقل من 800 الف نسمة طبقا لمنظمات مستقلة. واضاف البيان ان زالسلطات المحلية لم تتخذ اي اجراء جدي والحكومة العراقية لم تحرك ساكنا للحد من هذه الاعمال الاجرامية بحق الشعب التركماني الاعزل من السلاحس. وتأتي هذه المطالب في اعقاب عثور الشرطة في قضاء طوزخورماتو على رأسين مقطوعين قرب معمل الثلج في البلدة الاربعاء، .وفي شأن عراقي آخر، قال رئيس جبهة التوافق العراقية, كبرى الكتل البرلمانية للعرب السنة, الخميس ان قوة من الجيش العراقي تتمركز قرب منزله منعت السفير الايراني في بغداد حسن كاظمي قمي من زيارته في منزله الواقع في حي العدل, غرب العاصمة العراقية موضحا أن السفير عاد خائبا إلى ادراجه. وحول سبب الزيارة قال الدليمي, انه سفير دولة صديقة جارة اراد المجيء للتباحث بهدف استتباب الامن في البلاد وتقوية العلاقات بين البلدين من اجل تخفيف الاحتقان الناجم عن الازمة السياسية، واجاب ردا على سؤال حول المنع ان الامر يعود للحصار المفروض علينا وعرقلة مساعينا في المصالحة الوطنية مؤكدا ان عملية المنع كانت مفاجئة ودون أسباب تذكر. ويتزعم الدليمي مؤتمر اهل العراق, احد مكونات جبهة التوافق 44 مقعدا التي تضم ايضا الحزب الاسلامي بزعامة نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي ومجلس الحوار الوطني بزعامة خلف العليان. وكانت القوات العراقية فرضت اجراءات امنية مشددة حول مقر الدليمي مطلع ديسمبر الماضي في اعقاب العثور على سيارتين مفخختين ومنع من مغادرة منزله لفترة بعد اعتقال جميع حراسه, وبينهم نجله مكي.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.