قانونية قحت: السيادي والوزراء لا يرغبان في تشكيل المحكمة الدستورية    مجلس الوزراء: فرص ضخمة في الاستثمار والسكن للسودانيين بالخارج    غرفة السلع الاستراتيجية تقف على إمداد الدواء والقمح والوقود    أبرز عناوين الصحف السياسية السودانية الصادرة اليوم الأحد الموافق 19 سبتمبر 2021م    بعض الثواني تكفي أحياناً ..!    مشاهد ومواقف وأحداث من نهر النيل (10)    لن يعبر المريخ اذا    تجمع إتحادات الجزيرة يطرح مبادرة لتمييز اتحاد الخرطوم بمقعد ثابت في مجلس إدارة الإتحاد    شرطة الجزيرة تضبط (2330) رأس حشيش ب"رفاعة"    النائب الأول لرئيس مجلس السيادة: زيارة حمدوك لنا تُؤكِّد معاني الشراكة بين طرفي الوثيقة الدستورية    الأمن القومي    عجوبة وهشام النور.. هل طاردت لعنة شيخ عبد الحي ثنائي قحت؟    مكي المغربي: عن الإقتصاد في زمن اللاإقتصاد!    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الأحد 19 سبتمبر 2021    مصادر: خالد سلك اعتبر البرهان هو مصدر التسريب لتِرِك    أبل تكشف تفاصيل هامة عن آيفون 13    صندوق الاسكان يؤكد الاهتمام بإسكان المغتربين    محمد هنيدي يعلن اعتزال التمثيل ويطلب عدم السخرية من قراره    حكم صلاة من أدرك الإمام وهو يرفع من الركوع    حكم صلاة من أدرك الإمام وهو يرفع من الركوع    سامسونج تدعم هاتف Galaxy S22 بقدرة بطارية 3700 mAh    تنظيم بطولة الكاراتيه للأندية والمراكز    المباحث تضبط مخزن آخرللأدوية بحي الزهور وتوقف المتهم    حيدر المكاشفي يكتب : مابين سلة الاحصاء وقفة حاجة صفية..مفارقة عجيبة    من أجمل قصص الأغاني السودانية.. والله أيام يا زمان... أغنية من الزمن الجميل    السودان..السلطات تضبط 2330 رأس حشيش    رجل اليابان اليقظ.. لا ينام سوى دقائق لأكثر من 12 عاماً    تصنيف يكشف قامة الشعوب الأطول والأقصر في العالم    رجل يقتل سائق مركبة بسبب (50) جنيهاً في الخرطوم بحري    قالت إن شاعرة الأغنية على صلة قرابة بها هدى عربي تكتب عن أغنيتها الجديدة (جيد ليّا)    صحة الخرطوم توضح خطوات استخراج كروت وشهادات تحصين كورونا    وزير الري يقف على مشروع الحل الجذري لمياه القضارف    الهلال يستفسر "كاف"    وفاة الرئيس الجزائري السابق عبد العزيز بوتفليقة عن 84 عاما    لتجنب الإحراج.. كيف تتحكم في قائمة أصدقائك على "فيسبوك" دون علمهم ؟    الأمم المتحدة تحذر من كارثة بكوكب الأرض بسبب الإحتباس الحراري    لجان مقاومة تندلتي ... الوضع الصحي مزري وكأن الثورة لم تزر مرافقنا    الهلال يُقدِّم دفوعاته لكاس في قضية الثلاثي    المريخ يختتم الإعداد للاكسبريس    اتهام امرأة بقتل بناتها الثلاثة في نيوزيلندا    محمد الأمين .. أفكار لحنية متجاوزة !!    شاهد بالفيديو: فرفور ممازحا الممثل محمد جلواك " بعد شناتك دي بتحب لوشي "    بشرى لمحبي الأكل: لا علاقة للسمنة بكميات الطعام بل..    وفاة الرئيس الجزائري السابق عبدالعزيز بوتفليقة    وزير الداخلية يُوجِّه منسوبيه بتجفيف بُؤر الجريمة ومعرفة تفكير المُجرمين    في أول مشاركة له.. الأهلي مروي يتأهّل إلى دور ال«32» من بطولة الكونفدرالية    ختام فعاليات بطولة كأس السودان للشطرنج بالجزيرة    نقر الأصابع..    مهرجان البُقعة الدولي للمسرح    مجموعة فضيل تكمل تصوير سلسلة جديدة    وفاة الرئيس الجزائري السابق عبد العزيز بوتفليقة    قوات مشتركة تتصدى لقطاع الطرق التجارية بجنوب دارفور    صحة الخرطوم توضح خطوات استخراج كروت وشهادات تحصين كورونا    قادمًا من تركيا..احتجاز المستشار الأمني للرئيس الصومالي    المكتب الصحفي للشرطة: محكومون بالاعدام بسجن الرصيرص حاولوا الهروب    ما حكم التبول اللا إرادي في الصلاة؟ الإفتاء تجيب    ما حكم التبول اللا إرادي في الصلاة؟ الإفتاء تجيب    أحمد يوسف التاي يكتب: أدركوا هيبة الدولة يا برهان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



من درج مكتب سلفا كير نحدث

وضربة مصرية للسودان مع كل زيارة لوزير خارجيتها لأن الأمر الوحيد الذي تطلبه مصر هو
: اشتباك عسكري (واسع) بين السودان.. ومصر.
(واسع).. حتى يسحب السودان جنوده من اليمن.
فالاشتباك يعد (شمالاً وغرباً.. وجنوباً) في الوقت ذاته.
ومصر تسعى لسحب الجيش السوداني من اليمن حتى تتمكن إيران من كشف ظهر السعودية.
ومصر التي تزعم دعم السعودية تبيع مشهد سحب الجيش السوداني لإيران.. وتقبض.
و.. و
(2)
وتصرفات سعودية تجعل المواطن السوداني يتهم السعودية.. ويسخط..
ومخابرات مصر تشعل السخط هذا على الشبكة.
وشرقاً.. وغرباً.. حفتر.. كلهم تديره مخابرات مصر في حربها ضد السودان.
وجنوباً .. الإعداد يقطع مراحل بعيدة.
ولقاء مخابرات سلفا كير (بيت الحركة 7/8/) الذي يرسل مجموعة للاجتماع بقادة التمرد في الخرطوم.. نعود إليه غداً.
واليوم8/8 / الاثنين يعقد اللقاء السري جداً بين سلفا وحكومته.. وبعض الاجتماع هو
: ضرورة مساهمة الجنوب في الحرب المصرية ضد السودان.
ولأن الأمر ليس (ظناً) فما جرى في اجتماع السبت 19/7 في (بيت الحركة) في جوبا كان اجتماعاً يحدثه سلفا عن أن
موسفيني في لقائه الأخير مع سلفا (يأمر) سلفا كير بعدم طرد حركات التمرد من الجنوب.
وموسفيني يجعل سلفا كير يقيم معسكرات للتمرد في (راجا.. و.. واو.. وفاريانق.. وأويل.. والرنك).
والأيام القادمة تشهد التنفيذ.
وكأنه يهدد سلفا كير .. موسيفيني يسدد عيونه لوجه سلفا كير ليقول إنه
: إن خرجت فصائل تمرد السودان من الجنوب دخل مشار في جوبا.
(3)
ولقاء اليوم الإثنين8/8/ الذي يتابع ملفات مثيرة يبدأ بتقرير لجنة .. منجانق..
فالاجتماع الأخير كان يكلف منجانق بالبحث عما توصل إليه الاجتماع الأخير.. ومعه أربعة آخرون.
وما توصل إليه الاجتماع الأخير كان هو أن
: الجنوب .. ينهار.
والتقرير الذي.. سوف.. يستمع إليه سلفا والآخرون يقول إن الانهيار ما يصنعه هو
: أن كل المصارف.. أجنبية.
وأنها تسكب كل العملات الأجنبية في دولها.
وأن قادة الأمن.. والجيش والخدمة.. والسياسيين.. كلهم يتقاضى ما يتقاضى.. ليحول عيونه بعيداً عما تفعله البنوك.
( ومن يشكك في التقرير نسكب عنده ما قاله كل أحد حرفياً)
(4)
ومخابرات مصر تقود الرشاوي هذه لأنها تصنع الانهيار.
والانهيار يجعل سلفا في يدها تديره كيف شاءت.
وما تطلبه مصر من سلفا عن إثيوبيا نعود إليه.
جنوباً ما يحدث هو هذا.
وغرباً حديث حفتر (ومخططه القادم) نعود إليه.
و..
مصر تضرب.. والسودان لا يرد لأنه.. /السودان/.. يعرف ما يجري.
وأمس اجتماع (الجننق كاونسل) الذي يتابع المخطط توصياته/ التي تسر القلب!!/ نسكبها غداً.
ونذهب إلى خطوة غريبة جداً.. ليعرف السادة هؤلاء أننا نجلس داخل أدراجهم.
وداخل أدراج البلهاء.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.