مجلس الوزراء يعلن ترحيبه بالبعثة الأممية للسودان    القوات المسلحة تؤكد حل الدفاع الشعبي    كَيْفَ نَحْمي السُّودان من أخطار سد النهضة ؟! .. بقلم: د. فيصل عوض حسن    مسامرات زمن حظر التجوال .. بقلم: عثمان أحمد حسن    المراية .. بقلم: حسن عباس    قون المريخ والعنصرية .. بقلم: إسماعيل عبدالله    تكامل الأدوار في محاربة مافيا الفساد .. بقلم: نورالدين مدني    "أحمد شاويش." ذلك العبقري المتواضع ... بقلم: مهدي يوسف إبراهيم    وزارة العمل والتنمية الاجتماعيّة تسلّم كروت الدعم النقديّ لعدد من الجمعيّات النسائيّة    المباحث تلقي القبض على قاتل ضابط الشرطة بولاية شمال كردفان    نحو صياغة برنامج اقتصادي وطني يراعي خصوصية الواقع السوداني .. بقلم: د. محمد محمود الطيب    أنا والفنان حمد الريح .. شافاه الله !! .. بقلم: حمد مدنى حمد    حول نقد الإمام الصادق للفكرة الجمهورية (2-4) .. بقلم: بدر موسى    أخطاء الترجمة: Bible تعني الكتاب المقدس لا الإنجيل .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    ترامب يتشبه بالرؤساء العرب .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    ذكريات وأسرار الحركة البيئية العالمية ومصائر الدول النامية .. بقلم: بروفيسور عبدالرحمن إبراهيم محمد    باتافيزيقيا السّاحة الخضراء (1) .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن /ولاية أريزونا أمريكا    الدولة في الاسلام مدنيه السلطة دينيه اصول التشريع متجاوزه للعلمانية والثيوقراطية والكهنوت .. بقلم: د. صبري محمد خليل    قانون لحماية الأطباء فمن يحمى المرضى ؟ .. بقلم: د. زاهد زيد    الفقر الضكر .. فقر ناس أكرت .. بقلم: د سيد حلالي موسي    التعليم بالمصاحبة ( education by association ) .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    إحباط تهريب مصابين بكورونا من البحر الأحمر    الشرطة تنفذ حملة لمواجهة مخالفات الحظر الصحي ومعتادي الاجرام    كل ما هو مُتاح: مناعة القطيع .. مناعة المُراح .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بيان من الحزب الشيوعي السودانى بالمستشفيات
نشر في سودانيزاونلاين يوم 01 - 12 - 2012

الزملاء والزميلات عاملى وعاملات المهن الطبية والصحية التحية والتجلة لكم
نخطابكم اليوم وانتم تتابعون الواقع المرير الذى يمر به الوضع الصحى عموما من تردى وتدهورا بلغ حدا لايمكن السكوت عليه ولم نكن نقرأ الغيب او ننجم حينما اعلنا فى بياناتنا السابقة ان الايلولة = الخصخصة وتعنى تسليع العلاج وان تعيين اكبر مستثمر فى مجال الخدمات الطبية والصحية وزيرا للصحة انما هو الخطوة الاخيرة فى عملية التخلص من مرافق الصحة وهاهى قراءتنا والمستندة على حقيقة برامج ومخططات المؤتمر الوطنى تؤكد ذلك وهاهو وزير الصحة الولائى يصرح بان (اكبر مستشفى فى السودان لن تقوم له قائمة حتى ولو جمعوا له اموال البترول والذهب) ويدعم موقفه والى الخرطوم والذى اوضح بجلاء ان هذه السياسة هى المقرة من حكومة المؤتمر الوطنى ليفتح الباب على مصرعيه للاستثمار فى مجال الخدمة الطبية والصحية رافعا يد الدولة تماما عن حق المواطنين فى تلقى العلاج فى مؤسسات الصحة التى شيدها وبناها شعبنا الامر الذى وجد اشادة واستحسان البنك الدولى لهذه الخطوة فى تعبير صريح لمدى تبعية هذا النظام وتنفيذه لاجندة النظام الراسمالى العالمى وقوفه على النقيض من مصالح شعبنا .
الاخوة والاخوات \جماهير شعبنا الابىْ –
تتواصل عملية تجفيف المستشفيات من خلال سياسات متبعة بدقة ووفق خطة مدروسة حيث يتم تقليل نسبة التنويم بالمستشفيات خاصة فى العيون والاطفال ,كما تتم حركة واسعة لنقل الوحدات واعادة لتوزيع الاطباء ونقل للكوادر المختلفة فى وجهة تفريغ هذه المستشفيات ورفع بها رسوم الخدمات ابتداءا من مقابلة الطبيب ,فى ظل انعدام كل المعينات والتى يقوم معظم المرضى بشرائها من خارج المستشفيات او من الصيدليات التجارية داخل المستشفيات بعد ان تم خصخصة معظمها وتجرى الان تصفية المتبقى فى مستشفى الخرطوم وامدرمان وتوزيع الاطباء الصيادلة على مستشفيات طرفية ليسهل التخلص منها وتحويلها لمنسوبى المؤتمر الوطنى وشركاته فى عمليات نهب متواصل بعد التخلص من مطابخ المستشفيات وادخال اعمال النظافة وتحويل خدماتها لشركات تجنى ارباحا طائلة وتقدم خدمة متدنية مستفيدين من العاملين لمصلحة الشركات وتقوم وزارة مالية بدفع اجورهم ,وفى الوقت الذى تعانى فيه المستشفيات من نقص حاد فى الكوادر بمختلف تخصصاتها يتم تعيين جيوش من افراد الحرس والامن وامن المنشأت حتى تحولت لما يشبه الثكنات العسكرية بينما الاف الخريجين من الكوادر لا يجد عملا بحجة عدم اعتماد ميزانيات للمرتبات .
الزملاء والزميلات – عمال وعاملى الصحة – جماهير شعبنا
ان التدمير المعتمد للمرافق الطبية والصحية يهدف لشىْ واحد هو بيع هذه المرافق بعد تفريغها واجبار العاملين فيها ودفعهم على مغادرتها سواء بالنقل او الهجرة او الاستقالات وهذا ما نشهده من هجرات واسعة للاطباء والكوادر المساعدة المدربة بعد ان عانت من سوء الوضع , وهذا الوضع لن يتوقف الا بوحدة العاملين وتمسكهم بحقهم واصرارهم ودفاعهم عن مكتسباتهم ومكتسبات الشعب السودان وحقه فى تلقى العلاج المجانى وبرفض سياسات المؤتمرالوطنى والعمل على اسقاطه وازالته من صدور الشعب السودانى وفى هذا نؤيد مذكرة الاخصائيين وندعو كل الفئات بالمهن الطبية والصحية توحيد صفوفها والضغط على النقابات واجبارها تبنى مصالح العاملين وتحسين بيئة العمل وتحسين شروط الخدمة فى وزارة الصحة وذلك بالوقفات الاحتجاجية ورفع المذكرات والاعتصامات وبكافة الطرق المشروعة والسلمية كما نناشد كل الشعب السودانى بكل مكوناته وقواه الحية للنهوض والدفاع عن مكتسباته والوقوف امام كل مخططات المؤتمر الوطنى التدميرية واقتلاعه .
* وحدة العاملين صمام الامان فى مواجهة التخريب للصحة
* العلاج المجانى حق لكل ابناء وبنات الشعب السودانى
* وقف الخصخصة وتشريد العاملين بالمرافق الصحية
* تحسين بيئة العمل وتدريب العاملين حق وواجب على الدولة
* رفع الاجور وتحسين شروط الخدمة مطلب اساسى
*عاش نضال الشعب السودانى
عاش نضال عاملى المرفق الصحية
الحزب الشيوعى السودانى \ المستشفيات


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.