البرهان: تم التشاور مع المهدي والسنهوري بشان التطبيع مع إسرائيل .. نريد تغيير النظرة لبلادنا عبر السعي لمصالحنا .. الشراكة بين الحكومة الانتقالية في افضل حالاتها    الخرطوم: لن نقبل التفاوض على سد النهضة بالأساليب القديمة    يا ناس زين كمّلوا زينكم! .. بقلم: محمد التجاني عمر قش    السودان واسرائيل: الجزء الثانى .. بقلم: محمد الحسن محمد عثمان    نظرات في ثقوب التطبيع .. بقلم: محمد عتيق    كم كنت مظلوما ومحروما ومحجوبا عن العالم...يا وطني! .. بقلم: د.فراج الشيخ الفزاري    مؤتمر المائدة المستديرة للحريات الدينية العالمي .. بقلم: عبير المجمر (سويكت)    الخارجية: اجتماع بين السودان وإسرائيل الأسابيع القادمة لابرام اتفاقيات    الوالد في المقعد الساخن .. بقلم: تاج السر الملك    المريخ يهزم الهلال بصاروخ السماني ويحتفظ بلقب الدوري الممتاز    فى إنتظار قرار الدكتور عبدالله آدم حمدوك .. بقلم: سعيد أبو كمبال    "أوعك تقطع صفقة شجرة" .. بقلم: نورالدين مدني    مفارقات غزوة كورونا للبيت الأبيض!! .. بقلم: فيصل الدابي    رسميًا.. المريخ يضم مهاجم الأولمبي السوداني    "370" مليون دولار منحة من البنك الدولي للسودان    د. أشراقة مصطفي أبنة كوستي والدانوب يعرفها .. بقلم: عواطف عبداللطيف    مجموعة تسطو على مكتب عضو بلجنة إزالة التمكين    توثيق وملامح من أناشيد الأكتوبريات .. بقلم: صلاح الباشا    التطبيع طريق المذلة وصفقة خاسرة .. بقلم: د. محمد علي طه الكوستاوي    اذا كنت يا عيسى إبراهيم أكثر من خمسين سنة تعبد محمود محمد طه الذى مات فأنا أعبد الله الحى الذى لا يموت!! (2) .. بقلم: عثمان الطاهر المجمر طه /باريس    ارتفاع وفيات الحمى بالولاية الشمالية إلى 63 حالة و1497 إصابة    عن العطر و المنديل ... تأملات سيوسيولوجية .. بقلم: د. محمد عبد الحميد    نيابة الفساد توجه الاتهام لبكري وهاشم في قضية هروب المدان فهد عبدالواحد    المحكمة تطلب شهادة مدير مكتب علي عثمان في قضية مخالفات بمنظمة العون الانساني    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بيان المعاليا حوال إرتكاب الرزيقات جرائم تصفيات عرقية ضد المعاليا

مارستْ قبيلة الرزيقات عمليات تصفيات عِرقية وتهجير قسري ضد أبناء المعاليا في مدينة الضعين فأغتالتْ عدداً منهم بالرصاص وإعتدتْ على عددِ كبير آخر وأجبرتْ الناجين من الأطفال والنساء على الخروج من الضعين تاركين منازلهم وممتلكاتهم عرضة للإعتداء في صمتٍ متواطئ من الوالي عبدالحميد موسى كاشا وإجهزته الأمنية.
نُفِذتْ عمليات التصفيات العرقية ضد أبناء المعاليا بمنهجية وخطط عنصرية تجلت في بيان قبيلة الرزيقات التي أصدرت منشورا وزعته علنا في المكاتب الحكومية والتجارية بمدينة الضعين عاصمة الولاية هددت فيه سلامة أرواح وممتلكات أبناء المعاليا إذا لم يغادروا الضعين خلال اربعة وعشرين ساعة. قرأ الوالي المبجل عبدالحميد موسى كاشا وقرأت معه أجهزته الأمنية المنشور ومن ثم تواطئت مع القبيلة بغض الطرف.
نعتير نحن ابناء المعاليا صمتْ الوالي كاشا وأجهزته الأمنية هو كلمة السر لتنفيذ المخطط العنصري الذي خطط له ودعمه ناظر عموم الرزيقات، بعلم وفي حضرة الوالي عبدالحميد كاشا الذي مهد لهذا المخطط بتصريحه رسميا لوسائل الإعلام واصفا المعاليا بالقبيلة المتمردة كي يوفر غطاً قانونيا ورسميا في إستخدام سلاح الدولة بقوات الجنجويد الآمرة بأوامره لتصفية المعاليا تصفية عرقية وتهجيرهم من ديارهم و لا يمكن فهم قبول عبدالحميد كاشا لهذا المنصب إلا في سياغ تنفيذ مشروعه العنصري المصمم بدقة لتصفية وجود المعاليا كليا في هذه المنطقة.
نفذت مجموعة ناظر الرزيقات الإرهابية تهديداتها وإغتالت عدد من أبناء المعاليا على مرئى ومسمع الوالي عبدالحميد كاشا وأجهزته الأمنية ومارست الإرهاب والعنف والعنف اللفظي ضد ابناء المعاليا العزل ولم يستنكر الوالي المبجل عبدالحميدموسى كاشا ولم يدين الحادثة ولم يقدم العزاء ولم يوجه أجهزته الأمنية بحماية ابناء المعاليا المستهدفين والمهددين في أرواحهم وممتلكاتهم بمن في ذلك أعضاء حكومته من الوزراء وأعضاء المجلس التشريعي من ابناء المعاليا فهجروا خارج الضعين تهجيرا قسرياً.
يا جماهير شعبنا الأبي:
لا تزال الممارسات الحالية التي يمارسها الوالي عبدالحميد موسى كاشا والإدارة الأهلية لقبيلة الرزيقات تمثل تهديدا حقيقيا لحياة وممتلكات أهلنا العزل ونساءهم وأطفالهم. فنحن أبناء المعاليا بالمهجر نملككم هذه الحقائق مناشدينكمو والقوى الوطنية والقوات النظامية والقبائل المحبة للسلام وقوات الجبهة الثورية بتوفير الدعم والحماية للأطفال والنساء والشيخ العزل في جميع مناطق المعاليا فقد إتخذت الإداره الأهلية لقبيلة الرزيقات قرار الحرب وإستنفرت مليشياتها من الجنجويد التي عرفت بجرائمها ضد المواطنين العزل في دارفور لتنفيذ هجوم واسع ضد كل مناطق المعاليا على محاور كليكل وابوكارنكا وعديلة وتصفية وجود المعاليا وتهجير الناجيين من ديارهم. ثقتنا في شعبنا كبيرة لأن الوالي عبدالحميد موسى كاشا وهو أعلى سلطة أمنية في الولاية إختار ان يصمت في تواطؤ واضح مع المخطط العنصري ضد أهلنا المعاليا.
نؤكد نحن أبناء المعاليا بالمهجر لجماهير الشعب السوداني وقيادات قبائله وقبائل دارفور وحركاتها الثورية المسلحة والقوات النظامية على حق قبيلة المعاليا على إمتداد أراضيها في الدفاع عن نفسها ووجودها وارواح أهلنا وممتلكاتهم وأراضيهم بكل الوسائل المتاحة مؤكدين بوضوح قدرتنا على الرد الموجع و توسيع دائرة المعركة إذا ما تعرت مناطق المعاليا للهجوم المخطط له وقيد التنفيذ بقوات جنجويد الرزيقات وإذا ما تفرجت علينا القوات الآمرة بأمرة الوالي عبدالحميد كاشا وليس هنالك حدود لأرض المعركة المفتوحة.
دام نضال شعبنا ..
مكتب الإعلام – المعاليا بالمهجر
09 أغسطس 2013م


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.