ودعة يطالب الإدارة الأهلية بالتوحد لخدمة البلاد    "الخرطوم" ترفض بيان الصحة العالمية بالسودان    جرام الذهب يسجل ارتفاعاً طفيفاً    المجلس العسكري: خطة إسعافية لحل مشاكل السيولة والأدوية والكهرباء    الشرطة: المواطن المقتول بابوسعد قاوم تنفيذ أمر قبض    تدابير لمعالجة قطوعات الكهرباء لإنجاح الموسم الزراعي بمشروع الرهد    زيادة المساحات المزروعة بجنوب دارفور بنسبة 40%    15 مليون جنيه خسائر بمكاتب زراعة الخرطوم    صبير يقف على صيانةطريق مدني- سنار    اهتمام اللجنة الاقتصادية بالعسكري بنهضة مشروع الجزيرة    البرهان يعود للبلاد قادماً من تشاد    الزراعة تدشن نثر بذور أشجار المراعي بالنيل الأزرق    السلطات المصرية ترفض دفن مرسي بمسقط رأسه    فضيحة في حمامات النساء بمدمرة للبحرية الأميركية    الأصم:اشترطنا لاستئناف التفاوض بضرورة أن يعترف المجلس بالمسؤولية عن فض الاعتصام    الغارديان: كيف يمكن مساعدة مضطهدي السودان في ثورتهم؟    قيادي بالمؤتمر الشعبي: قوش هو من قاد الانقلاب على البشير    أدبنا العربيّ في حضارة الغرب .. بقلم: د. محمد بدوي مصطفى    النيابة المصرية تكشف تفاصيل وفاة الرئيس مرسي    وفاة الرئيس مرسي خلال جلسة محاكمته    مبادرة من "المهن الموسيقية" للمجلس العسكري    الحوثيون يعلنون شن هجوم جديد على مطار أبها    اتحاد الكرة يصدر برمجة نهائية للدوري    للتذكير، التعبير عن الرأي مسؤولية ضمير .. بقلم: مصطفى منبغ/الخرطوم    الأندلس المفقود .. بقلم: د. محمد بدوي مصطفى    أين يعيش الطيب مصطفى . . ؟ .. بقلم: الطيب الزين    إستهداف زراعة (5) مليون فدان للعروة الصيفية بجنوب كردفان    مقتل (16) في تفجيرين لحركة الشباب بكينيا والصومال    عصيان وشهداء في الخرطوم وأم درمان .. بقلم: مصطفى منيغ/الخرطوم    عازة .. بقلم: سابل سلاطين – واشنطون    من الجزائر والسودان إلى هونغ كونغ وتيانانمين .. بقلم: مالك التريكي/كاتب تونسي    وفاة (3) أشخاص دهساً في حادث بمدينة أم درمان    تحديد موعد إنطلاق الدوري الإنجليزي    النفط يصعد بسبب المخاوف حول إمدادات الشرق الأوسط    أساطير البرازيل يرفعون الحصانة عن نيمار    اختراق علمي: تحويل جميع فصائل الدم إلى فصيلة واحدة    وفاة 5 أشخاص من أسرة واحدة في حادث مرور بكوبري حنتوب    ارتفاع الدهون الثلاثية يهدد بأزمة قلبية    البرتغال في القمة.. أول منتخب يحرز لقب دوري الأمم الأوروبية لكرة القدم    الصحة: 61 حالة وفاة بالعاصمة والولايات جراء الأحداث الأخيرة    61 قتيل الحصيلة الرسمية لضحايا فض الاعتصام والنيابة تبدأ التحقيق    رأي الدين في شماتة عبد الحي يوسف في الاعتصام .. بقلم: د. عبد الله علي إبراهيم    ليه مالُم؟ ما شعب وقاعد.. حارس الثورة! .. بقلم: احمد ابنعوف    عيدية حميدتي وبرهان لشعب السودان .. بقلم: الطيب محمد جاده    الثورة مقاسا مفصل... جبة ومركوب... ما بوت .. بقلم: احمد ابنعوف    دا الزيت فيما يختص بحميدتي .. بقلم: عبد العزيز بركة ساكن    الصادق المهدي والفريق عبدالخالق في فضائية "الشروق" في أيام العيد    تعميم من المكتب الصحفي للشرطة    الشرطة تقر بمقتل مواطن على يد أحد ضباطها    السودان يطلب مهلة لتسمية ممثليه في "سيكافا"        "الشروق" تكمل بث حلقات يوميات "فضيل"        نقل عدوى الأيدز لحوالى 700 مريض أغلبهم أطفال بباكستان    فنان ملخبط ...!    العلمانية والأسئلة البسيطة    الآن جاءوا ليحدثونا عن الإسلام    أمير تاج السر: الكذب الإبداعي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بيان هام من تجمع المهندسين السودانيين
نشر في سودانيل يوم 22 - 05 - 2019


لا كُت متسول لا صايع
لكن العسكر باغتني
يانحس الحلم الباختني
ياعفن الأيدي المأجورة
جماهير شعبنا الأبي
ظل تجمع المهندسين السودانيين وطيلة الفترة السابقة يتابع مايدور من أحداث التفاوض بين القوى الموقعة لإعلان الحرية والتغيير والمجلس العسكري الانتقالي على أمل انصياع المجلس العسكري لقرارت الشعب السوداني لتسليم السلطة للمدنيين، إلا أن العسكر مضى في طريق الذين سبقوه بعدم التسليم والتعنت في التفاوض ناسياً أن الشعب السوداني وطيلة 4 أشهر واجه منفرداً صلف الأجهزة الأمنية وكتائب ظل النظام وقتل جهاز الأمن، ولاتزال جميع المكونات السابقة تمارس عملها تحت حماية المجلس العسكري، بل أن ذات المجلس هو من يهدد بها في حالة ذهابه غير مأسوف عليه، وعليه فإننا كأحد مكونات تجمع المهنيين ولزاماً علينا وواجباً وطنياً تمليه الضرورة الحالية نعلن لجميع المهندسين السودانيين على امتداد الوطن الكبير الاستعداد التام للإضراب العام والعصيان المدني الشامل لكسر شوكة العسكر واسقاطهم للمرة الثالثة، كما فعلناها من قبل بذات الأيادي حاملة راية ديسمبر المنسوجة بشموخ النساء وكبرياء الرجال.
أهداف ثورتنا ومنذ ديسمبر المجيد معروفة وواضحة وضوح الشمس في رابعة النهار، ويعلمها المجلس جيدً لكنه يرواغ من باب إدخال النظام السابق الذي قتل وعذّب وصادر وفصل واعتقل وشرّد الآلاف من أبناء الوطن. وتتمثل مطالبنا في:
1.مجلس سيادي مدني بتمثيل عسكري محدود جداً
2.حكومة مدنية تنفيذية
3.مجلس تشريعي مدني
جميع هذه المطالب حددت من قبل القوى الموقعة وسنقف أمامها بصدور عارية لتحقيقها، فإن الشهداء الذين سقطوا لم يقتلهم المدنيين بل قتلتهم الآلة العسكرية التي لن نثق فيها إلا بعد أن ترجع للشعب السوداني وتكون ملكه لا ملك أفراد وأحزاب.
عليه فإننا في تجمع المهندسين السودانيين قوسنا قوس هذا الشعب ورمح هذا الشعب رمحنا، يد بيد كتفاً بكتف حتي تحقيق جميع اهداف ثورتنا المباركة.
المجد للشهداء
22 مايو 2019
#دفتر_الحضور_الثوري
#اعتصام_القياده_العامه


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.