مجلس الوزراء يعلن ترحيبه بالبعثة الأممية للسودان    القوات المسلحة تؤكد حل الدفاع الشعبي    كَيْفَ نَحْمي السُّودان من أخطار سد النهضة ؟! .. بقلم: د. فيصل عوض حسن    مسامرات زمن حظر التجوال .. بقلم: عثمان أحمد حسن    المراية .. بقلم: حسن عباس    قون المريخ والعنصرية .. بقلم: إسماعيل عبدالله    تكامل الأدوار في محاربة مافيا الفساد .. بقلم: نورالدين مدني    "أحمد شاويش." ذلك العبقري المتواضع ... بقلم: مهدي يوسف إبراهيم    وزارة العمل والتنمية الاجتماعيّة تسلّم كروت الدعم النقديّ لعدد من الجمعيّات النسائيّة    المباحث تلقي القبض على قاتل ضابط الشرطة بولاية شمال كردفان    نحو صياغة برنامج اقتصادي وطني يراعي خصوصية الواقع السوداني .. بقلم: د. محمد محمود الطيب    أنا والفنان حمد الريح .. شافاه الله !! .. بقلم: حمد مدنى حمد    حول نقد الإمام الصادق للفكرة الجمهورية (2-4) .. بقلم: بدر موسى    أخطاء الترجمة: Bible تعني الكتاب المقدس لا الإنجيل .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    ترامب يتشبه بالرؤساء العرب .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    ذكريات وأسرار الحركة البيئية العالمية ومصائر الدول النامية .. بقلم: بروفيسور عبدالرحمن إبراهيم محمد    باتافيزيقيا السّاحة الخضراء (1) .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن /ولاية أريزونا أمريكا    الدولة في الاسلام مدنيه السلطة دينيه اصول التشريع متجاوزه للعلمانية والثيوقراطية والكهنوت .. بقلم: د. صبري محمد خليل    قانون لحماية الأطباء فمن يحمى المرضى ؟ .. بقلم: د. زاهد زيد    الفقر الضكر .. فقر ناس أكرت .. بقلم: د سيد حلالي موسي    التعليم بالمصاحبة ( education by association ) .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    إحباط تهريب مصابين بكورونا من البحر الأحمر    الشرطة تنفذ حملة لمواجهة مخالفات الحظر الصحي ومعتادي الاجرام    كل ما هو مُتاح: مناعة القطيع .. مناعة المُراح .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





التحالف العربي من أجل السودان: بيان رقم (2): أنقذوا شعب السودان قبل فوات الآوان
نشر في سودانيل يوم 11 - 06 - 2019

مازالنا نطلق دعوتنا للمجتمع الإقليمي والدولي المنظمات الدولية وفي مقدمتها الأمم المتحدة ومنظمات حقوق الإنسان، بضرورة حماية الشعب السوداني من بطش النظام وجرائمه والضغط على المجلس العسكري لوقف الانتهاكات التي تمارسها مليشياته في حق الشعب السوداني بالقتل والترويع والارهاب والاغتصاب، ونهب الممتلكات وتدمير المؤسسات، في تصعيد خطير وغير مبرر بالتزامن مع العصيان المدني الشامل الذي دعى إليه تجمع المهنيين وقوى إعلان الحرية والتغيير، للمطالبة بتسليم السلطة لحكومة مدنية.
لقد وجدت دعوة العصيان المدني الشامل استجابة واسعة وحقق نسبة نجاح تفوق ال90% برغم الترويع والارهاب، الذي تمارسه مليشيا الدعم السريع "الجنجويد" التي تضم جنسيات غير سودانية، وجهاز الأمن وكتائب الظل التابعة للحركة الإسلامية، لإفشال العصيان المدني وقد ويرصد التحالف العربي من أجل السودان بعض الانتهاكات التي حدثت في اليوم الاول للعصيان:
أولاً: سقوط 4 من الضحايا لينضموا لشهداء المجزرة التي ارتكبها المجلس العسكري في الثالث من يونيو الجاري لفض الاعتصام والذين ليصل العدد إلى 118 شخص، ومازال البحث جارٍ عن المفقودين، كما اغتالت مليشيا الجنجويد يوم أمس الملازم شرطة عصام محمد نور، أحد الضباط الذين قاموا بمبادرة نقيب التي قدمت مذكرة لرئيس المجلس العسكري الإنقلابي عبدالفتاح البرهان، والتي استنكرت فيها قتل الشعب والثوار بصورة وحشية كما أصابت شقيقه ووالده.
وقبل أيام تم اغتيال مدير الملاحة الجوية بمطار الخرطوم محمد أحمد عبدالقيوم برصاص الجنجويد لرفضه الذهاب للعمل،التزاما بالاضراب السياسي الشامل، وهذه من الجرائم الدخيلة والتي لم يألفها المجتمع السوداني.
ثانياً: إغلاق عدد من المشافي الحكومية والخاصة والهيئة العامة للإمدادات الطبية، مما ينذر بكارثة إنسانية بمنع الدواء من المرضى وخاصة أصحاب الأمراض الخطيرة من النساء، والأطفال، وكبار السن، والمعوقين ومرضى الكلى والقلب، والأشخاص المصابين بفيروس نقص المناعة البشرية/الإيدز وغيرهم.
عليه ندعو المنظمات الإنسانية والعاملة في المجال الصحي، منظمة الصحة العالمية وأطباء بلاحدود، الصليب الأحمر والهلال الأحمر، باعتبار الوضع كارثي والتدخل لأنقاذه وتقديم العون للمرضى بالتنسيق مع لجنتي الاطباء والصيادلة التابعتين لتجمع المهنيين.
ثالثاً: اعتقال عدد من المهندسين والعاملين بشركات الكهرباء وآخرين في قطاعات حكومية آخرى، وترويعهم واجبارهم للعمل وإفشال العصيات المدني.
هذا مع استمرار اعتقال لرموز من الناشطين السياسين والحقوقيين، كما أن هنالك حالات اختفاء قسري لعدد كبير من الشباب منذ فض الاعتصام، لم يتم الاعلان عن أماكن اعتقالهم، ما يؤكد أن مليشيا الجنجويد تمتلك سجون سرية، وإذا كانت تمارس البطش والتنكيل بالمدنيين في الشوارع فإن القلق يتزايد بأوضاع المعتقلين الذين كم المتوقع أن يواجهوا صنوف من التعذيب الوحشي في تلك السجون.
إنّ التصعيد من قبل تجمع المهنيين وقوى إعلان الحرية والتغيير بانتهاج وسائل سلمية كالاضراب السياسي الشامل والعصيان المدني، هو حق كفلته مواثيق حقوق الإإنسان في العهد الدولي للحقوق المدنية والسياسية، والعهد الخاص بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، كما هو مستمد من إرث ونضال الشعب السوداني الذي أسقط نظاميين شموليين بثورتي أكتوبر 1964وأبريل 1985م.
غير أن ما يقابله من ردود أفعال من المجلس العسكري الانقلا بي ومليشياته وجهاز أمنه وكتائب ظله، يعتبر تصعيد غير مبرر وجريمة تخالف القانون الدولي ومواثيق حقوق الإنسان وقانون القوات المسلحة الحامي للوطن والمسؤولة عن أمن وسلامة المواطن، وبتلك الممارسات من استمرار البطش والتنكيل بالمواطنين واعتقال قيادات قوى اعلان الحرية والتغيير، يؤكد عدم رغبته وجديته في حل الأزمة والعودة للحوار والتفاوض واستفزاز لها، وصفعة لمبادرة رئيس الوزراء الإثيوبي، فكيف يتم اعتقال من جزء من عملية الحوار والتفاوض وإعلانه بقبول الحوار والتفاوض مجرد استهلاك سياسي لن يلتزم بها.
إنّ المجلس العسكري أمامه مسؤولية تاريخية بحقن دماء الأبرياء ووقف نزيف الدم بقتل المدنين الذي تمارسه المليشيات المنفلتة، وتحاول أن تعيد مآساة دارفور مرة أخرى والواجب عليه حل هذه المليشيات ونزع سلاحها وتسريحها، وإعادة هيبة الدولة بتمكين القوات المسلحة والشرطة بالقيام بواجبهما في حماية الشعب السوداني، والحفاظ على الوطن وسلامة أمنه وأستقراره.
ويجدد التحالف العربي من أجل السودان دعوته لجميع السودانين في الداخل والخارج بمواصلة النضال، والتمسك بخيار المقاومة السلمية لإسقاط المجلس العسكري وتسليم السلطة لحكومة مدنية، ومواصلة الحشد أمام المنظمات الدولية والسفارات السودانية للتنديد بجرائم النظام ودعم الثورة السودانية وحماية الثوار.
التحالف العربي من أجل السودان
القاهرة
يونيو:2019
--
Wadah Tabir
General Coordinator
Arab Coalition for Sudan - ACS
-----------------
Uganda Office (Main): (SDFG Office) P.O. Box 250, Ntinda, Kampala, Uganda
Tel. +256778849852
-----------------
Egypt Office: Yassen Ragheb St.. from Gamal El Din Kassem,/8th district,, behind El Serag Mall, building No. 2, 1st floor, flat No. 3 Nasr City, Cairo- Egypt
Tel. +201009240291
-----------------
USA Office: 7609 Wildwood Court /Lorton,VA 22079 USA
Tel. + 1 (703)477-1949
-----------------
Website: www.acsudan.org
Facebook: https://www.facebook.com/ACSUDAN
Twitter: https://twitter.com/ACSUDAN
ACSUDAN:Towards comprehensive peace, based on freedom, development and justice in Sudan


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.