"السيادي" يدعو للصبر على الحكومة الانتقالية    تدوين بلاغات في تجاوزات بالمدينة الرياضية    (الشعبي) يؤكد مقاطعة موكب 21 أكتوبر ويهاجم الحكومة الانتقالية    السعودية تطرق أبواب قطاع النفط والكهرباء بالسودان    البشير برئ..حتى من الانسانية!! .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    لا هلال ولا مريخ ولا منتخب يستحق .. بقلم: كمال الهِدي    "ستموت فى العشرين" يشارك في أيام "قرطاج"    من الإصدارات الجديدة في معرض الخرطوم: كتاب الترابي والصوفية في السودان:    هيئة علماء "الفسوة"! .. بقلم: د. محمد بدوي مصطفى    وقف استخدام الزئبق في استخلاص الذهب يفاقم مخاوف المعدنين من خسائر فادحة    مبيدات الشركة ...!    انخفاض كبير في أسعار المواشي    الحياة البرية تبدأ في إنشاء محمية "وادي هور"    قتلى في تشيلي والاحتجاجات تتحدى الطوارئ    احتجاجات لبنان تدخل يومها الرابع    وجدي ميرغني : 1,5 مليار دولار صادرات البلاد حتى سبتمبر        مدني يفتتح ورشة الحركة التعاونية ودورها في تركيزالأسعار        محكمة البشير تستمع لشهادة عبدالرحيم محمد حسين    مطالبة بإلغاء وتعديل القوانين المتعلقة بالأراضي والاستثمار    أمين حسن عمر يُشكك في استمرارية "المؤتمر الوطني" ويُعلن عن حركة سياسية جديدة    فنزويلا.. غوايدو يدعو للاحتجاج في 16 نوفمبر المقبل    ألمانيا.. الآلاف يتظاهرون احتجاجا على العملية التركية في شمال شرقي سوريا    استئناف التفاوض بين الحكومة وفصيل "الحلو"    "السيادي" يدعو لإزالة الفجوة بين المدنية والعسكرية    أجسبورج ينتزع تعادلاً في الوقت القاتل من أنياب بايرن ميونخ    ريال مدريد يسقط أمام مايوركا ويهدي الصدارة لبرشلونة    اهلي الخرطوم يكسب تجربة القماراب محلية    محاكمة البشير.. ما خفي أعظم    حمدوك يوجه بالمصادقة على كافة الاتفاقيات الدولية    جهاز المخابرات العامة يصدر بيانا هاما حول حادثة مقتل تاجر الحاج يوسف    الصدر للمتظاهرين: السياسيون في الحكومة يعيشون حالة رعب وهستيريا    مهران ماهر : البرنامج الإسعافي للحكومة الانتقالية (منكر) ويجب مقاومته    وزير الشؤون الدينية والأوقاف : الطرق الصوفية أرست التسامح وقيم المحبة    صدرت عن دار نشر مدارت بالخرطرم رواية السفير جمال محمد ابراهيم : (نور: تداعي الكهرمان)    الفروسية ما بين تيراب السكيراني (دار حامد) و(ص ع ال ي ك) العرب .. بقلم: د. أحمد التجاني ماهل أحمد    في ضرورة تفعيل آليات مكافحه الغلاء .. بقلم: د. صبري محمد خليل / أستاذ فلسفه القيم الاسلاميه في جامعه الخرطوم    عملية تجميل تحرم صينية من إغلاق عينيها    مصادر: توقف بث قناة (الشروق) على نايل سات    وفاة 21 شخصاً وجرح 29 في حادث مروري جنوب الأبيض    وفاة وإصابة (50) في حادث مروري جنوب الأبيض    العضوية تنتظركم يا أهلة .. بقلم: كمال الِهدي    جَبَلُ مَرَّة .. شِعْر: د. خالد عثمان يوسف    حجي جابر يفوز بجائزة كتارا للرواية    هروب القيادي بحزب المخلوع حامد ممتاز ومصادر تكشف مفاجأة حول فراره عبر مطار الخرطوم    إصابات ب"حمى الوادي المتصدع"في نهر النيل    لجان مقاومة: وفاة 8 أشخاص بحمى الشيكونغونيا بكسلا    بيان هام من قوات الدعم السريع يوضح أسباب ودواعى تواجدها في الولايات والخرطوم حتى الان    افتتاح معرض الخرطوم الدولي للكتاب بالخميس    ايقاف المذيعة...!        استهداف 80 ألفاً بالتحصين ضد الكوليرا بالنيل الأزرق    شرطة المباحث ب"قسم التكامل" تضبط مسروقات متعددة    حملة للتطعيم ضد الحمى الصفراء بالشمالية بالثلاثاء    متضررو حريق سوق أمدرمان يقاضون الكهرباء    تذمر بودمدني بسبب استمرار أزمة الخبز    افتتاح معرض الخرطوم الدولي للكتاب الخميس المقبل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تصريح صحفي مشترك بين حركة/ جيش تحرير السودان والحزب الشيوعي السوداني
نشر في سودانيل يوم 16 - 09 - 2019

تم عقد لقاء في باريس بتاريخ 13 سبتمبر 2019م بين حركة تحرير السودان ممثلة في رئيس الحركة الاستاذ/ عبدالواحد محمد نور والحزب الشيوعي السوداني ممثل في عضو المكتب السياسي الدكتور / فتحي الفضل.
وبعد نقاش جاد ومستفيض حول الراهن والوضع السياسي السوداني والانتصارات التي حققتها الثورة التراكمية عبر نضالها وصمودها المستمر ضد عنف النظام ومليشياته المسلحة وفي جوهرها انتهاج لسياسة البطش والقتل والتطهير العرقي والإبادة الجماعية والجرائم الموجهة ضد الإنسانية وجرائم الإغتصاب والتي ظهرت بصورة جلية في كل من دارفور وجنوب كردفان والنيل الأزرق وكجبار وبورسودان وغيرها من مناطق السودان
أتفق الطرفان على أهمية استمرار الحراك الجماهيري عبر الأتي:
1. الندوات
2. الليالي السياسية
3. الوقفات الإحتجاجية
4. المظاهرات والاعتصامات
5. الإضرابات السياسية والعصيانات المدنية.
للوصول لأهداف الثورة التراكمية المتمثلة في اسقاط بقايا النظام وتفكيك الدولة العميقة وتصفيتها بالكامل، وفي هذا الإطار تتصدر مسألة السلام الشامل والإستجابة لمطالب الشعب أهمية قصوى.
ضرورة محاكمة كل من أجرم في حق الشعب السوداني وبشكل خاص مجرمي الحرب في دارفور والنيل الأزرق وجنوب كردفان ومجزرة فض الإعتصام.
تسليم كافة مجرمي الحرب والإبادة والتطهير للمحكمة الجنائية الدولية والإلتزام بإقامة لجنة تحقيق دولية حول مجزرة فض الاعتصام.
أهمية التعويضات الفردية والجماعية لضحايا الحرب والإبادة الجماعية وضحايا سياسات النظام المختلفة وضمان عودة النازحين واللاجئين إلى قراهم وإعادة وإرجاع المستوطنين الجدد الموجودين في أراضي وحواكير دارفور لبلدانهم الأصلية.
التزم الطرفان على ضرورة مواصلة النضال الجماهيري وبناء النقابات والإتحادات الطلابية الديمقراطية ولجان الاحياء والمقاومة كأدوات نضالية تزيد في وحدة وتدعيم النضال الجماهيري.
ضرورة هيكلة مؤسسات الدولة وفق أسس قومية جديدة لاسيما القوات المسلحة وأجهزة الأمن والشرطة.
حل وتفكيك المليشيات الحكومية وعلى رأسها الدعم السريع والدفاع الشعبي والشرطة الشعبية والأمن الشعبي والكتائب الجهادية.
حل وحظر حزب المؤتمر الوطني وكافة واجهاته ومصادرة جميع ممتكاته وأصوله
واكد الطرفان على عزمهما في تدعيم علاقات النضال المشترك بين الطرفين بما يخدم مسيرة الثورة السلمية في البلاد وإحداث التغيير الجذري الشامل وهزيمة كافة مخططات قوى الثورة المضادة المستودة أقليمياً ودولياً،
كما نوه الطرفان على ضرورة التحام كافة القوى الثورية من أجل تحقيق التغيير الجذري.
حركة/جيش تحرير السودان - عبدالواحد محمد نور
الحزب الشيوعي السوداني
14 سبتمبر 2019م


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.