العلمانية والهوية حديث (خرافة) يؤجج الفتنة !! .. بقلم: صلاح محمد أحمد    الاسراع بإنشاء مجلس القضاء العالي ضرورة لتجاوز فراغ انتهاء أجل قضاة المحكمة الدستورية .. بقلم: د. أبوذر الغفاري بشير عبد الحبيب    الشيوعي والكُوز وشمَّاعة الفشل!!! .. بقلم: جمال أحمد الحسن – الرياض    المقاومة تضبط ألف جوال دقيق فاسد بمحلية أمبدة    السيليكا.. صلات مفترضة مع الإرهابيين .. بقلم: كوربو نيوز .. ترجمها عن الفرنسية ناجي شريف بابكر    نبيل أديب: لا علاقة لي بمشروع تنظيم التظاهر    بري والعباسية: دغيم وكنانة المهدية .. بقلم: د. عبد لله علي إبراهيم    طهران ترد على ماكرون: اسمه الخليج "الفارسي"!    تجدد الاحتجاجات في النجف وذي قار جنوبي العراق    توتنهام يواصل نتائجه السلبية ويسقط في فخ التعادل أمام واتفورد    نيوكاسل يحقق انتصاراً قاتلاً على حساب تشيلسي    قوات حفتر: إبعاد قطر عن مؤتمر برلين في صالحها    الدقير: لا يليق بحكومة الثورة تشريع قانون يقيد الحرية    أطباء القضارف يضربون عن العمل ابتداء من اليوم    قوش: هذه التصريحات نسبت لي زوراً وبهتاناً    المنتخب يوالي التدريبات بقوة وبعثته تغادر الخميس إلى (أسمرا)    وزير التجارة يصدر قرار بضبط ورقابة اسعار الاسواق    وزارة الصحة الاتحادية تنفذ حملات تحصين في الولايات    تنبيه لأصحاب المعاشات المصرية    مصرع ثلاثة نساء واصابة رجلين في حادث مروري بالباقير    ولاية الخرطوم: تدوين بلاغ ضد مطاحن مشهورة بتُهمة تهريب الدقيق    الغرامة لتاجر يهرب الوقود    خبز الفنادك .. بقلم: بروفسور مجدي محمود    يا طالع الشجرة ... بقلم: زيغمار هيلِّيلسون .. ترجمة: د. مبارك مجذوب الشريف    ثناءات على أيقاعات كتاب: "صقور وحمائم الصراع المسلح في السودان" .. بقلم: د. سعاد الحاج موسي    الدمبلاب يدبر انقلابا علي حکومة الثورة .. بقلم: بولس کوکو کودي/امريکا    قرار لوزير الصناعة بتشكيل لجنة لرقابة وتوزيع الدقيق وحصر المخابز بالعاصمة والولايات    تفاصيل محاكمة (6) متهمين من بينهم طالبتان بترويج المخدرات    الفاتح جبرا:قصة (إستهداف الدين) وإن الدين في خطر والعقيدة في خطر ده كلو (حنك بيش) كما يقول أولادنا    يدخل الحاكم التاريخ بعمله لا بعمره .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    تورط الغرفة في بيع سجلات تجارية للأجانب بسوق ليبيا    الشُّرْطَةُ وَالاستفزاز (ضَرَبْنِي وبَكَىَٰ وَسَبَقْنِي اشتكى) .. بقلم: فَيْصَلْ بَسَمَةْ    نظرة "تاصيلية" في مآلات الإسلاميين .. بقلم: د. محمد عبد الحميد    الرشيد: جمعية القرآن الكريم تمتلك مناجم ذهب بولاية نهر النيل    عدت إلى الوطن (السودان) وعاد الحبيب المنتظر (2) .. بقلم: د. طبيب عبدالمنعم عبدالمحمود العربي    زيارة الدكتور Dr.Anne Sailaxmana إستشاري جراحة العظام والسلسة الفقرية لمدينة المعلم الطبية    محمد عبد الكريم يدعو السودانيين إلى الخروج "لتصحيح مسار الثورة"    "الصحة" تحذّر من الاستحمام بالماء البارد    استأصلوا هذا الورم الخبيث .. بقلم: إسماعيل عبد الله    جريمة قتل البجاوى جريمة غير مسبوقة .. وضحت نواياهم السيئة للسكان الأصليين (1) .. بقلم: عمر طاهر ابوآمنه    إرهاب الدولة الإسلامية وإرهاب أمريكا.. تطابق الوسائل واختلاف الأيديولوجيا!! .. بقلم: إستيفن شانج    طهران.. التريث قبل الانتقام .. بقلم: جمال محمد إبراهيم    الهلال يستقبل اللاعب العراقي عماد محسن    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    النجم الساحلي يعلن غياب "الشيخاوي" عن مباراة الهلال    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    زوج نانسي عجرم يقتل لصّاً اقتحم منزلها    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    شقيق الشهيد أحمد الخير: نحن قُوْلَنا واحد "قصاص بس"    إيقاف منصة بث "الأندلس" المالكة لقنوات طيبة    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    "المجلس الدولي" يدعو السودان للتوعية بخطر نقص "اليود"    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تجمع المهنيين السودانيين: فلتُواجه تحركات فلول النظام البائد بالحزم المطلوب
نشر في سودانيل يوم 09 - 12 - 2019


جماهير المهنيين والعمال على امتداد بلادنا الغالية
مثلت إجازة قانون تفكيك نظام الإنقاذ، بحزبه وإتحاداته ونقاباته ومؤسساته التابعة انحيازاً لشعارات وأهداف الثورة، وقطعاً ثورياً مع النظام البائد وإنهاءً لعهده وسجله المخزيين في التعدي على حقوق الإنسان وفساده واستبداده وتزويره لإرادة أهل السودان.
وبذلك فإن كل مؤسسات النظام البائد قد شملها الحل وعلى رأس ذلك النقابات والإتحادات التي لعبت أقذر الأدوار في مساندة الديكتاتورية وانحيازاً لحزبها، ومن المنتظر أن يتبع القانون تعيين لجان تسيير مؤقتة على وجه السرعة تعيد النظر في السجلات والقوانين والإجراءات تمهيداً لقيام نقابات حقيقية ووفق قواعد الديمقراطية تعبر عن قواعدها، وتلعب دورها الوطني المأمول.
جماهير شعبنا الثائرة
جماهير المهنيين والعمال
وإذ تشمِّر قوى الثورة لاستعادة عافية وديمقراطية النقابات والإتحادات المهنية، يرتعد أزلام النظام المخلوع فرَقًا من مصيرهم الوشيك، ولن يغني عنهم رعبهم شيئا، أولئك الذين استمرأوا لثلاثين عاماً التحطيم المتعمد لهذه المؤسسات فشرعوا يستصرخون شركاءهم هنا وهناك متباكين على استقلالية وديمقراطية الحركة النقابية، التي كانوا هم من وأدها بالأساس، ليستجيب لهم بعض ممثلي النقابات في الإتحاد العربي للنقابات وفي بعض الدول العربية التي تتفاعل وهي بعيدة عن واقع العملية النقابية في السودان المختطفة لثلاثين سنة من قبل نظام الجبهة الإسلامية البائدة ، بل عليهم أن يتوقفوا فوراً عن التواصل والدعم والمساندة لإتحادات ونقابات الزيف التي لا يمثل أعضاءها إلا أنفسهم وكانوا خلال ثلاثين عاماً يعبرون عن سياسات النظام وأجنداته الحزبية فقط.
إن هذه محاولات بائسة وفاشلة للتلاعب لن يكتب لها النجاح، وهي تمثل استهتاراً واستهانةً بالثورة السودانية وأهدافها، وانتقاصاً من قراراتها، وستواجه هذه المحاولات بالرد من قبل القواعد النقابية، ومن كل الجماهير الثائرة اليقظة، التي تراقب بدقة كل محاولات عناصر النظام البائد لإعادة عقارب الساعة للوراء.
إن احترامنا للمواثيق الدولية بشأن ديمقراطية واستقلالية النقابات هو بعض جوهر قيم هذه الثورة، وهو ما لا يتحقق إلا بنزع وإبطال نقابات النظام المباد القائمة بوضع اليد، وإنهاء دور هذه النقابات والإتحادات التي وطنت نفسها على أن تكون ربيبة وعضداً للشموليات وأداة لقهر وتطويع الحركة النقابية.
إننا نطالب وبشكل فوري لجنة تفكيك نظام الثلاثين من يونيو بإنزال قانون تفكيك نظام الثلاثين من يونيو وتفكيك التمكين على أرض الواقع، وتطبيق ما ورد فيه بخصوص النقابات والإتحادات، وإلغاء قانون نقابة المنشأة 2010 وقانون الإتحادات المهنية 2004 والعودة مؤقتاً لقانون النقابات 1987 لحين إجازة قانون نقابات ديمقراطي لاستعادة الحركة النقابية الفئوية الديمقراطية المستقلة.
كما ندعو لمراجعة مالية شاملة لميزانيات إتحاد عمال السودان بواسطة سلطة المراجع العام.
نهيب بجميع القواعد النقابية باليقظة وقفل الأبواب أمام تسلل واستمرار هذه العناصر في إدعاء تمثيلها لهم.
إعلام التجمع
8 ديسمبر 2019م


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.