ذكريات وأسرار الحركة البيئية العالمية ومصائر الدول النامية .. بقلم: بروفيسور عبدالرحمن إبراهيم محمد    ترامب يتشبه بالرؤساء العرب .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    باتافيزيقيا السّاحة الخضراء (1) .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن /ولاية أريزونا أمريكا    مُؤانسات الجمعة .. بقلم: د. محمد حسن فرج الله    كلِّم قليبي .. بقلم: عبدالماجد موسى    لجان مقاومة البراري تعتزم تسيير مليونية 30 يونيو    حزب البجا المعارض يرحب بالبعثة الأممية    تجمع المهنيين ينفي دعوته لمؤتمر صحفي    لغم خطير: من يجرؤ على تفكيكه؟ .. بقلم: ياسين حسن ياسين    العالم يحتفل باليوم العالمي للبيئة .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    "أنْتِيفا" التي يَتّهِمها دونالد ترامب.. ما لها وما عليها، وما هي؟ .. بقلم: د. عصام محجوب الماحي    الدولة في الاسلام مدنيه السلطة دينيه اصول التشريع متجاوزه للعلمانية والثيوقراطية والكهنوت .. بقلم: د. صبري محمد خليل    كيف واجهت مؤسسة الطب السوداني اول وباء لمرض الايبولا (1976) الموت تحت ظلال الغابات الاستوائية .. ترجمة واعداد/ بروفيسور عوض محمد احمد    مسألة في البلاغة: تجري الرياحُ بما لا تشتهي السّفُنُ .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    سر اللاهوت والناسوت في النفس البشرية (دكتور علي بلدو نموذجا) .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    قرارت مرتقبة لتنظيم عمل المخابز بالخرطوم تتضمن عقوبات صارمة    قانون لحماية الأطباء فمن يحمى المرضى ؟ .. بقلم: د. زاهد زيد    الفقر الضكر .. فقر ناس أكرت .. بقلم: د سيد حلالي موسي    التعليم بالمصاحبة ( education by association ) .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    إحباط تهريب مصابين بكورونا من البحر الأحمر    الشرطة تنفذ حملة لمواجهة مخالفات الحظر الصحي ومعتادي الاجرام    سر المطالبة بتسريع التحقيقات ومحاكمات رموز النظام البائد والمتهمين/الجناة .. بقلم: دكتور يس محمد يس    كل ما هو مُتاح: مناعة القطيع .. مناعة المُراح .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    قراءة متأنيَة في أحوال (شرف النّساء) الحاجة دار السّلام .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن/ولاية أريزونا/أمريكا    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بيان من تجمع ثوار الشمال النيلي
نشر في سودانيل يوم 18 - 12 - 2019


بسم الله والوطن
الشعب السوداني الباسل : نحن ثوار وثائرات منطقة الشمال النيلي الممتد من تخوم الجيلي حتى حلفا القديمة اّثرنا في هذا المنحنى التاريخي والهام في مسيرة السودان أن نبين موقفنا من ما يدور الان بكامل الشفافية والوضوح .
اولا : نحن مع معالجة جذور الأزمة السياسية السودانية ووضع حد وحل عادل ومتفق عليه لكل الظلامات التاريخية التي اُرتكبت على إمتداد تاريخ السودان الحديث ، عبر التفاكر المفتوح الاّفاق البعيد عن التسويف والإلتفاف على الواقع .
ثانيا : نؤكد إننا ضد الجهوية والمناطقية والعنصرية بأي شكل كانت ، و بوصفنا قوى مدنية لم يسبق لها ان دعت او تبنت تلك النزعات القميئة نؤكد أن بيئتنا كانت ولم تزل حاضنة لكل مكونات النسيج الاجتماعي السوداني على تنوعه وتعدده وإختلافه ، مثلما كانت ولا زالت بقية مناطق السودان شرقه وغربه وجنوبه حاضنة لابناء الشمال وغيرهم دون تمييز .
ثالثا : نعلن بكامل المسؤولية والوعئ الجمعي ان ما يسمى ب ( كيان الشمال ) والذي ظهر مؤخرا لا صلة له بالمكونات الإجتماعية والثورية في منطقة الشمال النيلي المعروفة إداريا بولايتي الشمالية ونهر النيل ، وإن المدعو / محمد سيد احمد الجاكومي الذي برز بوصفه " رئيساً لكيان الشمال " لم يفوض لا هو ولا الكيان الذي يدعي رئاسته لتمثيل مواطني منطقة الشمال النيلي في اي محفل وعلى أي مستوى كان ، ونذكر الجميع بأن كل من كان خارج التشكيلات الثورية المناضلة والمواقف الفردية الواضحة والباسلة حيال مقاومة النظام البائد هو بلا أدنى شك جزء من ذلك النظام الإجرامي ، والقوى الثورية التي ناضلت وصنعت التغيير هي الإحق بالتعبير عن تطلعات الجماهير.
ثالثا : نشجب وندين مساعي " الجبهة الثورية " ومحاولاتها لإثارة الفتنة المجتمعية وصُنع شروخ في البنية الإجتماعية في منطقة الشمال النيلي بكل مكوناتها وقاطنيها الحاليين ، عبر إستخدامها لواجهات مثل ما يسمى ب ( كيان الشمال ) وغيره من المسميات المحسوبة على الشمال ، ونشدد على أن السلم المجتمعي والتعايش الاجتماعي السلمي هو بالنسبة لنا أكبر من أي مكسب او مرمى سياسي ، بل هو غايتنا مع إنجاز كل مطالب الثورة ومستحقاتها الواجبة ، ولن نسمح بإن تتحول المنطقة إلى حقل صراعات جديدة كما هو الحال في مناطق اُخرى من السودان ، وعلى كل الحادبين تغليب المصلحة العامة والتحلي بروح الثورة والتقيد بالمبادئ الاساسية لقوى الحرية والتغيير .
رابعا : نؤكد على تمسكنا بكامل المطالب والحقوق الخاصة بأهل وقاطني منطقة الشمال النيلي ( مثل قضايا المتأثرين من إنشاء السدود والتعدين الجائر وقضايا الارض والتعويضات والتعدي على الحدود السيادية وغيرها في مناطق الشريك وكجبار والمناصير وأرقين وبقية المناطق ) وكل ما ترتب على ذلك من مواجهات مع السلطات ، والتي ظللنا نعبر عن خيارات وحلول عادلة طالبنا بها طوال العهود السابقة ، وسيستمر ذلك الفعل النضالي الجسورعبر تشكيلات الأجسام المطلبية الناشطة فعلا في النهوض بتلك المهمات الهامة والمستحقة ، والتي نوليها الثقة على اساس التاريخ النضالي والمطلبي المعروف .
خامسا : نجدد موقفنا الصلب تجاه المحافظة على وحدة وسلامة السودان ، ونعلن تكراراُ أن الوطن ليس للتجزئة والمحاصصة ، وأن خطاب الكراهية مرفوض ومذموم ، جهودنا من أجل أن ينعم كافة المواطنين السودانيين بكل حقوق المواطنة وكافة حقوق الإنسان وأن تمحى مفردات التعالي والتهميش من القاموس السوداني في التفكير والسلوك السياسي او الاجتماعي لدى الجماعات او الأفراد .
ختاماً نعاهد الجميع بأننا سنواصل نضالنا الى حين إستكمال الثورة وتحقيق السلام العادل وبناء السودان الذي يلبي اّمال وتطلعات كل بنيه وبناته .
حرية سلام وعدالة
المجد والخلود للشهداء الأبرار .
العودة الاّمنة للمفقودين.
( تجمع ثوار الشمال النيلي )
السبت 14 ديسمبر 2019
صورة من البيان لكل من :-
1 / السادة والسيدات اعضاء المجلس السيادي .
2 / السادة والسيدات اعضاء مجلس الوزراء .
3 / السادة السيدات اعضاء المجلس المركزي لقوى الحرية والتغيير .
4 / مركزية تجمع المهنيين السودانيين .
5 / قيادة الحركة الشعبية / الشمال .
6 / قيادة الجبهة الثورية .
7 / قيادة الكُتلة التاريخية .
8 / قيادة حركة جيش تحرير السودان .
9 / قيادة قوى الحرية والغيير/ الولاية الشمالية .
10 / قيادة قوى الحرية والغيير/ ولاية نهر النيل .
11 / تعميم لقيادات قوى الحرية والتغيير في كل ولايات السودان .
/////////////////////////


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.