مجلس الوزراء يعلن ترحيبه بالبعثة الأممية للسودان    القوات المسلحة تؤكد حل الدفاع الشعبي    كَيْفَ نَحْمي السُّودان من أخطار سد النهضة ؟! .. بقلم: د. فيصل عوض حسن    مسامرات زمن حظر التجوال .. بقلم: عثمان أحمد حسن    المراية .. بقلم: حسن عباس    قون المريخ والعنصرية .. بقلم: إسماعيل عبدالله    تكامل الأدوار في محاربة مافيا الفساد .. بقلم: نورالدين مدني    "أحمد شاويش." ذلك العبقري المتواضع ... بقلم: مهدي يوسف إبراهيم    وزارة العمل والتنمية الاجتماعيّة تسلّم كروت الدعم النقديّ لعدد من الجمعيّات النسائيّة    المباحث تلقي القبض على قاتل ضابط الشرطة بولاية شمال كردفان    نحو صياغة برنامج اقتصادي وطني يراعي خصوصية الواقع السوداني .. بقلم: د. محمد محمود الطيب    أنا والفنان حمد الريح .. شافاه الله !! .. بقلم: حمد مدنى حمد    حول نقد الإمام الصادق للفكرة الجمهورية (2-4) .. بقلم: بدر موسى    أخطاء الترجمة: Bible تعني الكتاب المقدس لا الإنجيل .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    ترامب يتشبه بالرؤساء العرب .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    ذكريات وأسرار الحركة البيئية العالمية ومصائر الدول النامية .. بقلم: بروفيسور عبدالرحمن إبراهيم محمد    باتافيزيقيا السّاحة الخضراء (1) .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن /ولاية أريزونا أمريكا    الدولة في الاسلام مدنيه السلطة دينيه اصول التشريع متجاوزه للعلمانية والثيوقراطية والكهنوت .. بقلم: د. صبري محمد خليل    قانون لحماية الأطباء فمن يحمى المرضى ؟ .. بقلم: د. زاهد زيد    الفقر الضكر .. فقر ناس أكرت .. بقلم: د سيد حلالي موسي    التعليم بالمصاحبة ( education by association ) .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    إحباط تهريب مصابين بكورونا من البحر الأحمر    الشرطة تنفذ حملة لمواجهة مخالفات الحظر الصحي ومعتادي الاجرام    كل ما هو مُتاح: مناعة القطيع .. مناعة المُراح .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بيان من التجمع الإتحادي بالسعودية بمناسبة الذكرى السنوية الأولى لمجزرة ساحة الأعتصام


بيان
الذكرى السنوية الأولى لمجزرة ساحة الأعتصام ..
شعبنا الحر الأبي :
تمر علينا اليوم 29 رمضان الذكرى الاولى لمجزرة ساحة ميدان الإعتصام ذكرى يوم الغدر والخيانة يوم أن خلع بعض أبناء هذا الشعب إنسانيتهم وأخلاقهم وقتلوا شرفاء الوطن وأبناءه الأحرار بدم بارد دون أن يراعوا فيهم إلّاً ولا ذمة ولا حرمة شهر عظيم ، يوم أن أنكسر من منوط بهم حماية الشعب وأختفوا وتواروا ومن بقى منهم منع الشرفاء من أن يقتربوا من جدران وحداتهم .. يوم أن صعدت أرواح الشهداء الطاهرة الى اعالي الجنان وخاب وضل سعي القتلة وخسروا دنياهم وآخرتهم وأخلاقهم وإنسانيتهم ..
جماهير شعبنا الشرفاء :
إن إنقضاء ومرور عام على تلك الجريمة النكراء دون أن تتم محاكمات حتى الأن يعد مؤشراً على ضعف وهوان اللجنة التي أسند اليها التحقيق في الأمر أو لأسباب أخرى كان يجب على اللجنة أن تبينها وتضع الشعب وأصحاب المصلحة وأولياء الدم في الصورة الكاملة ليقرروا أما أن يعتمدوا عليها أو أن يطرقوا أبواب أخرى لطلب العدالة ،
ان ارواح شهداء فض الاعتصام تتطلع إلينا من عليائها وتحملنا أمانة استكمال المسيرة خلف وحدة قوى الحرية والتغيير والاعتماد على لجان المقاومة والثوار والكنداكات الذين انجزوا اروع ثورة في التاريخ البشري الحديث وهم قادرون على حمايتها واستكمال دربها الوعر نحو ارساء دعائم الامن والسلام والحرية والعدالة والرفاهية للشعب الأبي والعض بالنواجز على مشروع استدامة الديمقراطية، ونتوجه بالنداء لكل القوى التي أسهمت في التغيير بالتعالي والتسامي فوق المصالح الحزبية الضيقة والاتعاظ من تجارب فشل الانتفاضات السابقة لان قوى الثورة الحية ممثلة في شباب وكنداكات السودان ولجان المقاومة عازمون على المضي في طريقهم وبذل الغالي والنفيس من اجل بلوغ الهدف ( وطن الحرية والسلام والعدالة) وكل من يقف في طريقهم من اصحاب المصالح الخاصة والحسابات الخاطئة سوف يجدون أنفسهم في مزبلة التاريخ الذي لا يرحم .
شعبنا الأبي:
وبعد مرور عام كامل على هذه الجريمة البشعة نؤكد على أهمية إنزال شعارات الثورة وتطبيقها على ارض الواقع دون تلكؤ او تباطؤ او تعلل بدولة عميقة او زواحف يجب فورا :
محاكمة اركان النظام على كافة الجرائم التي ارتكبوها في حق الشعب، ومحاكمة من اغتالوا زهرة شبابنا وفخر ثوارنا يوم فض الاعتصام والقصاص منهم أيا من كانوا فلا كبير على القانون، رفع المعاناة عن كاهل الشعب الصابر والامتثال لارادة الشعب باستكمال هياكل السلطة الانتقالية وتطبيق المصفوفة التي نلاحظ التلكؤ في تطبيقها من اكثر من جهة من شركاء الفترة الانتقالية . وعلى جانب آخر نلاحظ وبقلق بالغ إثارة النعرات العنصرية والقبلية وتداعياتها في التفلتات التي حدثت في كسلا وكادقلي وأظهرت الحاجة الماسة لإعادة صياغة الأجهزة الامنية والشرطية وحتى دور القوات المسلحة في الحفاظ على الامن والسلم الاجتماعي والضرب بيد من حديد على كل من تسول له نفسه التعرض للتمازج والانصهار الاجتماعي الذي يشكل الأساس الصلب لبناء دولة السودان الحرة الديمقراطية متعددة الأعراق والثقافات والأديان
والتي يعيش فيها المواطنين متساوي الحقوق والواجبات
ومادامت إرادة الشعب هي دستورنا فسنمضي في طريق العزة والمجد ..
الهيئة الإعلامية
التجمع الإتحادي - السعودية
مايو 2020م


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.