د. جمال ادريس يعتذر عن تولي حقيبة الصحة    مجلس الشركاء يشكل لجنة وساطة لحسم الخلافات بين (قحت) والامة القومي    مقاومة الخرطوم: الفلول يوزعون الاطارات بواسطة دراجات نارية    مصدرون وطنيون: توقفنا عن العمل بسبب سيطرة الاجانب على محالج القطن    سيمبا التنزاني يضرب الهلال السوداني برباعية    أُسرة الشهيد أحمد الخير تتجه لتقديم طلب استعجال للمحكمة العليا    دمعة ذُرفتْ علي زمان طوي خيمته و رحل! .. بقلم: الدكتور الخضر هارون    حول النزاهة التجارية .. بقلم: د. نازك حامد الهاشمي    الشرطة تكشف عن تفاصيل مثيرة لحادثة نهب ذهب وأموال طائلة من منزل بالخرطوم    إصابات متفاوتة بين أفراد من الجيش والشرطة اثر تفلتات فردية بمدني    قطوعات الكهرباء في الإعلام .. بقلم: د. عمر بادي    الهلال يتعاقد مع لاعب إنتر ميامي الأمريكي    أبوعاقلة أماسا.. فتى الصحافة الرياضية الأبنوسي .. بقلم: محمد الأمين جاموس    كمال الجزولي: روزنامة الأسبوع حِلِيْلْ مُوْسَى! .. بقلم: حِلِيْلْ مُوْسَى!    شيء من الهزل: دونالد ترامب .. بقلم: بابكر عباس الأمين    الخبز والثورة: دراسة فى الخبز كمحرك ورمز للثورات الشعبية عبر التاريخ .. بقلم: د. صبري محمد خليل/ أستاذ فلسفة القيم الاسلاميه في جامعة الخرطوم    فضائيات طبقية ،، بأطباق طائرة! .. بقلم: حسن الجزولي    الرأسمالية والتقدم على الطريق المسدود .. بقلم: د. صبرى محمد خليل/ أستاذ فلسفه القيم الاسلاميه فى جامعه الخرطوم    أكاديميون أم دراويش؟ مأساة العلم والعقل النقدي في المناهج السودانية .. بقلم: مجاهد بشير    في "بروست" الرواية السودانية: إبراهيم إسحق .. رحيل شامة أدبية في وجه البلد الذي يحب مبدعيه بطريقة سيئة .. بقلم: غسان علي عثمان    سلافوي جيجك .. كوفيد 19 الذي هز العالم .. بقلم: د. أحمد الخميسي    الرئيس الأمريكي بايدن يلغي قرار ترامب بمنع مواطني السودان الفائزين ب(القرين كارد) من دخول أمريكا    الولايات المتحدة السودانية .. بقلم: د. فتح الرحمن عبد المجيد الأمين    ترامب أخيرا في قبضة القانون بالديمقراطية ذاتها! .. بقلم: عبد العزيز التوم    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





لو كانت اسرائيل إمرأة...لتزوجتها علي سنة الله ورسوله .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري
نشر في سودانيل يوم 29 - 10 - 2020

لا زالت جدتي ( أم حقين) علي ضلالها القديم، وقد تقدم بها العمر وبلغت التسعين، ولكنها وحتي الان محتفظة بذاكرتها الحديديةو بحديثها الساخر ؛ فهي القائلة أن ( زيت الفهد) من الفهد ابن عم الأسد؛ وأن أمواس الحلاقة ( ناست) من سنان تمساح جزيرة توتي أيام الخريف والفيضانات، أما (شاي الغزالتين) فمن غزلان حي المسالمة بامدرمان ومنها كتب عبدالرحمن الريح قصيدته المشهورة( لي في المسالمة غزال).ولا أدري كانت تعني ما تقول ام هي التورية أو تهكم العجائز قبيل مرحلة الخرف.
ولكن هذه المرة؛ زادت عندها جرعة( الزهايمر) حبتين...عندما فاجأتني بالقول، لماذا لا أتزوج ( اسرائيل) علي سنة الله ورسوله؟
: كيف تقولين ذلك وأسرائيل ( دولة) وليست أمراة ؟ فردت بذات السخرية: وما الفرق..وما المانع...أن تتزوج (دولة) ...دولة أخري ؛ ولو علي شريعة المثليين التي اجزتم قانونها ...فالسودان دولة ( ذكورية) وما شاء علي رجالها..واسرائيل دولة يهودية مترعة بالحسان والبنات الصبايا وعدهن أكثر من الرجال بل وأذكي ومتعلمات بتفوق ( 65%) عن الرجال. يعني عازبات وجاهزات للزواج بمهر التطبيع..والاسلام لا يمنع زواج اليهوديات...فالمراة اليهودية ست بيت وذكية وقد انجبت العباقرة والمفكرين منهم ( 160) من حاز علي جائزة نوبل ، عشرة منها للسلام...بل في اليهودية( 48) نبي ، سبعة منهم نساء اشهرهن:
( أست) و ( خلدة) و ( شاتا) و( أبيجيل) ثم ( ديبورا) قاهرة الرجال ، التي وصفها كتابهم بانها ( أمرأة النيران) التي هزمت الكنعانيين.
ولجمالهمن وذكائهن، كن اعلاما في السينما المصرية..كاميليا ونجوي سالم وليلي مراد وراقية ابراهيم..
ثم قالت العجوز ...الحديث الشريف يقول بزواج المرأة، ايا كان جنسها، لأربع: جمالها أو مالها، اوحسبها...وكلها متوفرة في بنات صهيون...أما مسألة ( ولدينها) فاليهودية كدين أقرب الي الاسلام بكثير من المسيحية، فما المانع من أن تجبر ( ذكورية) الرجل السوداني، المرأة اليهودية من تبديل عقيدتها وتصبح مسلمة..ويتحقق بذلك أحد أهداف التطبيع ، كما جاء علي لسان اصحاب الفتوي والتبرير بالدليل و( البرهان) ؟ والله أعلم.
د.فراج الشيخ الفزاري
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.