دمج الحركات في الجيش .. المعوقات والحلول    خبير دولي يحذر من فخ إثيوبي لمصر والسودان بشأن الملء الثاني لسد النهضة    "الشيوعي" يطالب السودانيين بالخروج إلى الشارع لإسقاط الحكومة    مقترحات الجنائية .. "جرائم دارفور" في انتظار العدالة    الشرطة القضارف يحتج ويهدد بشأن البرمجة    اتحاد الكرة يحسم جدل ملكية استادات الخرطوم ودار الرياضة    أعضاء الاتحاد متمسكون بموقفهم تجاه ( سوداكال)    المؤتمر السوداني يصدر بيان حول قرار تحرير أسعار الجازولين والبنزين    شاكر رابح يكتب : "المتغطي بالبنك الدولي عريان"    حجر يزور ولاية شمال دارفور    السودان يتعاقد مع شركة المانية كبري لتطوير ميناء بورتسودان    السودان يوقع على مذكرة لتعزيز التعاون مع مصر    الامل عطبرة يواجه الجريف عصرا والنيل صباحاً    النيابة ترفض الإفراج عن رئيس الهلال السوداني    فيروسات جديدة ل"كورونا" سريعة الانتشار    صعود طفيف.. سعر الدولار و اسعار العملات مقابل الجنيه السوداني اليوم السبت 12 يونيو 2021 في السوق السوداء    أوكتاف".. د. عبد الله شمو    لهجة جبريل وتيه المناصب    طالب بالالتفاف حول الكيان .. السوباط يكتب لجماهير الهلال ويعتذر للجميع    في ورشة تراخيص الأندية .. (الكاف) يؤكد مساعدة الأندية لمزيد من التطور    الحرية والتغيير تؤكد اختصاصها بترشيحات رئيس القضاء    مع غيابها الكامل .. المواطن يتساءل أين الشرطة ؟    سلبٌ ونهبٌ بالأبيض واستغاثة بحكومة شمال كردفان    (5) فصائل بالجيش الشعبي تُعلن دعمها لخميس جلاب    قالت بأنها تنقل التراث كما هو الفنانة شادن: أنا متمسكة جداً بالشكل الاستعراضي!!    الملحن أحمد المك لبعض الرحيق: أستحي أن أقدم ألحاني للفنانين الكبار!!    الصقور.. شوط الإبداع المتناهي    استيراد السيارات.. من يضبط القيادة؟    حيدر المكاشفي يكتب: ميتة وخراب ديار    جريمة هزت الشارع المصري … اغتصاب سيدة عمرها 90 عاماً مصابة بالزهايمر    ما العلاقة بين فيروس كورونا ومرض السكري؟    ظهور عصابات مسلحة ولجان المقاومة تتبرأ منها    9800 وظيفة تنتظر السعوديين.. بدء توطين مهن المحاسبة    ضبط عقاقير واجهزة طبية خاصة بوزارة الصحة تباع بمواقع التواصل    التجمُّع الاتحادي يواصل حِراكه بالولايات استعداداً للمؤتمر العام    الحداثة: تقرير لخبراء سودانيين يرسم صورة قاتمة لصناعة النفط في البلاد    «الصحة»: السمنة تؤدي لمضاعفات شديدة عند الإصابة بكورونا    شاعر الأفراح الوردية..كان يكتب الشعر ويحتفظ به لنفسه    حول تجربة تقديمها برنامج "بيوت أشباح".. نسرين سوركتي: أُصبت بدهشة وانكسار    د. برقو: مباراتا زامبيا إعداد جيد لمواجهة ليبيا    أين هم الآن.. أين هم الآن؟    محمد عبد الله موسى يجهز "الضحية"    من طيب الطيب صالح ذكرى ميلاد مجيدة    مفاكهات    الاقتصاد العالمي يمضي على المسار الصحيح نحو نمو قوي متفاوت    الصين تترك "بصمتها" وترفع علمها على المريخ    مسؤولون بإدارة ترامب "حصلوا على بيانات آبل الخاصة بنواب ديمقراطيين    رصد نجم عملاق "بسلوك غامض" يبعد عنا آلاف السنين    اختراق ضخم يطال ملايين المستخدمين حول العالم.. وهكذا تعرف إن كنت منهم    زيارة علمية لما يدور في الوسائط    الشرطة تكشف ضبط شبكة تدير محطة وقود عشوائية بالصالحة    السجن لمواطنين وأجانب يديرون منظمة إجرام واحتيال    بايدن: ما زلت أنسى أنني رئيس    من ثقب الباب باربيكيو الخفافيش!    "يجوز الترحم على الكافر".. مدير هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر السابق في مكة يثير جدلا    عنك يا رسول الله ..    أخي مات بكورونا في الثلث الأخير من رمضان.. فهل هو شهيد؟    فاطمة جعفر محمد حامد تكتب: مشروعية الإعلام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مباريات مصيرية للفرق العربية في كأس الاتحاد
نشر في سودان سفاري يوم 12 - 04 - 2011

يسعى الأنصار اللبناني إلى تحقيق فوزه الثاني على التوالي عندما يواجه التلال اليمني اليوم الثلاثاء على إستاد الأمير محمد في مدينة الزرقاء الأردنية، ضمن الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الأولى من مسابقة كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم.
وكان الأنصار فاز في الجولة الماضية على ديمبو الهندي 2-صفر في بيروت بعد خسارته الافتتاحية على ارض ناساف الأوزبكستاني 3-صفر في الجولة الأولى، وهو يحتل المركز الثاني في المجموعة برصيد 3 نقاط بالتساوي مع ديمبو وبفارق 3 نقاط عن ناساف المتصدر، في حين يقبع الفريق اليمني في ذيل الترتيب بدون أي نقطة.
وأشار جمال طه المدير الفني للأنصار إلى أن المباراة مهمة جداً خاصة وأنها تأتي على أرض محايدة بعد تعذر إقامتها في اليمن بسبب الوضع الأمني هناك، إضافة إلى أن "الفريق يريد تحقيق الفوز من أجل المضي قدما نحو الوصول إلى الدور الثاني من المسابقة".
وأشار طه إلى أن خروج الفريق من مسابقة كأس لبنان، ترك الأثر على معنويات اللاعبين "لأن الفريق لعب جيداً في نصف النهائي أمام الصفاء لكن الحظ لم يحالفه للوصول إلى المباراة النهائية".
وضمن المجموعة نفسها يحل ناساف ضيفاً على ديمبو.
وفي المجموعة الثانية يطمح القادسية الكويتي إلى مواصلة انتصاراته عندما يستضيف الصقر اليمني على إستاد محمد الحمد من منافسات المجموعة الثانية.
ويلتقي الفريقان الجمعة المقبلة في الكويت أيضاً في الجولة الرابعة بناء على طلب الصقر بسبب الظروف الأمنية الراهنة في اليمن.
ويتصدر القادسية ترتيب المجموعة برصيد ست نقاط بعد فوزه على شورتان الأوزبكي والاتحاد السوري، فيما مني الصقر بخسارتين من شورتان والاتحاد.
يريد القادسية أن يضرب بقوة أمام ضيف يعتبر الحلقة الأضعف في المجموعة، وهو يسعى إلى مواصلة أفراحه بعد حصوله على لقب الدوري للمرة ال14 في تاريخه الجمعة الماضي، بتحقيق الفوز والاقتراب من التأهل إلى الدور الثاني في حال تعادل شورتان والاتحاد اليوم أيضاً.
من جهته لا يملك الصقر حلاً إلا بتحقيق على الأقل نقطة، ومن ثم يفكر في المباراة المقبلة التي إن خسرها أو تعادل فيها سيخرج مبكراً من البطولة ، لذلك سيعتمد الفريق الذي يعتبر مغموراً بالنسبة لفرق المجموعة، على الدفاع والاعتماد على الهجمات المرتدة أملاً في اقتناص هدف يربك منافسه.
وفي المجموعة الثالثة يدرك كل من الفيصلي الأردني والنصر الكويتي أن لا بديل لهما عن الفوز في مباراتهما، ضمن منافسات المجموعة الثالثة.
ويملك الفيصلي 3 نقاط من فوز على ضيفه الجيش السوري 2-صفر في الجولة الأولى وخسارة أمام دهوك العراقي 2-4، بينما وصل النصر الكويتي إلى عمان برصيد خال بعد خسارته أول جولتين أمام ضيفه دهوك العراقي صفر-1 ومضيفه الجيش السوري 3-2.
وتشهد المجموعة عينها مواجهة بين الجيش السوري (3 نقاط) ودهوك العراقي المتصدر (6 نقاط).
ويخوض الفيصلي (بطل نسختي 2005 و2006 ووصيف نسخة 2007) المواجهة بطموح استعادة نغمة الفوز والبقاء في قلب دائرة المنافسة على واحدة من بطاقتي المجموعة إلى الدور الثاني.
ويتطلع الفيصلي إلى الفوز ليصالح جماهيره الحزينة على فقدانه لقب دوري المحترفين متراجعاً إلى المركز الثالث ومتأخراً عن الوحدات بطل الدوري ب 14 نقطة وكذلك فقدان الفيصلي لكافة ألقاب الموسم الحالي.
وتبدو بطولة كأس الإتحاد الأسيوي أخر فرصة للفيصلي لإنقاذ أحد أسوأ مواسمه الكروية عبر تاريخه الطويل.
في المقابل يعتمد النصر على محترفيه الثلاثة البرازيليان ألياس دوس وفرانسيسكو جايور والعماني عصام فايل، بينما يفتقد لخبرات مهاجمه السوري محمد زينو بداعي الإيقاف.
وفي المباراة الثانية يملك الجيش فرصة تجديد حظوظه للمنافسة على إحدى بطاقتي التأهل عندما يستضيف دهوك في دمشق، في مواجهة لا تقبل أنصاف الحلول بالنسبة إلى الجيش الذي لن ينفعه سوى الفوز وهذا ما أكد عليه مدربه أيمن حكيم الذي سيكون الهجوم خياره الخططي الأول.
وفي المجموعة الخامسة لأول مرة ومنذ نحو سبع سنوات سيلعب الكرامة (نقطتان) مع مضيفه العهد اللبناني (دون نقاط) ضمن منافسات المجموعة الثالثة دون مدربه المعروف محمد قويض الذي تعاقد مع نادي الظفرة الإماراتي.
وسيقود الفريق مدرب الحراس ماهر بيرقدار واللاعب الدولي السابق حسان عباس 7 وسيلعب الكرامة حسب قولهما بحثاً عن الفوز.
في حين يدخل العهد المباراة منتشياً بفوزه بلقب بطولة الدوري اللبناني، وهو سيسعى لحصد أولى نقاطه في البطولة الآسيوية.
وسيخوض الكرامة المباراة بدون لاعبه السنغالي ماكيتي ديوب الذي لم يحصل على تأشيرة دخول إلى لبنان.
وكان الاتحاد اللبناني للعبة أرسل كتاباً إلى نظيره السوري في 4 أبريل الحالي أحاطه فيها علماً أن "المديرية العامة للأمن العام قد رفضت منح اللاعب ماكيتي ديوب (من الجنسية السنغالية) تأشيرة دخول إلى لبنان، وذلك نظراً لوجود قرار سابق بمنعه من الدخول نظراً لارتكابه عدة مخالفات قانونية".
ويتصدر ديوب (22 عاماً) ترتيب هدافي الدوري السوري حالياً برصيد 10 أهداف، علماً أنه أحرز لقب هداف الدوري اللبناني مع النجمة الموسم الماضي برصيد 22 هدفاً من 22 مباراة.
وقال مدير نادي العهد علي زنيط في اتصال مع وكالة "فرانس برس": "علمنا أن السفير السوري في لبنان حصل على وعد من الأمن العام اللبناني بإدخال ديوب وإخراجه في يوم المباراة، لكن هذا الإجراء لن يتم اليوم لانتهاء الدوام الرسمي أمس الاثنين، وبحال نجاح المعاملة سيصل قبل وقت قليل من موعد المباراة اليوم ".
وفي المجموعة نفسها يلتقي أربيل العراقي مع مواطنه العروبة.
وفي المجموعة السابعة يلعب هانوي (فيتنام) مع تامبينز روفرز (سنغافورة) وموانغ ثونغ يونايتد (تايلاند) مع فيكتوري (المالديف).


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.