التعليم هو الحل إذا أردنا خيرا بالبلاد !! .. بقلم: د. عبدالله سيد احمد    بدلاً من الإعتذار .. بقلم: نورالدين مدني    استنجدت بألمانيا لملاحقة تعهدات مؤتمر برلين: هذه موازنة "الصندوق"، فأين موازنة المواطن؟ .. بقلم: خالد التيجاني النور    الشرطة والشعب ! .. بقلم: زهير السراج    كروان السودان مصطفي سيد أحمد (2) .. بقلم: صلاح الباشا    الجرائد تكذب كثيراً .. بقلم: نورالدين مدني    من بعد ما عزِّ المزار .. بقلم: بروف مجدي محمود    رفع اعتصام شندي والمقاومة تتمسك بالوالي آمنة المكي    المريخ يحول تأخره أمام الهلال الأبيض إلى انتصار عريض    اعتصام مفتوح وسط سوق نيالا بسبب حجر (نالا)    إجازة موازنة 2021 بعجز (1.4%)    الخرطوم الوطني يصحح مساره بهدفين في الشرطة    لجنة شؤون اللاعبين تعتمد تسجيل عجب والرشيد وخميس للمريخ وتحرم المريخ من فترة تسجيلات واحدة    الولايات المتحدة السودانية .. بقلم: د. فتح الرحمن عبد المجيد الأمين    تطورات جديدة في قضية محاكمة (علي عثمان)    "شوية سيكولوجي8" أب راسين .. بقلم: د. طيفور البيلي    المحكمة ترفض طلبا للدفاع باستبعاد الشاكي في قضية علي عثمان    البحث عن الإيمان في أرض السودان .. بقلم: محمد عبد المجيد امين (براق)    هل توجد وظيفة في ديننا الحنيف تسمي رجل دين ؟ .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    وزارة الصحة السَودانية: مابين بروتوكولات كوفيد والذهن المشتت .. بقلم: د. أحمد أدم حسن    ترامب أخيرا في قبضة القانون بالديمقراطية ذاتها! .. بقلم: عبد العزيز التوم    التحذير من اي مغامرة عسكرية امريكية او هجمات علي ايران في الايام القادمة .. بقلم: محمد فضل علي .. كندا    الإمارات والاتفاقية الإبراهيمية هل هي "عدوان ثلاثى "تطبيع بلا سند شعبى؟ (3/4) .. بقلم: عبير المجمر (سويكت)    تعليم الإنقاذ: طاعة القائد وليس طاعة الرسول .. بقلم: جعفر خضر    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





البشير يواجه لأول مرة موظفي المحكمة الجنائية الدولية غداً في العاصمة الاثيوبية
نشر في السودان اليوم يوم 11 - 10 - 2013

الخرطوم 11 أكتوبر 2013- يتوجه الرئيس السودانى عمر البشير الى العاصمة الاثيوبية أديس أبابا مترئسا وفد السودان المشارك في قمة الإتحاد الأفريقي ومجلس الأمن والسلم الأفريقي بشأن المحكمة الجنائية الدولية ،التى وصل وفداً رفيعاً منها للمشاركة في القمة .
وتبدأ يوم الجمعة بأديس أبابا، اجتماعات المجلس الوزاري للاتحاد الأفريقي، تمهيداً للقمة الأفريقية الطارئة يوم السبت، والتي تبحث علاقة الاتحاد الأفريقي بالمحكمة الجنائية الدولية، التي وصل وفد منها للمشاركة في القمة.
وبحسب فضائية "الشروق" أن وفداً من المحكمة الجنائية وصل للعاصمة الإثيوبية، للمشاركة في اجتماعات القمة، ومخاطبة القادة الأفارقة، غير أن دبلوماسيين أشاروا إلى استحالة الخطوة، باعتبار أن اللوائح المنظمة للاتحاد، تمنع مشاركة غير الرؤساء.
وأنشئت المحكمة الجنائية وفقاً لميثاق روما، حيث من المنتظر أن يصدر القادة الأفارقة، قراراً بانسحاب الدول الأعضاء بالاتحاد من الميثاق.
وأشارت تسريبات إلى أن القرار المرتقب ربما يتجه لإعطاء الضوء الأخضر للدول الأفريقية الموقعة، والتي تبلغ 34 دولة بالانسحاب من الميثاق دون تبني قرار ملزم للدول.
وكانت المحكمة الجنائية، قد طلبت عدد من القادة الأفارقة، المثول أمامها للنظر في الاتهامات المقدمة في مواجهتهم، كان آخرهم الرئيس الكيني ونائبه..
ويغادر الرئيس البشير، الخرطوم، الجمعة، مترئساً وفد بلاده المشارك في قمة الاتحاد الأفريقي ومجلس الأمن والسلم. ويضم الوفد وزير الرئاسة الفريق أول بكري حسن صالح، ووزير الخارجية علي كرتي، ووزير العدل محمد بشارة دوسة.
واصدرت الجنائية الدولية مذكرة توقيف في العام 2009 ضد الرئيس البشير بتهم تتعلق بجرائم ضد الانسانية لتردفها بأخرى في العام الذى يليه بتهمة الابادة الجماعية.
ونقلت وكالة السودان للأنباء الخميس ان الإجتماع سيتناول تعيين رئيساً جديداً لمفوضيه السلم و الامن الافريقي بجانب التداول حول علاقة افريقيا بالمحكمة الجنائية فيما يتعلق بإتهاماتها للزعماء الأفارقة ووضع معالجات للتعامل معها، بإتجاه الإنسحاب من ميثاق روما.
ويخاطب الجلسة الافتتاحية ديالامينى زوما مفوضة الاتحاد الافريقى ويدلى تادروس اودهانوس وزير خارجية اثوبيا ورئيس المجلس التنفيذى بكلمة افتتاحية حول موضوعات المجلس قبيل القمة الاستثنائية للاتحاد الافريقى والتى تركز على موضوعين هما انتخاب رئيس جديد لمفوضة الاتحاد الامن للسلم والامن والموضوع الثاني يتعلق بعلاقة افريقيا القانونية مع المحكمة الجنائية الدولية.
وبعقب تلك الجلسة افتتاح الجلسة العامة لرؤساء الدول فى يوم الثانى عشر من اكتوبر 2013 ويخاطب جلستها الافتتاحية دكتورة زوما ورئيس الوزراء الاثيوبى هايلى مريام ديسالجين .
وكان المجلس فى اجتماعه الحادى والعشرين العادى الذى عقد بالعاصمة الاثيوبية اديس ابابا 26-27- مايو مايو 2012م قرر مجموعة من الخطوات فى علاقة القارة الافريقية بالجنائية الدولية بناءا على اجتماع وزراء العدل الافارقة الذى عقد فى ذات الشهر
وطلب الاتحاد الافريقى من اعضائه عدم التعاون مع المحكمة الجنائية فى اتهامها لبعض القادة الافارقة وجدد طلبه لمجس الامن الدولى بتجميد اى اجراءات ضد قادة كل من كينيا والسودان وان يتاح لليبيا محاكمة المتهمين داخل اراضيها وستكون هذه القمة فرصه للقادة الافارقة للتداول حول التطورات الاخيرة حول الجنائية الدولية والتقرير بشانها .
وأعلن الرئيس البشير أكثر من مرة تحديه للمحكمة ووجه اساءات بالغة لها ولقضاتها ومدعيها العام السابق لويس مورينو أوكامبو بلغت الحد الذى قال فيه العام 2009 في لقاء حاشد بمدينة الفاشر"إن المحكمة الجنائية الدولية وقضاتها ومدعيها وكل من يدعمها «تحت جزمتي».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.