مجلس الوزراء يعلن ترحيبه بالبعثة الأممية للسودان    القوات المسلحة تؤكد حل الدفاع الشعبي    كَيْفَ نَحْمي السُّودان من أخطار سد النهضة ؟! .. بقلم: د. فيصل عوض حسن    مسامرات زمن حظر التجوال .. بقلم: عثمان أحمد حسن    المراية .. بقلم: حسن عباس    قون المريخ والعنصرية .. بقلم: إسماعيل عبدالله    تكامل الأدوار في محاربة مافيا الفساد .. بقلم: نورالدين مدني    "أحمد شاويش." ذلك العبقري المتواضع ... بقلم: مهدي يوسف إبراهيم    وزارة العمل والتنمية الاجتماعيّة تسلّم كروت الدعم النقديّ لعدد من الجمعيّات النسائيّة    المباحث تلقي القبض على قاتل ضابط الشرطة بولاية شمال كردفان    نحو صياغة برنامج اقتصادي وطني يراعي خصوصية الواقع السوداني .. بقلم: د. محمد محمود الطيب    أنا والفنان حمد الريح .. شافاه الله !! .. بقلم: حمد مدنى حمد    حول نقد الإمام الصادق للفكرة الجمهورية (2-4) .. بقلم: بدر موسى    أخطاء الترجمة: Bible تعني الكتاب المقدس لا الإنجيل .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    ترامب يتشبه بالرؤساء العرب .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    ذكريات وأسرار الحركة البيئية العالمية ومصائر الدول النامية .. بقلم: بروفيسور عبدالرحمن إبراهيم محمد    باتافيزيقيا السّاحة الخضراء (1) .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن /ولاية أريزونا أمريكا    الدولة في الاسلام مدنيه السلطة دينيه اصول التشريع متجاوزه للعلمانية والثيوقراطية والكهنوت .. بقلم: د. صبري محمد خليل    قانون لحماية الأطباء فمن يحمى المرضى ؟ .. بقلم: د. زاهد زيد    الفقر الضكر .. فقر ناس أكرت .. بقلم: د سيد حلالي موسي    التعليم بالمصاحبة ( education by association ) .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    إحباط تهريب مصابين بكورونا من البحر الأحمر    الشرطة تنفذ حملة لمواجهة مخالفات الحظر الصحي ومعتادي الاجرام    كل ما هو مُتاح: مناعة القطيع .. مناعة المُراح .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مسلحون اثيوبيون يهاجمون والى القضارف على الحدود
نشر في السودان اليوم يوم 10 - 04 - 2012

الخرطوم 10 ابريل 2012 — تعرض موكب لحاكم القضارف بشرق السودان كرم الله عباس الى هجوم بوابل من طلقات الرصاص امس الاول الاحد أثناء مروره بمنطقة أم دبلو على الحدود السودانية الاثيوبية ،
وكان الوالي قد صرح أنه سيتجه في زيارة قصيرة الى اقليم الامهرا باثيوبيا المجاور للقاء بحاكم الاقليم المجاور ، وهدد بأنه سيقطع علاقات ولايته بالدولة الاثيوبية وبأنه سيقوم بقيادة حملة عسكرية "لتحرير أراضي الفشقة" دون الرجوع للسلطات المركزية بالخرطوم، كما هدد بتسليح القبائل السودانية لمواجهة عصابات الشفتة الاثيوبية.
وتوقف موكب الوالي بمنطقة أم دبلو بمحلية باسندة حيث دخل في "نقاشاً حاداً" مع أحد الرعاة الاثيوبيين حول مناطق الرعي وتبعيتها للسودان، وقامت عندها مجموعة اثيوبية مسلحة بالهجوم بالأسلحة النارية الخفيفة على الموكب مما أدى لإصابة بعض سيارات المرافقة ولم يسفر الحادث عن اية اصابات. وأرسلت تعزيزات عسكرية لحراسة موكب الوالي والوفد المرافق.
وأدى الحادث إلى الغاء زيارة والي القضارف المزمعة للاقليم الاثيوبى.
وقدم حاكم أقليم الأمهرا ايالو كوبيزى، اعتذاراً رسمياً، لوالي القضارف؛ اثر الهجوم على موكبه من عصابات "الشفتة" جنوب شرقي القضارف. وتعهد الحاكم الاثيوبي بالتعاون مع السلطات السودانية في ملاحقة الجناة.
وكان السودان وأثيوبيا قد عقدا عدة اتفاقات لترسمي الحدود وقيام مشاريع مشتركة على مناطق الحدود موجهة لصالح سكان المناطق الحدودية من الطرفين. وترفض المعارضة الاثيوبية هذه الاتفاقات وتقول ان حكومة ارئيس الوزراء الاثيوبي ملس زيناوي قد تخلت عن اراضي اثيوبية للسودان. ووقع البلدان على اتفاقات امنية سلمت الخرطوم بموجبها لأديس ابابا عدد من المعارضين السياسيين الاثيوبيين.
وأعلنت السلطات بالقضارف، امس ، ضبط 12 مشتبهاً فى الهجوم على الحاكم كرم الله عباس الشيخ، الذى طالب حكومة الأمهرا برئاسة نائب حاكم الإقليم، بتوضيحات عاجلة عن التعديات المتكررة لمزارعين أثيوبيين مسلحين على أراضي القضارف المحاذية للإقليم وتعرضهم للمزارعين السودانيين وترويعهم تحت قوة السلاح، مطالباً في الوقت نفسه بالإسراع بعمل اللجان المشتركة لترسيم الحدود بين الجانبين.
وقدم والي القضارف، ثلاث مذكرات للجانب الأثيوبي تتعلق بترسيم الحدود وانتهاكات المليشيات الأثيوبية المسلحة لأراضي المزارعين والثروة الحيوانية، وموقف تنفيذ الاتفاقات الموقعة بين الجانبين.
وأعلنت حكومة ولاية القضارف عزمها تقديم بشكوى للحكومة الاثيوبية عبر السفارة السودانية باديس ابابا بعد الاعتداء المسلح على الوالى داخل الاراضى السودانية.
وأشار الوالى خلال لقائه امس بمنطقة القلابات الحدودية وفد من الحكومة الاثيوبية بإقليم الامهرا الى عمليات القتل وتشريد المواطنين من قراهم والاستيلاء المسلح على الاراضى السودانية من الاثيوبيين وعمليات السرقة والنهب المستمرة على قطيع الحيوان بالمنطقة.
وقال الوالى "لولا الحكمة وضبط النفس التى تعاملنا بها مع الهجوم المسلح لوقعت مجزرة بشرية ".
وأعلن رفضه ما قال انها تصرفات غير قانونية تنتهك الاعراف والقوانين الدولية وأشار الوالى للاعتداء على الاراضى الزراعية داخل الحدود السودانية من المزارعين الاثيوبيين مؤكدا عدم السماح باستمرار الوضع والاعتداء المسلح على اراضى الولاية بما لا يستقيم مع الاتفاقيات ولجان اعمال الترسيم المشتركة .
وأكد ثقته التامة فى الحكومة الاثيوبية وقيادتهم الرشيدة لمنع المزارعين الاثيوبيين المسلحين من الزراعة داخل الاراضى السودانية كما دعا الوالى لاسترجاع كافة المسروقات حتى لا ينعكس سلبا على حسن العلاقات كما دعا السلطات الاثيوبية بإقليم الامهرا لوقف الاعتداءات ومحاسبة الجناة على الانتهاكات الصريحة والواضحة للأراضي السودانية .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.