تنبيه للأفراد والشركات والشراكات التي تعمل في مجال التجارة الإلكترونية    تسلل أجانب وسودانيين من إثيوبيا إلى كسلا دون فحصٍ طبي    دعوة للاجتماع العادي السنوي والاجتماع فوق العادة للجمعية العمومية للمساهمين بالبنك الإسلامي السوداني    تعافي الإسباني المصاب بكورونا في الخرطوم    نقابة الاطباء ترفض مطالب اقالة وزير الصحة    الحوار الفكري حول مدارس الاقتصاد .. بقلم: زين العابدين صالح عبد الرحمن    مقدمة في حسن إدارة مورد النفط .. بقلم: حمد النيل عبد القادر/نائب الأمين العام السابق بوزارة النفط    من أجل برنامج عاجل ومساندة سياسية .. بقلم: سعيد أبو كمبال    نقص حصة الخرطوم من دقيق المخابز بنسبة 50%    رحيل ساحر الكرة السودانية ودكتورها    مش لما ننظف الصحافة الرياضية أولاً!! .. بقلم: كمال الهِدي    حُبُّ المِلِحْ- أبْ لِحَايّة، قصصٌ مِنْ التُّراثْ السُّودانَي- الحَلَقَةُ السَّادسة والثَلَاثُوُنْ. .. جَمْعُ وإِعدَادُ عَادِل سِيد أَحمَد    توفير الوعى الصحى فرض عين!! .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    فيروس كورونا .. بقلم: بابكر عباس الأمين    الصحة تقر بعدم التواصل مع (50%) من القادمين خلال فترة الاستثناء    حكاوي عبد الزمبار .. بقلم: عمر عبدالله محمد علي    لغويات من وحي وباء كرونا: كحّة أم قُحّة؟! .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    قراءةٌ في تَقاطيع الحياة الخاصة .. بقلم: عبدالله الشقليني    مساجد الخرطوم تكسر حظر التجوال وتقيم صلاة العشاء في جماعة    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    الصحة تعلن عن أكتشاف حالة سابعة لمصاب بكورونا في البلاد    أزمة فايروس كورونا تؤثر على القيمة السوقية للأندية    تيتي : نيمار برشلونة أفضل من باريس سان جيرمان    الموندو : برشلونة يوفر 14 مليون يورو من رواتب لاعبيه    انتحار فتاة بسبب رفض أسرتها لشاب تقدم للزواج منها    الجلد لشاب ضبط بحوزته سلاح أبيض (سكين)    القبض على (12) تاجر عملة ب"مول" شهير بالخرطوم    العراق.. واشنطن تنشر صواريخ "باتريوت" في قاعدتي "عين الأسد" و"حرير"    بيونغ يانغ: سماع خطاب بومبيو السخيف جعلنا نفقد أي أمل    ترامب حول "ممارسة الصين التضليل" بشأن كورونا: كل بلد يفعل ذلك!    إجلاء عدد من الرعايا الامريكيين والكنديين من السودان    تأجيل امتحانات الشهادة السودانية إلى أجلٍ غير مُسمى    الخرطوم: قرار بمنع بيع العبوات البلاستيكية أقل من (1) لتر    يجوا عايدين .. والاقحوانة مروة بابكر .. بقلم: عواطف عبداللطيف    السودان وخارطة الطريق للتعامل مع إسرائيل .. بقلم: د. الشفيع خضر سعيد    سامح راشد : أخلاقيات كورونا    الاستخلاف العام الثانى للامه والظهور الاصغر لاشراط الساعه .. بقلم: د. صبري محمد خليل/ أستاذ فلسفه القيم الاسلاميه في جامعه الخرطوم    الموت في شوارع نيويورك..! .. بقلم: عثمان محمد حسن    من وحي لقاء البرهان ونتنياهو: أين الفلسطينيون؟ .. بقلم: د. الشفيع خضر سعيد    أمير تاج السر:أيام العزلة    شذرات مضيئة وكثير منقصات .. بقلم: عواطف عبداللطيف    نهاية كورونا .. بقلم: د عبد الحكم عبد الهادي أحمد    مقتل 18 تاجراً سودانياً رمياً بالرصاص بدولة افريقيا الوسطى    حكاية .. بقلم: حسن عباس    والي الخرطوم : تنوع السودان عامل لنهضة البلاد    محمد محمد خير :غابت مفردات الأدب الندية والاستشهادات بالكندي وصعد (البل والردم وزط)    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





السودان وروسيا يوقعان 13 اتفاقية تتعلق بالنفط والمعادن والمصارف
نشر في سودان تربيون يوم 22 - 12 - 2015

الخرطوم 22 ديسمبر 2015 وقع السودان وروسيا بالخرطوم، يوم الثلاثاء، على 13 اتفاقية ومذكرة تفاهم شملت المجالات الإقتصادية والاستثمارية، وتتعلق بعض الاتفاقات الموقعة بالاستثمار في مجال النفط والمعادن والمصارف.
ختام اللجنة الوزارية السودانية الروسية بالخرطوم الثلاثاء 22 ديسمبر 2015 (صورة من سونا)
ووقعت الاتفاقيات في ختام أعمال اللجنة الوزارية السودانية الروسية للتعاون الاقتصادي والتجاري والثقافي والفني، بحضور نائب الرئيس السوداني حسبو عبد الرحمن، واستمرت 4 أيام، برئاسة وزير المعادن السوداني أحمد صادق الكاروري، ووزير الموارد الطبيعية الروسي، سيرجي دونسكوي.
وشملت الاتفاقات ثلاثة مذكرات تفاهم في مجالات الصناعة والكهرباء والاستثمار وثلاث اتفاقيات ضمت اتفاقية تشجيع وحماية الاستثمار بين وزارة الاستثمار ووزارة الطبيعية الروسية وأخرى فى مجال محطات وخطوط نقل الكهرباء وثالثة بين بنك المزارع وشركة "TMS" في مجال المعدات الزراعية.
ونصت الاتفاقيات على توقيع عقد مربع "E57" النفطي مع شركة "روس جيولوجيا" وأخرى فى مجال التخريط الجيولوجي لمنطقة جبل موية بجانب اتفاقيتين فى مجال حماية البيئة والمجال الثقافي. وتم خلال الجلسة التوقيع على محضر ختام الاجتماعات بواسطة الوزيرين.
في ذات السياق رحَّب وزير النفط والغاز السوداني محمد زايد عوض برغبة شركة (زاروبيشجيولوجي) الروسية في العمل بالسودان، في مجال الاستكشافات النفطية عبر التكنولوجيا الحديثة باستخدام الأقمار الاصطناعية، والتعاون في مجال البحوث الجيولوجية والنفطية، وتحفيز الحقول المنتجه وتعزيز الإنتاج.
واستقبل الوزير، الثلاثاء، بالخرطوم، وفداً من الشركة الروسية برئاسة مدير التسويق وتطوير الأعمال فلادمير بيكش، وبحث اللقاء كيفية التعاون بين الشركة والوزارة والاستفادة من الخبرة الطويلة التي تمتلكها الشركة، ولا سيما أنها تعمل في مجال الاستكشافات والبحوث الجيولوجية والنفطية في أفريقيا والشرق الأوسط وأميركا اللاتينية.
واستعرض رئيس الوفد الروسي إمكانيات الشركة، مؤكداً رغبتهم في عمل مشروع تجريبي في منطقة البحر الأحمر للاستكشافات وجمع المعلومات كبداية للتعاون مع السودان باستغلال التغنيات الحديثة.
وأشار إلى أن الشركة تتعاون مع مركز الفضاء الروسي، ولديها الرغبة الأكيدة في العمل بالسودان في مجال النفط والمعادن.
من جانبه أكد وزير المعادن السوداني عزم السودان على الدفع بالعلاقات الاقتصادية والسياسية مع روسيا الى آفاق ارحب متعهدا بإيجاد الحلول لكافة العقبات التى تعترض التعاون بين البلدين.
وقال لدى مخاطبته الجلسة الختامية التى شهدت التوقيع على المحضر الختامي لإعمال اللجنة أن الميزان التجاري لا يتناسب مع امكانيات البلدين معبرا عن أمله في أن يصل الميزان التجاري الى رقم يرضي طموح الشعبين.
وأشار الى أن اللجنة الوزارية التى تشكلت في العام 2013 تحظى بدعم قيادة البلدين وأن الدورة الثالثة جاءت لتفعيل التعاون في مجالات المعادن، النفط، الاستثمار، المصارف، النقل، الطرق، الجسور، الاتصالات، الأمن الغذائي والتعاون الثقافي.
وعبر الكاروري عن قناعته بتطور التعاون الاقتصادي لأنه يستند على علاقات وطيدة بين الشعبين السوداني والروسي لافتا الى ان ما يميز هذه الدورة هو الحضور المميز للقطاع الخاص الروسي وأكد توفر الفرص الاستثمارية في كافة المجالات من واقع تمتع السودان بامكانيات تحتاج للاستغلال متعهدا بانزال مقررات الاجتماعات الى برامج ملموسة.
وأبدى رئيس الجانب الروسي سيرجي دينسكوي رغبة بلاده في تقوية مجالات التعاون في كافة المجالات وانهم سيعملون على تحقيق أهداف اللجنة والارتقاء بها الى مستوى أعلى.
وأضاف أن روسيا مستعدة للعمل في مجالات الكهرباء والمعادن والاتصالات والزراعة مشيرا للتقدم الملحوظ للتعاون المشترك بين البلدين.
وقال نائب الرئيس حسبو عبد الرحمن إن السودان ينظر لروسيا كشريك استراتيجي معربا عن أمله في النهوض بالعلاقات الثنائية بين البلدين نحو إحداث شراكات اقتصاية.
ولفت الإنتباه للنجاحات التي حققتها الشركات الروسية بالسودان، ودعا شركات القطاع الخاص الروسي للاستثمار فى البلاد مشيرا للميزات التي يمنحها قانون الاستثمار للمستثمرين.
سياسيا تعتبر موسكو حليفاً رئيسياً لحكومة الرئيس عمر البشير، التي تعاني من عزلة غربية، لكن مستوى الشراكة الاقتصادية بينهما متدني، بحيث لا يتجاوز حجم التبادل التجاري 400 مليون دولار.
وتعتبر روسيا مورد أساسي للسلاح إلى السودان، الذي يقود حربا أهلية في ثلاث جبهات قتالية، لكن عادة لا يكشف عن قيمة صفقات الأسلحة.
واستضافت الخرطوم في ديسمبر الماضي، منتدى التعاون العربي الروسي الذي عقد على مستوى وزراء الخارجية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.