قراءة في مبادرة رئيس الوزراء..    صندوق النقد الدولي: تعهّدات تمويلية تسمح بتخفيف الديون على السودان    البنك الزراعي بالشمالية يستلم 290 ألف جوال قمح    طالب بضم المعينين مجموعة سوداكال تشترط للجلوس مع اتحاد الكرة    الهلال يتدرب ويغادر لأبوحمد    التهاب عضلة القلب يحير العلماء.. هل السبب لقاحات كورونا؟    السودان يلغي سعر الصرف الجمركي المستخدم في حساب رسوم الاستيراد    معاشيون : منحة العيد لا تساوي ( كراع خروف)    اقتصاديون: بورصة الذهب توقف التهريب    مختصون : فتح صادر الذرة يُحدث ندرة في القطاعات التي تتغذى عليه    جامعة السودان العالمية توقع مذكرتي تفاهم مع جامعتين صوماليتين    توقعات بهطول أمطار متفرقة وارتفاع درجات الحرارة    جريمة مروعة.. يقتل جميع عائلته ويدفنهم بالمنزل    سد النهضة.. مندوب الجامعة العربية بالأمم المتحدة: نؤيد مطلب مصر والسودان بانعقاد مجلس الأمن    (نداء السودان) يجمد عضويته في قوى (الحرية والتغيير)    انطلاق العمل لمسح الشمول المالي القومي بدنقلا    اكد عدم ايفاء الرئيس الفخري بها سوداكال يعلن تسديد مستحقات البرازيلي    المريخ ينشد الفوز والصدارة أمام حي العرب بورتسودان    شعبة صادر الماشية : لابد من التزام البنوك التجارية بإعادة الحصائل    مصر.. الإعدام لعراقي استأجر عاطلا لاغتصاب زوجته.. فقتلها    الفنانة المخضرمة حنان النيل توضح أسباب اعتزالها الوسط الفني    ضوابط لاستيراد السلع للأغراض التجارية والشخصية    شطب الاتهام في منتحل صفة قوات الدفاع الشعبي المحلول    المباحث تسترد ماشية مسروقة    شنق لتاجر مخدرات بشارع النيل    وزير النقل ولوفتهانزا الإستشارية : ياللبؤس !!    طه مدثر يكتب: من إفادات زول سغيل!!    حمد كمال يتعاقد مع الشرطة القضارف    تباين الآراء داخل قحت بشأن مبادرة حمدوك    ضبط شبكة تزوير لوحات المركبات بالقضارف    "كاف" يمهل الاتحادات الوطنية ويمدد فترة القيد    مدير وزارة الصحة بالجزيرةيقف على إحتياجات مركز الحاجة ثريا للكلي    السوباط: تواصلت مع آل الشيخ واتفقنا على إنجاز الكثير من الملفات    داعش يتبنى الهجوم على منزل رئيس برلمان النيجر    الدفاع المدنى ينقذ الكلاكلة من كارثة محققة    "بعوض ملقح بالفياغرا تسرب من مختبر ووهان".. خبر ساخر يغزو مواقع التواصل    السودان يرسل وزير الدفاع لتسليم رسالة للرئيس الروسي    مع شرب كمية معينة يوميا.. دراسة ترصد "فائدة مذهلة" للقهوة    دراسة تكشف أسرار متلازمة "القلب المنكسر"    اكتشاف نشاط جيولوجي على الزهرة "يشبه سطح الأرض"    هدف مبكر يمنح إنجلترا الفوز وصدارة المجموعة الرابعة    لتخفي وجودك على الواتساب بدون حذف التطبيق..اتبع هذه الخطوات    رقص ساخن بين هدى عربي وأحد عازفيها    والدة شريف الفحيل تنتقد (لايفاته) وتفاصيل مثيرة في الفيديو الأخير    منتصر هلالية يكمل مراسم زفافه الثاني    رئيس آبل يكشف السبب في أن نظام آيفون أفضل من أندرويد    حملة إعلامية لتوعية الأطفال بمخاطر التقنية الحديثة    هل هاتفك يتنصت عليك حقا؟.. تجربة بسيطة يمكن تطبيقها للتأكد من ذلك!    القومي يستعد لإنتاج برامج العيد    طائرُ القَلقْ: عبد العزيز بركة ساكن ينعى ولده    تطوّر غير متوقع في قضية قتل شاب في فيلا نانسي عجرم    مُدير هيئة الطب العدلي ل(السوداني): لجنة جديدة لتشريح جُثث الأكاديمي    رئيس الفلبين يُخير الشعب بين التطعيم ضد كورونا أو السجن    جدلية العلاقة بين الجمهوريين والأنصار!    دعاء الرزق مستجاب بعد صلاة المغرب .. 3 أدعية تفتح أبواب الخيرات    السؤال: اكتشفت أن زوجي يتكلم مع نساء فماذا أفعل؟    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    المهدي المنتظر وما ليس الزاماً!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إرجاء التوقيع النهائي على (اتفاق الخرطوم) الى الأسبوع المقبل
نشر في سودان تربيون يوم 10 - 07 - 2019

أرجأ المجلس العسكري، وقوى الحرية والتغيير، التوقيع على الاتفاق في صورته النهائية من يوم غدٍ الخميس، إلى الأسبوع المقبل.
وأوضح الوسيط الأفريقي محمد بن لبات أن اللجنة العليا للقانونيين انتهت من صياغة الاتفاقية ودعت الأطراف لاستلامها.
وأبلغ قيادي بقوى الحرية والتغيير، "سودان تربيون"، تسلم الصيغة القانونية للاتفاق بصورته النهائية، واعتزام التحالف مناقشتها خلال الساعات مقبلة تمهيدا للتوقيع عليه بصورته النهائية، بداية الأسبوع المقبل، بحضور إقليمي ودولي.
وأوضح القيادي الذي فضل حجب اسمه، أن مشاورات أديس أبابا، بين مكونات الجبهة الثورية، وقوى الحرية والتغيير، ربما تتوصل إلى إبرام ميثاق أو خارطة طريف لضبط العلاقات خلال الفترة الانتقالية.
وشدد على أن رؤية الحركات المسلحة حول كيفية تحقيق السلام خلال ال 6 أشهر الأولى من الفترة الانتقالية ضرورية وحاسمة.
وشهدت العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، الثلاثاء، انطلاق اجتماعات تمهيدية بين قوى الحرية والتغيير والجبهة الثورية لبحث تشكيل حكومة انتقالية في السودان بعد ردم الهوة بين التحالفين في أعقاب توترات شابت العلاقة مؤخرا.
وعلمت "سودان تربيون"، من مصادرها، أن قوى الحرية والتغيير، لم تتفق حتى الان على الشخصية التي ستوقع الاتفاق النهائي المرتقب إلى جانب رئيس المجلس العسكري، والوسطاء الأفارقة والضامنين الدوليين.
وأشارت المصادر إلى أن المشكلة الحقيقية تتمثل في التوافق على الشخص المدني التوافقي رقم 11 في المجلس السيادي، فضلا عن اختيار رئيس الوزراء خلال الفترة المقبلة.
وأعلن المجلس العسكري وقوى إعلان الحرية والتغيير، في 5 يوليو الجاري التوصل إلى اتفاق لتقاسم السلطة خلال فترة انتقالية تقود إلى انتخابات.
ويتضمن الاتفاق، الذي تم التوصل إليه بوساطة إثيوبيا والاتحاد الإفريقي، إقامة مجلس سيادي يقود المرحلة الانتقالية لمدة 3 سنوات و3 أشهر، ويتكون من 5 عسكريين و5 مدنيين بالإضافة لعضو مدني يتوافق عليه الطرفان ليصبح المجموع 11 عضوا.
وسيرأس المجلس في البداية أحد العسكريين لمدة 21 شهرا على أن يحل مكانه لاحقا أحد المدنيين لمدة 18 شهرا، أي حتى نهاية المرحلة الانتقالية.
كما اتفق الطرفان أيضا على تشكيل "حكومة مدنية سميت حكومة كفاءات وطنية مستقلة برئاسة رئيس وزراء"، وعلى "إقامة تحقيق دقيق شفاف وطني مستقل لمختلف الأحداث العنيفة التي عاشتها البلاد في الأسابيع الأخيرة".
واتفقا أيضا على "إرجاء إقامة المجلس التشريعي والبت النهائي في تفصيلات تشكيله، حالما يتم قيام المجلس السيادي والحكومة المدنية".
وعزلت قيادة الجيش عمر البشير من الرئاسة، في 11 أبريل الماضي، تحت وطأة احتجاجات شعبية، بدأت أواخر العام الماضي، تنديدا بتردي الأوضاع الاقتصادية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.